دعوة التجار والحرفيين إلى الخروج ب «قوة» للتصويت    مشروع تعديل الدستور وثيقة مصيرية في مسار التأسيس    تضامن دولي واسع مع المعتصمين واحتجاجاتهم المشروعة بالكركرات    مسعود جاري والي وهران يكرم أيقونة الصحافة المكتوبة    كورونا: ألمانيا تغلق المطاعم والمنشآت الترفيهية    تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية    مظاهرات بالعيون بمخيمات اللاجئين الصحراويين تضامنا مع معتصمي الكركرات    نقل الرئيس تبون إلى ألمانيا لإجراء فحوصات طبية معمقة    محاضرات حول الانسان والثقافة في فكر مالك بن نبي    "المحمدية" تنتصر    عبيد شارف لإدارة لقاء سيراليون ضد نيجيريا    3 قتلى و152 جريح خلال 24 ساعة    "جامع الجزائر".. عندما تنير "المحمدية" شمال إفريقيا    عرقاب : مشروع تعديل الدستور "يدعم الاقتصاد والمنتوج والمستثمر الجزائري"    "ادعاءاتكم حملة مغرضة ولن تزيدني إلا عزما وإصرارا"    10 وفيات.. 320 إصابة جديدة وشفاء 191 مريض    اكتشاف وكر دعارة وتوقيف 13 شخصا بينهم 4 نسوة في برج بوعريريج!    انتخاب النائب رحمانية رئيسا للجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان بالبرلمان العربي    تعديل الدستور: الفريق شنقريحة يسدي تعليمات لاتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    المولد النبوي الشريف : ضمان دوام الوكالات التجارية الرئيسية للاتصالات الجزائر    رمز للسيادة والدين الأقوم    الوزير الأول يكرم الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بجامع الجزائر    متى ينتهي الجدل حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي؟    قوراية: معا لنصرة نبينا الكريم يا أمة المليار    تظاهرات في غزة للمطالبة بإنهاء الانقسام الداخلي ومواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية    لابد من تكوين مختصين في اليد العاملة المحلية    اتخاذ كافة الإجراءات لتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    رسميا إطلاق قناة "الذاكرة" في شهر نوفمبر    الحارس الدولي السابق سمير حجاوي يعاني في صمت    الثنائي غربي وشتيح يغلقان «الميركاتو»    تكريم أوائل الناجحين في الباكالوريا بمستغانم    مكتتبو عدل يحتجون    إسم يبحث عن رسم    تكريم مجاهدي مغنية    الإذاعة و التلفزيون .. من رهان السيادة إلى تحدي الرقمنة    تأييد الحكم في حق المحتال على 10 بنائين    مساحات خضراء تتحول إلى مفارغ بغليزان    عواد و كوريبة و زرقين أبرز المستقدمين    فاوتشي: بحلول أوائل ديسمبر سنعرف ماذا يمكن أن يفعله لقاح كوفيد19    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء    ألعاب القوى-منشطات: "أنا رياضي نظيف"    ضبط قائمة المستقدمين وبرنامج التحضيرات    وهران: نشوب حريق في مستودع للأغطية والأفرشة بحاسي بونيف    حجز 200 ألف وحدة مفرقعات    عمال مصنع الأجر يحتجون    إعارة اللاعب سومانا والحارس معاشو    إيطاليا تعلن تسجيل 24991 إصابة جديدة بكورونا و221 وفاة    توقع إنتاج 700 ألف قنطار برسم الحصاد الخريفي    وزير الصناعة يعطي إشارة اانطلاق قافلة تصدير منتجات عصائر من بجاية إلى ليبيا    كورونا… تسجيل 320 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    بركاني: هكذا سيتم تطبيق الحجر الصحي إذا واصلت إصابات كورونا في الارتفاع    تغييرات جذرية في مفهوم الحقوق والحريات بمشروع الدستور    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    تزويد مناطق الظل بالكهرباء والغاز من أولويات رئيس الجمهورية في المجال الطاقوي    تجارة الكترونية: الجزائر تمتلك سوقا قوية ذات امكانات نمو عالية    هزة أرضية بولاية بومرداس    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اضراب وطني يشل النقل الخاص

شن الناقلون الخواص عبر مختلف المحطات البرية لنقل المسافرين بالعاصمة وولايات أخرى على غرار تيبازة والبليدة، اليوم، إضرابا وطنيا، احتجاجا على عدم تكفل الوزارة الوصية بمطالبهم المرفوعة المتعلقة أساسا بالتعويض عن الخسائر التي لحقت بهم جراء جائحة كورونا وكذا استئناف النقل ما بين الولايات، ويأتي هذا الإضراب تنفيذا لقرار الاتحاد الوطني للناقلين بشل محطات النقل بتاريخ 20 سبتمبر.

ونظم الناقلون الخواص، وقفات احتجاجية، عبر المحطات البرية لنقل المسافرين ومواقف النقل عبر الولايات، وسجل الإضراب نسب استجابة متفاوتة تتراوح بين 60 بالمائة و100 بالمائة.

وتحدث المضربون عن تضررهم من أزمة كورونا بشكل كبير بسبب انقطاعهم عن العمل لمدة 07 أشهر ولم يتلقوا سوى منحة 10 آلاف دينار لمدة 03 أشهر فقط، في حين المنحة الشهرية التي تحدث عنها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون المقدر ب30 ألف دينار لم يحصلوا عليها إلى يومنا هذا.
وفي السياق ذاته طالب الناقلون على مستوى الخطوط الداخلية بالإعفاء الضريبي طيلة فترة كورونا، وأكدوا على أنهم توقفوا عن العمل لمدة04أشهر، ورغم استئناف العمل إلا أن دخلهم ضعيف نظرا للإجراءات المطبقة المرتبطة بالوقاية من كورونا خاصة عدد الركاب المحدود، مشيرين الى أن المداخيل لا تغطي سوى جزء محدود من أجرة السائق والقابض.
وشهدت عدة ولايات على غرار العاصمة والبليدة أمس، أزمة نقل حادة .ووجد المواطنون صعوبة كبيرة في التنقل، واستنجدوا بسيارات الأجرة الفردية التي لم تتمكن من تحقيق الطلب الكبير على النقل، كما استغل أصحاب سيارات "الكلوندستان" فرصة إضراب الناقلين الخواص لنقل المواطنين بأسعار خيالية.
وأرجع رئيس مكتب الاتحاد الوطني للناقلين لولاية تيبازة ومنسق ولايات الوسط، فاروق عموري، سبب الإضراب الذي نظموه إلى فشل اللقاء الذي ضم وزير النقل والمدير العام للنقل ورئيس الاتحاد الوطني للناقلين محمد بلال ومنسق ولايات الوسط عموري فاروق، وقال إن هذا اللقاء لم يأت بجديد بشأن الانشغالات التي تضمنها الإشعار بالإضراب.

وتزامنا مع الإضراب استقبل وزير النقل لزهر هاني ممثلي ناقلي الأشخاص والبضائع بسبب انشغالاتهم الاجتماعية والمهنية لاسيما منها المتعلقة بوباء فيروس كورونا.

وكشف بيان للوزارة، عن أن الوزير استقبل أيضا ممثلي النقل عبر الطرقات للأشخاص والبضائع والنقل بسيارات الأجرة، ويتعلق الأمر بالمنظمة الوطنية للناقلين الجزائريين والاتحاد الوطني للناقلين والاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين-نقل، بالإضافة إلى النقابة الوطنية لسيارات الأجرة والناقلين وكذا الاتحاد الوطني لسائقي سيارات الأجرة.

وفي الاجتماع عبر ممثلو الناقلين البريين عن إنشغالاتهم الإجتماعية والمهنية لاسيما المتعلقة بتجميد نشاط النقل بسبب وباء كوفيد-19، خاصة التعويضات التي قررتها السلطات العمومية وتجديد الحظيرة وتحويل محرك سيارات النقل بغاز البترول المميع.

وأكد الوزير، في رده على انشغالات المتدخلين، على دعم الدولة وتفهمها واستعدادها التام للعمل على التكفل بها، أخذا بعين الاعتبار الوضع الصحي والاقتصادي للبلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.