عمار غول أمام المحكمة العليا قريباً    تدابير من أجل صيف بدون انقطاع للكهرباء    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة لتطوير الطاقات المتجددة    ترامب يهدد إيران ...سنكتسحكم و نبيدكم إذا هاجمتمونا !!    وزير الشؤون الدينية : “حريصون ونسعى جاهدين لتأمين الأئمة”    الجماهير الجزائرية تدهش الجميع بحملة تنظيف المدرجات    الطلبة في مسيرة بالعاصمة لدعم مطالب الحراك الشعبي    إضراب شامل في الضفة الغربية وقطاع غزة احتجاجا على مؤتمر البحرين    الأرندي يحدد موعد إنتخاب خليفة "اويحيى"    نقابيون يحتجون ضد الأمين العام الجديد ل UGTA    الحكومة تقرر سحب العقار السياحي من المستثمرين المتقاعسين    الفريق قايد صالح في زيارة إلى الأكاديمية العسكرية لشرشال بداية من اليوم    وزارة العمل تتعهد بردع صارم : المؤسسات ملزمة بتشغيل 1 بالمائة من عمالها من ذوي الاحتياجات الخاصة    وكالة "سبوتنيك" : شخص انتحل صفة عبد العزيز رحابي    الغاز الطبيعي : احتياطات الجزائر ستغطي الاحتياجات الوطنية إلى غاية 2040    محرز يخطف الأضواء في “كان” بلفتة رائعة تجاه طفلين    توقيف 4 منقبين عن الذهب ببرج باجي مختار    البيض: غرق شابين بالمسبح البلدي للخيثر    “الكاف” يفرض غرامة مالية على المنتخب الجزائري    سليم العايب يعتذر عن خلافة عرامة: شباب قسنطينة يدخل في "مرحلة انتقالية" !    الرابطة المحترفة الأولى والثانية 2019-2020: حرمان الأندية المُدانة من الاستقدامات إذا لم يتم تسديد الديون قبل 31 جويلية المقبل    جميعي: الحاقدين على الجيش هم أعداء الوطن    قطع أرضية لفائدة سكان الهضاب العليا والجنوب    عقوبات بين سنة وسنتين حبسا نافذا لمدير سابق ومقتصد بمؤسسة صحية في سكيكدة    خنشلة: الحرائق تأتي على21 هكتارا من المحاصيل الزراعية    في ذكرى عيد الاستقلال : توزيع 40 ألف سكن و15 ألف قطعة أرضية عبر ولايات الوطن    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    ديموقراطية مسبقة التحضير!    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    عاجل: نايمار يوافق على شروط برشلونة ويخفض راتبه للعودة مرة أخرى    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    سامي عقلي: أبواب ال”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير    إحالة والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ على التقاعد    رجعت إلى نقطة البداية وأريد الانطلاق من جديد    “تتنحاو قاع ” : تتسبب في ترحيل مناصر جزائري من مصر    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اختتمت فعالياته مساء الأحد    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    في‮ ‬ولاية معسكر    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    أبو العاص بن الربيع    هوامش على مقال د.إبراهيم بن ميمون    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    عمال مؤسسة «إيطو» يضربون عن العمل    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لايساك في قائمة جائزة أحسن ممثلة
جوائز النقاد السنوية
نشر في المساء يوم 28 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
وقع اسم الممثلة سارة لايساك إحدى أبطال الفيلم الجزائري "ريح رباني" للمخرج مرزاق علواش، ضمن قائمة ترشيحات جائزة أفضل ممثلة التي ينظمها مركز السينما العربية تحت مسمى جوائز النقاد السنوية، وإلى جانبها كل من الممثلة المغربية مها العلمي عن دورها في فيلم "صوفيا"، والمصرية مريهان مجدي عن فيلم "ورد مسموم".
كشف مركز السينما العربية عن المرشّحين للفوز بجوائز النقاد السنوية في نسختها الثالثة، في بيان صحفي تسلمت "المساء" نسخة منه والذين يشارك في اختيارهم 75 ناقداً من 34 دولة حول العالم شاهدوا الأفلام العربية الروائية والوثائقية التي تم إنتاجها خلال العام الماضي وهذا عبر موقع Festival Scope، ومن المقرّر الإعلان عن الفائزين على هامش فعاليات الدورة 72 من مهرجان كان السينمائي (من 14 إلى 25 ماي 2019).
المحلل السينمائي علاء كركوتي الشريك المؤسس في مركز السينما العربية ورئيس مجلس إدارة شركة MAD Solutions، علّق على ترشيحات النسخة الثالثة قائلاً: "كل عام يزداد عدد النقاد أعضاء جوائز النقاد السنوية من داخل وخارج العالم العربي، ليشاهدوا الإنتاج العربي الرئيس للأفلام الروائية والوثائقية الطويلة، هذا يجعلنا نحقق هدفنا المتمثل في نقل الصورة الشاملة لمحتوى السينما العربية لنقاد من جنسيات وخلفيات متعددة، خاصة أن نسبة كبيرة منهم لا يستطيعون مشاهدة جميع الأفلام العربية التي تشارك في المهرجانات السينمائية حول العالم".
ويقول الناقد أحمد شوقي مدير جوائز النقاد، "جميع الفئات الست شهدت منافسة حامية في مرحلة التصويت الأولى. وتم حسم أسماء المرشحين الثلاثة في كل فئة بصعوبة بالغة وبفروق طفيفة، هذا أمر لا يكشف فقط عن سخونة المنافسة التي نتوقعها في مرحلة التصويت النهائي، ولكن أيضًا عن الانتعاشة التي عاشتها السينما العربية خلال العام الماضي، فأسفرت عن هذا العدد من الأفلام المتميزة، وكان الفيلم العربي حاضرًا بل ومنافسًا وفائزًا في أغلب المهرجانات والجوائز الكبرى لعام 2018".
وجاءت الترشيحات كالتالي: ففي أفضل فيلم وثائقي يتواجد "عن الآباء والأبناء" للمخرج طلال ديركي من سوريا، و«طِرْس.. رحلة الصعود إلى المرئي" للمخرج غسان حلواني من لبنان، و«فوضى" للمخرجة سارة فتاحي، وهو إنتاج مشترك سوريا ولبنان.
وفي فئة أفضل ممثل يتواجد كل من محمد ظريف عن الفيلم التونسي "ولدي"، ومواطنه أحمد الحفيان عن فيلم "فتوى"، واللبناني زين الرفاعي عن فيلم "كفرناحوم".
وبخصوص جائزة أفضل سيناريو يقترح النقاد كلا من مريم بن مبارك عن "صوفيا" من المغرب، وأبوبكر شوقي "يوم الدين" من مصر، ورامي عليان "التقارير حول سارة وسليم" من فلسطين. وفي فئة أفضل مخرج هناك كل من أبوبكر شوقي "يوم الدين" من مصر، ونادين لبكي "كفرناحوم" من لبنان، وهشام العسري عن فيلمه الجاهلية من المغرب، والفئة الأخيرة تتعلق بجازة أفضل فيلم روائي، ويترشّح فيها كلّ من "يوم الدين" و«كفرناحوم" و«التقارير حول سارة وسليم".
جوائز النقاد السنوية انطلقت في نسختها الأولى على هامش الدورة 70 من مهرجان كان السينمائي. وتمنح الجوائز لأفضل إنجازات السينما العربية سنوياً في فئات أفضل فيلم روائي ووثائقي ومخرج ومؤلف وممثلة وممثل. وتضم لجنة تحكيم الجوائز هذا العام 75 من أبرز النقاد العرب والأجانب الذين ينتمون إلى 34 دولة بأنحاء العالم، وهو ما يحدث لأول مرة في تاريخ السينما العربية. وقد وقع الاختيار على القائمة النهائية المرشحة للجوائز، وفقًا لمعايير تضمنت أن تكون الأفلام عُرضت لأول مرة دولياً في مهرجانات سينمائية دولية خارج العالم العربي خلال عام 2018، وأن تكون إحدى جهات الإنتاج عربية (أياً كانت نسبة وشكل مشاركتها في الفيلم)، بالإضافة إلى أن تكون الأفلام طويلة (روائية أو وثائقية).
مركز السينما العربية يحتفل هذا العام بمرور 5 سنوات على تأسيسه من خلال شركة MAD Solutions، وهي مؤسسة غير ربحية مسجلة في أمستردام وتروج للسينما العربية، حيث يوفر مركز السينما العربية لصنّاع السينما العربية، نافذة احترافية للتواصل مع صناعة السينما في أنحاء العالم، عبر عدد من النشاطات التي يقيمها، وتتيح تكوين شبكات الأعمال مع ممثلي الشركات والمؤسسات في مجالات الإنتاج المشترك، والتوزيع الخارجي وغيرها. وتتنوع أنشطة مركز السينما العربية ما بين أجنحة في الأسواق الرئيسة، وجلسات تعارف بين السينمائيين العرب والأجانب، حفلات استقبال، واجتماعات مع مؤسسات ومهرجانات وشركات دولية، وإصدار مجلة السينما العربية، ليتم توزيعها على رواد أسواق المهرجانات. كما أتاح مركز السينما العربية التسجيل عبر موقعه في خدمة الرسائل البريدية. وعبر هذه الخدمة يتاح للمستخدمين الحصول على نسخ رقمية من مجلة السينما العربية، وأخبار عن أنشطة مركز السينما العربية، وإشعارات بمواعيد التقدم لبرامج المنح والمهرجانات وعروض مؤسسات التعليم والتدريب، وتحديثات عن الأفلام العربية المشاركة بالمهرجانات، وإلقاء الضوء على تحديثات أنشطة شركاء مركز السينما العربية ومشاريعهم السينمائية.
وقد أطلق مركز السينما العربية دليل السينما العربية عبر موقعه على الإنترنت باللغة الإنجليزية، وهو دليل سينمائي شامل وخدمي، يعتمد على مجموعة أدوات يتم تقديمها مجتمعة لأول مرة، بهدف توفير المعلومات المرتبطة بالسينما العربية لصنّاع الأفلام داخل وخارج العالم العربي، وتيسر لصناع الأفلام والسينمائيين العرب الوصول إلى الأسواق العالمية، كما تساعد ممثلي صناعة السينما العالمية في التعرف بسهولة على إنتاجات السينما العربية.
وأعلن مركز السينما العربية عن إطلاق مهرجان مد عربي في براغ بدولة التشيك، تتضمن أنشطته برامج تستهدف التعريف بجوانب متعددة من الثقافة العربية للجمهور في كل أنحاء العالم، وتركز البرامج على صناعتي السينما والتليفزيون، لكنها تتمدد في كل جوانب الثقافة والفنون والمحتوى الإبداعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.