الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    لا مكان لرسائل التبليغ المجهولة بعد اليوم    بن زيان يوقع منشورا وزاريا    بكالوريا: صدور احكام جديدة ضد عدة اشخاص متورطين في عمليات الغش    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    ترقية سكان مناطق الظل ضروري لتطوير ها    نقص أطباء التوليد «مشكل وطني»    بن دودة تختتم شهر التّراث اللاّمادي بقصر الثقافة    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    أرضية ملعب وهران الجديد تستعيد اخضرارها        رسميا.. "الفيفا" ترفع العقوبة عن إتحاد العاصمة    الصّحافة المصرية تؤكّد حسم الأهلي لصفقة بلايلي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    إطلاق أرضية رقمية لمعالجة طلبات تصنيع واستيراد السيارات    جراد: الرئيس تبون يولي اهتماما خاصا لمعهد الدراسات الإستراتيجية الشاملة    نحو وضع أجهزة لقياس السرعة بالمركبات لوقف مجازر الطرقات    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    "بونجاح" يوقع ثنائية رائعة ويقدم تمريرة حاسمة    50 قناة خاصة غير معتمدة في الجزائر تنشط تحت غطاء أجنبي    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    مستشفياتنا عاجزة عن التكفل بالحوامل    كورونا : توزيع الإصابات على الولايات    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    عطار يؤكد على أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 بالمئة    أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    جراد: الدراسات الإستراتيجية دعامة لتحقيق الالتزامات والأهداف المسطرة لبناء الجزائر الجديدة    مستغانم: إفشال عدة محاولات للهجرة غير الشرعية وتوقيف 21 شخصا    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    رئيس شبيبة الساورة: تأجيل عودة التدريبات كان ضروريا    روسيا.. دواء جديد لعلاج مرض فيروس كورونا أصبح متاحا في الصيدليات    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    صدور كتاب "بجاية, أرض الأنوار" لرشيق بوعناني    والي مستغانم يعزي في وفاة 8 أشخاص بينهم أطفال خلال انقلاب قارب "حراقة"            فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    المسرح الروماني هيبون جاهز لاستقبال الزوار والسياح    الجزائر تعدل بنود مناقصاتها الدولية لشراء القمح        جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    "موجز حياة" أول اصدار لي والكتابة حق أصيل لأي إنسان    معهد "ايسماس" يشرع في تكوين 60 منشطًا تلفزيونيًا بداية من أكتوبر الداخل    أستون فيلا في طريق مفتوح لخطف "بن رحمة" !    30 مليون شخص في العالم مهددون بالموت جوعا        متى تنتصر الرفات على السجان؟ "مقابر الأرقام"الصندوق الأسود لجرائم العدو الصهيوني ضد الفلسطينيين والعرب    هدنة لازمة بين أميركا والصين في الحرب التقنية الباردة    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    وفاة "محمد زيات" بعد عودته من لندن وتحقيق أمنيته بلقاء والدته    شركات التأمين تقدم هبة للصيدلية المركزية للمستشفيات    برشلونة يستلم توقيعات سحب الثقة من بارتوميو    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انخفاض مخيف لصادرات الغاز الجزائري
نشر في الخبر يوم 19 - 08 - 2019

تسجل صادرات الغاز الجزائرية تراجعا، ما يؤثر سلبا على الإيرادات الإجمالية، خاصة أن صادراتنا من الغاز تمثل نحو 40% من عائداتنا من المحروقات. وبعد أن بلغت صادرات الغاز الطبيعي الجزائرية في 2018 نحو 51.5 مليار متر مكعب مقابل 54 مليار متر مكعب في سنة 2017، بنسبة تراجع تبلغ 5%، تتوقع هيئات دولية متخصصة أن تقدر صادرات الغاز الجزائريةبنحو 50 مليار متر مكعب، ما يضاعف المتاعب المسجلة بالنسبة لمادة تعد من أهم موارد الجزائر.
أبان تقرير بنك الجزائر عن تراجع حجم الصادرات النفطية والغازية ب7.7% في سنة 2018 مقارنة بسنة 2017، حيث قدرت ب99.9 مليون طن معادل النفط في 2018، مقابل 108.23 مليون طن معادل النفط في 2017، فيما يتوقع تراجعا هذه السنة أيضا.
وقد أدى الانخفاض الكبير في إنتاج المحروقات بالجزائر إلى تراجع معدل النمو إلى 1.5% في عام 2018، وإذا كانت قيمة صادرات المحروقات قد بلغت 39 مليار دولار في سنة 2018 مقابل 33.5 مليون دولار في 2017، بنسبة نمو بلغت 16.6%، فإن صادرات المحروقات من حيث الحجم تراجعت بنسبة 8.4% في سنة 2018 مقابل تراجع ب3.5% سنة 2017.
وتعد الجزائر من بين أهم مصدري الغاز باتجاه أوروبا، وتحوز حصة 10% من مجموع إمدادات الغاز، إلا أن ضغط الاستهلاك الوطني وتراجع مستويات الإنتاج ومردود الحقول يؤثر سلبا ويجعل الإبقاء على مستويات عالية من الإمدادات صعبا.

تقرير "إيني" يكشف تراجع شحنات الغاز
وكشف تقرير صادر عن المجمع الإيطالي "إيني" انخفاضا للصادرات الغازية الجزائرية خلال السداسي الأول من 2019، مقارنة بنفس الفترة من 2018، حيث بلغت الصادرات الجزائرية الغازية باتجاه إيطاليا 3.73 مليار متر مكعب إلى نهاية جوان 2019، مقابل 6.48 مليار متر مكعب في نفس الفترة من سنة 2018، أي ما يمثل انخفاضا محسوسا بلغ 42.4%، ويعد هذا التراجع الأهم المسجل هذه السنة بالنسبة للمجمع الإيطالي، في وقت سُجل ارتفاع لصادرات الغاز الليبية، هذه الأخيرة بلغت 2.90 مليار متر مكعب مقابل 1.80 مليار متر مكعب في جوان 2018.
ورغم توقع تحسن حجم الإمدادات في السداسي الثاني، إلا أن التراجع يبقى مهما جدا، وإن تم في ماي الماضي تجديد عقد تزويد المجمع الإيطالي بالغاز الجزائري "إيني"، إلى جانب "إينل"، فضلا عن الشركة البرتغالية "قالب"، وجاء الاتفاق مع "إيني" لتجديد العقد السابق الموقع سنة 1977 لمدة 25 سنة، بينما يمتد العقد الجديد إلى 10 سنوات، وتقدر الكميات المصدرة ما بين 9 و10 مليار متر مكعب.
وفي سياق متصل، كشفت تقديرات مجمع سوناطراك عن تراجع لصادرات المحروقات بنسبة 40% في جانفي 2019، حيث بلغت 2.14 مليار دولار مقابل 3.6 مليار دولار في جانفي 2018، وقد اعتبر نائب رئيس نشاطات التسويق لمجمع سوناطراك أحمد الهاشمي مازيغي أن عوامل عديدة من الأحوال الجوية ساهمت في التأثير على عمليات الشحن.
وقد قُدرت صادرات الجزائر في شهري جانفي وفيفري 2019 بنحو 6.086 مليار دولار، مقابل 6.630 مليار دولار في نفس الفترة من 2018 بنسبة تراجع بلغت 8%.
وقد كشف مسؤول سوناطراك عن تراجع في صادرات الغاز عن طريق الأنابيب، علما أن نسبة 95% من الغاز الجزائري تُوجه إلى أوروبا، وتُعتَبر إسبانيا وإيطاليا وتركيا وبلجيكا وبريطانيا وفرنسا واليونان أهم زبائن الجزائر، وقد أشار مسؤول سوناطراك إلى أن الفترة التي تعرف عادة زيادة في التزود بالغاز هي فصل الشتاء، إلا أن التقلبات المناخية والشتاء الذي كان أقل برودة، فضلا عن عوامل أخرى، ساهمت في تخفيض الطلبيات الشهرية والأسبوعية واليومية، وهو ما تم تسجيله حتى في السوق المحلي، ما دفع حسب مسؤول سوناطراك بإعادة ضخ جزء أهم من الغاز على مستوى حقل حاسي الرمل أكبر الحقول الجزائرية.
ووفقا لمسؤول سوناطراك فإن حجم صادرات الغاز عبر الأنابيب تراجع بنسبة 23% مقارنة بنفس الفترة من سنة 2018، بسبب انخفاض الطلب من الزبائن الأوروبيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.