لضمان الحياد التام للعملية الإنتخابية‮ ‬    يشارك في‮ ‬اجتماع لمجموعة ما بين الحكومات    من تنظيم مديرية الصناعات العسكرية‮ ‬    يخص قطاع المالية‮ ‬    بطول‮ ‬444‮ ‬كم وعمق‮ ‬32‮ ‬كم    المؤرخ الفرنسي‮ ‬جيل مانسيرون‮: ‬    التقني‮ ‬الفرنسي‮ ‬فنّد التهم    خلال الثلاثي‮ ‬الأول لسنة‮ ‬2020    لفائدة‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬بسعيدة    تخص قطاع الصحة    المهرجان ال11‮ ‬للموسيقى السمفونية‮ ‬    عن أبحاثهم حول أفضل الطرق لمحاربة الفقر    لجعله وجهة سياحية بامتياز        أكد حرص الدولة على تطويره‮.. ‬بلمهدي‮:‬    مطار‮ ‬أورلي‮ ‬الفرنسي‮ ‬en‮ ‬penne‮!‬    رئيس الإمارات‮ ‬يكرّم سفير الجزائر    أكد تجند الجيش لإجهاض كافة مخططات العصابة‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮:‬    انتحار الشرطي الذي قتل أربعة أشخاص    مؤشرات مفاجئة للتوصل إلى اتفاق نهائي    19 شخصية وطنية تدعو للتهدئة لإنجاح الانتخابات    مجلس المحاسبة يوجه مساءلة ل "مير" الخروب السابق    ندرة وغلاء طوال السنة    12يوما للحصول على شهادة الجنسية الجزائرية    انسداد بثانوية بوعزيز ربيعة يضع مديرية التربية في ورطة    صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته الخاصة بالنمو في الجزائر إلى 6ر2% خلال سنة 2019    توقيف مروج مهلوسات    فضاءات الاحتكار    السجن لسارق 750 مليون سنتيم من مسكن تاجر بسان لاناز    لا مؤسسات تربوية ولا خدمات ولا قناة تجميع ب 2801 مسكن بمسرغين    23 لاعب يستعدون لمواجهة المغرب    «حقّقنا تعادلاً بطعم الانتصار في المدية وسنواصل في ريتم النتائج الايجابية »    اختيار محرز أحسن لاعب لشهر سبتمبر    نحو تصنيف مسجدي «الأمير عبد القادر» و«أبو بكر الصديق» التاريخيين    33 عارضا في الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية بالبيض    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    قوانين صارمة لحماية العقار وتسهيلاتٌ لدعم الفلاح    تخصيص 6170 هكتارا للبقول الجافة    تقدم في تخفيف الإجراءات الإدارية    إبراهيم غالي يؤكد لغوتيريس مشاطرته إمكانية التوصل الى حل لمسألة الصحراء الغربية    من الأفضل تنظيم البطولة الإفريقية بالباهية    الوضعية الحرجة للنادي تحتاج إلى حلّ سريع    ترقية فرص الترويج للقدرات السياحية    الصهر والزوج... "سمن على عسل"    جمال قرمي في عضوية لجنة تحكيم    لفيدرالية جبهة التحرير فضل كبير في إنجاح الثورة    روسيا: لن نسمح بحدوث اشتباك بين تركيا وسوريا    مستشفياتنا خطر علينا .. !    امرأتان تفوزان بجائزة "بوكر" الأدبية    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ش. بلوزداد 1– م. الجزائر 2 ... "ياشير في البلوزدادي دار التير"
نشر في الهداف يوم 23 - 02 - 2013

ملعب 5 جويلية، جمهور غفير، جو بارد، أرضية صالحة، تنظيم صارم. تحكيم للثلاثي: حيمودي- بشيران-ناصري.
الإنذارات: ربيح (د8)، بن علجية م (د71)، مسعودي (د88) من شباب بلوزداد. بوڤش (د10)، غازي (د90+2) من مولودية الجزائر.
الأهداف: ياشير (د45+1) لمولودية الجزائر
--------------------------------
مولودية الجزائر:
شاوشي
حشود
بابوش
جغبالة
بشيري
مترف
غازي
قاسم( أكساس د68)
جليط
بوڤش( والي د62)
ياشير
المدرب: مناد
--------------------------------
شباب بلوزداد:
شويح
مسعودي
بوكرية
عبدات
خودي
أنڤان
بن علجية "ب" (دهار د64)
ربيح
عمور
بن علجية "م"
سليماني (عمرون د82)
المدرب: بوعلي
--------------------------------
سجل شباب بلوزداد تعثرا آخر بعد انهزامه يوم أمس في "الداربي" أمام مولودية الجزائر، التي عرف لاعبوها كيف يتعاملون مع المواجهة وحققوا انتصارا مهمّا للغاية، بما أن الشباب هو من استقبل في هذه المواجهة، بهدفين مقابل هدف لصالح "العميد"، بعد تألق ياشير وتسجيله ثنائية، لتصل المولودية إلى النقطة 39، بينما يبقى الشباب ب 33 نقطة.
جليط يضيّع على الطائر
كانت بداية المباراة بدون أي مقدمات من الجانبين، حيث دخلها الفريقان بقوة، وكل طرف كان يريد التسجيل منذ بداية المواجهة. أوّل فرصة كانت لصالح المولودية في (د12) توغل خطير من جليط على الجهة اليمنى يرفع كرة ناحية القائم الثاني خطأ في المراقبة على بوڨاش، هذا الأخير يسدّد الكرة على الطائر، ولكن محاولته ذهبت فوق المرمى بقليل. الردّ من الشباب جاء بسرعة وبالضبط في (د14)، عمور يتوغل من الجهة اليسرى يمرّر ناحية بن علجية داخل منطقة العمليات، يسدد بقوة وكرته فوق الإطار.
كرة بن علجية نقصتها القوّة
بعدها أصبح الضغط أكثر من جانب الشباب الذي كان أكثر خطورة على المرمى، وكانت له محاولات كثيرة كان من الممكن أن يحوّل إحداها إلى هدف، الأولى في (د16) ربيح يسترجع كرة من دفاع المولودية، يسدّد بقوة كرته متوجهة نحو المرمى، ولكن بشيري يحول مسارها في آخر لحظة ويخرج الكرة إلى الركنية. بعدها (د18) هجوم معاكس، عمور ينطلق من وسط الميدان ويوزع ناحية سليماني، وبدون مراقبة يروض الكرة ويحضرها لبن علجية مهدي، هذا الأخير داخل منطقة 18 متر يسدد، ولكن شاوشي بصعوبة يتصدّى للكرة ويوقف الخطر. وفي (د23) مخالفة من حوالي 30 مترا منفذة من ربيح بقوّة شاوشي بصعوبة كبيرة يخرج الكرة إلى الركنية.
شاوشي ينقذ المولودية على طريقة حراس كرة اليد
ضغط البلوزداديين تواصل قصد افتتاح باب التسجيل وكانت لهم فرص أخرى أخطر من السابقة مثل تلك في (د26)، ربيح يوزع نحو عمور والذي وجها لوجه وبكل راحة يسدد، لكن شاوشي بروعة يرتمي على الكرة على طريقة حراس كرة اليد ويخرجها برجله إلى الركنية. وفي (د34) ربيح ينفذ ركنية مدققة، وعمور يسدّد من خط 18 مترا وكرته مرّت جانبية بقليل.
ياشير يسرق هدفا للمولودية
وكان الجميع ينتظر أن يتمكن "أبناء العقيبة" من افتتاح باب التسجيل في هذا الشوط، أو على الأقلّ ينتهي بالتعادل السلبي بين التشكيلتين، ولكن حدثت المفاجأة في (45+1) عن طريق ياشير عكس مجريات اللعب، حيث يسترجع كرة بعد خطأ وسط ميدان من عبدات، يتقدّم نحو منطقة 18 ويسدّد بقوة مسجلا الهدف الذي حرّر جماهير المولودية. ليعلن بعدها الحكم عن نهاية الشوط الأول بتقدّم "العميد" بهدف دون ردّ.
مهدي بن عليجة يضيّع التعادل
بداية الشوط الثاني كانت شبيهة ببداية الشوط الأول، حيث دخل الفريقان مباشرة في صلب الموضوع، خاصة الشباب الذي أراد التعديل بسرعة. وأول فرصة كانت في(د49)، عمور يوزّع من الناحية اليسرى ناحية بن علجية، الذي يسدد الكرة برأسية ويضيع بغرابة. الرد من المولودية جاء في (د53) بتوزيعة من بوڤش وجليط وجها لوجه يسدّد راحة وشويح ينقذ الموقف.
ياشير يسجّل القاضية
بعد 10 دقائق لعب فقط تمكن العميد من إضافة الهدف الثاني الذي حسم به نتيجة المواجهة، بفضل نفس مسجل الهدف الأول ياشير. ففي (د55) أخذ وردّ في منطقة عمليات الشباب، ياشير يستغل الكرة ويسدد بقوة من داخل المنطقة مسجّلا الهدف الثاني للمولودية، الذي قضى به على أحلام الشباب، رغم أن الوقت كان لا يزال أمام الفريق البلوزدادي للعودة في النتيجة.
ربيح يقلّص النتيجة بهدف رائع
وحاول أشبال بوعلي بعد الهدف الثاني للمولودية الردّ وتقليص النتيجة على الأقل، وخلقوا بعض الفرص مثل تلك في (د65) بعد مخالفة من عمور من حوالي 35 مترا، وشاوشي يبعد الكرة إلى الركنية بصعوبة بما أنه كان خارج عن منطقته. بعدها هدأت الأمور ولم نشهد فرصا خطيرة كثيرة إلى غاية (د86)، أين تمكن الشباب من تسجيل هدف، حيث انطلق ربيح على الجهة اليمنى، يراوغ لاعبا ويسدد بقوة من حوالي 25 مترا الكرة تصطدم بالعارضة ثم شاوشي وتتجاوز خطّ المرمى. ما تبقى من عمر المباراة لم يعرف أشياء مهمة كثيرة، إلى غاية إعلان الحكم نهاية المواجهة بتفوق المولودية بهدفين مقابل هدف واحد.
--------------------------------
لقطة المباراة:
أنصار الشباب يلهبون المدرّجات رغم الهزيمة
لقطة المباراة كانت الصور الرائعة التي صنعها أنصار شباب بلوزداد ابتداء من د63، بعد أن ألهبوا المدرجات ب "الفيميجان"، وهذا رغم تأخر فريقهم بهدفين دون رد. وأشعل أنصار الشباب حوالي 60 "فيميجان" ألقوها كلها في الملعب، وهو ما قد يعرّض فريقهم للعقوبة في المواجهة المقبلة.
--------------------------------
بطاقة حمراء:
"تخلّطت" بين غازي وبوكرية وأفسدا نكهة "الداربي"
كلّ شيء كان يسير في الطريق الصحيح، وحتى في المدرجات الأجواء كانت جميلة ومميزة في مواجهة أمس، ولكن اللاعبان كريم غازي وإلياس بوكرية لم يكونا في المستوى في نهاية اللقاء، بعد أن اشتبكا واختلطت الأمور بينهما. وهي التصرّفات التي لا نتمنى مشاهدتها في الملاعب الجزائرية.
--------------------------------
رجل اللقاء:
ياشير يمنح الفوز للمولودية
رجل المباراة كان بدون شك المهاجم ياشير الذي قدّم أداء جيدا وتمكن من تسجيل هدفين حاسمين للغاية منح بهما النقاط الثلاث لفريقه مولودية الجزائر. وسجّل ياشير ثاني ثنائية له، وخامس أهدافه في البطولة هذا الموسم.
--------------------------------
حدث المباراة:
مناد يثأر من الشباب
تمكن جمال مناد أخيرا من الثأر من فريقه السابق شباب بلوزداد، بعد السيناريو السيء الذي غادر به هذا الفريق. وكان مناد قد عجز عن تحقيق الفوز في مواجهة الذهاب، ولكنه تمكن من تحقيقه في لقاء العودة. للتذكير فإن المولودية لم تفز على شباب بلوزداد منذ سنة 2010.
--------------------------------
بوڨش خرج غاضبا لتبديله
يبدو أن الحرارة التي لعب بها حاج بوڨش أمس ورغبته في هزّ شباب بلوزداد جعلته لا يحتمّل خروجه في الدقيقة 61، حيث غادر غاضبا مرة أخرى في صورة مطابقة لما حدث في المباراة ما قبل الماضية أمام بجاية.
"خلّطها" وتشابك بالأيدي مع مناد في النفق
ولم يتقبّل المدرب مناد ما قام به بوڤش لحظة التغيير الذي قام به عندما عوّضه ب والي في الشوط الثاني، خاصة وأن بوڤش غادر الميدان دون لم يصافح والي. وطلب مناد من بوڤش تفسيرات عن سبب هذا التصرّف، قبل أن يؤكد له اللاعب أن التغيير لم يكن في محلّه وكان من المفترض أن يواصل اللعب لأنه لم يتعب. قبل أن يدخلا في مناوشات كلامية، اتبعها تشابك بالأيادي في النفق ليتدخل اللاعبون في الوقت المناسب لفكّ الاشتباك وتهدئة الأمور.
بوڤش: "لم أعد أفهم لماذا يخرجني مناد، وكنت قادرا على لعب مواجهة أخرى"
"في البداية، كان المدرب مناد يخرجني لأنه كان يلزمني الوقت لكي أتأقلم، ولكن الآن لم أعد أفهم لماذا يخرجني حاليا؟ أنا أقدم مباريات في المستوى.. واليوم مثلا كنت في قمّة عطائي وكنت قادرا على تقديم الإضافة لفريقي، وهو ما جعلني أغضب لإخراجي، ربما أنا لا أعرف ولا أفقه شيئا، ولكن اسألوا من يعرف كرة القدم، والنقاد وسيجيبونكم لأني قادر على لعب مواجهة أخرى بكل راحة. لم أفهم لماذا يخرجني في كل مرة، ولماذا يقع اختياره عليّ بالذات؟".
زميتي: "عرفنا كيف نستغلّ الهفوات وبوڤاش يجب أن يتقبّل قرارات مناد"
"لم نلعب جيّدا في الشوط الأول وكان المنافس أحسن منا، ولكن استغللنا أول فرصة وسجلنا هدفا. هذا الأمر حفزنا كثيرا هذه هي "الداربيات" تلعب على تفاصيل صغيرة، وعرفنا كيف نستغلها. في الشوط الثاني عدنا بقوّة وعرفنا كيف نسير اللقاء. وفيما يتعلق باللاعب بوڤش يجب أن يتقبل القرارات، هو إنسان ناضج ويجب أن يكون على واعي ويتقبّل الخيارات التكتيكية للمدرب.. الآن سنركز على لقاء الكأس، وسنعمل على تحقيق التأهل، وعكس ما يعتقده بعض الأشخاص لن ندوّر التشكيلة، وسنلعب هذه المنافسة بالأساسيين لأنها منافسة تهمّنا".
--------------------------------
بوعلي: "كنا نستحقّ التعادل على الأقل"
"اليوم خسرنا اللقاء ولكن اللاعبين قدّموا ما عليهم. خلقنا الكثير من الفرص ولكن قمنا بأخطاء كثيرة ساذجة في الدفاع تلقينا على إثرها أهداف. كنا قادرين على الفوز أو التعادل على الأقل خاصة في الشوط الثاني أين عدنا في المواجهة وتمكنا من تسجيل هدف. كنت متخوّفا من التعب، ولكن اللاعبون واصلوا المواجهة بشكل عاد وكانوا في المستوى من الناحية البدنية. الأكيد هو أننا لا نستحق هذه الخسارة نظرا لطريقة سير المواجهة، ولكن هذه هي كرة القدم ويجب تقبل مثل هذه الأمور. الخسارة هذه لن تؤثر علينا قبل مواجهة الإسماعيلي، سنعمل على تجهيز أنفسنا وسنركز على الاسترجاع لنكون في أتم الاستعداد يوم اللقاء. وفي النهاية أودّ أن أشكر الأنصار الذين قدّموا لنا دعما كبيرا في هذه المواجهة".
ياشير: "السياربي تخرج عليّا.. وأهديت الهدف الأول لضحايا أنصار الحراش"
"أكدنا اليوم أن هزيمة بلعباس لم تؤثر فينا، ففي الشوط الأول كنا أكثر فعالية من المنافس وسجلنا الهدف الأول في وقت جيّد، قبل أن نضيف الهدف الثاني في المرحلة الثانية بعدما استفدنا من تعليمات الطاقم الفني ما بين الشوطين. أنا سعيد بالهدفين والمؤكد أنني أمرّ هذه الأيام بأحسن فترة منذ التحاقي بالمولودية في "ميركاتو" الموسم الماضي. كما أني فضّلت أن أهدي هدفي الأول إلى عائلات أنصار اتحاد الحراش الذي توفوا في الشلف، لأننا تأثرنا جميعا بهذه الحادثة الأليمة وندعو للضحايا بالرحمة. أشكر الشناوة كثيرا على وقوفهم معنا بقوة في هذا "الداربي"، وأعتبرهم أحسن جمهور في الجزائر. كما تأكدت مرة أخرى أن "السياربي" دائما "تخرج علي"، لأني لمّا كنت في الحراش تحصلت على ثلاث ركلات جزاء أمام هذا الفريق".
--------------------------------
غازي: "بوكرية ماحملهاش واعتدى عليّ أمام كاميرا التلفزيون"
"بصراحة لم أفهم شيئا في تصرف بوكرية العنيف معي بعد نهاية المباراة، فعندما كنت بصدد إجراء تصريحات للتلفزيون خدعني وخنقني أمام "الكاميرا" دون أن أجد أيّ سبب واضح لهذا الاعتداء، ولكن أظن أنه "ماحملهاش كي ربحناهم".. فأنا ما يهمني اليوم هو أن المولودية فازت، ولن أنزل مستواي إلى مستوى بوكرية".
بوكرية: "غازي هو الذي كان السبّاق في الاعتداء عليّ ثم هرب"
"غازي ضربني من دون كرة وقام بتدخل عنيف عليّ في المباراة، لكنني تفاديت الردّ عليه حتى لا أتحصل على البطاقة الحمراء لأنه كان بحوزتي إنذار، كما كرّر نفسي الشيء بعد نهاية اللقاء وكان السبّاق في الاعتداء عليّ ثم هرب.. وهذا هو السبب الذي جعلني أتشاجر معه".
--------------------------------
ربيح: "درنا اللّي علينا.. ومانحشموش بهذه الخسارة"
"أظن أننا فعلنا كل ما في وسعنا و"درنا اللي علينا" في هذا "الداربي"، لكن للأسف الحظ لم يكن معنا. ففريقي لا يستحق الخسارة بالنظر إلى مجريات المباراة والفرص الكثيرة التي صنعناها، فقد نجحنا في تقليص النتيجة في الدقائق الأخيرة لكننا لم نستطع تسجيل هدف التعادل في وقت قصير. الهزيمة "مانحشموش بيها" ولا تقلّل أبدا من المستوى الجيد الذي ظهرنا به. وأستغل الفرصة لكي أشكر كثيرا جمهورنا على الدعم القوي الذي قدّمه لنا، ونعدهم بأننا سنتدارك هذه الهزيمة في المباريات القادمة".
--------------------------------
عمروش: "اللاعبون كانوا رجالا، مبروك عليهم 15 مليونا وهدف بلوزداد غير شرعي"
صرّح لنا كمال عمروش رئيس مجلس إدارة مولودية الجزائر، في إتصال هاتفي جمعنا به مباشرة بعد نهاية الداربي قائلا: "أنا سعيد جدا بهذا الفوز التاريخي على شباب بلوزداد، حيث نجحنا في الفوز على هذا الفريق الذي أصبح عقدة المولودية ولم نفز عليه منذ 2009 . أهنئ الجهاز الفني واللاعبين الذين كانوا رجالا وأدّوا مباراة بطولية، ومثلما كانوا عند وعدهم وأهدونا الفوز، فإن سوناطراك ستكون عند وعدها، وسنمنح كل لاعب 15 مليونا نظير هذا الفوز المحقق، حتى نحفزهم على مواصلة سلسلة النتائج الإيجابية".
"هدف بلوزداد لم يكن شرعيا"
"لقد تابعت المباراة من النفق، وأعتقد أن هدف بلوزداد غير شرعي، فحتى إذا تجاوزت الكرة الشباك فإن مهاجم الشباب (يقصد ربيح) أخذ الكرة بيده، ولكن لا بأس فالحكم بشر يخطئ ويصيب، ولحسن الحظ أن هذا القرار لم يؤثر في النتيجة النهائية للمواجهة".
"الكأس تهمّ سوناطراك ويجب أن نلعب بكل قوّة أمام عين البيضاء"
كما عرّج رئيس مولودية الجزائر كمال عمروش الذي سجّل حضوره في الملعب وتابع المباراة من النفق، للحديث عن المباراة القادمة أمام شباب بلوزداد حيث تحدّث بخصوصها قائلا: "علينا أن نتفرّغ حاليا للمباراة القادمة أمام إتحاد عين البيضاء في منافسة كأس الجمهورية التي تهمّ سوناطراك كثيرا. يجب أن نلعب بنفس الروح والعزيمة التي تحلينا بها اليوم لنتفادى مفاجأت الكأس.. وأتمنى أن لا تعاقبنا الرابطة بعدما أشعل أنصارنا الفيميجان".
--------------------------------
أكدوا أن قوّة المولودية في جمهورها...
35 ألف "شنوي" يلهبون 5 جويلية، يصنعون "تيفو سنيما" ويربحون معركة المدرّجات
أكد أنصار مولودية الجزائر، مرة أخرى، أنهم نموذج للجمهور الوفي والحضاري الذي يقف إلى جانب فريقه في المواعيد الكبرى، وذلك بمناسبة داربي أمس أمام شباب بلوزداد، حيث كانوا النجم الأول في مركب 5 جويلية دون منازع، من خلال الصور التي صنعها قبل، أثناء وبعد المواجهة، ما يقارب 35 "شنوي" أكدوا أن العميد هو الفريق الأكثر شعبية في العاصمة دون منازع، وربحوا معركة المدرّجات، كما أصبحت عادة في كل "داربي" سواء أمام بلوزداد، الحراش أو إتحاد العاصمة.
كانوا أكثر من بلوزداد ويؤكدون وفاءهم من جديد
ورغم أن لاعبي مولودية الجزائر كانوا يتخوّفون من مقاطعة "الشناوة" لداربي بلوزداد، تعبيرا منهم عن غضبهم من الأداء الهزيل والخسارة أمام بلعباس، إلا أن أنصار العميد ردّوا بطريقتهم الخاصة، حيث غزوا المدرجات باكرا وملؤوا الجهة التي خصّصت لهم من "الفلومبو" والمنعرج الجنوبي، وأكدوا بذلك وفاءهم لفريقهم ووقوفهم معه في السراء والضراء.
"التيفو" كان رائعا رغم خطأ رفع الراية العملاقة
ومثلما كشفت عنه "الهداف" قبل الداربي، فإن "إلترا المنعرج الجنوبي" حضرت "تيفو" جميلا جدا من أجل صنع الحدث وخطف كل الأنظار وهو ما حدث فعلا، حيث رسموا صورا جميلة ورسالة تتحدّث عن التاريخ المجيد لعميد الأندية، وذلك رغم الخطأ في التنفيذ حيث لم يتم رفع الراية العملاقة بشكل جيّد.
خصّوا شاوشي باستقبال كبير و"قلبوها" بعد هدف ياشير
ومن بين الصور الرائعة التي صنعوها أنصار مولودية الجزائر في داربي أمس أمام شباب بلوزداد، هو وقوفهم كرجل واحد لتحية شاوشي لحظة دخوله لإجراء عملية الإحماء، وهو ما ألهب المدرّجات الخاصة ب "الشناوة"، وكذلك بعد هدف ياشير الذي حرّر الأنصار، الذين كانوا يعيشون لحظات عسيرة في ظلّ السيطرة البلوزدادية التي سبقت الهدف الأول ل "العميد".
لم يقنعهم حشود وطالبوا مناد بإخراجه
ولم يكن أنصار مولودية الجزائر راضين عن أداء المدافع عبد الرحمان حشود الذي لم يكن في يومه، خاصة بعدما كانت كل الهجمات البلوزدادية مركزة من جهته، لذلك فقد بدؤوا يطالبون المدرب جمال مناد بإخراجه منذ الدقيقة 30، وهو ما أثر أكثر في معنويات ابن العطاف الذي لعب بحرارة كبيرة.
ردّوا على البلوزدادية في الدقيقة 76 وألهبوا "الفيراج"
وبعدما حاول أنصار شباب بلوزداد أن يتركوا بصماتهم في "داربي" أمس رغم الخسارة بلقطة فريدة من نوعها وهي إشعال الألعاب النارية في الدقيقة 65، رغم أن فريقهم كان متأخرا في النتيجة بثنائية، إلا أن "الشناوة" رفضوا أيّ خسارة فوق المدرجات، وردّوا بصور أجمل في الدقيقة 67 لمّا أشعلوا الفيميجان بطريقة حجبت الرؤية لبضعة دقائق، وهي الصور التي قد تكلف خزينة الفريق غرامة مالية بعدما رموا بالألعاب في أرضية الملعب.
--------------------------------
أكساس: "سعدت اليوم لأني بيّنت أن السياربي بلا أكساس ماهيش سياربي"
ما تعليقك على هذا الفوز المحقق؟
اليوم كان فوزا جميلا ويمكن القول إنه فوز ب 6 نقاط. المواجهة لم تكن تقبل القسمة على اثنين، والحمد لله تمكنا من تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث. لقد ضربنا اليوم (الحوار أجري أمس) عصفورين بحجر واحد، بالإضافة إلى النقاط الثلاث يمكن القول أننا الآن أبعدنا الشباب من السباق نحو ضمان مشاركة في رابطة أبطال إفريقيا، وهو أمر مهمّ لأنها تدخل ضمن أولويات المولودية، ومن المهم أن نبتعد عن منافسينا أكثر فأكثر.
تبدو سعيدا بالانتصار رغم أن الأمر يتعلق بفريقك السابق؟
بطبيعة الحال، أنا سعيد كثيرا بهذا الانتصار لأني ألعب في المولودية، ولا يجب أن ننسى هذا.
إذن كنت تتمنى المشاركة أساسيا في هذه المواجهة؟
نعم، كنت أنتظر أن ألعب أساسيا، وعملت لكي أجهز نفسي وأكون حاضرا في هذا اللقاء، ولكنه خيار مناد ولا يمكن أن أحتج عليه أو أن نعترض عليه. أنا عامل في المولودية وعليّ احترام خيارات المدرب، والوقت الذي يحتاجني فيه الفريق أنا جاهز، مثلما حدث اليوم في الشوط الثاني.
تعرّضت للشتم من أنصار الشباب، كيف كان شعورك؟
"زعفت" على شتم الأنصار وتأثرت، ولكن في نفس الوقت كنت سعيدا لأني عرفت أني "حاجة كبيرة" في الشباب، وهو ما يجعل الأنصار يشتمونني.
لكن لا يمكن أن يصل الأمر إلى درجة أن تكون سعيدا؟
رغم أني غضبت لشتمي إلا أني في نفس الوقت فرحت، لأني بينت أن الشباب دون أكساس "ماشي سياربي". لما كنت ألعب في الشباب كنا نفوز على المولودية ونحقق الفوز، ولكنهم اليوم لمّا غاب أكساس لم يقدروا على الفوز، هذا الأمر أسعدني لأن الجميع عرف الآن قيمة أكساس.
المواجهة المقبلة ستكون في الكأس، كيف ستتعاملون معها؟
سنلعب كل المباريات المتبقية بنفس العقلية، سنلعبها من أجل الفوز مثل ما فعلنا اليوم، وبالتالي سنلعب أمام عين البيضاء من أجل الفوز والتأهل.
--------------------------------
البلوزدادية رشقوا أكساس ب "الصّرف"
يبدو أن أنصار شباب بلوزداد لم يحتملوا لحد الآن الطريقة التي غادر بها لاعبهم السابق أمين أكساس نحو مولودية الجزائر، وخاصة بعد التصريحات التي ألهب بها فتيل الداربي هذا الأسبوع، وهذا ما جعلهم يردّون عليه بعنف أمس حيث أسمعوه ما لا يرضيه، كما رشقوه بالنقود (الصّرف)، في رسالة واضحة وهي أنه بدّل بلوزداد بالمولودية من أجل الأموال وليس حبّا لهذا الفريق.
--------------------------------
مناد يُفاجئ الجميع ويُبعد أكساس
رغم أن كلّ المؤشرات كانت توحي أن اللاعب أمين أكساس سيسجل أول ظهور رسمي له بألوان مولودية الجزائر أمام فريقه السابق في "درابي" أمس، بعدما ظل يحضره طيلة الأسبوع، إلا أن المدرب جمال مناد كان له رأي آخر وأبعد أكساس في آخر لحظة. حيث أكدت مصادرنا أن هذا الإبعاد جاء بسبب التصريحات التي أعلن فيها ابن الرويسو "الحرب" على زملائه السابقين، وتخوف مدرب العميد أن تتسبّب مشاركته في خروج المباراة عن نطاقها الرياضي.
فضل جغبالة وجدّد ثقته في تشكيلة بلعباس
جدّد جمال مناد مدرب "العميد" ثقته في نفس التشكيلة التي واجهت إتحاد بلعباس في آخر مباراة رغم الخسارة، وأجرى تغييرا واحد فقط، حيث أبعد زدام الذي لم يستدع للداربي وعوّضه ب جغبالة، الذي سجل عودته للتشكيلة الأساسية بعدما غاب عنها في المباراة الأخيرة أمام "المكرة" بداعي العقوبة.
--------------------------------
أكساس لعب اللقاء بحذاء أوسرير
اكتشفنا بعد نهاية المباراة أن الحذاء الرياضي الذي لعب به أكساس هذا "الداربي" هو ملك ل أوسرير زميله السابق في شباب بلوزداد الذي لم يكن معنيا بهذا اللقاء بسبب العقوبة. إذ أعاد أكساس الحذاء إلى أوسرير وشكره على ذلك، وهو ما يؤكد أن أكساس رغم مغادرته الشباب، إلا أنه لازال في اتصالات مع زملائه السابقين في الشباب. ولم يجد أوسرير أي حرج من أن "يسلّف" حذاءه إلى أكساس دون أي حساسية.
ربيح أكمل اللقاء مصابا
أكمل ربيح اللقاء مصابا بعدما تعرّض إلى إصابة على مستوى مشط قدمه اليمنى. فبعد نهاية المواجهة التقينا اللاعب الذي قال لنا إنه أصيب في مشط قدمه ولا يقوى حتى على السير، لذا فإنه سيجري اليوم السبت فحوصا للتأكّد من نوعية الإصابة بالضبط.
شاوشي كان رائعا و"قلبها" مع "الشناوة" في النهاية
كان حارس مولودية الجزائر فوزي شاوشي عند وعده وأدّى مباراة كبيرة أمس، حيث أنقذ مرماه من عدة أهداف محققة رغم أن ربيح خادعه بقذفة صاروخية من حوالي 20 مترا. وقد كانت فرحة ابن برج منايل كبيرة أين احتفل مطولا مع الأنصار وأهداهم قميصه للذكرى قبل أن يلتحق به بقية اللاعبين.
بلوزداد مهدّدة بالعقوبة بسبب رمي "الفيميجان"
ألهب أنصار شباب بلوزداد المدرجات في (د63) من خلال إشعالهم لعدد معتبر من الألعاب النارية في وقت واحد، قبل أن يقوموا برميها في أرضية الميدان، الشيء الذي يجعل الفريق البلوزدادي مهدّدا بالعقوبة من طرف الرابطة الوطنية، نظرا للكمية الكبيرة من الألعاب النارية التي قذف بها الأنصار ميدان 5 جويلية في وقت سير المباراة.
--------------------------------
"أنڤان" كان الأحسن في تشكيلة الشباب
رغم الخسارة إلا أن التشكيلة البلوزدادية أدّت مباراة مقبولة، كما برز بعض اللاعبين خاصة "أنڤان باسكال"، الذي كان الأحسن في الشباب وقام بعمل كبير في وسط الميدان باسترجاعه عدة كرات، كما ساهم في صناعة عدّة هجمات إلى فريقه.
ضيّع هدف التعادل في آخر دقيقة وسقط أرضا
وحتى إن كان مردوده رائعا في هذا "الداربي" وأحسن لاعب في الفريق البلوزدادي باعتراف الكثيرين ممن كانوا في الملعب، إلا أن "أنڤان" لم يكن محظوظا عندما أخفق في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من المواجهة، فرغم أنه كان في وضعية سانحة إلا أن تسديدته كانت بعيدة عن الإطار، فلا هو قذف في الإطار، ولا هو مرّر الكرة إلى زملائه الذين كانوا بالقرب منه. ليسقط بعدها مباشرة أرضا بعد تضييعه الهدف، شعورا منه أنه ضيّع على فريقه نقطة التعادل وإنقاذ الشباب من الهزيمة.
--------------------------------
سليماني لم يفعل شيئا لكنه خرج تحت التصفيقات
لم يكن هدّاف الشباب إسلام سليماني في يومه في هذا "الداربي" ولم يقلق كثيرا دفاع "العميد"، فقد فرض عليه المدافعون رقابة لصيقة ومشدّدة جعلته لا يجد ضالته ولا يفعل أشياء كثيرة في هذا "الداربي"، قبل أن يقرّر الطاقم الفني إخراجه 10 دقائق قبل نهاية المواجهة وعوضّه عمرون. ورغم أدائه المحتشم إلا أن سليماني خرج تحت تصفيقات أنصار فريقه.
لاعبو بلوزداد أهدوا قمصانهم للأنصار
رغم مرارة الخسارة إلا أن لاعبي شباب بلوزداد فضّلوا بعد نهاية اللقاء التوجّه جماعيا إلى أنصارهم وأهدوهم قمصانهم، اعترافا من رفقاء عمور للأنصار البلوزداديين الذي كانوا في القمة في هذا "الداربي"، ولم يتوقفوا عن مساندة اللاعبين طيلة ال 90 دقيقة. لذا لم يجد أشبال بوعلي من وسيلة لردّ جميل الأنصار سوى إهدائهم قمصانهم.
هدف ربيح على طريقة الكبار
كان الهدف الذي سجله أبو بكر ريبح أربعة دقائق قبل نهاية اللقاء في شباك شاوشي رائعا وعلى طريقة اللاعبين الكبار بأتم معنى الكلمة، حيث لم يتأخر ربيح في التسديد بكيفية جميلة في الإطار من حوالي 25 مترا، لتصطدم الكرة في العارضة وتسقط لتتجاوز الكرة خط المرمى.
بلوزداد تسقط بعد 11 مباراة دون هزيمة
نجحت المولودية في إلحاق الخسارة الأولى بشباب بلوزداد بعد 11 مباراة دون خسارة في جميع المنافسات (البطولة، كأس الجمهورية والكأس العربية )، هذا قبل أن تتوقف المسيرة الناجحة البارحة في ملعب 5 جويلية على يد مولودية الجزائر.
--------------------------------
آمال بلوزداد يحققون الفوز الرابع على التوالي
حسم آمال شباب بلوزداد "داربي" هذه الفئة لصالحهم بثنائية نظيفة على حساب مولودية الجزائر، في القمة التي دارت صبيحة أمس بملعب زرالدة. وإذا كان هذا الفوز هو الرابع للبلوزداديين ويسمح لهم بالاقتراب أكثر من الرائد اتحاد العاصمة، فإن الهزيمة هي الثانية لآمال العميد الذين يواصلون سلسلة نتائج المتذبذبة.
--------------------------------
"الشناوة" يتصالحون مع "الكواسر"
في لقطة تستحق كل الإشادة والتنويه، علق أنصار مولودية الجزائر راية عملاقة قدّموا من خلالها تعازيهم للأسرة الحراشية، بعدما فقدت ثلاثة مناصرين في حادث مرور خطير في الشلف. والأكيد أن هذه الالتفاتة جاءت لتؤكد أن الجزائريين ينسون كلّ شيء لما يتعلق بالوقفات الإنسانية التي تختفي أمامها كلّ الحساسيات الكروية.
دقيقة صمت ترحّما على روح أنصار "الصفراء"
مثلما قرّرته الرابطة الوطنية، وقف لاعبو الفريقين دقيقة صمت قبل انطلاق مواجهة أمس، ترحما على أنصار الحراش الذين وافتهم المنية في حادث مرور، وعلى الحكم السابق طويل عبد القادر -رحمه الله- الذي توفي هذا الأسبوع.
البلوزدادبون علقوا راية: "تعازينا للحراشية"
علّق أنصار الشباب في المدرجات الملعب راية كان مكتوبا عليها بوضوح بالحرف الواحد: "تعازينا للحراشية"، في إشارة من أنصار الشباب على تضامنهم مع عائلات أنصار اتحاد الحراش الثلاثة، الذين توفوا في حادث مرور وهم في طريقهم إلى الشلف الأسبوع. حيث عبر البلوزداديين عن تعاطفهم مع كل الحراشيين في هذه المحنة.
--------------------------------
البلوزداديون صنعوا أجواء كبيرة و"تيفو" رائع في المنعرج الشمالي
صنع أنصار شباب بلوزداد أجواء حماسية كبيرة قبل بداية المباراة ولوحات جميلة في المنعرج الشمالي الذي غصّ بأنصار ومحبي ذوي الزي الأحمر والأبيض، كما كشفوا عن "تيفو" رائع نفذ بإحكام، ما يبرهن تعلق أنصار الشباب بفريقهم ووقوفهم معهم في كلّ الأوقات. حيث صنعوا "تيفو" رائع يتوسّطه رمز شباب بلوزداد. ولقد وتزين المنعرج بالأوراق الحمراء والبيضاء، إضافة إلى رايات طويلة من أعلى إلى أسفل المدرّجات.
راية تشير تفوّقهم في المدرجات وفشل "تيفو" الشناوة
ولقد كشف جمهور الشباب عن راية تشير إلى تفوّق أنصار الشباب في طريقة مناصرة فريقهم قبل انطلاق اللقاء، فقد أعطت الراية الصورة على فشل "تيفو" الشناوة، إلى درجة أن الكثيرين ممن كانوا في الملعب علّقوا أن المباراة انطلقت بفوز الشباب بهدف دون مقابل، في إشارة إلى ما كان يحدث في المدرجات.
أوشحة على طريقة ليفربول واللاعبون "مافهمو والو""
ولقد بدأ الجمهور البلوزدادي في الكشف عن لوحاته المميّزة في المدرجات قبل انطلاق اللقاء بحوالي 45 دقيقة، عندما أخرجوا أوشحة بلوني الفريق الحمراء والبيضاء وبدؤوا يلوّحون بها في الأعلى دفعة واحدة على طريقة أنصار نادي ليفربول الإنجليزي، الشيء الذي شجّع أكثر اللاعبين الذين انبهروا لمّا دخلوا أرضية الميدان نصف ساعة قبل انطلاق المواجهة بالصور التي كان يصنعها أنصارهم في مدرجات ملعب 5 جويلية.
--------------------------------
"سوجي" في إنجلترا لتسوية رخصة العمل
اضطر "سوجي" اللاعب النيجري في صفوف الشباب إلى التنقل على جناح السرعة إلى إنجلترا، وهذا من أجل تسوية وثائق إدارية أبرزها رخصة العمل التي تسمح له من مواصلة اللعب في البطولة الجزائرية، الشيء الذي جعله يغيب عن "داربي" فريقه أمام مولودية الجزائر، واللقاء القادم أمام الإسماعيلي المصري في إياب كأس العرب للأندية.
--------------------------------
لاعبو المولودية احتجّوا على هدف ربيح
احتجّ لاعبو مولودية الجزائر مطولا على الهدف الذي سجله ربيح في الدقيقة 88 بحجة أن الكرة لم تتجاوز الخط، بينما احتج البعض الآخر على عدم الإعلان عن مخالفة بعدما خطف ربيح الكرة بيده.
--------------------------------
زارهم في "الماركير" و تناول معهم وجبة العشاء
عمروش شجّع اللاعبين عشية "الداربي" ووعدهم بالحصول على كل رواتبهم هذا الأسبوع
كما كان متوقعا، تنقل رئيس مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر حسين عمروش عشية أول أمس إلى فندق "الماركير" أين أقامت تشكيلة المولودية عشية "داربي" شباب بلوزداد من أجل تحفيز اللاعبين وتشجيعهم على تحقيق نتيجة إيجابية في هذه المباراة المحلية التي كانت نتيجتها مهمة جدا في بقية المشوار، إذ استغل عمروش الفرصة للحديث مع رفقاء القائد بابوش على بعض النقاط التي كانوا يبحثون عن أجوبة واضحة لها أبرزها قضية مستحقاتهم العالقة.
كان مرافقا بأحد إطارات الشركة وغريب كان حاضرا
عمروش الذي كان مرافقا بأحد إطارات شركة "سوناطراك" تناول وجبة العشاء مع اللاعبين والطاقم الفني بحضور عمر غريب حتى يمنح اللاعبين دفع معنوي ويبيّن لهم وقوف الشركة النفطية معهم عشية مباراة بلوزداد التي كانت نتيجتها حاسمة في بقية المشوار، فبعد الإنتهاء من الوجبة ألقى عمروش كلمة على اللاعبين أعرب لهم خلالها بإسمه وإسم كل إطارات الشركة عن ثقتهم المطلقة في عناصر الفريق والطاقم الفني، على تحقيق أفضل النتائج في الجولات المتبقية بداية ب "داربي" بلوزداد.
عمروش:"نريد الفوز على بلوزداد والذهاب بعيدا في البطولة والكأس"
عمروش طلب من رفقاء جاليت أن يعملوا كل ما في وسعهم لكي يظفرون بالنقاط الثلاث في مواجهتهم لشباب بلوزداد وإفراح الأنصار وتدارك خسارتهم في بلعباس، إذ قال لهم أنه يعي جيدا معنى تحقيق الفوز في لقاء محلي سواء في نفسية اللاعبين أو الجمهور العريض للمولودية حاثا إياهم بمضاعفة المجهودات حتى يحققون الإنتصار، كما لم يخف خلال الحديث الذي جمعه بهم عن رغبة الشركة النفطية في أن تنهي التشكيلة الموسم في المراتب الأولى والذهاب بعيدا في منافسة الكأس.
"ستتحصلون على أجوركم المتأخرة هذا الأسبوع وركّزوا فقط على المنافسة"
من جهة أخرى استغل رئيس مجلس إدارة شركة "العميد" هذا الإجتماع لكي يطمأن اللاعبين على مستحقاتهم العالقة والمتمثلة في رواتبهم الشهرية التي لازالوا يدينون بها،إذ أكد لهم حسين عمروش أن تسوية ديون كل اللاعبين والطاقم الفني لفريق الأكابر هي أولوية بالنسبة إلى"سوناطراك" لتأتي مهمة إعادة هيكلة الفئات الشبانية للنادي في المقام الثاني، ولقد وعدهم بأنهم لن يجدوا هذا الأسبوع إلا الأشياء الجميلة وذلك بحصولهم على كل رواتبهم المتأخرة وهذا قبل نهاية هذا الشهر بمعنى قبل يوم الخميس القادم طالبا منهم أن يركّزوا فقط على المنافسة وعلى الميدان، أما الأمور الإدارية ومستحقاتهم فهي محفوظة وسيتخلصون نهائيا من مشكل التأخير.
اللاعبون وعدوه بالفوز على بلوزداد ولم يتحدثوا عن المنحة
وقبل أن يرفع عمروش الجلسة وعده اللاعبين بأنهم سيعملون كل ما في وسعهم لكي يحققون الفوز أمام البلوزداديين مثلما رفضوا أن يتكلموا عن علاوة الفوز في "الداربي"، كما أن عمروش بدوره اكتفى بالإشارة إلى أنه ما عليهم إلا تحقيق الفوز أمام شباب بلوزداد وبعدها كل شيء "ساهل" وهو نفس الكلام الذي سبق وأن صرح به غريب عندما قال أن هذا "الداربي" هو "تاع اللاعبين" وأسهل شيء هو فما عليهم إلا الفوز وبعدها فهو مستعد لمنحهم علاوة مغرية إذا نجحوا في إسعاد المناصرين.
--------------------------------
غريب يؤكد: "زدّام تصرف باحترافية ومانسمحوش فيه"
إعترف عمر غريب بأنه التقى حمزة زدّام يوم الخميس بعد نهاية الحصة التدريبية،إذ اشتكى له اللاعب عن عدم رضاه بوضعيته الحالية ما قام به مناد عندما أبعده نهائيا من "الداربي" ولقد قال لنا غريب بالحرف الواحد:"زدام تصرف باحترافية لأنه فضّل أن يطرح مشكلته إلى إدارة الفريق حتى يبقى الأمر داخليا، أفضل من يتسبب في مشاكل في المجموعة عشية "داربي"، فقد استمعت إليه وتركته يتكلم حتى يفرغ قلبو وبعدها نصحته بالصبر واحترام خيارات المدرب لأن مصلحة الفريق قبل كل شيء، فنحن نعرف جيدا إمكانات زدّام بدليل أنه لم يكن لاعبا أساسيا أربع سنوات كاملة "زهر" و مانسمحوش فيه".
--------------------------------
"سوناطراك" تريد إيجاد مموّلين جدد...
عمروش يفكر في مصادر دخل جديدة ونحو الاعتماد على أموال "السبونسورينغ"
مضى على ترسيم مجلس الإدارة الجديد لمولودية الجزائر حوالي شهر ونصف، ورغم مرور كل هذا الوقت إلا أن أعضاء مجلس الإدارة وخاصة الرئيس حسين عمروش لم يتمكنوا بعد من وضع مخطط عمل على المدى القصير من أجل إنهاء الموسم كما ينبغي، لاسيما من النّاحية المالية. وحسب مصادر جدّ مطلعة، كشفت لنا بأن رئيس مجلس الإدارة عمروش وجد عدّة صعوبات لإقناع مسؤولي الشّركة البترولية بضرورة ضخّ ميزانية مالية كبيرة فقط، من أجل تسديد ديون ومستحقات اللاعبين تدخل في حسابات الموسم الجاري فقط، وقبل نهايته ب 3 أشهر كاملة.
"سوناطراك" تبحث عن مداخيل أخرى
وكان مسيّرو شركة سوناطراك ومنهم المدير التّنفيذي للمالية وجدوا أنفسهم أمام الأمر الواقع، وهو ضرورة توفير سيولة مالية كبيرة من أجل دفع مستحقات اللاعبين، بغض النّظر على إمكانية مراجعة الأجور التي لم لقيت رفضا كبيرا من طرف اللاعبين، الذين يريدون احترام عقودهم إلى غاية نهايتها، الشّيء الذي جعلها تفكر في حل لهذه المعضلة، خاصة أن سوناطراك لا يمكنها في أي حال من الأحوال أن تواصل صرف مبالغ كبيرة خاصة مع أزمة الفساد التي تضرب المؤسسة.
ميزانية المولودية تتجاوز 40 مليارا سنويا
وبعملية حسابية بسيطة، نجد بأن ميزانية المولودية تصل في الموسم الواحد لحوالي 40 مليار سنتيم، خاصة بوجود عدد كبير من اللاعبين الذين تبلغ أجرتهم الشهرية أو تفوق ال 200 مليون سنتيم شهريا، وهو ما يجعل سوناطراك تبحث عن مصادر تمويل جديدة، على غرار المموّل الرئيسي "جيزي" الذي يدفع ما يقارب 12 مليارا سنويا، حتى تستطيع تسيير الفريق في ظروف جيّدة ومن دون الحاجة إلى ضخّ مبالغ كبيرة من الشّرطة الأم سوناطراك، التي لا يمكنها دفع مبالغ بهذا الحجم دون مداخيل واضحة.
عمروش مطالب بالتحرّك لوضع مخطط ناجح
وفي ذات السّياق، فإن عمروش رئيس مجلس الإدارة الذي تمّ تنصيبه منذ قرابة شهر ونصف، سيكون مطالبا بالتحرّك بسرعة من أجل وضع مخطط يسمح للمولودية من العثور على مصادر دخل جديدة، غير أن ذلك لم ينطلق بعد، بالرغم من أننا على مقربة من نهاية الموسم، والتخطيط للموسم المقبل يجب أن يبدأ الآن حتى يتم تفادي أيّ أزمات مالية جديدة، وهو أمر طبيعي بالنسبة للمسؤول الأول على مجلس إدارة الفريق، خاصة أن الأنصار ينتظرون وضع سياسة واضحة تمكن المولودية من الاستفادة من العقد الذي أبرم مع سوناطراك، حتى لا يتكرّر سيناريو الإصلاح الرياضي.
--------------------------------
يخرج عن صمته ويتحدث عن وضعيته..
سايح: "راسي حبس مع مناد وندمت كثيرا على عدم المغادرة في الميركاتو‫"
مرة أخرى تجد نفسك خارج قائمة 18 وتضيع مباراة جديدة ما قولك؟
ماذا تريدني أن أقول سوى أنني أجهدت نفسي كثيرا لأفهم ما الذي يحدث معي ولكن عجزت عن ذلك، وحتى لما تحدثت مع مناد حول وضعيتي بعدما وجدت نفسي خارج قائمة اللاعبين المعنيين بداربي بلوزداد "حبسلي راسي" ولم يقدم لي إجابة مقنعة‫.
هل من توضيح أكثر؟
لما تحدثت مع مناد كنت أتوقع منه أن يقول لي "أنني بعيد" ويجب أن أعمل أكثر أو أنني لا أدخل ضمن مخططاته ولكن إجابته جاءت مغايرة تماما،إذ أكد لي أنني في لياقة عالية وأنه معجب بالأمكانيات التي أظهرها في التدريبات ومع ذلك فأنه لا يستدعيني وهذا ما يزيد وضعيتي تعقيدا
ألا تعتقد أنك ذهبت ضحية كثرة المهاجمين خاصة مع إنتداب بوڤش؟
لا أعتقد أن الأمر له علاقة بجلب بوڤش لأنه لو تعود قليلا إلى الوراء ستجد أن مناد لم يكن يعتمد عليّ حتي في مرحلة الذهاب،لا أنفي أن هذه الوضعية أثّرت في كثيرا خاصة وأنني لا أملك الخبرة اللازمة التي تسمح لي بالتعامل معها،كما أنني شاب وإذا لم ألعب في الوقت الحالي لا أدرى متى سألعب
وماذا يقول لك غريب الذي كان وراء بقائك ورفض رحيلك في فترة التحويلات الشتوية؟
وماذا تريد أن يقول غريب مادام أن هناك مسؤول أول على العارضة الفنية، صحيح أن غريب رفض رحيلي لأنه يعرف حقيقة إمكانياتي ولكن لا أدرى كيف أفجرها وأنا لا أحصل على فرصتي إطلاقا
ألست نادما على بقائك في مولودية الجزائر رغم العروض التي تهاطلت عليك في فترة التحويلات الشتوية؟
يمكن القول أن أكبر خطأ إرتكبته في مشواري الكروي لحد الأن هو عدم مغادرتي في الميركاتو الشتوي أين رضخت لغريب الذي ألح عليّ في البقاء، لكنني كنت أعتقد أن وضعيتي ستتغير تصور أنه وصلتني عروض من أغلبية أندية القسم الأول وأبرزها عرض وفاق سطيف وشباب قسنطينة الذي بقي مسيريه على إتصال بي حتى وأنا في إسبانيا، حاليا ألوم نفسي كثيرا ولو غادرت في الميركاتو على شكل إعارة فقط كنت ألعب حاليا وأعود إلى المولودية في جوان أكثر جاهزية‫.
ألست متفائلا بتغيّر وضعيتك خلال المباريات القادمة؟
لا أنفي أنني بدأت أفقد الأمل لأن النصف الأول من مرحلة الذهاب إنقضت ولم تبق سوى ثماني مباريات فقط، وحتى إذا أصبحت إحتياطيا وألعب ربع ساعة أو عشرين دقيقة فقط فيستحيل أن أسترجع مستواي في هذه الدقائق فقط وحتى إذا سجلت هدف أو هدفين فهذا سيكون بالحظ وفقط‫.
هل حسمت أمر مستقبلك مادام أن عقدك يمتد لموسم أخر؟
"يا أخي ما نكذبش عليك" إذا لم يتغير الجهاز الفني ولم تتغير الذهنيات فسأكون أول لاعب يطلب وثائقه في الميركاتو لأنني سئمت هذه الوضعية كثيرا وهي لا تخدمني ولا تخدم المولوية، ومن مصلحة الطرفين أن أغادر لكن لو يرحل هذا الجهاز ويأتي مدرب آخر وأكون واثقا أنه سيمنحني فرصتي فأؤكد أنني سأبقي لأنني لن أجد أفضل من المولودية ولن أنسى فضل هذا الفريق عليّ.
--------------------------------
مسعودي معاقب، لن يشارك أمام الإسماعلي ويخلط أوراق بوعلي
سيكون شباب بلوزداد محروما من خدمات الظهير الأيمن عادل مسعودي في المباراة التي تنتظره أمام النادي الإسماعيلي المصري هذا الأربعاء في إياب المنافسة العربية، بعدما تلقى الإنذار الثاني في مباراة الذهاب بملعب 20 أوت، وهي الثانية بعدما تلقى في الدور السابق إنذارا في مباراة "نوفال ستيل" سيحرمه من مباراة الإياب، وهو ما سيخلط أوراق الشباب الطامح للعودة بالتأهل في وقت لا تخدمه النتيجة المسجلة في الجزائر وهو مطالب بالفوز.
الإدارة أخبرت اللاّعب أنّه معاقب
وقد تأكدت الإدارة البلوزدادية عبر الإتحاد العربي لكرة القدم أن مسعودي معاقب من المشاركة في مباراة الإياب بعد تلقيه إنذار أمام فريق نوفال ستيل ممثل جزر القمر ومباراة الذهاب أمام الدراويش، وبعد ذلك أخبر المسيرون مسعودي بقرار العقوبة وهو ما أثر في اللاعب كثيرا، حتى أن الإدارة يفكر في السماح للاعب للتنقل إلى مصر رفقة زملائه للحفاظ على تركيزه. وكان المسيرون يفكرون في تفادي إخبار اللاعب بالعقوبة بسبب الداربي العاصمي أمام مولودية الجزائر، إلا أن البلوزداديون قرروا إخبار اللاعب لتحضيره نفسيا.
غيابه سيدفع بوعلي لإحداث تغييرات في الدّفاع
وبدأ الطاقم الفني بالتفكير في البديل الذي سيعتمد عليه في المباراة بعدما فقد الشباب خدمات معمري الذي غادر إلى وفاق سطيف، وتشير آخر الأخبار إلى أن الطاقم الفني يفكر في تحويل خودي إلى الرواق الأيمن مع إشراك حركات في محور الدفاع رفقة عبدات، ولم يخف المدرب بوعلي قلقه من غياب مسعودي خاصة أن حركات يعاني من قلة المنافسة، وهو ما ظهر عليه جليا في مباراة شباب قسنطينة، لكن ذلك يبقى الحل الوحيد المتاح له في الوقت الحالي.
كرّار سيكون حاضرا في التّعداد
وقرر بوعلي توجيه الدعوة ل أنيس كرار ليتنقل مع الفريق إلى مصر ويعوض مسعودي مع إمكانية إشراك كرار إن توجب الأمر ذلك، وكان الطاقم الفني قد وضع كل الإحتمالات قبل بدء المنافسة العربية وقام بتأهيل بعض اللاعبين الشبان في حالة إصابة لاعب أو تعرضه للعقوبة مثلما حدث مع مسعودي، ومن المنتظر أن يتنقل الشباب بتعداد مكون من 20 لاعبا تحسبا للمباراة.
--------------------------------
ڤانة اجتمع ب بوعلي واللاّعبين ورفع معنويّاتهم
كما كان متوقعا، زار رئيس مجلس إدارة شباب بلوزداد عز الدين ڤانة اللاعبين أول أمس في فندق "الفرسان" ببراقي أين أقام الفريق تربصه القصير على غير العادة، والتقى ڤانة رفقة المسيرين الذين كانوا في الموعد هم أيضا بالطاقم الفني واللاعبين لرفع معنوياتهم عشية الداربي العاصمي، وتجنب ڤانة مطالبة اللاعبين بالفوز واكتفى بالتأكيد على أن الفريق حقق نتائج في المستوى وأنه قادر على الفوز بالداربي، وطالبهم بالثقة في أنفسهم ولن ينقصهم شيء.
ڤانة تحدّث مع الطّاقم الفنّي عن التّحضير للمباراة
واستغل الرئيس البلوزدادي الفرصة للحديث مع الطاقم الفني بوعلي، حريتي، نڤازي وبوجلطي عن المباراة والظروف التي يحضر فيها الفريق، واستمع ڤانة لملاحظات بوعلي والنقائص التي يعاني منها اللاعبون، وجدد المسيرون دعمهم للطاقم الفني عشية مباراة أمس وأيضا التنقل إلى مصر اليوم لمواجهة النادي الإسماعيلي في إياب البطولة العربية الأربعاء المقبل.
تحدّث مع بعض اللاّعبين حول مستحقّاتهم
وكان اللاعبون قد تلقوا منحة مباراتين إضافة إلى تسبيق من مستحقاتهم المالية، وهو ما تحفظ له اللاعبون والطاقم الفني مؤكدين على أنهم اتفقوا على شهرين أوثلاثة أشهر، لكنهم وجدوا أجرة شهر واحد، لكن ڤانة أكد للاعبين أنه لم يمنحهم أجرة شهر بل منح تسبيقا، شارحا لهم العملية أنه قسّم أجور اللاعبين عبر أجزاء أو أقساط، وما تسلموه إلا قسط أول وكل حسب ما يدين


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.