لعمامرة يصل القاهرة في زيارة عمل بصفة مبعوث خاص للرئيس تبون    رابطة الطلبة ترافق حاملي البكالوريا الجدد    قرار جديد لمستغلي النقل بالميترو والترامواي    مدارس أشبال الأمة.. مفخرة الجزائر    سحب اعتماد قناة العربية بالجزائر    سيدار الحجار يؤكد مواصلة إنتاج الأكسيجين    أكثر من 134500 هكتار للزراعات الاستراتيجية بالجنوب    حسب النشرية الشهرية للديوان الوطني للإحصائيات تراجع أسعار الاستهلاك ب 1،1 % خلال شهر جوان    عمليات تصدير كبرى مُنتظرة بداية من سبتمبر    وزير الصناعة يجتمع بمسؤولي مجمع جيتيكس    الاحتلال يواصل حملة الاعتقالات بحق الفلسطينيين بالضفة الغربية    مسؤول سوداني: الجزائر ستعرض وساطتها في ملف "سد النهضة"    شخصيات أمريكية تدعو للتحقيق في الانتهاكات المغربية    هزتان أرضيتان بتيبازة وعين الدفلى    على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة    هل تنتهي أزمة الماء قريبا؟    هبة تضامنية في معظم بلديات تيزي وزو    كلمات    الوباء    موقف المؤمن من وباء كورونا ومن كل بلاء..    وصول مليون جرعة من اللقاح إلى مطار بوفاريك    تراجع محسوس في عدد إصابات كورونا    وصول شاحنة محملة بالأكسجين الطبي    المحسنون والمجتمع المدني يد واحدة لمواجهة الموجة الثالثة    أولمبياد طوكيو.. إسبانيا تدمر مفاجأة كوت ديفوار بريمونتادا قاتلة    إسماعيل بن ناصر ممنوع من التدرب مع ميلان    الشعبية ترحب بموقف الجزائر الداعم لطرد الاحتلال من الاتحاد الإفريقي    تأجيل الجولة ال 35 الى 9 أوت وتقديم لقاء اتحاد الجزائر/شبيبة القبائل ليوم 3 أوت    اليابان: قفزة قياسية لإصابات كورونا في طوكيو تخيم على الأولمبياد    مهرجان الفيلم الفرانكفوني لأنغوليم بفرنسا يحتفي بالسينما الجزائرية    جائحة كورونا… تعيد النشاطات الثقافية إلى الشبكة العنكبوتية    تحذير أممي من ارتفاع انعدام الأمن الغذائي الحاد    سأعمل جاهدا لرفع الراية الوطنية في طوكيو    سكان سور الغزلان يطالبون بمشاريع تنموية    هكذا توزعت مواقف الدول العربية من أحداث تونس    أخبار اليوم ترصد الإبداع الأدبي قِطاف من بساتين الشعر العربي    الوقايات العشر من طاعون العصر    "الغارديان" تنصح كريستال بالاس وليدز بعطال وبولاية    براهيمي يتبرع بسيارة إسعاف لمستشفى عزازقة    ستصدر قريبا عن دار المثقف بالجزائر و ببلومانيا بمصر: عبد الرزاق طواهرية ينتهي من روايته الجديدة "اتش بلاس"    بوهران و مستغانم: الأسرة المسرحية تودع الفنان تواتي و الكاتب العربي مفلاح    تحكي عن الجفاف و الشتات    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح    زيادة الطلب على اللقاح محليا: تلقيح 20 ألف شخص و توقّع ارتفاع العدد إلى 34 ألفا في أسبوع    "مثاقفات".. ترصد "النقد الثقافي والدراسات الثقافية وما بعد الكولونيالية"    صدمة في الجزائر بعد إقصاء فليس    الإسهام في إنقاذ مرضى الجائحة والأخذ بالاحتياطات واجب الوقت    المكتتبون يلوحون باقتحام شققهم    خدمات النقل تُحجب مرة أخرى    وفاة الصحفي سالم عزي عن عمر ناهز 62 سنة    الجزائر هنا دائما..    إدماج المنتوج الوطني "ضرورة حتمية"    جائحة كورونا رفعت من جريمة الاتجار بالبشر    ضمان نقل عمال الصحة خلال العطلة الأسبوعية    تفكيك شبكة احتالت على 800 ضحية واستولت على 40 مليار سنتيم    خائن الأمانة وراء القضبان    جهود كبيرة لتفادي الأزمة    الإيقاع بمروج مهلوسات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اللّقاح لا يقضي على الوباء لكنه يقي من التّعقيدات
نشر في الشعب يوم 23 - 01 - 2021


لا علاقة بين دواء «رمديسيفير» وتحوّر فيروس كورونا
أكّد البروفيسور رياض مهياوي والبروفيسور إلياس رحال عضوا اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا، أهمية اللقاح لتفادي التعقيدات والحالات الحرجة التي يمكن أن يخلّفها الوباء العالمي، وشدّدا من منبر «منتدى الشعب» على ضرورة الإبقاء على حالتي الحذر واليقظة، والاستمرار في الالتزام بالبروتوكول الصحي لكسر سلسلة العدوى.
قال البروفيسور رحال في معرض رده على أسئلة «الشعب»، أمس، في ندوة نقاش حول اللقاح المضاد لكورونا، إنّه لا يوجد علاقة بين دواء «رمديسيفير» وتحوّر فيروس كورونا المعروف بتقلباته، ما يلاحظ الآن أن هناك 3 تحولات كبيرة ل « كوفيد-19»، البريطاني، الجنوب أفريقي والبرازيلي، موضحا أنّ الدواء استعمل لمعالجة الوباء، ويعزّز قوله بمقارنة بتحورات هذا الأخير وفيروس الأنفلونزا الموسمية، الذي يتغير في كل سنة ويتغير معه تركيبة التلقيح المضاد، لذلك يتجدّد التلقيح كل موسم.
الجزائر مهدّدة بكوفيد-20 من دول الجوار
في نفس السياق، تدخّل البروفيسور رياض مهياوي، متحدّثا عمّا أحدثه تحور الفيروس الذي خلق حسبه «وباء داخل وباء»، وقال إنّه تمّ تشخيص الفيروس المستجد لكورونا «كوفيد-20» في دول الجوار، مجدّدا دعوته للتحلي باليقظة والحذر، خاصة وأن الوضعية الوبائية ببلادنا تعرف بعض الاستقرار النسبي «لا بد من الحفاظ عليه» من خلال الإبقاء على أقصى درجات التأهب.
وفيما يتعلق بفعالية اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19، الذي توصّلت إليه بعض المخابر العالمية، قال مهياوي إنّ مخبر «فايزر بيونتيك» يطمئن بأنّ لقاحه يأخذ في الحسبان الفيروس المتحور كوفيد-20، ويأمل أن يبقى الأخير محصورا في بعض الدول، وهذا ما يتطلب مزيدا من اليقظة على مستوى الحدود.
وذكر مهياوي في معرض حديثه عن اللقاح، أنّ الجزائر سجلت نفسها في منظمة «كوفاكس» التي يوجد بها 190 بلد، وصرّحت الأخيرة أن المنظمة العالمية للصحة قد جهّزت 140 مليون لقاح، الذي يتم توزيعه على هذه الدول في القريب العاجل، غير أنه سيتم فرض اللقاح على هذه الدول حسب خصوصية كل واحدة منها، من حيث الأجهزة التي تتوفر عليها في مجال التبريد.
واعتبر أن هذا الأمر إيجابي، وضمان يجعل كل الدول حتى تلك التي لا تتوفر على الإمكانيات المالية أن تحصل على اللقاح.
وبالرغم من أهمية اللقاح في تقوية جهاز المناعة لدى الأشخاص، وحصر تنقله من خلال تحقيق ما يسمى ب «مناعة القطيع»، إلا أن التجارب السريرية للقاح استثنت بعض الشرائح على غرار المرأة الحامل والمرضعة.
وقال البروفيسور رحال إنّ المخابر التي قامت بالتجارب لديها منهجيتها الخاصة، ولا يمكن مناقشتها في ذلك، مشيرا إلى أن أكثر من 20 مخبرا لم تجر اختبارات على الأطفال الأقل من 18 سنة.
ولفت رحال في هذا الصدد، أنه لحد الآن العلوم ليست «حقيقة مطلقة»، والعلم في تطور مستمر بما فيه كل ما يتعلق بوباء كورونا، وإذا كنت الشريحة المتكونة من المرأة الحامل والمرضعة وكذا الأطفال دون 16 أو 18 سنة غير معنية بالتجارب السريرية في الوقت الحالي، لكن يمكن أن تكون ضمن التجارب الأخرى.
وأكّد أنّ أهمية اللقاح لا تكمن في قضائه على الوباء، وإنما يمكّن من تفادي الحالات الحرجة والوقاية من التعقيدات والتقليل من الوفيات، شإنه في ذلك شان اللقاح المضاد للأنفلونزا الموسمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.