الجمارك تنفي صعوبات في جمركة مكثفات الأكسجين    الحصيلة الأسبوعية لحوادث المرور 42 شخصا وأصابة 1337 آخرون    الأمن العمومي لولاية الجزائر يُحصي 20 وفاة وإصابة 310 جريح في السداسي الأول من 2021    ياسر تريكي يتأهل لنهائي مسابقة القفز الثلاثي    أمن المدية يشرع في تطهير الأسواق    وزير التربية: التلقيح واجب وطني    انهيار رافعة حاويات بميناء بجاية    البروفيسور صنهاجي: علينا الاستعداد لموجة رابعة    إدارة بايدن تعيد النظر في بيع أسلحة للمغرب    المؤامرات ضد الجزائر حقيقة واقعة    الرئيس تبون يترأس اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن اليوم    بن باحمد يتباحث مع سفير الصين بالجزائر    برشلونة يضع النقاط على الحروف في عقد ميسي    بوقرة في ورطة!    ارتفاع إنتاج القطاع العمومي ب0,4٪    وزير العدل يتسلّم مسودة المشروع التمهيدي    بلمهدي يدعو لضرورة تبنّي خطاب ديني معتدل    أمن العاصمة يوقف 3 أشخاص ويحجز 16 غراما من الهيرويين    تدابير استثنائية بمديرية توزيع الكهرباء لسيدي عبد الله    الجزائريون في مواجهة الوباء والأسعار !    الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية في فلسطين غير قانونية    لعمامرة يتلقى اتصالا من بن فرحان    البروفيسور صنهاجي "الوضع مأساوي يجب الإسراع في وضع هياكل قاعدية خارجية مثل "سافكس للمعارض"    نقص الأوعية العقارية يحرم المنطقة من مشاريع تنموية    دياب يشدّد على العدالة الكاملة في انفجار المرفأ    تراجع الذهب والدولار إلى أدنى مستوى    الجزائر ودول افريقية تعترض على قرار رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي    بن زيان: عدد المناصب المفتوحة لمسابقة الدكتوراه حدد قبل إجرائها ولا سبيل لإضافة أي راسب إلى قائمة الناجحين    الأكسجين قد يصبح خطراً!    محكمة سيدي امحمد تلتمس 10 سنوات حبسا نافذا في حق غلاي    ولايات تلجئ إلى غلق مصليات ومساجد    لحساب تسوية رزنامة الرابطة المحترفة: صدام سوسطارة والقبائل بعنوان الاقتراب من البوديوم    الخيبة تمتد للمصارعة وتريكي للدفاع عن صورة ألعاب القوى    حركية وعراقة الدبلوماسية الجزائرية تساهم في حل الأزمات الافريقية والعربية    شباب قسنطينة: بزاز يقرر الرحيل    فيلم "فرسان الفانتازيا" يفتك جائزة أحسن وثائقي بكولكاتا في الهند    النجمة سهيلة بن لشهب تصل دبي لتصوير أغنية بالخليجي    الاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين ينفي ندرة مادة "الفرينة"    الرئيس التونسي ينهي مهام وزيري المالية والاتصالات    وزير الصناعة يدعو باعداد جرد عام وشامل للعقار الصناعي    رئيس المركز العالمي للتحكيم الدولي وفض المنازعات يتطرق إلى موضوع ا"لجوهر "    عصرنة قطاع المالية لدفع عجلة التنمية    لا يتحوّر !    من هنا وهناك    دراسة برنامج تثمين منجم غار جبيلات    الفقيد كان من ذوي الرأي والمشورة ودراية عميقة بالدين    عساكر مغاربة يفرون سباحة إلى سبتة الإسبانية    لعوافي يلتحق بالنجم الساحلي التونسي لمدة ثلاث سنوات    نجمة أجعود... صوت الجزائر المولع بفلسطين    وفاة الأستاذ لعلى سعادة    البروفسور بومنير يقدم تشكراته للفيلسوف الألماني روزا    معتز برشم يسطر التاريخ ويهدي قطر ذهبية    التدابير الاحترازية للسلطات العمومية تؤتي ثمارها    هذه حكاية السقاية من زمزم..    أدعية الشفاء.. للتداوي ورفع البلاء    استثمار العطلة الصيفية    اعقلها وتوكل    الإسهام في إنقاذ مرضى الجائحة والأخذ بالاحتياطات واجب الوقت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تنديد بالخروقات المغاربية لحقوق المعتقلين الصحراويين
نشر في الشعب يوم 07 - 06 - 2017


دعوة للإفراج عن سجناء اكزيم ايزيك
عبرت رئيسة مجلس حقوق الانسان، فافا بن زروقي سيد لخضر، عن استياءها الكبير من الخروقات التي تشوب محاكمة المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة اكديم ايزيك.في الوقت ذاته طالبت لجنة الصحفيين الجزائريين المتضامنين مع الشعب الصحراوي بالإطلاق الفوري واللامشروط لهؤلاء المساجين.
استنكر حقوقيون وصحفيون جزائريون، المعاملة القمعية والتعسفية لسلطات الاحتلال المغربي، تجاه معتقلي مخيم اكديم ايزيك، وطالبوا خلال وقفة تضامنية، أمس، بإطلاق سراح فوري ولامشروط لكافة السجناء السياسيين.
الوقفة التي نظمت بالمركز الإعلامي للصحراويين بالجزائر العاصمة، جاءت بمبادرة من لجنة الصحفيين الجزائريين المتضامنين مع الشعب الصحراوي، وحضرها حقوقيون وممثلو المجتمع المدني.
وبعد سماعها للظروف الجائرة التي جرى فيها اعتقال ومحاكمة معتقلي مجموعة اكديم ايزيك، استنكرت رئيسة مجلس حقوق الإنسان فافا بن زروقي سيد لخضر، تعسف القضاء المغربي بحق هؤلاء.
وقالت إنها مستاءة كثيرا بشأن الخروقات التي ميزت إجراءات المحاكمة، مؤكدة أن « الأمم المتحدة والهيئات الدولية تنادي بالمحاكمات العادلة التي تعني احترام الإجراءات القضائية اللازمة مهما كانت طبيعة العقوبة».
وأوضحت فافا التي اشتغلت كقاضية لمدة 42 سنة، أن المحاكمة العادلة لابد أن تؤدي منطقيا لإطلاق سراح المعتقلين، لأنهم يحاكمون من قبل المستعمر الذي يخرق بطبيعته كل القوانين والأعراف الدولية.
وعبرت رئيسة مجلس حقوق الانسان عن مساندتها الكاملة للمعتقلين السياسيين الصحراويين وعن تضامنها مع اللجنة الصحراوية لحقوق الانسان.
هذه الأخيرة، تحدث رئيسها أبا الحسين، عن الخروقات الجسيمة التي طبعت مختلف مراحل تعامل سلطات الاحتلال المغربي مع المعتقلين السياسيين مجموعة اكديم ازيك، وأكد تعرضهم للتعذيب الجسدي والمعنوي وتزوير الشهادات والمحاضر.
وقال رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان، إن المغرب اعتقل سنة 2010 هؤلاء المناضلين السياسيين، على خلفية أحداث مخيم اكديم ازيك الذي أنشأ وسط مدينة العيون المحتلة من قبل 30 ألف مواطن صحراوي، انتقاما من الصدى العالمي الذي أبطل ادعاءته وأكد احتلاله للأراضي الصحراوية.
وأوضح أن السجناء عرضوا سنة 2013 على القضاء العسكري المغربي وصدر بحقهم أحكام بالمؤبد و30 و20 سنة، قبل أن يرضخ الاحتلال للضغوط الدولية وقرر إحالتهم على القضاء المدني في 24 ديسمبر 2016.
وأكد أن المحتل يتعمد تأجيل الجلسات لإرهاق الملاحظين الدوليين وعائلات المعتقلين الذين يقطعون مسافة 1500 كلم في كل مرة لحضور الجلسات، مؤكدا تجند المحامين الدوليين والتنظيمات الطلابية الصحراوية للتضامن والدفاع عن هؤلاء.
وأفاد بأن الجلسة الأخيرة للمحاكمة، عرفت توجيه الشهود بنظام الكتروني «البلوتوت»، من غرف عمليات لتزوير الشهادات غير أنه تم التفطن لذلك من قبل محامين فرنسيين ما عرضهم للطرد والتعنيف.
وقال أن القضاء المغربي، كلف محامين من المغرب للدفاع عن المعتقلين وشرعوا في المرافعات دون دراسة الملفات وقامت الشرط بجلبهم بالقوة وتحت أثار الضرب والتعذيب إلى جلسة المحاكمة، ما جعلهم يطالبون بخبرة طبية دولية مستقلة.
وندد أبا الحسين بالتواطؤ الدولي، وعدم تحرك بعثة المينورسو، تجاه الخروقات المتواصلة للاحتلال في الأراضي المحتلة، وقال إن المغرب يستفيد من حماية دولية مثلما يحدث مع إسرائيل.
ودعت من جانبها نورية حفصي، بتكثيف العمل التضامني لمساندة الشعب الصحراوي.
وأكد منسق لجنة الصحفيين الجزائريين لمساندة الشعب الصحراوي، أن الوقفة التضامنية جاءت للتنديد بتماطل محكمة سلا المغربية بحق 24 سجينا وأخذتهم كرهينة لخدمة أجندات سياسية خاصة.
وتوجت الوقفة ببيان، يدين « السلوك المخزي للأمن المغربي تجاه الملاحظين الدوليين والمنظمات غير الحكومية المساندة للمساجين»، والمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين بشكل فوري ودون أية شروط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.