هذا موعد اختتام دورة البرلمان    وزارة التجارة توضح بخصوص مداومة التجار يومي عيد الأضحى    عندما يصبح المواطن سفيرا لدينه ووطنه    الجزائر تدين قيام المغرب بالتجسس على مسؤولين ومواطنين جزائريين وأجانب    وزارة التربية تبرر سبب خفض معدل النجاح في شهادة البكالوريا    مؤسسة بريد الجزائر تشرح سبب عدم تحيين الأرصدة في بعض الحسابات الجارية    وفاة الوزير الأسبق محمود خذري    وفاة الصحفي محمد علوان عن عمر ناهز 79 سنة    سفير الجزائر بفرنسا يرفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود"    كريم يونس يكتب عن حقيقة العداء المغربي للجزائر    بومرداس تستقبل 41262 مكالمة تبليغ في مختلف الخمات الأمنية    خلية يقظة لإيصال الأوكسجين إلى كل المستشفيات    فضيحة بيغاسوس : الحكومة الصحراوية تدين "العمل الإجرامي" المناقض لمقتضيات القانون الدولي    رابطة أبطال إفريقيا (سيدات-شمال إفريقيا): "الغليزانيات" في مهمة تحقيق التأهل في بركان    بكالوريا 2021 : رئيس الجمهورية يهنئ الناجحين    موجة حر شديدة تصل أو تتجاوز 44 درجة ب5 ولايات غرب ووسط البلاد    أم البواقي: اصطدام بين سياتين يخلف هلاك إمرأة واصابة ثلاثة أخرين بجروح    الصحفي عبد الحكيم مزياني في ذمة الله    جبهة التحرير الوطني تستنكر قيام المغرب باستخدام برنامج للتجسس ضد مسؤولين ومواطنين جزائريين    "الجزائر ستشهد ذروة الموجة الثالثة من الاصابات بفيروس كورونا خلال أسبوع"    58.07 بالمائة نسبة النجاح في شهادة البكالوريا بباتنة    المخرج المسرحي عبد المالك بوساحل في ذمة الله    فرحة البكالوريا تتسبب في هلاك شخصين بباتنة    بلحيمر يعزي في وفاة الصحفي المنتج عبد الحكيم مزياني    رحيل المخرج المسرحي بوساحل متأثرا بكورونا    مشكل في التيار الكهربائي يحرم سكان حجر الديس من المياه    مواصلة عملية إخماد الحريق بجبل الميزاب بتبسة    إطلاق البوابة الالكترونية "مساهمة تيك" للتصريح و الدفع الإلكتروني    رفع تدفق الانترنت الادنى إلى 10 ميغابايت: توسيع التجارب إلى جميع ولايات الوطن    بيغاسوس: المغرب يرفع دعوى تشهير وماكرون يغير رقم هاتفه    تمهيدا لإنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا… وفد من الخبراء الصينيين يزور وحدة إنتاج صيدال بقسنطينة خلال الأيام القادمة    لعمامرة يبحث مع أوغلو وكوبيش التنسيق الجزائري التركي وراهن ليبيا    محكمة سيدي أمحمد.. فتح تحقيق حول عمليات جوسسة تعرضت لها مصالح الجزائر    كوفيد-19: إغلاق أكبر سوق أسبوعي بمدينة بجاية    ضحابا كورونا بجانب القُمامة.. مشهد مثير يُغضب التونسيين    بسبب كوفيد.. غلق المساجد وقاعات الصلاة في 4 بلديات في تيزي وزو    الصين ترفض إجراء مرحلة ثانية من التحقيق في منشأ الوباء    البطولة الفرنسية المفتوحة /200 م أربع سباحات: جواد صيود يتوج باللقب ويحطم الرقم القياسي الجزائري    فتحي نورين يرفض مصارعة صهيوني في أولمبياد طوكيو    39.97 النسبة الولائية لشهادة البكالوريا لولاية الجلفة دورة جوان 2021    ملاكمة/أولمبياد-2020: الجزائريون يتعرفون على منافسيهم في الأدوار الأولى    التلميذة "حمايدي نسرين أمينة" الأولى ولائيا في شهادة البكالوريا بمعدل 18.73    وزارة التجارة توضح حول التزام التجار بمداومة يومي عيد الأضحى المبارك        مصير أولمبياد طوكيو على المحك    م.وهران - ش.قسنطينة : «الحمراوة» لتدارك خسارة بسكرة أمام «السياسي»    طوابير أمام المخابز والحليب مفقود بعدة أحياء    «السباحة الجزائرية رهينة ضعف المنظومة وقلة الوسائل اللوجستية والمادية»    الجزائر مدعوة لتعزيز طاقاتها الإنتاجية من النفط    138 لوحة بتقنية الأكوارال بكل تنوعاتها    مستقبل الصورة من الفوتوغراف إلى السينما    إجراءات لتزويد الزبائن بالطاقة خلال أيام العيد    في تعليق لها عن حوادث المرور لجنة الفتوى تؤكد مسؤولية السائق اتجاه الحادث    فيلم "مصوري" للمخرج أحمد تونسي ينافس في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية    الكعبة المشرفة تكتسي حلتها الجديدة    الكعبة المشرفة تكتسي حلة جديدة    أحكام الأضحية    يوم عرفة.. يوم كله فضائل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لضمان تكفل أمثل بمرضى السرطان.. جمعية نور الضحى تطالب بمقر جديد لأنسنة العلاج
نشر في الحوار يوم 15 - 04 - 2009

تسعى جمعية ''نور الضحى'' الناشطة في الحقل الصحي في مجال الاهتمام بمرضى السرطان، ضمن أهدافها، لتوفير الأدوية التي تثقل ميزانية المرضى و المشافي كما تهتم كذلك بالجانب الإنساني والاجتماعي من خلال السعي لتسهيل عمليات الإيواء بالنسبة لمرضى المناطق النائية القاصدين العاصمة للعلاج رفقة ذويهم. اشتكت السيدة ''قاسمي سامية'' رئيسة جمعية نور الضحى لمساعدة مرضى السرطان في تصريح لها ل''الحوار'' من ضيق المقر الحالي للجمعية واكتظاظه، فهو يأوي حاليا عددا كبيرا من المرضى ومرافقيهم ولا تستطيع الجمعية مساعدة العدد الكبير من المرضى الذين يأتي معظمهم من المناطق الداخلية البعيدة، وهو ما يجبرهم على البقاء رفقة المرضى لأيام عديدة. ولا يمكن الجمعية حسب رئيستها إغفال مساعدة هؤلاء خاصة وأن أغلبهم ينحدرون من مناطق فقيرة ومحرومة ويعتبر التكفل بهم من أولويات الجمعية إلا أن ضيق المقر -كما أوضحت السيدة قاسمي- جعل من إمكانية التكفل بجميع المرضى ومرافقيهم أمرا مستحيلا.
استمرار حملات التوعية مع تسجيل 7000 ألف فحص
ذكرت رئيسة الجمعية السيدة قاسمي سامية أن الجمعية سطرت برنامج عمل يقضي بالخروج إلى عمق المجتمع الجزائري، من خلال حملات تحسيسية توعوية بمختلف الإصابات بالسرطان وسرطان الثدي بالخصوص، وقد برمجت الجمعية أياما للإعلام والبحث (في المناطق الساحلية والداخلية لاسيما أقصى الجنوب) يتم خلالها الكشف مجانيا على النسوة، وتحصي الجمعية 7000 حالة فحص ثديي لتشخيص سرطان الثدي المصنف وطنيا الأول لدى شريحة النساء، ومنذ إطلاق الحملة في .2006كما شاركت الجمعية في مؤتمرات وطنية ودولية ذات صلة بموضوع تدخلاتها وتقوم في مقام آخر بتوزيع الأدوية الضرورية والمواد الحيوية الأخرى في مختلف المستشفيات الجامعية في الشمال ومختلف الهياكل العامة في الجنوب، كما تتكفل الجمعية أيضا بتوزيع البدائل الثديية الاصطناعية والشعر المستعار في كل أرجاء الوطن، ناهيك عن التكفل بنقل المرضى إلى الخارج عند الضرورة، وكذا تكاليف السفر والإيواء داخل وخارج الوطن تطرقت رئيسة جمعية نور الضحى لمرضى السرطان إلى موضوع تحسين التكفل بالمرضى من خلال إشراك الجمعيات الفاعلة في الميدان في صنع القرارات، ومساعدتها على إنشاء وحدات طبية لتدعيم عمل المستشفيات التي تعرف ارتفاعا ملحوظا مقابل نقص التوعية. واستطردت مسؤولة الجمعية موضحة أن المعاينة الميدانية كشفت أن سرطان الرحم يعرف انتشارا مقلقا لاسيما في الجنوب بسبب الزواج المبكر، مما يستدعي تعزيز دور وسائل الإعلام في مجال التوعية والوقاية
أنسنة العلاج من أولويات الجمعية
تسعى جمعية ''نور الضحى'' للمصابين بالسرطان إلى جعل العلاج أكثر إنسانية، وتقليص ثمن العلاج والنقل والسكن، والاستفادة من التأمين والعلاج، وإنشاء ملاحق طبية لمعالجة مرضى السرطان، وتطوير الدعم السيكولوجي. مع التركيز على سياسة وقائية فاعلة تكرس الوعي بأهمية التشخيص المبكر للحيلولة دون استمرار انتشار الأمراض المزمنة. وينتسب للجمعية مئات الأطباء والعديد من الشبان، وجميعهم من المتطوعين. وأسست لغاية الآن 7 ملحقات إقليمية لعلاج الأورام السرطانية الطبية. يتمّ فيها نصح المرضى ومعالجتهم والهدف من ذلك تعميم الحصول على المعالجة الكيميائية عبر جعلها لا مركزية. على الصعيد الاجتماعي، تجلب ''نور الضحى'' القليل من الدفء إلى المرضى المعزولين عبر توزيع الوجبات الغذائية وتوزيع الهدايا للمرضى الصغار. وتساعد الجمعية أيضاً على نقل المرضى إلى الخارج كما تساهم جمعية نور الضحى أيضاً في تدريب الطاقم العلاجي، وهي تنظم سنوياً العديد من الأيام الطبية وتشارك بانتظام في المؤتمرات الوطنية للأورام السرطانية وأيضاً المؤتمرات العالمية دون انقطاع خدمة لمرضى السرطان في الجزائر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.