انتخاب سفيان ميموني على رأس لجنة المؤتمرات للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة    الطلبة يدرسون عن طريق أرضية إلكترونية    المدارس الخاصة: بداية التسجيلات للسنة القادمة على خلفية نزاع حول تسديد تكاليف الدراسة    صدور قانون المالية التكميلي لسنة 2020 في الجريدة الرسمية    بلعريبي يتعهد بتسليم سكنات عدل ببسكرة قبل نهاية السنة    أردوغان: التطورات بليبيا وسوريا والعراق تظهر قوة أدائنا    ‘'التاس'' تستمع للأطراف المعنية في غياب ‘'الفاف''    ''هنالك خطر لانتقال كورونا في حالة استئناف البطولة''    “فرانس فوتبول” تختار الجزائري كريم عريبي ضمن أبرز المواهب الافريقية الواعدة    ريال مدريد يقتحم الصراع على صفقة بن ناصر    «لا نتوفر على الإمكانيات § التي تسمح بالتحضير الجيد »    ساعو يطالب بمحاسبة زطشي ومدوار    تبسة: وفاة طفل وإصابة 5 أشخاص في انقلاب سيارة سياحية    إحباط محاولة انتحار فتاة قاصر في البليدة    الطريق، المياه في صدارة الانشغالات    الكرز الأكثر طلبا يشمل16 نوعا محليا    الفيلم الجزائري «كريمو» يتوج ب»البوابة الذهبية»    محاضرات على «منصة زوم « نهاية كل أسبوع    استحداث دار شباب افتراضية بتلمسان    فيروس كورونا: سحب دراسة كانت تحذر من استخدام عقار هيدروكسي كلوروكين لعلاج كوفيد-19    مقري “خرجها طاي طاي” .. !    دفعة “كورونا”    مساهمة حول إثراء مسودة تعديل الدستور ل : “بشير فريك”    التجار مرتاحون لاستئناف نشاطهم    الإطاحة بشبكة وطنية لترويج القنب الهندي والكوكايين    بن ناصر متابع من طرف الريال لتعويض مودريتش!    انهيار بناية في القصبة دون تسجيل خسائر في الأرواح    "مساءلة الكولونيالية", كتاب جماعي حول فكر الهيمنة في العقل الغربي    ثماني فرق تخوض غمار الدوري المغاربي للمناظرات الإلكترونية باللغة العربية    الممثل طارق ناصري ل “الحوار”: ستستمر معاناتنا في غياب قانون الفنان وعلى الوزارة تعويضنا    “من هؤلاء الذين نصبوا أنفسهم قادة للحراك الجزائري؟” اث إصدارات الكاتب أحمد بن سعادة    صدور القرار الوزاري الذي يفصّل في الزيادات في معاشات المتقاعدين    منظمة الصحة العالمية: تخفيف إجراءات العزل لا يعني إنتهاء الوباء    800 أسير فلسطيني «مستجد» في سجون الاحتلال منذ تفشي وباء كورونا تقرير:أحمد نزيه    العراق يجدد التزامه “الكامل” باتفاق خفض الإنتاج النفطي    مجموعة “أوبك+” تبحث هذا السبت تمديد تخفيضات الإنتاج ووضع سوق النفط العالمية    نفط : تحسن طفيف في الأسعار ترقبا لاجتماع أوبك    53 عاما على النكسة والاحتلال يواصل ضمه للمزيد من الاراضي الفلسطينية    جورج فلويد: هل يدخل ترامب في مواجهة مع قادة في الجيش حول نهجه تجاه المظاهرات؟    جعفر قاسم : عاشور العاشر”3″ سيكون بهذه الولايات    أعراب: حلفاية لا يمثل وفاق سطيف رياضيا    كيف تغلبت تايوان على مشكلة القمامة؟    لثاني يوم تواليا.. لا إصابات جديدة بكورونا في تونس    محمد الشيخ ل”النهار أونلاين”: “سنستشير الأطباء قبل فتح بيوت الله”    وزارة الداخلية : تسهيلات لتأسيس جمعيات بلدية ذات طابع خيري وتضامني    وزارة الداخلية تنشر الملف الضروري لإنشاء جمعية    الولايات المتحدة الأمريكية: اكثر من 10 آلاف معتقل جراء الاحتجاجات الأخيرة    تويتر يحرج ترامب مجددا بسبب " فلويد"    وزارة التجارة تكرم الفائزين في المسابقة الدولية لزيت الزيتون وتبحث سبل تطوير الإنتاج    وزارة الفلاحة تشدد على ضرورة تكثيف الرقابة وتوفير الشروط الصحية عبر أسواق الماشية تحضيرا لعيد الأضحى    بحضور الأئمة دون المصلين.. إستئناف صلاة الجمعة في جامع الأزهر الشريف اليوم    بلمهدي : فتح المساجد هو قرار بيد الحكومة وحدها    هذه توقعات الطقس اليوم الجمعة    لجنة الفتوى تدرس جواز الصلاة في إطار الالتزام بقواعد الوقاية    العالم يحتاج إلى الرّحمة!    الغاية من صلة الإنسان بالله جلّ عُلاه    « و الجُرُوحُ قِصَاص»    الوالي خلوق وصاحبه “باندي”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كورونا : جراد يأمر بتوفير الظروف لتسيير التبرعات
نشر في الخبر يوم 05 - 04 - 2020

أصدر الوزير الأول عبد العزيز جراد تعليمة إلى أعضاء الحكومة والولاة لحملهم على توفير الظروف المثلى لتأطير وتسيير التبرعات المتأتية من الهبة التضامنية المعبر عنها من قبل الخواص والمتعاملين الاقتصاديين سواء داخل البلاد أو خارجها في اطار الجهود المبذولة لمكافحة تفشي وباء كورونا, حسب ما أفاد به اليوم الأحد بيان لمصالح الوزير الأول.
وأوضح المصدر أنه "عملا بتوجيهات رئيس الجمهورية، أصدر عبد العزيز جراد، الوزير الأول، تعليمة إلى أعضاء الحكومة والولاة، لحملهم على توفير الظروف المثلى لتأطير وتسيير التبرعات المتأتية من الهبة التضامنية المعبّر عنها من قبل الخواص والمتعاملين الاقتصاديين، وكذا من قبل العديد من الأطراف المهتمة، سواء داخل البلاد أو خارجها."
فبالنسبة للراغبين في التبرع من الرعايا الجزائريين في الخارج والشركاء الاقتصاديين للجزائر والجمعيات والمنظمات غير الحكومية الأجنبية "فسيتم توجيههم إلى المراكز القنصلية والدبلوماسية التي ستتكفل بإحصاء هذه التبرعات وتحديد كيفيات تحويلها بعد إبلاغ وزارة الشؤون الخارجية بذلك".
وعلاوة على المساهمات النقدية التي سيتم دفعها في الحسابات المخصّصة لهذا الغرض، فإن التبرعات العينية سيتم توجيهها من باب الأولوية لتلبية الاحتياجات التي عبّرت عنها وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، ولاسيما من حيث المعدات والتجهيزات الطبية، حيث توجد قائمتها بالملحق المرفق بالتعليمة" حسب ما أوضحه البيان.
أما فيما يتعلق بالتبرعات داخل البلاد, وبعد تشجيع المبادرات الناجمة عن الهبة التضامنية التي عبرت عنها جميع مكونات المجتمع، فإن تعليمة الوزير الأول تهدف إلى تحديد القواعد التي يجب أن تحكم تنسيق النشاط الميداني للسلطات العمومية وجميع الجهات الفاعلة المعنية، وفقا للمسعى الآتي:
فيما يتعلق بالمعدات والتجهيزات الطبية: يجب تحويل جميع التبرعات من هذه الفئة إلى الصيدلية المركزية للمستشفيات التي ستضمن تخزينها وعملياتها المحاسبية تحت إشراف وزارة الصحة على أن تقوم هذه الأخيرة بتبليغ الولايات بأماكن التخزين والسهر على توزيع التبرعات حسب الأولويات الوطنية المحدّدة.
فيما يتعلق بالتبرعات العينية الأخرى: تقع مسؤولية الإشراف على عملية إحصاء هذه التبرعات وتخزينها وتوزيعها على المستوى المحلي، على عاتق الوالي المختص إقليميا الذي سيشكل وحدة مخصصة لذلك ضمن اللجنة الولائية،ويجب على الدوائر الوزارية التي تتلقى تبرعات عينية أن تخطر الخلية الوطنية للأزمة من خلال وحدتها المخصّصة التي ستتولى تحديد وجهتها.
كما سيتم من باب الأولوية، توزيع التبرعات العينية على الأسر المعوزة التي يتعين تحديدها مسبقا عن طريق النظام الذي وضع تحت إشراف وزارتي الداخلية والتضامن الوطني وبإشراك اللجان المحلية التي تم إنشاؤها وفقً لتعليمة الوزير الأول الصادرة سالفا لهذا الغرض.
ومن جهة أخرى، تم على سبيل الاستثناء تكليف وزارة التجارة ومسؤولي الأجهزة الأمنية بوضع المواد الغذائية ومواد الصيانة والنظافة غير المنتهية الصلاحية التي يتم حجزها في متناول الولاة في إطار نفس الجهاز.
وأشار البيان ذاته إلى أنه لوحظ أن توزيع التبرعات العينية يعكس أحيانا صورا تمس بكرامة المواطنين المعوزين من خلال تشكيل تجمعات فوضوية بقدر ما تشكل خطرا على الصحة "تم الإيعاز إلى الولاة لحملهم على تحسيس السلطات المحلية وكذا السلسلة التضامنية المعنية كلها بغرض حظر هذا النوع من الممارسات".
وبهذا الصدد فإنه يتعين على المسؤولين المحليين أن يفضلوا في جميع الحالات طريقة التوزيع المباشر على مستوى أماكن إقامة الأسر المستهدفة.
وفي نفس السياق "ومن أجل تفادي أي شكل من أشكال وصم الأشخاص والأسر ولاسيما الأطفال الذين يعانون وضعية اجتماعية هشة فإن هؤلاء المسئولين أنفسهم مدعوون إلى وضع حد للترويج الإعلامي لعمليات توزيع المواد". يضيف البيان ذاته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.