حزب جبهة التحرير الوطني يجدد دعمه لموقف الجيش    المحكمة العسكرية بالبليدة ترفض طلب الإفراج المؤقت عن حنون    الامتثال الإرادي للاتفاق بلغ 168 ٪ خلال أفريل 2019    تأجيل محاكمة رجل الأعمال علي حداد إلى 3 يونيو المقبل    تدمير مخبأين للإرهابيين بسيدي بلعباس    الكتلة البرلمانية للأفلان تدعو بوشارب الإستقالة “طوعا” من رئاسة المجلس الشعبي الوطني    نائب برلماني يقترح حلولاً لتّأجيل الإنتخابات دون الخروج عن الدستور    200 ألف سكن جاهز للتوزيع    زكاة الفطر لهذا العام 120 دينار    وزارة الشؤون الدينية تعزز فضاءاتها    بن ناصر يستقيل من رئاسة الفريق    المحترف الأول: جولة 29 مسرح لمباريات حاسمة في سباق اللقب، المراتب الأولى وتفادي السقوط    تسجيل ثلاث نقابات جديدة في قطاعي الصحة والتعليم العالي    المدية: الشرطة تطيح بعصابة أشرار تمتهن النصب والسرقة بعدة ولايات    إحباط محاولة تهريب مبلغ كبير من الدوفيز    قتيلان وجريح في حادثي مرور بمعسكر    الصيادلة يحتجون أمام مقر وزارة العدل    محرز: الحمد لله الذي خلقني الله مسلما    فيغولي يتوهج    استرجاع 50 ألف هكتار بالبيض    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن    المؤسسات تفرض شروطا تعجيزيّة    رصد مليار دينار لمشاريع تنموية بالبلديات    «الشعب» تستطلع طرق إعداد طبق المعقودة التّقليدي بمعسكر    قصر عزيزة بالبليدة معلم تاريخي يشكو من الإهمال    إقبال كبير على مختلف الأنشطة المنظمة    كيفية استغلال الوقت في رمضان    أخطاء للنساء في رمضان    رمضان شهر العتق من النيران    نظام الوسيط أضفى الشّفافية على مناصب العمل    زبائن شركة “هواوي” يواجهون مصير غامض بعد قرار ترامب    بلقبلة يتلقى دعوة بلماضي في التشكيلة الموسعة    ياسين بن زية يتجه للتوقيع في ناد قطري    بولاية في التشكيل المثالي " لليغ 2"    أحدث ترددات قنوات فوكس سبورت Fox sport على أسترا    يصران على الصوم    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    شركة "آس.أ.أ" تحقق رقم أعمال قدر ب 27.7 مليار دينار خلال 2018    الشعب الجزائري يحتل المرتبة الأولى في ترتيب الأفارقة المائة الأكثر نفوذا    الهلال الأحمر الجزائري يدعو إلى إعداد بطاقية وطنية خاصة بالمعوزين    أزيد من 62 ألف شرطي لتأمين مراكز امتحانات شهادات نهاية السنة الدراسية    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    الأفلان يحيي الطلبة الجزائريين ويشيد بدورهم في الحراك الشعبي    العملية مجمدة لدى دواوين الترقية ببعض الولايات    بين المجلس العسكري‮ ‬وقوى المعارضة الرئيسية    مختصون‮ ‬يؤكدون على أهمية إجراء التحاليل الطبية‮ ‬    الجمارك الجزائرية تنشئ لجان مصالحة    زيتوني يؤكد شرعية مطالب الحراك    رسائل هادفة من نبع الواقع و الحراك الشعبي    « أقضي السهرات الرمضانية رفقة الجالية في مطعم جزائري باسطنبول »    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    تسليم قلعة صفد للقائد صلاح الدين الأيوبي    «براكودا» يبكي و يكسر بلاطو «حنا هاك»    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    صرح مهمل، ديون خانقة وعمال بلا أجور    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فصل 15 مدرسة عليا ومعهد عن الجامعة
أويحيى يعيد النظر في هيكلة الجامعات الجزائرية عشية الدخول الجامعي
نشر في الشروق اليومي يوم 04 - 08 - 2008


الجامعة المركزية في العاصمة
وقع رئيس الحكومة أحمد أويحيى بناء على تقرير من وزير التعليم العالي والبحث العلمي، مراسيم تنفيذية، تقضي بتحويل 15 مدرسة علي ومعهد إلى مدارس وطنية كبرى مستقلة عن الجامعة، من بينها عشر مدارس للدراسات العليا وخمسة معاهد وطنية تابعة لمختلف الجامعات الجزائرية عبر مختلف الولايات.
*
* ترقية هذه الهياكل الجامعية إلى رتبة مدارس وطنية كبرى مستقلة
*
كلها تمت ترقيتها إلى رتبة مدارس وطنية للدراسات العليا، مستقلة عن الجامعة، وذلك في إطار إعادة هيكلة قطاعالتعليم العالي والجامعة الجزائرية بما يتناسب والإصلاحات الجارية في القطاع.
*
وفي هذا الإطار تم تحويل المدرسة العليا للأساتذة بالقبة إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى المدرسة العليا للأساتذة بالقبة، وتتمثل مهمة المدرسة، زيادة على مهامها المحددة مسبقا في ضمان تكوينالمكونين لفائدة قطاع التربية الوطنية، ويضاف إلى مجلس إدارتها عضوين ممثلين عن وزير التربية ووزير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، زيادة على الأعضاء السابقين.
*
كما قررت الحكومة تحويل المدرسة العليا للأساتذة المتخصصة في التعليم التقني في وهرا المحدثة سنة 1984 إلى مدرسة خارج الجامعة، وتسمى "المدرسة العليا لأساتذة التعليم التكنولوجي بوهران" وتتمثل مهامها بالإضافة إلى المهام المحددة في المرسوم السابق في ضمان تكوين المكونين لفائدة قطاع التربية الوطنية، وكذا القطاعات الأخرى وهذا سب الحاجة، ويضاف إلى مجلس إدارتها عضوين ممثلين عن وزير التربية الوطنية ووزير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
*
كما قرر تحويل المدرسة العليا للأساتذة المتخصصة في الآداب والعلوم الإنسانية في مدينة الجزائر إلى مدرسة خارج الجامعة تسم "المدرسة العليا للأساتذة ببوزريعة"، إضافة إلى تحويل المدرسة العليا للأساتذة المتخصصة في الآداب والعلوم الإنسانية في قسنطينة إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة العليا للأساتذة بقسنطينة"، وتتمثل مهمتها زيادة عن المهام العامة امحددة سابقا في ضمان تكوين المكونين لفائدة قطاع التربية الوطنية.
*
كما تقرر أيضا تحويل المدرسة المتعددة العلوم للهندسة المعمارية والعمران بالحراش إلى مدرسة خارج الجامعة، تسمى "المدرسة الوطنية العليا لهندسة المعمارية".
*
إضافة إلى تحويل المدرسة الوطنية للأشغال العمومية إلى مدرسة عليا خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا للأشغال العمومية" وتحويل المدرسة الوطنية للطب البيطري بالحراش إلى مدرسة خارج الجامعة، تسمى "المدرسة الوطنية العليا للطب البيطري.
*
كما قررت الحكومة تحويل المدرسة الوطنية المتعددة التقنيات ببوراوي بالحراش إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا المتعددة التقنيات".
*
وبموجب مراسيم تنفيذية صدرت أمس في الجريدة الرسمية، تقرر تحويل المدسة العليا للتجارة بالجزائر إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا في العلوم التجارية والمالية"، وتتمثل مهامها في ضمان التكوين العالي والبحث العلمي والبحث العلمي والتطوير التكنولوجي في ميادين العلوم التجارية والمالية، وتكوين إطارات ذات مستوى عل في هذا الميدان، ويتكون مجلس إدارتها من ممثل عن وزير التجارة، وممثل عن وزير الفلاحة، وممثل عن وزير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وممثل عن الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة، وممثل عن المجلس الجهوي لمنطقة الوسط للخبراء المحاسبين ومحافظي الحساباتوالمحاسبين المعتمدين.
*
كما وقع أويحيى مرسوما تنفيذيا يقضي بتحويل المدرسة العليا للري إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا للري"، وتحويل المعهد الوطني للفلاحة إلى مدرسة وطنية خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا للفلاحة"، وتحويل المهد الوطني للتكوين في الإعلام الآلي إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا للإعلام العالي"، وترقية المعهد الوطني لعلوم البحر وتهيئة السواحل إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا لعلوم البحر وتهيئة الساحل"، وتحويل المعهد الوطني للخطيط والإحصاء ببن عكنون إلى مدرسة خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية للإحصاء والإقتصاد التطبيقي"، وتحويل المعهد الوطني للتجارة إلى مدرسة وطنية عليا خارج الجامعة تسمى "المدرسة الوطنية العليا للتجارة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.