تخصيص 3 فضاءات إضافية لإستقبال الأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    جراد يمنع المسؤولين من الترويج الإعلامي لعمليات توزيع التبرعات    التجديد التلقائي لرخص المرور الإستثنائية بالبليدة خلال فترة الحجر الشامل    دخول أنبوب غاز جديد حيز الخدمة بحاسي الرمل “GR7”    اجتماع أوبك: الجزائر تدعو إلى تخفيض فوري لإنتاج النفط    طلبت من اللاعبين الجدية في التدريبات الفردية    الريال يقترح حلولا لعودة «الليغا»    وضع الوكالة الوطنية لترقية الحظائر التكنولوجية تحت وصاية وزير المؤسسات الصغيرة    رئيس المجلس الشعبي الوطني يعزي الشعب الصحراوي في رحيل القائد أمحمد خداد    محمد بوشامة:”المضاربة والخلل في التوزيع سبب أزمة السميد”    أعضاء الحكومة يتبرعون بشهر من رواتبهم للحد من آثار أزمة “كورونا” على المواطنين    كورونا يواصل الزحف وأمريكا تنتظرها أيام مرعبة    وزير الصحة: بروتوكول العلاج بالكلوروكين أتبث حتى الآن فعالية نتائجه    الرئيس تبون يحول أكثر من 400 مليار إلى ميزانية الصحة لمواجهة “كورونا”    المديرية العامة للضرائب تقر تسهيلات للمؤسسات    هذه رزنامة تقديم الدروس النموذجية عبر قنوات التلفزيون العمومي    تيسمسيلت :توزيع 2.400 طرد غذائي على الأسر المعوزة    جراد: “سنتخلص من كورونا طال الزمن أم قصر”    “فرانس فوتبول” تنصح مرسيليا بالتعاقد مع إسلام سليماني لهذه الأسباب    ولاة الجمهورية يتبرعون بشهر واحد من راتبهم لمكافحة كورونا    العقوبات تنهال على جمال بلعمري في الشباب السعودي    بلايلي يطالب بفسخ عقده مع الأهلي السعودي    المدية : تفكيك شبكة إجرامية تتاجر بالذخيرة وحجز 1000 خرطوشة أجنبية    أحكام من 6 أشهر إلى 8 سنوات سجنا نافذا ضد مروجي المخدرات في القصر ببجاية    8 أشهر حبسا نافذا في حق الصحافي سفيان مراكشي    البيّض: برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    تجميد تصوير الأعمال السينمائية والوثائقية    الدكتور عبد الكريم بن عيسي: فشل العروض المسرحية سببها عدم إدراك صناعها ل”ميقاعية العرض المسرحي”    هل صحيح أن السياسات الخارجية الأمريكية بدون أخلاق؟    كورونا: اتصالات الجزائر تضمن استمرارية خدماتها طوال فترة تمديد الحجر الصحي    كورونا لم يشفع لأطفال فلسطين من بطش الاحتلال    الكرملين يحذر من زيادة حجم إنتاج النفط    المرأة في الفكر الإرهابي    باتنة: انطلاق قافلة مساعدات خيرية اتجاه ولاية البليدة    خط موريس.. بعد الموت، الحياة تنبعث من جديد في تلمسان    عطال أكبر المستفيدين من توقف المنافسة    محرز يوجه رسالة مؤثرة!    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي كورونا    17 دولة لم يصلها الوباء    ترامب يقيل المسؤول الاستخباراتي الذي حرّك الدعوى لعزله    أحزاب لا تغرد رغم الربيع..!؟    إعفاءات خاصة بأعمال التضامن    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    وزارة التربية تعلن عن الرزنامة    .. الاستهتارُ القاتل    توزيع مواد غذائية على 700 عائلة معوزة و متضررة من كورونا    الممثلة أمينة بلحسين من وهران : « الحجر المنزلي قربني أكثر من عائلتي»    تثبيت مغاسل وقائية    توقيف 52 مهربا وحجز مواد غذائية وتنظيف ووقود    "لوندا" تمنح مساعدات للفنانين المتوقفة نشاطاتهم    فتح باب التقديم لمنحة تطوير الأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    هذه حلولي لتجاوز مشاكل كورونا رياضيّاً    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    المحبة من شروط لا إله إلا الله    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البطاطا، الحليب، حوادث المرور، السكن .. انشغالات الجزائريين تحت مجهر تبون وحكومته

البلاد.نت – محمد بلعليا: مباشرة بعد عودته من العاصمة الألمانية برلين، اتخذ رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قرارات تصب في صالح المواطنين مباشرة، على رأسها مواجهة ظاهرتي حوادث المرور والاختناقات المرورية التي تنكس على الجزائريين حياتهم، في وقت بادرت حكومته الى دراسة قضايا بارزة كالسكن والمواد واسعة الاستهلاك كالبطاطا والحليب وغيرها.
حوادث المرور
وكلف تبون، وزيره الأول بعقد مجلس وزاري مشترك في أقرب الآجال يكرس حصريا لدراسة ظاهرة حوادث المرور، حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية، الاثنين، حيث جاء فيه: "كلف رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، الوزير الأول بعقد مجلس وزاري مشترك، في أقرب الآجال، يكرس حصريا لدراسة ظاهرة حوادث المرور واقتراح التدابير التي من شأنها وضع حد لهذه الكوارث المتفاقمة التي أخذت أبعادا غير مقبولة ولا يمكن تحملها، وذلك نظرا للتزايد المستمر والمقلق لحوادث المرور على طرقاتنا وما تسفر عنه من ضحايا وخسائر وما ينجر عنها من عواقب على الأمن والصحة العموميين وكذا على سلامة المواطنين".
وتأتي تدابير رئيس الجمهورية بعد الحادث المروري الأليم الذي وقع في سطيل بولاية الوادي وراح ضحيته 13 جزائريا وعشرات الجرحى، وهو الحادث الذي شد انتباه العام والخاص، وإن كانت طرقات الجزائر توقع يوميا عشرات الحوادث التي تودي بحياة مرتاديها.
وغالبا ما كانت حوادث المرور محل انتقاد من طرف الجزائريين، الذين يعانون كثيرا في طرقاتهم، وفشلت جميع الحكومات المتعاقبة في وضع حد أو على الأقل التقليل منها، في وقت توجه أصابع الاتهام للعنصر البشري.
السكن
وكان رئيس الجمهورية قد تطرق في مجلس الوزراء الأخير الى واقع السكن، حيث استمع إلى عرض قدمه وزير السكن والعمران والمدينة حول مخطط عمل القطاع الذي من أهدافه التسوية النهائية لمشكل السكن من خلال منح الأولوية للأسر ذات الدخل الضعيف وخلق ظروف بيئة حضرية وريفية مريحة بما يحقق رفاه المواطن، من خلال تطبيق سياسة عمرانية حقيقية تأخذ بعين الاعتبار المعايير المعمارية وتحافظ على التراث.
كما يتضمن مخطط العمل تكثيف انتاج السكنات من خلال تعبئة وتوجيه ناجع للموارد المالية واستكمال البرنامج الجاري وإطلاق برنامج جديد يخص انجاز مليون وحدة سكنية بمختلف الصيغ للفترة 2020-2024 إضافة إلى تسليم مليون ونصف مليون وحدة سكنية في آفاق 2024 والقضاء على الأحياء القصديرية عبر التراب الوطني وامتصاص عجز برنامج "عدل 2" ومعالجة إشكالية البنايات القديمة واستئناف انجاز 120.000 تجزئة اجتماعية للتكفل بطلبات السكن في ولايات الجنوب والهضاب العليا.
ومن جهته كلف الوزير الأول عبد العزيز جراد، وزير السكن و العمران و المدينة باتخاذ جملة من الاجراءات لمواجهة ظاهرة العيوب البارزة والخفية في انجاز العديد من المساكن المسلمة للمستفيدين والتي ما فتئت تشكل خطرا على حياة شاغليها حسبما أفاد به بيان لمصالح الوزير الأول.
وأوضح المصدر ذاته أن هذه العيوب و حالات عدم التوافق الظاهرة و الخفية في الانجاز باتت سمة العديد من المساكن المستلمة و المسلمة الى المستفيدين رغم ما تمثله هذه العيوب والنقائص من اخطار تحدق بحياة شاغليها .
البطاطا
أما عن مادة البطاطا التي تعتبر من المنتجات واسعة الاستهلاك في الجزائر، فقد اتخذت الحكومة اجراءات للتحكم في هذه الشعبة، حيث كشف الأمين العام لوزارة الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني عن فتح غرف التبريد "مجانا" أمام الفلاحين لتخزين مادة البطاطا بعد تحقيق إنتاج موسمي كبير.
وكان موقع البلاد.نت قد نشر مشاهد لفلاحين وهم يرمون منتجاتهم من البطاطا في الطريق بعد أن عجزوا عن تسويقها او تخزينها، في احتجاج يوضح معاناتهم والخسائر التي يتكبدونها اذا لم تتحرك الحكومة في الاتجاه الصحيح لحمايتهم وحماية المستهلك الجزائري من اللوبيات التي ظلت لعقود متحكمة في السوق الجزائرية.
و تم إلى غاية اليوم, تخزين 20 ألف طن من مادة البطاطا من انتاج موسمي يقدر ب 5ر1 مليون طن , بحسب السيد حمداني,الذي أشار إلى تحقيق إنتاج بأزيد من 5 مليون طن في 2019.
الحليب
ويبدو أن الحكومة مهمة كثيرا بمعاناة الجزائريين في البحث عن كيس حليب مدعم وبسعره الحقيقي، فقد تحركت وزارة التجارة من أجل وضع حد لهذه الممارسات، حيث أمهل وزير التجارة، كمال رزيق، اليوم الثلاثاء، بائعي كيس الحليب المدعم بأكثر من 25 دينارا، أسبوعا لوقف هذه الزيادات وإتباع الطرق القانونية في عملية البيع واحترام الأسعار.
وأشار رزيق خلال لقاء حول التصدير، إلى أنه سيتم إنذار هؤلاء أولا، دون اتخاذ أي إجراءات عقابية، لكنهم سيحاسبون في حال ارتكابهم لنفس المخالفة، وذلك من خلال اتخاذ الإجراءات اللازمة في حقهم، والتي قد تصل الغلق والشطب..
ونوه الوزير خلال كلمته أن مادة الحليب المدعم موجهة للمواطنين " الزوالية" وأنه يتعين على التجار احترام ذلك، قائلا: "من لا يريد بيع الحليب المدعم بهذا السعر فلا يبيعه ".
كما كشف رزيق عن خطة بديلة لحل أزمة الحليب التي طال أمدها، وذلك من خلال السماح للمنتجين ببيع الحليب مباشرة للمواطنين.
ولكن تبقى تحركات الطاقم الحكومي مرهونة بما يتحقق على أرض الواقع، بعيدا عن الأقوال والوعود التي كانت تذهب أدراج الرياح في مناسبات سابقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.