تخصيص 3 فضاءات إضافية لإستقبال الأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    جراد يمنع المسؤولين من الترويج الإعلامي لعمليات توزيع التبرعات    التجديد التلقائي لرخص المرور الإستثنائية بالبليدة خلال فترة الحجر الشامل    دخول أنبوب غاز جديد حيز الخدمة بحاسي الرمل “GR7”    اجتماع أوبك: الجزائر تدعو إلى تخفيض فوري لإنتاج النفط    طلبت من اللاعبين الجدية في التدريبات الفردية    الريال يقترح حلولا لعودة «الليغا»    وضع الوكالة الوطنية لترقية الحظائر التكنولوجية تحت وصاية وزير المؤسسات الصغيرة    رئيس المجلس الشعبي الوطني يعزي الشعب الصحراوي في رحيل القائد أمحمد خداد    محمد بوشامة:”المضاربة والخلل في التوزيع سبب أزمة السميد”    أعضاء الحكومة يتبرعون بشهر من رواتبهم للحد من آثار أزمة “كورونا” على المواطنين    كورونا يواصل الزحف وأمريكا تنتظرها أيام مرعبة    وزير الصحة: بروتوكول العلاج بالكلوروكين أتبث حتى الآن فعالية نتائجه    الرئيس تبون يحول أكثر من 400 مليار إلى ميزانية الصحة لمواجهة “كورونا”    المديرية العامة للضرائب تقر تسهيلات للمؤسسات    هذه رزنامة تقديم الدروس النموذجية عبر قنوات التلفزيون العمومي    تيسمسيلت :توزيع 2.400 طرد غذائي على الأسر المعوزة    جراد: “سنتخلص من كورونا طال الزمن أم قصر”    “فرانس فوتبول” تنصح مرسيليا بالتعاقد مع إسلام سليماني لهذه الأسباب    ولاة الجمهورية يتبرعون بشهر واحد من راتبهم لمكافحة كورونا    العقوبات تنهال على جمال بلعمري في الشباب السعودي    بلايلي يطالب بفسخ عقده مع الأهلي السعودي    المدية : تفكيك شبكة إجرامية تتاجر بالذخيرة وحجز 1000 خرطوشة أجنبية    أحكام من 6 أشهر إلى 8 سنوات سجنا نافذا ضد مروجي المخدرات في القصر ببجاية    8 أشهر حبسا نافذا في حق الصحافي سفيان مراكشي    البيّض: برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    تجميد تصوير الأعمال السينمائية والوثائقية    الدكتور عبد الكريم بن عيسي: فشل العروض المسرحية سببها عدم إدراك صناعها ل”ميقاعية العرض المسرحي”    هل صحيح أن السياسات الخارجية الأمريكية بدون أخلاق؟    كورونا: اتصالات الجزائر تضمن استمرارية خدماتها طوال فترة تمديد الحجر الصحي    كورونا لم يشفع لأطفال فلسطين من بطش الاحتلال    الكرملين يحذر من زيادة حجم إنتاج النفط    المرأة في الفكر الإرهابي    باتنة: انطلاق قافلة مساعدات خيرية اتجاه ولاية البليدة    خط موريس.. بعد الموت، الحياة تنبعث من جديد في تلمسان    عطال أكبر المستفيدين من توقف المنافسة    محرز يوجه رسالة مؤثرة!    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي كورونا    17 دولة لم يصلها الوباء    ترامب يقيل المسؤول الاستخباراتي الذي حرّك الدعوى لعزله    أحزاب لا تغرد رغم الربيع..!؟    إعفاءات خاصة بأعمال التضامن    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    وزارة التربية تعلن عن الرزنامة    .. الاستهتارُ القاتل    توزيع مواد غذائية على 700 عائلة معوزة و متضررة من كورونا    الممثلة أمينة بلحسين من وهران : « الحجر المنزلي قربني أكثر من عائلتي»    تثبيت مغاسل وقائية    توقيف 52 مهربا وحجز مواد غذائية وتنظيف ووقود    "لوندا" تمنح مساعدات للفنانين المتوقفة نشاطاتهم    فتح باب التقديم لمنحة تطوير الأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    هذه حلولي لتجاوز مشاكل كورونا رياضيّاً    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    المحبة من شروط لا إله إلا الله    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحراء الغربية: عضو بمركز "أحمد بابا مسكة" يشدد على ضرورة لعب الامم المتحدة الدور المنوط بها لتنظيم استفتاء تقرير المصير
نشر في الجمهورية يوم 25 - 02 - 2020


شدد عضو المركز الصحراوي للدراسات والتوثيق
"أحمد بابا مسكة", الدكتور غالي الزبير, على ضرورة أن
تلعب الامم المتحدة, الدور المنوط بها لايجاد حل سلمي ونهائي للنزاع في
الصحراء الغربية من خلال تنظيم استفاء تقرير المصير بدلا من تبني مواقف
التساهل تجاه تجاوزات الإحتلال المغربي.
وأكد غالي الزبير - خلال نزوله ضيفا على البرنامج الحواري وجها لوجه الذي
تبثه قناة فرانس24 - على "أن إيجاد حل نهائي سلمي لقضية الصحراء الغربية مرهون
بمدى جدية الأمم المتحدة في تنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي وليس
بتعيين شخصية ذات وزن سياسي في مهمة مبعوث خاص للأمم المتحدة من عدمه".
وأضاف الدكتور غالي, الذي يشغل أيضا منصب رئيس الهيئة الصحراوية للبترول
والمعادن, أنه للوقوف على الأسباب التي أدت إلى إطالة أمد النزاع في الصحراء
الغربية, "يكفي معرفة الطرف الذي ظل يرفض تنظيم الإستفتاء وفق ما نص عليه مجلس
الأمن الدولي في قراراه 690 المؤرخ في أبريل 1991 الذي أسست بموجبه بعثة الأمم
المتحدة للإستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) عقب توقيع إتفاق وقف إطلاق
النار بين الجيشين الصحراوي والمغربي".
وقدم غالي الزبير, في معرض حديثه, مجموعة من الخطوات التي حاول نظام الإحتلال
المغ
ربي من خلالها تعزيز مخططه الرامي إلى تقويض عملية السلام, وفرض الأمر
الواقع في الإقليم المحتل لخلق نوع من الإحباط لدى المنتظم الدولي والشعب
الصحراوي.
واسترسل قائلا "أن هذه الخطوات كشفت زيف الإداعاءات المغربية ونيته المبيتة
في التمرد على القانون الدولي وإفشال كل المساعي الحميدة لإنهاء هذا النزاع عن
طريق الحل السلمي".
من جهة أخرى, تطرق عضو مركز أحمدب ابا مسكة للدراسات والتوثيق, إلى مختلف
القرارات الصادرة عن محكمة العدل الدولية والمحكمة الأوروبية ومجلس الأمن
الدولي بشأن "غياب أية سيادة قانونية للمغرب على الإقليم وأحقية الشعب
الصحراوي في تقرير المصير".
وشدد في هذا الصدد , على أن الأمم المتحدة "وأمام كل هذه الحقائق أصبحت مجبرة
اليوم على لعب دورها الطبيعي في إنهاء النزاع بدلا من تبني موقف التساهل
والتماهي تجاه تجاوزات الإحتلال المغربي وتواطؤ بعض البلدان الأعضاء في مجلس
الأمن، وإلا ستتحول إلى جزء من المشكل, بدلا من تكون جزء من الحل كما هو منتظر
منها".
جاءت تصريحات العضو الصحراوي في ضوء حالة الجمود السياسي لبعثة الامم
المتحدة, وغياب الممثل الخاص للامين العام للمنظمة الاممية في الصحراء الغربية
خلفا لهورست كولر الذي استقال من منصبه شهر مايو من السنة الماضية ناهيك عن
الوضع المتأزم في الصحراء الغربية بسبب استفزازات سلطات الاحتلال المغربية
ومواصلتها لانتهاكاتها لحقوق الانسان في الاراضي الصحراوية المحتلة.
تجدر الاشارة الى أنه تم في يوليو 2018, الاعلان عن تأسيس مركز الدراسات
والتوثيق " أحمد بابا مسكة" ,
عرلافانا لما قدمه الدبلوماسي والمفكر الصحراوي
بابا مسكة من تضحيات في تاريخ كفاح الشعب الصحراوي العادل من اجل الحرية
والاستقلال وظل يرافع على قضيته العادلة الى غاية ان وافاته المنية في 14 مارس
2016.
ويعكف المركز على تأسيس قاعدة معلومات أكاديمية وطنية لإجراء البحوث
والدراسات وجمع المعلومات والبيانات ووضعها في خدمة الباحثين ومتخذي القرار
وكذا التواصل مع مراكز البحوث والجامعات لتبادل الخبرات في مختلف المجالات
خاصة المتعلقة بحقوق الانسان والثروات الطبيعية والدراسات الاستراتيجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.