محكمة سيدي امحمد : 15 سنة سجنا نافذا في حق عبد الغاني هامل    لمكافحة كورونا: المجلس الدستوري يقتطع مبلغا ماليا من الراتب الشهري لأعضائه    توفير 1.200 سلة غذائية للعائلات المعوزة بمعسكر    قراءة أدب الخيال العلمي في الحجر الصحي.. ترشيحات لروايات عالمية ترجم بعضها للعربية    مصر.. الأزهر يوضح حُكم صيام شهر رمضان فى عصر الكورونا    وفاة مسؤول العلاقات الخارجية في البوليساريو    مؤسسات اقتصادية هامة تبادر بتخصيص إمدادات مالية بعنابة    تسخير 5 مراكز للتكوين المهني لخياطة الكمامات الطبية بالشلف    رئيس الجمهورية يشدد على ضرورة التحلي ب"الانضباط" في مواجهة فيروس كورونا    حجز كل ممتلكات وشركات هامل وأبنائه وتغريمهم ب7 ملايير سنتيم    الرئيس تبون يوقع مرسوما رئاسي للعفو عن 5037 محبوس    الأستاذ عبد الكريم غريبي: قطاع الثقافة في الجزائر بحاجة إلى إرادة سياسية واضحة المعالم والأهداف    تيارت:ايداع 09 اشخاس الحبس بتهمة اهانة هيئة نظامية    لبنان: إرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 479 حالة    كشف وتدمير مخبأين للإرهابيين يحتويان على مواد غذائية بكل من الجلفة وسكيكدة    الصومال ترسل 14 طبيبا إلى إيطاليا لمساعدتها في مواجهة كورونا    ارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا باسبانيا الى 102 الف اصابة    فتوى تجيز للأسلاك الطبية والأمنية "الصّلاة بغير وضوء ولا تيمُّم"    كورونا… ايران تشهد تراجعا في عدد الاصابات    وزارة التجارة تنفي إصدار قرار غلق محطات البنزين    مدير فرع التسويق بشركة نفطال: محطات البنزين ستبقى مفتوحة وغلقها مجرد إشاعة    اسعار النقط تسجل أكبر خسارة فصلية لها    الرئيس تبون : الجزائر مستعدة تماما للتصدي لوباء و كورونا و لانهيار أسعار النفط    بريطانيا تخصص رحلة لرعاياها بالجزائر    وزيرة الثقافة تعين مديرا جديدا للترميم وحفظ التراث    الأرندي يعزي في وفاة نائبه الطيب زغيمي    تصريحات كاذبة و قذف ضد الجزائر: وزير الشؤون الخارجية يستدعي سفير فرنسابالجزائر    عمراني: “اللاعب بحاجة ل 3 أسابيع من أجل العودة للمنافسة” !    خالدي :”نريد ضمان طبعة متألقة لألعاب وهران 2022″    النجم الصاعد ل “مان يونايتد”: “محرز أفضل لاعب واجهته”    حركةالبناء الوطني ترد على الاكاذيب الفرنسية    تضامن "متميز" في التعليم العالي    29 قتيلا و 653 مصابا عبر طرقات الوطن خلال أسبوع    مخترق حاجز أمني بڤديل مُتابع بعامين حبسا    الرئيس غالي يحمل المغرب المسؤولية عن حياة الأسرى جراء «كورونا»    دعم الدولة سيستمر رغم الازمة    نظمت تحت شعار من بيتك افرح واربح    ضمن الإجراءات الاحترازية لبريد الجزائر    بنسبة 2.7 بالمائة في 2019    الفاف في مواجهة كورونا    رئيس الصين يشكر قيس السعيد    أمر باتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على جاهزية الجيش    «الجائحة إبتلاء من المولى ومستعدون لأي حملة تضامنية»    «يجب تفادي الاستهزاء لأن الوضع جد مقلق»    توزيع 875 طردا غذائيا على العائلات المعوزة    معهد العالم العربي يطلق برنامجا ثقافيا عبر الأنترنت    مشاهير الغناء في العالم يحيون حفلا خيريا من منازلهم    رفع التجميد عن بطاقات "الشفاء" المدرجة في القائمة السوداء    وفاة الرئيس السابق للكونغو بسبب كورونا    الجمارك تحدد قائمة المواد المعلق تصديرها مؤقتا    توزيع 1005 قفف مساعدات غذائية على الأرامل والمعوزّين    في زمن "كورونا" دار الثقافة مالك حداد تطلق عن بعد مسابقة الصحفيّ الصغير    أتدرب بجدية بمفردي وقلوبنا مع أحبتنا في البليدة    مستقبل النادي على المحكّ    الأرشيف المسرحي بحاجة إلى مؤسسة تُعنى به    التعفف عن دنيا الناس    من أسباب رفع البلاء    الإخلاص المنافي للشرك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هاؤلاء هم أهم زبائن و مموني الجزائر خلال سنة 2019

البلاد نت - تمت أهم المبادلات التجارية للجزائر مع أوروبا خلال سنة 2019 , حيث قدرت ب 14ر58 بالمائة من الحجم الاجمالي للمبادلات, حسبما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية عن المديرية العامة للجمارك الجزائرية.
بشكل عام فان أهم خمس زبائن الجزائر خلال 2019 هي فرنسا و ايطاليا و اسبانيا و الولايات المتحدة الامريكية و بريطانيا وتركيا.
أما أهم مموني الجزائر هي الصين و فرنسا و إيطاليا و اسبانيا و ألمانيا وتركيا.
وبلغت قيمة صادرات الجزائر في 2019 قرابة 35,82 مليار دولار أي بتراجع قدره14,29 بالمائة في حين بلغت وارداتها 41,93 مليار دولار أي بتراجع قدره 9,49 بالمئة.
و حسب المعطيات الاحصائية لمديرية الدراسات والاستشراف للجمارك فان المبادلات التجارية بين الجزائر والدول الاوروبية بلغت 21ر45 مليار دولار خلال السنة الفارطة مقابل 96ر51 مليار دولار خلال سنة 2018 اي بانخفاض يقدر ب - 13 بالمائة.
و بذلك, تبقى بلدان أوروبا أهم شركاء الجزائر علما أن 69ر63 بالمائة من الصادرات الجزائرية و 40ر53 بالمئة من وارداتها تمت مع دول هذه المنطقة بما فيها دول الاتحاد الاوروبي.
بالفعل, بلغت صادرات الجزائر نحو البلدان الاوروبية 81ر22 مليار دولار مقابل 55ر26 مليار دولار, مسجلة بذلك انخفاضا ب -08ر14 بالمائة.
من جهتها , استوردت الجزائر من بلدان اوروبا ما قيمته 39ر22 مليار دولار مقابل قرابة 41ر25 مليار دولار, اي ما يمثل انخفاضا ب - 87ر11 بالمائة.
و تبقى كل من فرنسا و ايطاليا و اسبانيا و بريطانيا من الشركاء الأساسيين للجزائر في اوروبا , حسب نفس المصدر.
و تحتل بلدان آسيا المرتبة الثانية من حيث حجم المبادلات التجارية للجزائر بحصة قدرها 92ر23 بالمائة من القيمة الاجمالية لتبلغ 60ر18 مليار دولار مقابل 06ر19 مليار دولار, مسجلة بذلك تراجعا طفيفا ب -44ر2 بالمائة.
واقدمت الدول الاسيوية على شراء المنتجات الجزائرية بقيمة 42ر6 مليار دولار مقابل 77ر5 مليار دولار في نفس فترة المقارنة مسجلة بذلك ارتفاع قدره 28ر11 بالمئة.
و سجلت واردات الجزائر من آسيا تراجعا بنسبة 40ر8 بالمئة لتبلغ قيمة 17ر12 مليار دولار مقابل 29ر13 بالمئة.
و حسب معطيات الجمارك الجزائرية فان الصين و الهند والسعودية و كوريا تعد من اهم شركاء الجزائر في منطقة آسيا .
و من جهة اخرى, أفادت الجمارك الجزائرية ان المبادلات التجارية بين الجزائر و بلدان العالم الاخرى (أمريكا, افريقيا, استراليا) لا تزال تسجل مستويات متدنية.
و احتلت دول القارتين الامريكيتين المرتبة الثالثة بحصة قدرها 51ر26 بالمئة من القيمة الاجمالية للمبادلات التجارية للجزائر لتبلغ 52ر9 مليار دولار, مقابل 95ر12 مليار دولار, أي بانخفاض قدره 48ر26 بالمئة.
اما الصادرات الجزائرية نحو دول القارتين فقد انخفضت ب 85ر44 بالمئة محصلة مجموع 88ر3 مليار دولار سنة 2019, مقابل 04ر7 مليار دولار سنة 2018.
و قامت الجزائر من جهتها بمشتريات من هذه المنطقة بما قيمته 63ر5 مليار دولار مقابل 91ر5 مليار دولار, اي بانخفاض ب66ر4 بالمئة,حسب معطيات الجمارك.
و تعتبر الارجنتين و الولايات المتحدة الامريكية والبرازيل و كوبا من اهم شركاء الجزائر في المنطقة الامريكية .
من جهة اخرى, اوضحت معطيات الجمارك بان المبادلات التجارية للجزائر مع الدول الافريقية لا تزال ضعيفة على الرغم من التحسن الطفيف الذي سجلته عرفت تحسنا ب1,55% في سنة 2019 مقارنة بعام 2018. وقد بلغ مجموع المبادلات 3,51 مليار دولار مقابل 3,46 مليار دولار.
وقد قامت الدول الافريقية منها دول اتحاد المغرب العربي بشراء المنتجات الجزائرية بمبلغ 2,17 مليار دولار مقابل حوالي 2,18 مليار دولار , بانخفاض قدره 0,56 بالمئة.
و كانت الجزائر قد استوردت من هذه المنطقة ما قيمته1,34 مليار دولار مقابل 1,27مليار دولار أي بارتفاع بلغ 16ر5 بالمائة.
و قد شكلت كل من مصر و تونس و المغرب اهم شركاء الجزائر خلال هذه الفترة.
و من جهة اخرى عرفت التبادلات التجارية بين الجزائر و منطقة اوقيانوسيا انتعاشا "ملحوظا" بنسبة 33,28 بالمائة حيث ارتفعت من 691 مليون دولار إلى920,94 مليون دولار خلال 2019.
و قد بلغت صادرات الجزائر نحو منطقة أوقيانوسيا ما قيمته 531,20 مليون دولار مقابل 248,61 مليون دولار أي بارتفاع قدره 113,67 بالمئة و استوردت من ذات المنطقة ما قيمته 389,73 مليون دولار مقابل 442,39 مليون دولار أي بانخفاض بلغت نسبته 11,90 بالمائة.
و تتمثل أهم البلدان الشريكة بمنطقة أوقيانوسيا في استراليا و نيوزيلاندا.
و قد بلغ مجموع التبادلات التجارية العالمية للجزائر مع مختلف المناطق الجغرافية خلال 2019 ما قيمته 77,76 مليار دولار مقابل قرابة 88,13 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2018 اي بانخفاض يقدر ب 11,77 بالمائة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.