رزيق يعدد الإجراءات الواجب تبنيها لترقية صادرات الجزائر خارج المحروقات    تسليم 793 سيارة من علامة “مرسيدس-بنز” لهيئات ومؤسسات عمومية وخاصة    ملف “عدل 2” .. مستقبل غامض    المنتخب الوطني يفوز على الرأس الأخضر    "الكناري" يلتحق ب"سوسطارة" في المركز الثالث    نشرية خاصة: استمرار الأمطار بغرب البلاد    بالصور .. الجزائر والسعودية توقعان اتفاقية لتلبية متطلبات الحجاج    حج : 2020 رفع حصة الجزائر    بلادهان يترأس اجتماعا رفيع المستوى للجنة متابعة الاتفاق    الرئيس تبون يعود إلى أرض الوطن    تسوية رزنامة الرابطة الأولى.. شبيبة القبائل تفوز على مولودية وهران    بطولة إفريقيا للدراجات على المضمار: المنتخب الجزائري ينهي مشاركته بحصيلة 15 ميدالية    الجزائر مع مصر والسعودية وفلسطين بقرعة كأس العرب للشباب    النفط يصعد إلى أعلى مستوى    وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة 24 آخرين    شعبة البطاطا: فتح غرف التبريد "مجانا" أمام الفلاحين لضبط الإنتاج    استخدام متزايد لأنترنت الهاتف النقال في الجزائر مع تسجيل استهلاك “قوي” لمقاطع الفيديو    الهلال الأحمر الجزائري يرسل 100 طن من المساعدات الإنسانية إلى ليبيا    السفير الصحراوي بالجزائر”فتح قنصليات دول إفريقية بالأراضي المحتلة لن يؤثر على حق في تقرير المصير”    ربط 2888 منزل عائلي بشبكة الغاز الطبيعي نهاية شهر جانفي بتيزي وزو    لوكسمبورغ تدعو الاتحاد الأوروبي للاعتراف بفلسطين    توقيف ثمانية عناصر دعم للجماعات الإرهابية    قضية طحكوت، الهامل، أويحيى .. محاكمات رؤوس الفساد تعود للواجهة    السراج: لن أجلس مرة أخرى مع حفتر    المعلمون …نحو الإضراب المفتوح    فيروس كورونا بالصين: ارتفاع حاد في عدد الحالات والفيروس ينتشر في بكين ومدن أخرى    إعتداء وحشي على محامي داخل مكتبه بأدرار    حادث الوادي: ارتفاع الحصيلة إلى 13 قتيلا    ضبطت بوهران بعد الإيقاع بشبكة: وصفات وتقارير طبية لترويج المؤثرات العقلية    رئيس مكتب الأخطار التكنولوجية بالمديرية العامة للحماية المدنية يصرح    تمديد التسجيل في قرعة الحج إلى الفاتح فيفري    بن طالب يقترب من العودة للدوري الانجليزي    قرارات غريبة جرت الكاف لمستنقع السياسة: أحمد أحمد يتحول إلى دمية يحركها المغاربة    آندرو موريسون: تظل المملكة المتحدة ملتزمة بشراكتها مع الجزائر وشعبها    مفاهيم ومفردات في منهج الإصلاح المنشود    النبي صلى الله عليه وسلم مع أحفاده    سكان بلدية بومرداس يطالبون بنشر قوائم المستفيدين من السكن الاجتماعي الإيجاري    وزير المؤسسات الناشئة يخاطب الشباب باللغة الإنجليزية: "الجزائر دخلت حقبة جديدة وأنتم قاطرتها"    (صورة)... مزيان يصل تونس للتوقيع في الترجي الرياضي    هذه هي المحامية المصرية التي يحتفي بها غوغل    بمناسبة إحياء الذكرى ال65 لاستشهاد البطل ديدوش مراد،زيتوني    شيتور يرافع من أجل رفع المستوى على مستوى الجامعات الجزائرية    في ساعة متأخرة: قيس سعيد يتلقى إتصالا من ماكرون!    الإمارات تثمن مشاركة الجزائر في مؤتمر برلين    كمال رزيق:الوزارة تعتزم رفع حجم الصادرات    على الباحثين الالتزام بواجبات البحث،عبد المجيد شيخي    الطبيب الذي عشق الكتابة الصحفية    يجمعهما لأول مرة    لتهدئة العاصفة الشعبية في‮ ‬لبنان    أدت دور المجاهدة جميلة بوحيرد    بن بوزيد يعلن عن مخطط خاص بالصحة بالجنوب    الأولوية للتكفل بالمرضى واستقبال الحوامل    التّطفيف في الميزان والغشّ في السّلع والسّرقة من الأثمان    الفنانة حورية زاوش في الإنعاش    فراد يغوص في الموروث الثقافي الجزائري    مناع تعرض لوحاتها بأوبرا الجزائر    صور من مسارعة الصحابة لطاعة النبي صلى الله عليه وسلم    قطاع التربية... مؤشرات الإقلاع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عزيز شواقي فخور بالهبة الشعبية للجزائريين
حسب جريدة "لومند" الفرنسية
نشر في المساء يوم 23 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
كان الكاتب الروائي والمسرحي عزيز شواقي، الذي وافته المنية يوم الثلاثاء الماضي بباريس، إثر سكتة قلبية عن عمر يناهز 67 سنة، يتابع ثورة الجزائريين منذ انطلاقها في 22 فبراير بعين "الإعجاب" والافتخار"، حسبما كتبت مؤخرا، الصحيفة الفرنسية "لوموند" في عددها الأخير.
أشارت الصحيفة الفرنسية في ذكرى رحيل مؤلف رواية "باية"، إلى أنه كان "ومنذ بداية المسيرات في الجزائر يوم 22 فبراير، يتفاعل بشدة مع تطور أحداث بلاده الجزائر، التي اضطر إلى مغادرتها سنة 1991، حتى لا تطاله أيادي الغدر وتمحي اسمه من قائمة الصحفيين المعنيين بالاغتيال من طرف الإرهاب".
استرسلت نفس الصحيفة تصف "المغترب الذي كان يتابع بإعجاب وافتخار من باريس وضاحيتها الشمالية، صدى الشوارع الجزائرية وكرامة شخصياتها التي أبت إلا أن تدون بأناملها، صفحات التاريخ في هبة فريدة من نوعها"، معترفة بأن هذا المؤلف الجزائري كان غزير العطاء، حيث "ذاع صيت كلماته على وقع ريشته، وتمخضت عن بلاغته أشعار، فتحولت مغامرات الهجرة إلى إلياذة رائعة".
كما جاء في جريدة "لوموند"، تصريح المدير الأسبق لمسرح "لي امونديي" (اللوز) بمدينة "نانتر"، جون-لوي مارتينلي الذي قام بتكييف نصوص للمؤلف الراحل شواقي، منها "جولة" (دار نشر تياترال، 2005)، من روائع الرحلات البرية الساكنة، وفي جزائر خيالية.
أفصح السيد مارتينلي بقوله "تلك الطريقة التي يراقص بها الكلمات ويقلب بها تركيب الجمل... وتلك البراعة التي يصنع منها صور بكلماته، التي تبعث على الإلهام من عدوان العالم، وتنفجر لها النفوس بالضحك، وكأنه ورث شيئا من رابليه وسيلين (مؤلفين)، إذ تفجر لغته عالم الحقيقة".
أما الصحيفة، فلطالما اعتبرته "مؤلفا وفير العطاء، وفنانا مغتربا وحيدا، هاربا من الأمور البسيطة، ماقتا الأفكار المسبقة حول "الكتاب العرب"، مشيرة إلى أنه وما إن وطأت قدماه أرض فرنسا "حتى توافد عليه كبار ناشري باريس باقتراحاتهم التي رفضها، وأبى أن يلعب دور الجزائري الناجي من الإرهاب والسانح لإطلاق العنان لشتم الإسلاماوية".
أنهت الصحيفة مقالها، مدلية بشهادتها أنه "كان يظن أنه لم يخلق ليكون مشابها لغيره، فقد كان شديد التعبير، جد متحرر وكثير الاختلاف، حتى وإن بقي في الجزائر مجهولا وأحيانا غير مفهوم، إلا أنه سيخلد من كبار الكتاب الجزائريين المعاصرين".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.