الرئيس تبون يضع مستشفى عسكريًا ميدانيًا وفريقًا طبيًا تحت تصرف لبنان    موقف الجزائر من الأزمة الليبية يستند إلى مبادىء دبلوماسيتها الثابتة    انهيارات وتشققات ولا خسائر في الأرواح    200 طن من المواد واللوازم    «راديوز» تكرم عائلة سعيد عمارة    العثور على جثة ستيني داخل مسكنه بحي البدر    الحديث عن كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا غير ممكن    بحث آخر مستجدات اللقاح ضد كورونا    إجلاء 621 مواطنا جزائريا على متن رحلتين قادمتين من باريس    بين الجزائر وفلسطين.. تاريخ    انتهى عهد البيروقراطية بالبنوك    تغيير واسع في العدالة    خلال الميركاتو الصيفي    عقده يمتد لموسمين    لم يكشف عن تفاصيل العقد    سفير لبنان بالجزائر يقدم شكره للجزائر حكومة وشعبا    في الفترة بين 1 جوان و3 أوت    تحسبا لإعادة فتحهما بعد غلقها بسبب كورونا    فيما تتواصل الهبة التضامنية الدولية    وزير الداخلية: إجلاء العائلات المتضررة و إيوائهم بالخيم وعديد المرافق الشبانية    لتمكين الفلاحين من دفع منتجاتهم    تتوزع على كل بلديات الشلف    عملت دبلوماسيتها دون هوادة لمحاربة انتشاره    تعقد أولى لقاءاتها في 11 أوت المقبل    سيد أحمد فروخي يكشف:    إنشاء خلية إصغاء لتذليل الصعوبات    أسعار النّفط تلامس 45 دولارا للبرميل    إنشاء خليّة للإصغاء لأصحاب المشاريع المبتكرة    شيخي: تكريم جيزيل حليمي تقدير لكل من أحبّ الجزائر    التكفّل الفوري بالمتضرّرين من الزلزال    لجنة الدفاع عن سجناء الرأي تدعو للإفراج عن الصحفي عمر راضي    دحدوح: نحو استغلال أمثل للمواقع التراثية    الرئيس عون يرفض لجنة تحقيق دولية لتحديد ملابسات انفجار مرفأ بيروت    تعزيز الورشة لضمان تسلّمها "في أقرب الآجال"    100 مليون دينار لدعم جهود مكافحة "كوفيد19"    إصدار جديد عن "الشباب وقيم المواطنة في المجتمع العربي"    الوباء ليس مبررا لعدم النجاح    "إيسماس" يدرس إدراج ماستر "كتابة درامية"    الجزائر في معرض "التسامح" الإماراتي    الفئات الشابة مهددة مجددا بالرحيل الجماعيّ    نادي العقيبة يظفر بأولى صفقاته    125 مواطنا قدموا من روسيا غادروا الحجر    الركائز محل اهتمام فرق أخرى    200 عائلة في عزلة    650 مسكنا اجتماعيا ينتظر التوزيع    "البياري" تفكك شبكة لتهريب البشر    « لقاءات فكرية وأدبية» تسلط الضوء على أهم الشخصيات الثقافية    رصد دور المؤسسات الدينية في إدارة جائحة كورونا في إصداره الجديد    مقتل مسن وإصابة شخصين في حادث مرور    تنظيف وتعقيم الأماكن العامة متواصل    وقفة تاريخية مع حرائر وهران...    واسيني: «نتمنّى التوفيق لمن سيخلفنا»    مستثمر يتبرع بخزان أكسجين لفائدة مرضى مصلحة كوفيد    سنن مهجورة التداوي بالدعاء    المساجد تقود الوعي والوقاية في زمن الوباء وفُتحت بيوت الله..    هذه قصة أغلى ثوب في العالم    الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر    الشابة خيرة تتذكر ابنتها وتكتب:"ملي راحت الدنيا سماطت عليا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السردين بين 100 و 350 دج للكلغ بمستغانم
دعم الأسطول البحري بوحدات صيد جديدة ساهم في الوفرة
نشر في الجمهورية يوم 13 - 06 - 2018


تعرف أسعار السردين منذ حلول شهر رمضان انخفاضا محسوسا بمختلف مسمكات ولاية مستغانم حيث بلغ 150 دج للكلغ صباحا و ينزل إلى 100 دج في الفترة المسائية من النوع الصغير أما المتوسط فيتراوح سعره بين 250 و 350 دج للكلغ الواحد وهو نفس السعر الذي تباع به أنواعا أخرى من الأسماك والمعروفة ب« الخورير» و«البوغا « الأمر الذي كان في متناول الزبائن بمستغانم الذين ابدوا استحسانهم إزاء انخفاض الأسعار مقارنة ببعض الولايات المحاورة. و ذكر احد الصيادين أن من بين الأسباب التي أدت إلى الوفرة الكثيرة للسردين وبالتالي انخفاض أسعاره بشكل محسوس هو تدعيم الأسطول البحري لمستغانم بوحدات جديدة للصيد بلغت أكثر من 40 وحدة مزودة بأحدث الوسائل ما زاد في الإنتاج السمكي . وحسب الجولة الاستطلاعية للجمهورية ببعض أسواق مستغانم أمس ، فإن ما لفت الانتباه هو الوفرة لمختلف أصناف الأسماك وعلى رأسها السردين ، وإن كان الجمبري لا يزال محافظا على مركزه من حيث الأسعار التي تتراوح ما بين 1000 و2400 دينار للكيلوغرام، حسب النوعية والحجم شأن أصناف أخرى من الأسماك، إلا أن أكثر ما يلفت الانتباه هو سعر السردين الذي انهارت بورصته بشكل واضح ووصل إلى ما دون 200 دينار للكيلوغرام بفعل العزوف الذي تعرفه هذه المادة خلال شهر رمضان. حيث يفضل غالبية السكان تناول السمك الأبيض أما السردين فانه يشهد إقبالا من الطبقة المتوسطة والفقيرة لأن سعره يتناسب مع قدراتهم الشرائية.و قد أكد بعض الزبائن الذين كانوا يتسوّقون أن انخفاض أسعار السردين مكنهم من شرائه يوميا وبكميات كبيرة في بعض الأحيان آملين أن يبقى محافظا على ثمنه. في حين ذكر مواطن آخر انه و بعد أشهر من حرمانهم منه، عادوا ليستهلكونه بكثرة .وقد أرجع بائعو السمك سبب انخفاض السردين بمختلف أسواق ولاية مستغانم إلى وفرة المنتوج في هذه الأيام ، حيث أن عملية الصيد البحري في الولاية تحقق نتائج مشجعة منذ أسابيع عدة بعدما بلغت كمية السمك المصطادة على مستوى المياه البحرية للولاية مستويات تبعث على الارتياح وتنبئ بالاستمرار في انخفاض أسعاره لاسيما في فصل الصيف .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.