وصف بالإنتهاك الخطير للقانون الدولي    سبتهم العاشر على التوالي    مع‮ ‬يد كيم اليمنى    حديث عن وجود خلافات بينه وبين زرواطي‮ ‬    البطولة المغاربية للسباحة‮ ‬2019    القرعة ستجرى في‮ ‬أفريل المقبل    كل المعطيات تصب لصالح ترشيح مقري‮ ‬    تابع للصندوق الوطني‮ ‬للتعاون الفلاحي    للوقوف على نقائص القطاع وكيفية معالجتها    مروراً‮ ‬بمدينة حمام الضلعة    ربط‮ ‬22‮ ‬بلدية بنظام التحويل انطلاقاً‮ ‬من سد كدية اسردون    الداخلية تؤكد انتشال 119 جثة حراق وتسجيل 96 مفقودا خلال 2018    جلاب يلتقي نظيره اللبناني    بن غبريط تتمنى ترقية ظروف التعليم    غول يدعو إلى ميثاق أخلاقي لرفع مستوى الممارسة السياسية    ابدى ارتياحا كبيرا لاستدعاء الهيئة الناخبة    الشرطة حجزت 8 أطنان من الكيف خلال 2018    رفع عدة تحفظات على فيلم بن مهيدي    بالصور.. أكثر من 92 ألف جزائري أدوا مناسك العمرة هذا الموسم    الجالية الجزائرية في فرنسا تحيي يناير    خسوف كلي للقمر    شبيبة القبائل تشدد الخناق على اتحاد الجزائر    طمار يعلن عن برنامج سكني هام للولاية في 2019    بن صالح يمثل بوتفليقة في لبنان    رئيس عربي عن مقتل خاشقجي: ما المشكلة؟!    معاهدة الصواريخ النووية في مهب الريح    المشاكل الأسرية وكيفية حلها    الأمم المتحدة تشترط 3 أمور لأي خطة بسوريا    ترجمة وعرض مسرحية سيفاكس بالأمازيغية قريبا    هذه اشجار الجنة في القرآن الكريم    أين نحن من تلبية النداء ؟!    التكبر والجحود من مزيلات النعم    سليماني مطلوب في إشبيلية    مكان خروج الدجال وأتباعه    فكر قبل أن تبحر    أخصائيون يدقون ناقوس الخطر حول التداوي الذاتي والاستعمال العشوائي للأدوية    كتاب إلكتروني رقمي لتشجيع الأطفال على القراءة    إعادة فتح أقدم مكتبة بالمغرب العربي بالبليدة    «الجبة القبائلية رمز ولغة وتراث..»    حجز 30 طنا من مادة الشاي منتهية الصلاحية    مشروع انجاز منفذ الطريق السيار بمستغانم يدخل الخدمة خلال أسابيع    مدارس خلوية تتدعّم بالطاقة الشمسية    التماس 3 سنوات حبسا لعون نظافة سرق أجهزة إعلام آلي من متوسطة بحاسي بونيف    600 طن من الغاز المميّع الاحتياطي    وعود بإنجاز مركز كهربائي و محول متنقل لحل مشكل التموين بالكهرباء    تأهل تاريخي بالشلف    أمطار غزيرة تُعيد الأمل للفلاحين بعين تموشنت    السعي إلى إدراج التراث المعماري في الكتاب المدرسي    انتدابات قليلة في سوق تميل إلى الركود    استرجاع 318 قطعة أثرية بوهران    تأخرنا في مواكبة التطور الغذائي يخدم صحتنا    اللجنة الأولمبية الجزائرية تدرس مشروع نص جديد    رتوشات بألوان الأمل والتفاؤل    "النقد الثقافي، بين التنظير والممارسة"    العطل المرضية كلفتنا 1600 مليار خلال 2018    بالفيديو..فلة الجزائرية تردّ على منتقديها بعد رفعها للآذان    هدام: أكثر من مليون عطلة مرضية أخلت بإيرادات الصندوق    فيما يطرح مواطنون مشكل ندرتها مديرية الصحة تؤكد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اتحاد عالمي للتصوّف تترأسه الجزائر
أسّسه المشاركون في المؤتمر العالمي الأول بمستغانم
نشر في المساء يوم 20 - 05 - 2016

أسس المشاركون في المؤتمر العالمي الأول في التصوف الذي اختتمت أشغاله أمس بمستغانم، الاتحاد العالمي للتصوف واختيار الجزائر رئيسة له. وقد قام بتأسيس هذا الاتحاد العالمي ممثلو طرق صوفية بالجزائر ومن 40 بلدا إسلاميا إضافة إلى ممثلي الجالية الإسلامية من عشرة بلدان، واتفقوا على اختيار الدكتور عمر محمود شعلال رئيس الاتحاد الوطني للزوايا الجزائرية رئيسا لهذا الصرح الديني العالمي؛ حيث كُلف بتنظيم الهياكل الإدارية واستكمال إجراءات التأسيس وفقا للقانون الجزائري. وسيتخذ الاتحاد العالمي للتصوف مقرا إداريا له بمسجد الجزائر الكبير الجاري إنجازه بالعاصمة، فيما تكون مستغانم المقر الروحي والديني والثقافي والسياحي، حسبما أعلن عنه. ويهدف الاتحاد العالمي للتصوف المبني على مبادئ المرجعية المحمدية، إلى خدمة الأمة الإسلامية تحت لواء علم التصوف. ويضم جهودها لتحافظ على كيانها كقوة روحية اجتماعية، كما أشير إليه. للإشارة، فإن الدكتور عمر محمود شعلال الذي اختير على رأس هذا الصرح الديني العالمي، من مواليد 21 مارس 1949 بمدينة السوقر (تيارت)، وتابع لزاوية الشيخ بن عودة الشعلالي الكائن مقرها بنفس المدينة. وزاول السيد شعلال ابن عائلة ثورية، دراسته الابتدائية والمتوسطة بنفس المدينة، ثم المرحلة الثانوية بتلمسان، ثم الجامعية بوهران، والدراسات العليا بفرنسا، ويشتغل حاليا دكتورا مختصا في أمراض القلب.
وكان المشاركون في المؤتمر قد دعوا إلى تأسيس لجنة فقهية تعمل على إصلاح ذات البين، وتجميع فقهاء المذاهب والمدارس الإسلامية لصياغة مشروع يعمل على وحدة الأمة ودرء الفتن وصد المؤامرات التي تحاك ضدها، ونشر فكر الوحدة والتعايش. وأوصى المؤتمر الذي دامت أشغاله ثلاثة أيام أيضا، بتأسيس أكاديمية التربية الصوفية يكون مقرها بالجزائر العاصمة، وإدارة موقع على شبكة الإنترنت ينشر الفكر الإسلامي الصحيح والتربية الروحية السليمة. وتضمنت توصيات تكليف لجنة من الفقهاء المتخصصين بمراجعة الموروث في كل مجالات التصوف، وعرضه على ميزان الكتاب والسنّة وتنقيته من شوائب ما يخالفها، والعمل على تصحيح المفاهيم، والمحافظة على نقاء الفقه الصحيح وأصالته وتوجيه السلوك حتى يكون سلوكا يجسّد القرآن قولا وفعلا، وعلى هدي الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. وقد شارك في المؤتمر العالمي الأول للتصوف الذي تناول موضوع "المرجعية المحمدية في معالجة قضايا وتحديات العصر" والمنظم لمدة ثلاثة أيام بمبادرة من الاتحاد الوطني للزوايا الجزائرية تحت شعار "مستغانم إحدى عوالم أهل علم التصوف"، زهاء 120 عالما من 40 بلدا إسلاميا وممثلي الجالية الإسلامية من عشرة بلدان أخرى.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.