عطال: “لا يوجد فرق كبير بين اللاعب البرازيلي والجزائري” !    دفن المرحوم “مرسي” في سرية تامة فجر اليوم    حجز 6014 تذكرة سفر الكترونية للحجاج خلال يومين    مخاوف من انتشار كبير للبوحمرون    محامي المرحوم الرئيس المعزول “مرسي” يكشف الثواني الأخيرة من حياته!    عولمي والمدير السابق لبنك CPA في سجن الحراش    «الرئاسيات ضرورة وليست خيارا.. ومكافحة الفساد لن تستثني أحدا»    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    رغم إطلاق عملية نوعية ضد فلول التنظيم    مع انتهاء مهلة الستين‮ ‬يوماً    المسيلة    إنتصار معنوي‮ ‬مهم للخضر    لمدة موسمين    خلال حفل أقيم بالدوحة    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب توقيف عملية ضخ المياه من سد كدية اسردون    عين تيموشنت    التكفل العاجل بتعويض المتضررين    البيض‮ ‬    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    تخص توحيد طرق إدارة الشرطة العلمية والتقنية    5 سنوات أمام مسيّري البنايات للتكيّف مع تدابير السلامة    تقوم على عقد ملتقى وطني‮ ‬وتنظيم إنتخابات عامة    سينظم شهر سبتمبر المقبل بالعاصمة    كشف مخبأين للأسلحة والذخيرة    وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    تقييم مجريات اليومين الأولين لامتحان البكالوريا    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    مضيفو الجوية الجزائرية‮ ‬يعلقون الإضراب    النيران تتلف أزيد من 12 هكتارا    حجز 61 كلغ من الدجاج الفاسد    التماس 10 سنوات سجنا ضد المنتمي لعصابة مخدرات بحي الصباح    العلامة الكاملة ل 45 نجيبا    ممثلو المجتمع المدني يطالبون بالكشف عن نتائج الدراسة    تسليم شهادات التكوين ل 75 مستفيدا    «انطلقت من المسرح الصامت وحبي للكاميرا جعلني ألج عالم السينما»    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    العمال وإدارة «هيونداي» بتيارت يتفقان على مواصلة الإنتاج إلى غاية نوفمبر    مكتتبو البيا يطالبون بالتحقيق في تجاوزات المرقين الخواص    لا رئيس ولا مدرب ولا أموال ولا مستقدمين جدد    20 ضحية إضافية بتيارت في قائمة المرقي العقاري الفار    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    مرتبة ثانية للجزائر مؤقتا    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    توفير 200 منصب في قطاع الصناعة وتركيب الشاحنات    الوالي يهدد بسحب العقار من المستثمرين    الحفاظ الصغار    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    ‘'يفعل المستحيل" من أجل الحلوى    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    ثعابين "الزومبي" تثير قلقاً    انهيار برج قلعة أثرية بأفغانستان    خلاف حاد سببه الغربان!    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





[ * أشكر فخامة رئيس الجمهورية و الموافقة دليل تسامح و قبول للآخر * ]
الكاردينال جيوفاني أنجيلو بيشو ممثل الفاتيكان لدى تدشينه كنيسة السيدة العذراء رفقة الوزير محمد عيسى :
نشر في الجمهورية يوم 08 - 12 - 2018

كانت أمس قمة جبل مرجاجو بوهران شاهدة على أن الجزائر دولة السلم و الأمان و التسامح مع الأديان من خلال تشييد و افتتاح كنيسة السيدة العذراء * سانتا كروز * و تسمية الساحة المحاذية لها ب * ساحة العيش معا بسلام * حيث قام بتكليف من رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة السيد محمد عيسى وزير الشؤون الدينية و الأوقاف بحضور الكاردينال جيوفاني أنجيلو بيشو ممثلا عن البابا فرنسيس بافتتاحها معلنا على أنها ستستقبل غدا / أي اليوم / مراسيم تطويب 19 راهبا أغتيلوا من قبل أيادي الإرهاب الغاشمة إبان العشرية السوداء و أن هذا الإجراء يندرج في إطار *المصالحة الوطنية* مؤكدا بأن هذا الحدث لم يأت لإعادة فتح الجروح بل هو فرصة للنظر إلى المستقبل و طي صفحة الماضي بعد أخذ الدروس و العبر منها فالإسلام الذي تؤمن به الجزائر يقول السيد الوزير هو إسلام العدل و المصالحة و قبول الآخر و العيش معه و احترام جميع الأديان في إطار قوانين الجمهورية الجزائرية .
كما أبرز محمد عيسى أن هذا الحدث يعتبر الأول من نوعه في العالم الإسلامي حيث لم تقم الكنيسة الكاثوليكية من قبل بالتطويب خارج الفاتيكان و هذا دليل على أن جزائر المسلمين تتعايش مع الجميع و هي رسالة قوية للآخرين الذين أرادوا أن تكون أرضنا أرض حقد و كراهية .
من جهته وجه الكاردينال جيوفاني أنجيلو بيشو ممثل البابا فرنسيس شكره لرئيس الجمهورية و للسلطات العمومية الجزائرية على قبولهم بتطويب الرهبان 19 في أرض المليون و نصف مليون شهيد و على أن هذه المبادرة يجب أن تكون نموذجا متجذرا و مثالا صارخا للتعايش ما بين الأديان و لتغليب لغة الحوار و التسامح على لغة الغلو و الكراهية و مؤكدا على أن القداس الذي يقام على أرواح رجال الدين المسيحيين هو فرصة لتجديد التزام الكنيسة، التي يمثلها أسقفي الجزائر للتعبير عن أخوتها وصداقتها مع الشعب الجزائري* .
هذا وكان الوزير محمد عيسى و الكاردينال جيوفاني أنجيلو بيشو عميد مجمع دعاوى القديسين قد جابا في أروقة و دور الكنيسة و استمعا للشروحات المقدمة من قبل المكلفين بإعادة ترميمها و تشييدها لتكون في أحلى حلة لاحتضان التطويب الذي يقام اليوم للرهبان 19 .
كما سيقوم ممثل الحبر الأعظام عند المسيحيين اليوم رفقة عدد من رجال الكنيسة الكاثوليكية و أهالي الرهبان ال 19 بزيارة المسجد القطب عبد الحميد بن باديس أين سيلتقون بعدد من الأئمة و ممثلي وزارة الشؤون الدينية في لفتة إيجابية على أن الجزائر بلد التسامح و حرية المعتقدات و قدسية دور العبادات .
من جانبه لم يفوت السيد بن تونس شيخ الطريقة العلوية و صاحب المبادرة العالمية العيش مع بسلام الفرصة ليشكر رئيس الجمهورية على تبني الفكرة و تدويلها من خلال الأمم المتحدة و متمنيا في ذات الوقت على أن تطويب الرهبان في ارض المسلمين هو ليس نهاية المطاف و إنما البداية لصفحة ناصعة بالمحبة و التسامح بين كل أفراد العائلة الآدمية على حد قوله .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.