العلاقات الجزائرية الفرنسية تدخل نفقا مظلما!    جراد يعزي في وفاة الشيخ الطيب التيجاني    محكمة الدار البيضاء تحدد تاريخ 15 ديسمبر الجاري للنطق بالحكم في قضية الإطارات بالصيدلية المركزية للمستشفيات    كلية الآداب واللغات والفنون بجامعة الجلفة تستقبل 1049 طالبا جديدا وبحاجة لتوظيف أساتذة جدد لدعم التأطير    4 قتلى في عملية دهس بمدينة ترير الألمانية    بن طالب يخرج عن صمته ويرد على التصريحات العنصرية    منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة: لا تنسوا مكافحة الآيدز مثلما تكافحون كورونا وممكن القضاء عليه    هذه هي معيقات مرافقة الانتقال الطاقوي في الجزائر    تيزي وزو: عمال "أنيام" ينظمون مسيرة احتجاجية    القضاء على ثلاثة إرهابيين بجيجل    الكركرات: لليوم 19 على التوالي الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأسباب الحقيقة لهجوم البرلمان الأوروبي على الجزائر    قيادة الجيش تؤكد على المساهمة في بعث الصناعة الوطنية    فتح 80 نافذة للصّيرفة الإسلامية العام المقبل    توقيف إمرأة وشريكها تورطا في ترويج المؤثرات العقلية بسيدي بلعباس    إيداع مديري تعاونية الحبوب الحالي والسابق الحبس المؤقت    .. لا زيادات في التذاكر    موارد مائية: إمكانيات الجزائر تقدر ب23 مليار متر مكعب سنويا    الحكم في قضية كريم طابو يوم 7 ديسمبر    تنظيم الطبعة الأولى للمسابقة الوطنية الافتراضية حول الفن التيبوغرافي في تلمسان    بورت يستدعي 21 لاعبا لتربص جديد بالعاصمة    معاقبة المدرّب السّابق لاتحاد العاصمة سيكوليني بالايقاف لسنتين    بن رحمة ممرّر حاسم للمرة الثانية    الجزائر تحرز خمس ميداليات منها ذهبيتان    وزارة الشباب والرياضة تواصل تقديم الاعانات لفائدة الرياضيين    صيد بحري: إجراءات تسهيلية للحصول على تراخيص اقتناء معدات الملاحة للصيادين    وفاة الاسقف تيسيي: الجزائر تفقد رجل دين متميز متمسك بحوار الأديان    قانون إيراني لزيادة تخصيب اليورانيوم    مجلس الأمن الدولي يدين الهجمات الإرهابية في نيجيريا    استئناف الصلاة بالمساجد مرّ بسلام.. والتزام المصلين ضرورة    280 مليار سنتيم.. ديون على عاتق الزبائن    5 مليون سنتيم للمصابين بكورونا في قطاع التربية    مشاركة 5 أفلام جزائرية في المهرجان العربي لفيلم التراث    النفط يتجاوز 48 دولارا للبرميل    وزارة الصحة: 12 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    سبوتنيك v أثبت فعاليته مقارنة بلقاحات أخرى    الشراكة الجزائرية- الصينية تندرج ضمن منطق الحليف الاقتصادي الاستراتيجي    تسجيل 953 إصابة جديدة و16 حالة وفاة بفيروس كورونا في 24 ساعة الماضية    وزيرة التضامن: تأكد على أهمية تنسيق العمل بين كل الفاعلين للتكفل بالفئات الإجتماعية الهشة    الجزائر-الأردن: التوقيع على مذكرة تفاهم وتعاون لتسويق اختبار شهادة الكفاءة الدولية في اللغة العربية    سيدي بلعباس : مكتتبو عدل 2 بسفيزف يحتجون امام مقر الولاية    ماجر يرفض الإعتراف ب"الفشل" ويُذكر بنتائجه الإيجابية!    الأزمة الليبية: انطلاق الجولة الرابعة لملتقى الحوار السياسي الليبي    عودة الطلبة الجزائريين الى تونس يوم السبت القادم عن طريق البر    انطلاق أول رحلة تجارية للكيان نحو دبي مرورا بالسعودية    حوادث المرور: وفاة 17 شخصا وجرح 1078 خلال أسبوع    إصدار نسخة محسنة من كتاب "تلمسان أو أماكن الكتابة" لمحمد ديب    صبّ إعانات لأزيد من 3420 فنان خلال الأشهر القليلة الماضية    منظمة الصحة العالمية تهيب بدول القارة الإفريقية إلى الاستعداد الجدي للتطعيم ضد كورونا    محرز في التشكيلة المثالية للدوري الإنجليزي    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غالي: نحيي الجزائر على موقفها المشرف تجاه القضية الصحراوية
نشر في الحوار يوم 20 - 05 - 2017

نوه الرئيس الصحراوي الامين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي اليوم السبت بدعم المجتمع الدولي للقضية الصحراوية وبجهود كل أنصار كفاح الشعب الصحراوي العادل على رأسهم الجزائر مطالبا الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها كاملة في استكمال تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.
وفي رسالة وجهها اليوم إلى العالم بمناسبة مرور 44 سنة على اندلاع الكفاح المسلح ضد الاستعمار المغربي قال الرئيس غالي "نحيي الجزائر الشقيقة التي وقفت في انسجام مع مبادئها وميثاق وقرارات الشرعية الدولية بدون تحفظ ولا تردد مع كفاح الشعب الصحراوي من أجل التخلص من كل مظاهر الاستعمار في بلاده" مشيرا الى "مكانتها الجهوية والقارية والدولية المستحقة وهي تواجه بحنكة واقتدار التحديات والمخاطر المحدقة بالمنطقة بما فيها الناجمة عن السياسات العدوانية للمملكة المغربية".
وأضاف "نحيي الجمهورية الموريتانية وإخواننا في القارة الإفريقية الذين سجلوا بتصميم راسخ قضية الصحراء الغربية كقضية إفريقية بامتياز رغم الرفض المغربي" مشيرا إلى أنهم "سيقفون بالمرصاد لمناورات ودسائس دولة مارقة على الشرعية الدولية تنظر بعين الاحتقار والاستهتار إلى دول وشعوب إفريقيا ومنظماتها القارية".
كما توجه الرئيس الصحراوي بالشكر الى "الحركة التضامنية في أوروبا والعالم" منوها بتضامن الشعب الإسباني والمسؤولية التاريخية والقانونية للدولة الإسبانية تجاه الشعب الصحراوي".
وجدد السيد ابراهيم غالي مطالبته للأمم المتحدة "بتحمل مسؤوليتها كاملة في استكمال تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية" قائلا "إن جبهة البوليساريو تؤكد استعدادها للتعاون الكامل مع الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي من أجل التعجيل باستكمال مأمورية المينورسو وتنفيذ مقتضيات قرار مجلس الأمن الأخير وخاصة فيما يتعلق باستئناف المسار التفاوضي ومعالجة كل المسائل العالقة الناجمة عن الخرق المغربي لوقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1 في منطقة الكركرات".
وشدد قائلا "لقد حان الوقت ليضع المجتمع الدولي نهاية عادلة وعاجلة لمأساة شعب مضطهد ومظلوم وإنهاء 4 عقود من العدوان والتوسع والتعنت المغربي والتعجيل بتنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي".
وذكر الرئيس الصحراوي بالقرار التاريخي لمحكمة العدل الأوروبية في ديسمبر 2016 الذي دعم قرارات دولية كثيرة والتي تؤكد في المجمل بأن الصحراء الغربية والمملكة المغربية إقليمان مختلفان ومنفصلان وبأن الوجود المغربي في الصحراء الغربية مجرد احتلال غير شرعي وبأنه "لا بد من احترام إرادة الشعب الصحراوي عبر ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو".
وبهذه المناسبة تحدث الرئيس الصحراوي عن "الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف دولة الاحتلال المغربي في حق المدنيين الصحراويين العزل وأجواء الحصار الخانق المفروض على الأراضي الصحراوية المحتلة والاعتقالات والمحاكمات الصورية" مما يتطلب التعجيل "بتمكين بعثة المينوروسو من حماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية ومراقبتها والتقرير عنها".
وفي هذا اليوم التاريخي المخلد للذكرى 44 لاندلاع الكفاح المسلح وقف الرئيس الصحراوي عند تضحيات الصحراويين واستشهادهم في سبيل تحقيق الاستقلال من أمثال قائد الثورة الصحراوية شهيد الحرية والكرامة الولي مصطفى السيد والرئيس الشهيد محمد عبد العزيز.
كما ثمن "الدور الهام لجيش التحرير الشعبي الصحراوي الذي يقف على أهبة الاستعداد لاستكمال رسالته الخالدة ومهمته النبيلة في تحرير الوطن واستكمال سيادة الدولة الصحراوية على كامل ترابها الوطني" كما حدث في موقعة الكركارات التي "وجه من خلالها رسالة إلى المغرب والعالم بتمسكه بحقوقه المشروعة".
كما ذكر ابراهيم غالي في رسالته بصمود المواطنين في مخيمات العزة والكرامة وفي الأراضي المحررة وفي الأرض المحتلة وجنوب المغرب الى جانب المفقودين والمعتقلين السياسيين في السجون المغربية مثل معتقلي "أكديم إيزيك" الذين يواجهون أفظع الممارسات الاستعمارية عبر التاريخ معلنا تضامنه معهم ومطالبا المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته لإطلاق سراحهم "الفوري وغير المشروط".
وفي السياق ذاته قال الرئيس ابراهيم غالي "نحيي العمل النبيل لفريق الدفاع عن معتقلي اكديم إيزيك في كشف حقيقة المحاكمة الباطلة" متهما المغرب ب"محاولة إسكات صوت الشعب الصحراوي الصادح بالحرية والاستقلال" وداعيا الشعب المغربي إلى "العمل من أجل إحقاق العدالة والديمقراطية والشرعية الدولية".
وأكد بأنه بعد 44 سنة من الكفاح أصبح الشعب الصحراوي أكثر تمسكا بنضاله من اجل الحرية والاستقلال قائلا "لا بديل عن الانتصار ولا مناص من استكمال التحرير وبناء الدولة الصحراوية المستقلة على كامل ترابها الوطني".
للإشارة فإن الشعب الصحراوي يحي اليوم الذكرى ال 44 لاندلاع الكفاح المسلح بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب "جبهة البوليساريو".
وسطرت الحكومة الصحراوية وجبهة البوليساريو برنامجا متنوعا تخليدا للحدث الذي ستحتضنه ولاية أوسرد على مدار يومين بمشاركة وفود أجنبية والذي يتضمن استعراضات فلكلورية وأخرى فنية لفرق المدارس ودور التربية ومعارض وكذا العاب رياضية بالإضافة الى تنظيم وقفات تضامنية مع أبطال انتفاضة الاستقلال.
واج


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.