علي ذراع: العدالة بالمرصاد لمن يعتدي على المترشحين أو صندوق الاقتراع    الوادي.. الإطاحة بمروجين للمخدرات والمؤثرات العقلية    القضاء على 3 إرهابيين وتحديد هوية مجرمين اثنين منهم    مشروع قانون المحروقات من أجل تحسين ظروف الاستثمار    خط حديدي جديد بين تبسة والجزائر    ميهوبي يعد بعصرنة قطاع الفلاحة    50 بالمئة نسبة تراجع النشاط التجاري بسبب الحراك    غوتيريش يأسف للقرار الأمريكي إزاء المستوطنات    انطلاق الأشغال بملعب 5 جويلية    الفريق ڤايد صالح: نعتز بالهبة الشعبية من أجل الرئاسيات    أمراض تفتك بعمال المصانع والبناء والنظافة    رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    حملة تشخيص داء السكري وارتفاع ضغط الدم بخنشلة    18شهرا حبسا نافذا ضد 4 أشخاص وشهران غير نافذين ل 14موقوفا    مواقف المترشحين من المال العام والفساد    زيمبابوي تفاجأ زامبيا بعقر ميدانها وتشدد الخناق على "الخضر"    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    منتخب مدغشقر يضرب بقوة في تصفيات "الكان"    ديون الجزائر الجبائية بلغت 12 ألف مليار دينار    عمروش يرد مجددا على بلماضي    نائب برلماني عن حمس يراسل بدوي حول مطالب أستاذة التعليم الابتدائي    تمديد فترة المشاركة في جائزة «إيكروم»    الكيان الصهيوني يواصل تصفية الفلسطينيين بغزة    التجربة التونسية أنموذج سياسي في عالم عربي غير مستقر    بن قرينة يتعهد بالقضاء على الفساد والظلم وضمان الحريات والحقوق    الإعتماد على الحوار المباشر مع الزبائن    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد    بن قرينة: هذا مافعلته العصابة لأمير خليجي أراد الإستثمار في الجزائر    العثور على جثة شاب عشريني ملقاة في قارعة الطريق بتبسة    لجنة الصحة والنظافة في ورقلة تستعجل تدارك الوضع الصحي    تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة المقضى عليهم بتيبازة (وزارة الدفاع)    تواصل أشغال الاجتماع 13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب    صادرات الجزائر من الإسمنت ستبلغ 400 مليون دولار آفاق 2020    طيلة مسيرتها،السيد صلاح الدين دحمون    يندرج في‮ ‬إطار تدوين ذاكرة الكرة الجزائرية    أهمها تنظيم المهرجان الدولي‮ ‬للسينما    «نأمل في أن تشكل الرئاسيات تغييرا حقيقيا لاقلاع اقتصادي»    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    إثر مواجهات اندلعت الأحد    قائد الجيش‮ ‬يحذّر من‮ ‬غلق الطرق    مطلع‮ ‬2020    سيعقد في‮ ‬العاصمة الكازاخية نور سلطان    العميد‮ ‬يتصدر الترتيب مجدداً    دعوة لتعليق عضوية المغرب في الاتحاد الإفريقي    لا عودة قبل رحيل رئيس المصلحة    «علينا طي صفحة الكأس والتفكير في مواجهة بجاية»    مباهج سيمون    .. فنان بمواهب متعددة    6 سنوات سجنا لأربعيني احتجز فتاة و اغتصبها    حملة واسعة لجمع الكتب وإنشاء أكبر مكتبة خيرية    نحتاج أماكن جديدة لغرس ثقافة مسرح الطفل    نسيمة بن عبد الله تصدر مجموعتين قصصيتين    بن موسى يعد بالمزيد    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليوم العالمي لمكافحة داء السكري: الكشف عن نتائج تحقيق وطني حول العوامل المتسببة في الداء
نشر في الجمهورية يوم 08 - 11 - 2018

سيكون الاحتفاء باليوم العالمي لمكافحة داء السكري، الذي يصادف ال14 نوفمبر، مناسبة للكشف عن نتائج التحقيق الوطني لسنة 2017 حول هذا المرض و تطوره خلال السنوات الماضية، حسبما علم لدى وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات التي أعدت هذا التحقيق.
ومس التحقيق الذي انجزه السلك الطبي وشبه الطبي للمؤسسات الجوارية عينة لأزيد من 7 آلاف عائلة تمثل مختلف مناطق .
للتذكير فإن الارقام السابقة عن هذا المرض تشير الى أن هذا الداء قد انتقل من 8.2 سنة 1987 ثم أزيد من 9 بالمائة سنة 2006 و 12.7 سنة 2012 ليبلغ 14 بالمائة سنة 2017 حسبما سيكشف عنه التحقيق يوم الأربعاء القادم.
وأعرب الأستاذ بروري و هو خبير و عضو في فريق المخطط الوطني لمكافحة العوامل المتسببة في الأمراض المزمنة عن تخوفه من ارتفاع الإصابة بهذا الداء الناجم عن تغيير النمط الغذائي للمجتمع الجزائري واستهلاك التبغ وغياب النشاط الرياضي .
وعبر الأستاذ بروري عن اسفه * لعدم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة عوامل الخطورة المتسببة في الأمراض المزمنة (بما فيها داء السكري) التي أعدتها الوزارة للفترة الممتدة ما بين 2015 و2019 مشددا بالمناسبة على *ضرورة إعادة تفعيلها*.
وأرجع الأستاذ بروري تأخر تنفيذ هذه الإستراتيجية إلى *عدم إعطاء الاستقلالية الكافية للجان الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة التي جمدت نشاطاتها خلال السنوات الأخيرة*.
وقد ركزت الإستراتيجية المذكورة ûحسب ذات الخبير- على *ضرورة تشجيع النشاط الرياضي بالمجتمع و توعيته حول اتباع نمط غذائي سليم خالي من السكريات والدهنيات مع مكافحة التدخين .
وتجدر الإشارة أن داء السكري يكلف الدولة 30 مليار دج وشرائح قياس نسبة السكر في الدم 514ر 13 مليار دج إلى جانب مبالغ الفحوصات الإضافية أخرى.
ويتسبب داء السكري بنسبة 7 بالمائة من مجموع الوفيات المسجلة بالجزائر حيث يأتي في المرتبة الثالثة لهذه الأمراض بعد تلك التي تصيب القلب والسرطان -حسب ما أشار إليه الأستاذ بروري-.

رئيس جمعية المصابين بالسكري يدق ناقوس الخطر حول نقص شرائح قياس نسبة السكر في الدم

دق رئيس جمعية المصابين بداء السكري فيصل أوحدة ناقوس الخطر حول نقص شرائح قياس نسبة السكر في الدم بالسوق الوطنية بعد وقف استيرادها وعدم تمكن المنتجين المحليين من تلبية احتياجات المرضى من هذه المادة.
وأكد السيد أوحدة في حديث ل/واج أن وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات * قد قررت وقف استيراد شرائح قياس نسبة السكر في الدم سنة 2018 *بعد إطلاق إنتاجها محليا من طرف ثلاثة متعاملين إلا أن هؤلاء * لم يتمكنوا بعد -حسبه-من تلبية الإحتياجات الوطنية بعد نفاذ مخزون الشرائح المستوردة *.
ويذكر أن الإحتياجات الوطنية من شرائح قياس نسبة السكر في الدم تقدر بحوالي 12 مليون علبة سنويا كانت مستوردة من الخارج .
وحذر الأستاذ منصور بروري مختص في الطب الداخلي من جهته *من وقف استيراد الشرائح والشروع في انتاجها محليا قبل التأكد من تحقيق اكتفاء في هذه المادة من طرف المتعاملين المحليين*.
وكان مدير الصيدلة والتجهيزات الطبية بوزارة الصحة السابق الدكتور حافظ حمو قد اعلن سنة 2017 عن شروع مستثمرين في إنتاج هذه الشرائح إلى جانب التجهيزات التي ترافقها نزلت كمية منها إلى السوق في نفس السنة إلا أن العجز لازال مسجلا إلى حد الآن.
للإشارة تبلغ تكلفة الشرائح المستهلكة سنويا (8 ملايين و500 ألف شريحة ) 52 مليار دج .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.