شنقريحة: لا بد من تحديد الأولويات لوضع البلاد على السكة الصحيحة    وزارة الخارجية: الجزائر ترحب بتوقيع الأطراف الليبية على اتفاق لوقف إطلاق النار في ليبيا    بوزيد لزهاري: بيان أول نوفمبر أول المدافعين عن حقوق الانسان    "ترقية الصادرات خارج المحروقات مرهون بوضع استراتيجية واضحة في كل شعبة"    ابراهيم بومزار: توفر معدات خاصة بالكوارث لمتعاملي الهاتف إجباري    تطبيع السودان: بين طعنة الظهر والعهد الجديد!    اتحاد العاصمة : ثلاث حالات إيجابية "دون أعراض" لوباء كورونا    سكيكدة : انحراف عربة قطار محملة بالفوسفات    وكالة عدل ترفع دعوى قضائية ضد مُستأجر قام بتهديم جدار داخل شقته    مستشار رئيس الجمهورية: مرجعية الجزائريين واضحة    وزير الصحة بن بوزيد: وباء كورونا خطر كبير ويجب أن يبقى الخوف بسبب التهاون بشروط الوقاية    زلزال افتراضي اليوم بقوة 6.8 درجة ببومرداس    الحملة الاستفتائية : الدعوة إلى تزكية مشروع التعديل الدستوري    انطلاق التسجيلات الأولية لحاملي شهادة البكالوريا الجدد اليوم بداية من الساعة الواحدة    الجامعة العربية : اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا "انجاز وطني كبير"    مجلس التعاون الخليجي: تصريحات ماكرون عن الإسلام والمسلمين غير مسؤولة    مشروع تعديل الدستور : عطار يدعو شباب حاسي مسعود الى التوجه بقوة الى صناديق الاقتراع في الفاتح نوفمبر    معلمة وهران.. أهانها الوالي فاحتضنها الملايين    الصحة العالمية: نمر بمرحلة صعبة من وباء كورونا    منظمة الصحة العالمية تُحذر من أشهر صعبة جدا: الخطر قادم!    ترامب: السعودية ستنضم لاتفاق السلام مع إسرائيل قريبا    ديبارديو يتحدى ماكرون ويقدم تحية الإسلام في مهرجان "الجونة"    وزارة الثقافة تنظم "أسْبوع النّْبِي" تحت شعار "مشكاةُ الأنوار في سيرة سيّد الأخيار"    باراغواي تعثر على 5 جثث متحللة لمهاجرين غير شرعيين حاولوا الدخول الى الإتحاد الأوروبي من صربيا    توزيع 440 إعانة ريفية في مستغانم    رياح قوية على السواحل الغربية الأحد    حملة وطنية للتلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية بداية شهر نوفمبر المقبل    مطلقون في ترميم حياتهم راغبون    واشنطن تفند أنباء حول "الاعتراف" بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية    « الجمهورية » مدرسة المهنية و الاحتراف    بويال يعلق على رحيل بودبوز    وقفة بالجلفة لنصرة النبي الكريم وتكريس دسترة الإسلام    القرض الشعبي الجزائري يكشف:    غالي يهنئ الصحافة الجزائرية    حملة لمقاطعة المنتجات الفرنسية    وزير السكن يكشف:    اتفاقية إطار لدعم الصناعات الصغيرة والمؤسسات الناشئة    ذكرى المولد النبوي الشريف الخميس 29 أكتوبر الجاري    الكمامات تحد من عدوى كورونا لكن لا تمنعها تماما    56 مليارا لتهيئة طرقات بلدية وهران    "الفيفا" تهدّد دفاع تاجنانت    تعليق تربّص منتخب كرة اليد    حظوظ الجزائر كبيرة للتأهل إلى مونديال قطر    الإعلان عن المتوجين بجائزة محمد ديب الأدبية    ندوة تاريخية حول قادة الثورة الجزائرية    عندما يخرج الشعر إلى ربوع الحياة    اتفاقية شراكة مع شباب "اليوتيبورز" التونسية    نجوم في سماء الأغنية الجزائرية    خلية إصغاء لتطهير العقار الصناعي المجمّد    عودة النقل البحري بين مستغانم وجنوب أوروبا    العرفان لمهنة المتاعب    مراكشي و حمادوش يوقعان    داربي «زبانة» يعود بعد 7 مواسم    كولخير يغادر المكرة ويختار الرابيد    عامان حبسا للص هواتف بحي النجمة    مصادرة 132274 وحدة بالأسواق    دعوى قضائية ضد بوراوي بتهمة الإساءة للرسول    ماذا خسر العالم بعدائه لسيّد الخلق محمّدٍ صلّى الله عليه وسلّم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أخطبوط الفساد كبّد خزينة الدّولة 70 مليار دولار!
"الشروق" تنشر تفاصيل النهب بتورط وزراء وإطارات وكارتل مالي:
نشر في الشروق اليومي يوم 19 - 09 - 2020

قدرت خسائر الخزينة العمومية التي تسبب فيها المسؤولون من رتبة الوزارء والولاة وإطارات الدولة إلى جانب "الكارتل المالي" المتورطين في قضايا الفساد والتي كشفت عنها المحاكمات التي انطلقت شهر دسيمبر 2019، إلى غاية 9 سبتمبر الجاري ما يقارب 12 ألف مليار دينار، وهو ما يعادل قرابة 70 مليار دولار، وهي المبالغ التي بددت في منح امتيازات وإعتمادات وإبرام صفقات وإعفاءات من الضرائب، وقد تم تحديدها في الأحكام الصادرة عن محكمة الجنح بسيدي أمحمد.
وفي التفاصيل التي تحصلت عليها "الشروق" فإن أول ملف فساد والمتعلق بتركيب السيارات والتمويل الخفي للحملة الانتخابية والذي تورط فيها الوزيران الأولان أحمد أويحيى وعبد المالك سلال وعدد من الوزراء إلى جانب رجال الأعمال أحمد معزوز، حسان عرباوي، محمد بعيري المتابعين بجنح منح عمدا للغير امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية غير مطابقة للأحكام التشريعية والتنفيذية، تعارض المصالح، التبديد العمدي للمال العام خسائر تقدر ب13 مليار دينار.
وتسبب المتهمون في قضية عائلة "هامل" وعلى رأسهم المدير العام الأسبق للأمن الوطني وأبنائه وزوجته إلى جانب إطارات ووزراء وولاة سابقين، حسب أرقام الخزينة العمومية في تبديد 200 مليار دينار جزائري.
أما الملف الثالث فيتعلق برجل الأعمال صاحب مجمع "سوفاك" مراد عولمي الذي أدانته المحكمة الابتدائية لسيدي أمحمد، كبد خزينة الدولة خسائر تقدر ب250 مليار دينار، أما الملف الرابع فهو يتعلق برجل الأعمال والرئيس السابق ل"الأفسيو" علي حداد الذي أدانته محكمة الدرجة الأولى لسيدي أمحمد، ب18 سنة حبسا نافذا وغرامة مالية ب8 ملايين دينار، مع مصادرة جميع ممتلكاته، فقد كبد الخزينة العمومية خسائر فادحة، تقدر ب10 آلاف مليار دينار جزائري.
وبدوره، فإن رجل الأعمال محي الدين طحكوت الذي أدانته المحكمة الابتدائية لسيدي أمحمد، ب16 سنة حبسا نافذا، كبد الخزينة العمومية خسائر تقدر ب300 مليار دينار جزائري.
وحسب الأرقام التي كشف عنها ممثل الخزينة العمومية، فقد قدرت الخسائر التي تسبب فيها لخزينة الدولة "الإخوة كونيناف" المتابعين بتهم تبييض الأموال والعائدات الإجرامية، ب277 مليار دينار جزائري.
وكان آخر ملف فساد فصل فيه القطب الجزائي المتخصص لدى محكمة سيدي أمحمد، هو ملف الوزيرين السابقين للتضامن الوطني جمال ولد عباس والسعيد بركات، حيث تسببا بخسائر تقدر حسب الخزينة العمومية ب9 ملايير دينار جزائري وهو المبلغ الذي حكم عليهما من طرف القاضي خلال نطقه بالأحكام الأربعاء الماضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.