الانتخابات الرئاسية يوم الخميس 12 ديسمبر المقبل    هذه هي شروط المشاركة في مسابقة «الدكتوراه» والإقصاء ل 5 سنوات للغشاشين    الانتخابات الرئاسية التونسية: تأهل المرشحين قيس سعيد ونبيل القروي للدور الثاني    يوسف عطال أفضل لاعب في نيس للمباراة الثانية تواليا !    هكذا ردت جماهير ميلان على قرار وضع بن ناصر في الاحتياط    توقيف عشريني متلبس سرقة هاتف نقال بعنابة    شبيبة القبائل يحقق فوز ثمين على نادي حورويا كوناكري    المنتخب الجزائري تحت 20 عاما يواجه السنغال وديا    كريم يونس يعلن أسماء أعضاء السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    توقيف مدير إبتدائية ببرج بوعريريج    هذا هو البرنامج الجديد لرحلات القطارات الكهربائية    حجز مؤثرات عقلية وقنب ببئر التوتة بالعاصمة    إكتشاف مخبإ للأسلحة والذخيرة بالجباحية بالبويرة    طلاق بالتراضي بين بوزيدي ومولودية بجاية    سنخوض مباراة العودة بكثير من العزم والصّرامة    ردود فعل دولية مندّدة ودعوات إلى تفادي التّصعيد في المنطقة    المغرب لا يملك أدنى سيادة على الصّحراء الغربية    الأرصاد الجوية تعزّز إمكانات الرصد والتنبؤ لتفادي الكوارث    أمطار طوفانية تحدث هلعا وسط سكان ولاية المدية    «البناء النموذجي» محور «مسابقة لافارج الدولية»    رئيس الدولة يستقبل رئيس السلطة المستقلة للإنتخابات    تونس : تزايد إقبال الناخبين على مكاتب التصويت    وفاة شخص دهسه قطار في البويرة    تنصيب مديري الاستعلامات والشرطة العامة    خبير إقتصادي : "الاوضاع المعقدة حاليا تسرع تآكل القدرة الشرائية للجزائريين"    الجزائريون يحيُّون ذكرى إغتيال “الشاب حسني”    الانجليز ينصحون محرز بالهروب من جحيم مانشيستر سيتي    الحكومة تضرب جيوب “الزماقرة”    هذه آخر رسالة وجهها محمد شرفي للرأي العام بعد تنحيته من وزارة العدل    دعت للإسراع في‮ ‬إنشاء سلطة الإنتخابات‮ ‬    الدعوة إلى تفعيل قانون خاص باقتناء الأعمال الفنية بوهران    موزعين على أكثر من‮ ‬100‮ ‬تخصص بالعاصمة    مرسوم يحدد كيفية بيع المؤثرات العقلية    " الكاف" تكشف عن موعد حفل الكرة الذهبية    أبرز إطارات السلطة الوطنية لتنظيم الإنتخابات من المجتمع المدني وسلك القضاء    وفاة شاذلية السبسي أرملة الرئيس التونسي الراحل    بداية عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية في تونس    مواعيد لأصحاب الدعوات الرسمية فقط ب 25 ألف دينار    «..دير لمان في وديان وهران»    صندوق وطني لدعم مبادرات «ستارت أب»    عرقاب‮ ‬يلتقي‭ ‬رئيس منظمة‮ ‬أوبك‮ ‬    تقديم العرض أمام الأطفال نهاية أكتوبر المقبل    ملتقى وطني حول قصائد بن خلوف ابتداء من 25 سبتمبر الجاري    فلنهتم بأنفسنا    مغامرات ممتعة على البساط السحري !    معرض حول المشوار الفنّي لجمال علام بتيزي وزو    إطلاق مكتب خدمات متنقل ببسكرة    عرض 22 فيلما جزائريا    إطلاق مهرجان أيام فلسطين الثقافية في المسرح الوطني اللبناني    توزيع 200 محفظة على أطفال معوزين    يور نتمنزوث يوفذ فثمورث أنغ س النوّث نالخير    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    المملكة العربية السعودية تُوحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة    السعودية توحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة        خلية متابعة تدرس أسباب ندرة الأدوية    كاد المعلّم أن يكون رسولًا!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قال أن التزام الكنيسة الكاثوليكية بقوانين الجمهورية رسالة بأننا في دولة قانون
نشر في النصر يوم 07 - 12 - 2018

عيسى - الجزائر لا تخاف على أبنائها من الأديان الأخرى -
أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، أن الجزائر لا تخاف على أبنائها من الديانات الأخرى ، بل تتعايش مع تلك الأديان، و إحتفالية التطويب هي ليست لفتح الجراح ولكن لطي الصفحة وتمزيقها خاصة وأن هذا النشاط يندرج في اطار تدابير المصالحة الوطنية.
مشيرا أن مبادرة التطويب جزائرية كونها من اقتراح أسقف الكنيسة بالجزائر الذي هو جزائري ، وأن الكنيسة الكاثوليكية هي نموذج للالتزام بقوانين الجمهورية ، وتنسق مع السلطات العمومية ، وهي رسالة للذين لم يفهموا بعد أن الجزائر دولة قانون ، مثلما أفاد عيسى مضيفا بأن من لا يحترم قوانين الجمهورية لا يمكن أن تحترمه الجمهورية ، مبرزا أن الأمر ليس متعلقا باختلاف الدين ولكن بإرساء دولة القانون.
وقال الكاردينال أنجيلو بيشو، أن التطويب له عدة معاني للتسامح ومعرفة كيفية العيش مع الآخر ، و التطويب يبعث رسالة من خلال تضحية الرهبان من أجل البقاء في الجزائر رغم الظروف الصعبة، و الإحتفالية فرصة لتجديد التزام الكنيسة الكاثوليكية من أجل مواصلة التواجد في الجزائر لخدمة التسامح والأخوة مع الشعب الجزائري.
و أشرف أمس الجمعة وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى والكاردينال أنجيلو بيشو ممثلا عن بابا الفاتيكان، على تدشين كنيسة سيدة النجاة «سانتا كروز» بأعالي جبل مرجاجو بعد ترميمها على مدار 4 سنوات بتمويل من بلدية وولاية وهران والسفارة الفرنسية بالجزائر وبلغ المبلغ الإجمالي 600 مليون دج، حيث ستحتضن اليوم السبت أكبر تظاهرة دينية، وهي تطويب 19 راهبا مسيحيا اغتالهم الإرهاب خلال العشرية السوداء ، كما تم بالمناسبة تدشين ساحة العيش معا في سلام التي تتوسط فضاء الكنيسة والذي سيحتضن احتفالية التطويب، التي سيحضرها إلى جانب وزير الشؤون الدينية محمد عيسى، وزير الخارجية عبد القادر مساهل، وممثل بابا الفاتيكان الكاردينال أنجيلو بيشو و وفد فرنسي برئاسة الأمين العام لوزارة الخارجية وأوروبا «جون باتيست لوميون» ، إضافة إلى وفد هام من الفاتيكان إلى جانب أكثر من 100 شخص من عائلات الرهبان الذين سيتم تطويبهم، علما أن عائلات الرهبان وصلوا يوم الخميس المنصرم إلى تيبحرين بالمدية للوقوف على قبور ذويهم والترحم عليهم، علما أن الإحتفالية ستشهد أيضا حضورا إعلاميا قويا لمختلف قنوات العالم وعلى رأسها القناة التلفزيونية الخاصة بالفاتيكان.
وتم أمس الجمعة أيضا التدشين الرسمي لمسجد رباط الطلبة بأعالي حبل المرجاجو وبمحاذاة كنيسة سيدة النجاة، في تزاوج ديني توج سنة من المصادقة الأممية على مبادرة الجزائر «العيش معا في سلام» التي تصادف 8 ديسمبر، ودامت أشغال المسجد 4 سنوات ويتربع على مساحة 200 متر مربع، وسمي رباط الطلبة نسبة لطلبة القرآن الذين كانوا يتجمعون هناك للتصدي لهجمات الإسبان على مدينة وهران.
وكان وزير الشؤون الدينية والأوقاف قد دشن صباح أمس كذلك، مسجد الأمير عبد القادر بحي فلاوسن أين أدى صلاة الجمعة، وهو ثاني أكبر مسجد في الولاية بعد مسجد ابن باديس، ويعتبر هذا المسجد هبة من شركة توسيالي التركية لإنتاج الحديد و الصلب، ويقع في مدخل الولاية بتصميم معماري متميز ، ويتربع على مساحة تقدر ب 1,4 هكتار منها 7 آلاف متر مربع للمسجد والباقي لمرافق متعددة منها مدرسة قرآنية وسكن وقفي و7 محلات وقفية أيضا وحظيرة سيارات تتسع ل 80 سيارة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.