وزير الطاقة في زيارة تفقدية لمقر سلطة ضبط المحروقات    فتح تحقيق في وفاة إمراة في ظروف غامضة بتبسة    المسرح الوطني يعلن عن جوائز مسابقة "أحسن مشهد تمثيلي"    بن زيان يستقبل السفير الإيطالي بالجزائر    إلغاء رحلات القطار نحو بجاية وسطيف بسبب حادث بالبويرة    فغولي يصاب مجددا    وزير التعليم العالي: نظام LMD لم يحقق أهدافه    وفاة جزائري في إحدى مراكز شرطة بروكسل ... والسفارة تتدخل    تنصيب مجيد فرحاتي مديرا جديدا للقناة الاذاعية الثانية    الحكومة الصحراوية تؤكد قصف مواقع عسكرية للاحتلال المغربي بالكركرات    حوادث المرور: وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة 122 آخرين بجروح خلال ال24 ساعة الاخيرة    هبوب رياح قوية تصل إلى 80 كلم في الساعة على عدة ولايات من الوطن اليوم الاحد    الدرك الوطني.. 24 ساعة مدة عملية توقيف المشتبه فيهما في سرقة سيارة بواد السمار    هزة أرضية بقوة 3.5 درجات تضرب ولاية تيزي وزو    نحو اعتماد أعوان نقديين لتعميم خدمات الدفع الإلكتروني    الإطاحة بمُنظم رحلات هجرة سرية بعين أمران في الشلف    المنتخب الوطني يواجه سويسرا اليوم بهدف إنهاء "المونديال" بوجه مشرف    إجراءات جديدة لشباب "أونساج" .. مسح الغرامات . و هيكلة الديون ..و منح 20 بالمئة من المشاريع العمومية    هكذا تم الاحتفاء بابنة البيرين التي حفظت القرآن الكريم!    تجارة: تسجيل أزيد من 9500 مخالفة عبر ست ولايات من غرب الوطن    "البوليساريو" تقصف الكركرات    عميمور : هكذا سندفع فرنسا للإعتذار عن جرائمها..    كريم يونس: لهذه الأسباب أسس رئيس الجمهورية "الوساطة"    بعد إنسحاب نسليهان أتاغول… النجمة توبا تنضم إلى مسلسل "إبنة السفير"    بن رحمة لا يزال يبحث عن الهدف الأول مع المطارق    الكشف عن معلومات جديدة حول زلزالي ميلة وسكيكدة    رحابي: تقرير ستورا تجاهل مطالب الجزائريين    تصريحات بلماضي تُحفز "سليماني" قبل الداربي    برمضان.. الجزائر عازمة على مجابهة التحديات الإقليمية والأمنية    بوشلاغم.. تجميد استيراد اللحوم الحمراء سيوفر أكثر من 200 مليون دولار سنويا    مدرب "نيس": "أتمنى أن لا تكون إصابة عطال خطيرة" !    قراصنة يهاجمون سفينة تركية قرب نيجيريا    "أنفو ترافو" لخدمة الزبائن    "lpp" والصيرفة الإسلامية    تكميم أفواه المعارضين يلغّم المملكة المغربية،،،    نتطلع لأن تسحب الإدارة الأمريكية الجديدة إعلان ترامب    "مفاتيح النجاح" لتجاوز آثار الوباء    5 وفيات.. 245 إصابة جديدة وشفاء 203 مريض    ‘'شيشناق" أمازيغي الأصل حكم مصر    تأسيس منتدى جسور التواصل الثقافي الجزائري    إنتاج 300 طن من السمك سنة 2020    خبراء أجانب لتشخيص مشاكل قسنطينة    40 فرقة متنقلة للتلقيح بمناطق الظل    الأمراض الشتوية.. الوجه الآخر لحرب الفيروسات داخل الجسم    عصابة تمتهن السرقة وتبتز ضحاياها بالصور    خيارات المدرب الهاشمي محل انتقادات الأنصار    « رحيل العمالقة أثر سلبا على واقع الأغنية البدوية »    مداخلات حول أعمال الراحل عبد الحميد بن هدوقة    بن شاذلي يباشر مهامه اليوم على رأس الطاقم الفني    دبلوماسية المواقف الثابتة والمصالح المشتركة    ثبات في ظل التحولات    لاعبو مولودية وهران يدخلون في اضراب مفتوح    تكليف أخصائيين لتكوين مستخدمي الصحة    الدعاية لبلوغ الغاية    يا قمرة لوحي    فلا تبصري ما أرى    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مواجهة الجائحة مسؤولية مشتركة
نشر في الجمهورية يوم 08 - 07 - 2020


تواصل حصيلة الإصابات الجديدة اليومية بفيروس كوفيد 19 ارتفاعها مسجلة أرقام قياسية مقارنة مع الأشهر الماضية، وفي ظل هذا المنحى التصاعدي الاستثنائي وغير المتوقع لعدد الإصابات بكورونا على مدار الأيام القليلة الأخيرة ،يبقى القلق يخيم بظلاله القاتمة ويزرع المزيد من المخاوف على ما سيحمله قادم الأيام و ذلك بعد أن أصبح عدد الحالات الجديدة يعد بالمئات، وفي مواجهة هذا التطور لتفشي الفيروس يتطلب الأمر وضع الأصبع على موقع الخلل لتفادي الكارثة و يأتي في مقدمة الأسباب الكامنة وراء مثل هذا الارتفاع التجمعات البشرية التي تمثل بيئة خصبة لانتقال العدوى ،وتقاعس المواطن حيال تدابير الوقاية من وضع القناع الواقي للوجه واستخدام المعقم ،و احترام التباعد الاجتماعي و مسافة الأمان و تجنب الازدحام والتجمعات من مناسبات مختلفة ،و تلك هي إجراءات أهملها الكثير من الناس خاصة بعد تخفيف إجراءات الحجر الصحي خلال هذا الشهر، و بهذا فإن الجزء الأكبر من الناس في الآونة الأخيرة قد أهمل تدابير الوقاية اعتقادا منهم أن جائحة كورونا قد انتهت ،و صرنا نرى مشاهد الازدحام والتجمعات و عدم ارتداء قناع الوجه وتجاهل إجراء التباعد الاجتماعي الذي من شأنه أن يقطع سلسلة انتقال العدوى بالفيروس ،و عادت إلى الأسواق و الأماكن العامة المختلفة حركتها العادية و مشاهد الازدحام و اللامبالاة ،و كأن العالم قد ودع إلى الأبد فيروس كورونا و تخلص منه نهائيا ، و طوى صفحته ،لكننا في هذا المقام لا يمكننا الإلقاء بحمل المسئولية على المواطن لوحده بل إننا لاحظنا أيضا في الأسابيع الأخيرة تناقص عمليا تطهير وتعقيم الأماكن العامة والأحياء والساحات و غيرها و هو عامل يضاف إلى إقدام بعض المواطنين إلى إقامة حفلات الزفاف متسببين بذلك في إصابات جديدة للفيروس ن وبناء على هذا فقد جاءت الإجراءات صارمة بخصوص حظر التجمعات من هذا النوع والتوجه إلى الشواطئ،و يحدث هذا في حين يعتبر الارتفاع في حالات الإصابة عاديا ولكن ذلك لا يمنع ضرورة استمرار تمسك المواطنين بالتدابير الصحية والوقائية لكسر سلسلة العدوى ،و الحيلولة دون الانتشار الواسع للكوفيد 19 و الخلاصة هي أن المواطنين مثلهم مثل السلطات المحلية يتقاسمون مسئولية الارتفاع الخطير لحصيلة الإصابات اليومية بكورونا و يجب تظافر جهود الطرفين لمحاصرة الجائحة .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.