علي ذراع: من حق وسائل الإعلام كشف الأخطاء دون اتهامات    بن زيمة يفاجئ إشبيلية ويضع الريال في الصدارة    المجلس الشعبي الوطني يعقد جلسة الأربعاء القادم    لوكال يستقبل سفير روسيا    الجزائر ضيف شرف معرض «وورد فود موسكو 2019»    كشف مخبأين للأسلحة قرب الشريط الحدودي لأدرار وتمنراست    إيداع عون الشرطة الحبس المؤقت    اعتقالات واعتداءات على أصحاب السترات الصفراء في تولوز الفرنسية    الدرك الوطني بعنابة يضع حدا لنشاط حاملي الأسلحة البيضاء    القروي من سجنه متفائل بالفوز برئاسة تونس    تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الانتهاكات بحق المحتجين    نيجيريا تشدد على حمل بطاقات الهوية في شمال شرق البلاد    وزير التعليم العالي : "الحكومة ستدرس كل انشغالات الأساتذة الجامعيين"    شبيبة الساورة ومولودية الجزائر لتحقيق نتيجة ايجابية في ذهاب الكأس العربية    ليفربول يواصل إنتصاراته ويفوز خارج ملعبه على تشيلسي    يوسف رقيقي ينهي المنافسة كأحسن درّاج في السّرعة النّهائية    رونالدو يكرّر رقما مميّزا    «أونساج» و«كناك» تندوف تشرعان في استقبال الطلبات    محاكمة توفيق، طرطاق، السعيد وحنون بالمحكمة العسكرية اليوم    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو "البوشي" إلى 6 أكتوبر    انخراط فعاليات المجتمع المدني في الحملة    «كناس» باتنة تحسس الطلبة الجامعيين    عطال يلهب صراع الجهة اليسرى من هجوم الخضر    تعرض 121 شخصا لتسمم غذائي بوهران من بينهم 23 طفلا    المنتخب المحلي بوجه هزيل وباتيلي يسير لإقصاء ثان مرير    170منصب مالي جديد لقطاع الصحة بعين تموشنت    مصر.. التحقيق بقضايا فساد في مؤسسة رئاسة الجمهورية    تراجع فاتورة واردات الجزائر من الحبوب في 2019    تجديد العقود الغازية ذات المدى الطويل لسوناطراك قريبا    وزير المالية : “2020 لن تكون سنة شاقة على المواطنين”    3 أشهر أمام الجزائر للرد على الطلب الفرنسي بشراء أسهم “أناداركو” في بلادنا    عين تموشنت: إفشال مخطط للإبحار السري و توقيف 3 مرشحين للهجرة غير الشرعية    الحكومة عازمة على ترقية ولايات الجنوب والهضاب العليا لتقليص الهوة التنموية    "هذه العوامل ساهمت في خروج المصريين ضد السيسي"    26 مرشحا سحبوا إستمارات الترشح    بن ناصر يسبب المشاكل ل جيامباولو وزطشي يحل ب ميلانو    باتنة تحتضن ملتقى دولي لإبراز المخاطر المحيطة بالطفل في البيئة الرقمية    من بناء السلطة إلى بناء الدولة    إجراءات لتعميم تدريس «الأمازيغية» في الجامعات ومراكز التكوين المهني    رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    أبواب مفتوحة على الضمان الاجتماعي لفائدة طلبة جامعة زيان عاشور بالجلفة    رجل يقتحم مسجدا بسيارته في فرنسا (فيديو)    المتعلقة بنظام تسيير الجودة، " كاكوبات" يتحصل على    بدوي: قررنا التخلي نهائيا عن التمويل غير التقليدي    مسرحية «حنين» تفتتح نشاط قاعة العروض الكبرى بقسنطينة    «الطَلْبَة» مهنة دون شرط السن    رؤوس "الأفلان" في الحبس، فهل تترجّل الجبهة نحو المتحف ؟    سنة حبسا لسمسار احتال على ضحيته وسلب أموالها ببئر الجير    12 شاعرا و 15 مطربا في الأغنية البدوية ضمن الطبعة السابعة    إطلاق مشروع القراءة التفاعلية في موسمه الجديد    الروايات الجزائرية هي الأقل تواجدا في عالم النت    الطبعة الأولى للأيام الوطنية لدمى العرائس    إطلاق مسابقة "iRead Awards" في دورته الجديدة    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الكرة في شباك الكولسة، العنف وسوء البرمجة
التقنيون يجمعون على فشل الإحتراف في تجربته الأولى
نشر في الجمهورية يوم 12 - 07 - 2011

أجمع كل المتتبعين لكرة القدم الجزائرية أنّ تجربة أوّل بطولة إحترافية كانت بعيدة عن مستوى الإحتراف في أدة جوانب ، كما أنّ المستوى الفني خلال المباريات كان تحت المتوسط ولم يرق إلى تطلعات الجماهير الجزائرية ، ويرى عدد كبير من التقنيين والمسؤولين بعدة فرق أنّ أوّل بطولة إحترافية جزائرية لم تحقق الأهداف المرجوة حيث ظهرت نقائص عديدة وفي عدة جوانب كالبرمجة على سبيل المثال ، حيث أسدل الستار عن البطولة فقط في شهر جويلية وهو ما يؤثر بشكل سلبي على إمكانيات اللاْعبين ولم تحقق الإتحادية أحد أهم الأهداف المرجوة من الإحتراف وهو القضاء على سوء التحكيم ، حيث إستمرت الأخطاء التحكيمية في أغلب مباريات الموسم المنقضي حسب رأي المتتبعين الذين يعتقدون أنّ كلّ ماتغير في البطولة الإحترافية هو التسمية وفقط .
إيغيل : » لم يتغير شيء إلا في التسمية «
يرى مدرب جمعية الشلف مزيان إيغيل أنّ المستوى العام لأوّل بطولة محترفة جزائرية كان جدّ متوسطاً ، وأنه لايوجد فرق حقيقي مقارنة بالمواسم السابقة ماعدا التسمية ويضيف مدرب بطل أوّل بطولة محترفة أنّ الإحتراف يتطلب الوقت وأنه الموسم المنقضي لم يكن إلاّ مرحلة إنتقالية » ويحب إنتظار المواسم القادمة لتحقيق الأهداف الأساسية للإحتراف في الجزائر « ، ويعتقد المدرب الوطني السابق أنّ اللاّعبين لدى كل الفرق المحترفة كانوا في مواجهة نمط تسيير جديد وذهنيات جديدة ، » وهو مايتطلب الكثير من الوقت للتأقلم « .
بوعلي : » العنف ساهم في فشل التجربة «
من جهته ، يرى مدرّب شبيبة بجاية فؤاد بوعلي الذي قاد فريقه إلى المرتبة الثانية أنّ ثمة عوامل كثيرة تسببت في فشل أوّل بطولة محترفة وجعلتها تبتعد عن بلوغ أهدافها المسطرة » الآن يجب نسيان البطولة المحترفة الأولى والتحضير للموسم المقبل ، أغلب مباريات الموسم المنقضي كانت ذات مستوى جد متواضع إن لم نقل ضعيف ، يجب إيجاد أسباب الفشل لمعالجتها « ، وندد المدرب السابق لوداد تلمسان بظاهرة العنف بالملاعب التي يراها قد تساهم بشكل أو بآخر في هبوط مستوى مباريات البطولة ، إذ كانت وراء معاقبة العديد من الفرق باللّعب دون جمهور ، وهو ما أفقد المباريات نكهتها وإنتقد فؤاد بوعلي تأخر إنتهاء الموسم إلى غاية شهر جولية ، وهو ماأثر -حسبه- على مردود اللاّعبين » لقد كانت بطولة هذا الموسم طويلة جداً وبهذا فمن المستحيل أن يحتفظ اللاّعبين بكامل لياقتهم ، ما أدّى إلى إنخفاض مستواهم من جولة إلى أخرى « ويراهن المدرب فؤاد بوعلي على الموسم المقبل من أجل إنجاح البطولة المحترفة » إذا تحمل الجميع مسؤولياتهم « .
بلومي : » المباريات الأخيرة مخدومة «
ووصف النجم الدولي السابق لخضر بلومي أول بطولة محترفة جزائرية ب "كارثة من الكوارث" ، بسبب المستوى الفني الضعيف وسوء البرمجة ، وقال بلومي أنّ بطولة الموسم المنقضي تلخصت في الجولة الأخيرة » التي أظهرت جلياًّ أنه لامصداقية في مباريات البطولة « كإشارة منه إلى نتائج المباريات التي تشوبها الكثير من الشكوك وأضاف إبن مدينة الأمير عبدالقادر في تصريحه ل "الجمهورية" أنّ هناك الملايير تنفق في البطولة دون نتائج ، وأن رؤساء الفرق يتكلمون أكثر من الجميع ويرى اللاعب السابق لغالي معسكر ومولودية وهوان أنّ فشل أوّل بطولة محترفة يعود إلى مشاكل الفرق التي تعتقد أن كرة القدم هي المال » والدليل على ذلك أنّ كل الفرق التي صعدت بالمال سقطت وعادت من حيث أتت « ويعتقد لخضر بلومي أنّ الإحتراف بالجزائر لن يبلغ أهدافه إلا إذا سيرته عقليات محترفة » فالإحتراف يحب أن يكون في العقلية قبل كل شيء « .
سعدي : » أخلاقيات الرياضة لم تحترم في الجولة الأخيرة «
ولم يذهب المدرب السابق لإتحاد العاصمة نورالدين سعدي بعيداً عن سباقه عندما صرّح أن أخلاقيات الرياضة لم تحترم في آخر جولة من بطولة الرابطة المحترفة الأولى ، وهو ما أثّر سلباً على سمعة أوّل بطولة جزائرية -حسبه- » لقد كانت الكواليس هي الفاصل في تحديد هوية الفرق النازلة للأسف ، والإتحادية والرابطة بقيا صامتين إزاء هذا الواقع « ، على حدّ قول نورالدين سعدي ، وعن مستوى البطولة ، قال سعدي أنّ بعض المباريات تميزت بالتنافسية لكن المستوى العام لم يكن جيداً .
بيرة : » لعبة الكواليس لوثت المحيط «
كما وصف مدرب مولودية العلمة عبدالكريم بيرة المستوى العام للبطولة المحترفة ب » تحت التوسط « ، لأن خمسة فرق فقط تنافست على صدارة الترتيب والبقية لعبت من أجل ضمان البقاء وهي سابقة أولى في تاريخ كرة القدم الجزائرية « حسبه ، ويشاطر بيرة رأي كل من لخضر بلومي ونورالدين سعدي حول لعبة الكواليس التي ظهرت جلياًّ خلال الجولات الأخيرة عندما قال عنها أنّها "ظاهرة لوّتت محيط كرة القدم " .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.