ميلاط : الانتخابات هي خيار الشعب الجزائري    مظاهرات 17 أكتوبر1961 أجبرت فرنسا على العودة إلى التفاوض مع الطرف الجزائري    نبيل القروي يقرر عدم الطعن في نتائج الرئاسيات: "لا يمكن الا الانحناء لإرادة الشعب"    وفاة المجاهد عمار أكلي ادريس أحد مساعدي كريم بلقاسم    مصالح الأمن تشمّع 12 كنيسة فوضوية في تيزي وزو    مخلوفي يحل بأرض الوطن ويحظى بإستقبال الأبطال    تسليم سكنات “LPA” بداية 2021    اكتشاف حقلين بتروليين في بئر بتبسة    وفاق سطيف يفاوض التونسي الزلفاني    الريال يرفض لعب الكلاسيكو    مير "عين الباردة" بعنابة يمثل أمام القضاء قريبا    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بالشلف    الخضر يحطمون رقما صمد لسنوات    النواب في مأزق .. !    ثلاث أدباء جزائريين يتوجون بجائزة “كتارا” للرواية العربية    حمس تحمل السلطة مسؤولية تعطيل مسار الانتقال الديمقراطي    أخصائيون: عدوى المستشفيات بوهران يبقى مشكل سلوكيات وليس إمكانيات    تيجاني حسان هدام يشارك في المنتدى العالمي للضمان الاجتماعي ببروكسل    المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية: عروض كل من السويد وروسيا و اليابان بأوبيرا الجزائر    تنظيم قريبا لمعرض حول تطور الأسلحة عبر المجموعات المحفوظة بمتحف "أحمد زبانة" لوهران    65 مليون دينار لمكافحة الإقصاء والفقر ودعم الأسر المنتجة بتيزي وزو    المرأة الريفية بالبليدة تقبل على التكوين في تربية الأسماك في المياه العذبة    تسجيل 435 حالة التهاب السحايا بشرق البلاد    ألفيس: "لم أحب باريس كثيرا، الناس هناك عنصريين"    دحمون: "السياسة الاستشرافية في القطاعات الحيوية ضرورية لتسطير أهداف مستقبلية"    مصادرة 1674 قارورة خمر بمنزل مروج بسانبيار بوهران    السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تُحقق في شكاوي شراء التوقيعات    رئيس الدولة يتسلم أوراق اعتماد عدة سفراء دول    جبهة جديدة في ساحة النقاش    خيار لا رجعة فيه    بطول‮ ‬444‮ ‬كم وعمق‮ ‬32‮ ‬كم    المؤرخ الفرنسي‮ ‬جيل مانسيرون‮: ‬    لفائدة‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬بسعيدة    التقني‮ ‬الفرنسي‮ ‬فنّد التهم    عقب الإختلالات المسجلة في‮ ‬القطاع‮ ‬    يشارك في‮ ‬اجتماع لمجموعة ما بين الحكومات    عن أبحاثهم حول أفضل الطرق لمحاربة الفقر    المهرجان الوطني‮ ‬للموسيقى العصرية    لجعله وجهة سياحية بامتياز    يخص قطاع المالية‮ ‬    هذه هي‮ ‬تفاصيل إنتحار‮ ‬سفاح سيدي‮ ‬بلعباس‮ ‬    ارتفاع ب6 بالمائة في رقم الأعمال    مؤشرات مفاجئة للتوصل إلى اتفاق نهائي    ندرة وغلاء طوال السنة    فضاءات الاحتكار    نحو تصنيف مسجدي «الأمير عبد القادر» و«أبو بكر الصديق» التاريخيين    23 لاعب يستعدون لمواجهة المغرب    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    من الأفضل تنظيم البطولة الإفريقية بالباهية    جمال قرمي في عضوية لجنة تحكيم    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤسسة «الأم والطفل» بالمستشفى الجامعي بتلمسان تمتص الضغط
العيادات الجوارية بتلمسان تتهرب من المسؤولية
نشر في الجمهورية يوم 10 - 10 - 2018

- توافد هائل لحوامل قادمات من النعامة و البيض و بشار و أدرار و الاغواط و سعيدة
أجمعت مصادر مقربة من عيادات نواحي تلمسان كمرسى بن مهيدي و باب العسة ومسيردة والسواني وبني بوسعيد و سيدي مجاهد وبني سنوس ولعريشة و سيدي الجيلالي و القور أن حوامل ذات المناطق ممن يقصدن هذه المصحات لا تتجاوز نسبتهم 2 بالمائة حيث تتجه نحو مستشفيات مغنية و ندرومة و الغزوات وسبدو و جلهم يتم تحويلهن إلى المؤسسة العمومية للأمومة والطفل بتلمسان حيث أكدت مصادر موثوقة بأن التهرب من استقبال النساء الحوامل بعيادتهم يرجع إلى عدم تحمل المسؤولية خاصة في الفترة المتزامنة مع مناوبة الأطباء والقابلات فيما بينهن و هذا المشكل يسجل دوريا بالعيادات إضافة إلى قلة سيارات الإسعاف مما يدفع الطاقم إلى بعث الحامل لوجهة مغايرة بوسيلتهم الخاصة .
وأوضح الدكتور محمد بن عمار مدير المؤسسة العمومية «الأم و الطفل» بتلمسان أنهم بصدد مجابهة النقص في التجهيزات الموجهة للتكفل بالحوامل لضمان استقبالهم على مستوى هذه المصالح و التي أدخلت للمؤسسة من خلال دعمها بجهاز التصوير ذو 4 أبعاد وجهاز للجراحة بالمنظار وطاولات وضع الحمل زيادة على أجهزة أخرى في التوليد تم نقلها من بعض مستشفيات الدوائر كانت مركونة دون استعمال و أدخلت مؤخرا بموافقة السلطات الولائية ومديرية الصحة وهناك التزامات أخذتها هذه الأخيرة على عاتقها لتجهيز أجنحة التشخيص و العلاج من أجل التكفل الأحسن بالحوامل خاصة و أن المؤسسة تعرف توافدا هائلا لحوامل قادمات من ولايات مجاورة كالنعامة و البيض و بشار و أدرار و الاغواط و سعيدة و سيدي بلعباس و عين تموشنت بالإضافة لعديد مناطق ولاية تلمسان و التي بلغ تعدادهن ما بين سنة 2017 _2018 ما يقارب 20 ألف حامل وفي السنة المنصرمة 18 ألف حامل ومن هنا لا يستطيع الطاقم العامل من شبه طبيين و قابلات و أطباء مختصين في أمراض النساء و التوليد بنفس المؤسسة رفض هذا النوع من الإقبال على الولادة وغير مجبرين لتشخيص الأسباب بالرغم ان معظم هذه الجهات استفادت لا محالة من عيادات متعددة الخدمات.
و قال «لقد أصدرت الوزارة الوصية دليل مرافقة الحامل» الذي يمكنها اختيار مصحة التوليد ومؤسسة الأمومة مصنفة في المستوى الثالث الذي يستطيع التكفل بظروفهن الاجتماعية مادية و نفسية لتوفّر شبكة داخلية متكونة من أخصائيين نفسانيين و اجتماعيين و جراحين و 42 قابلة تسهر على التوليد و ما يعقبه من انعكاسات صحية بحيث تم في السنة المنصرمة التكفل ب12 ألف مولود نظرا للوضع الصحي للمرأة ونفى المدير وجود قضايا جديدة على طاولة العدالة تخص الأخطاء الطبية التي مست الحامل باستثناء حالتين سجلت في 5 سنوات الماضية و لا تزال تحت سريان الحكم وفي الوقت الحالي يستقبل شكاوى من مرافقي الحوامل وحقق في صحتها ووجدها غير ثابتة و ليست مقنعة بالدليل القاطع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.