اللواء السعيد شنڤريحة في زيارة إلى دولة الإمارات    مقري يطالب بحكومة توافقية بعد التشريعيات    وزير التجارة يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    يوم مفتوح تضامنا مع الشعب الصحراوي    الرائد ينهزم و«الكناري» يفتك الوصافة    خلال السنة الجارية    الجزائر تطمح إلى ترقية علاقاتها مع روسيا إلى مستوى التفاهم السياسي    دراسة ملفات منها مشروع قانون للوقاية من التمييز وخطاب الكراهية    اجتماع إطارات الموارد المائية    أول جريدة بالأمازيغية بعنوان «تيغريمت»    سلامة: المحادثات اللّيبية بجنيف تسير في الاتجاه الصحيح    هزة أرضية بشدة 0ر3 بولاية سيدي بلعباس    التحكيم الدولي للنزاعات في مجال الاستثمار: ضرورة تفعيل آليات الصلح والحلول الودية    بالفيديو.. تمريرة حاسمة عالمية من محرز ضد ليستر    انطلاقة مميزة لبن دبكة مع الفتح السعودي    ميهوبي :”الحراك الشعبي أعطى مفاهيم جديدة للعمل الديمقراطي”    سفير فلسطين بالجزائر يشيد بموقف بلادنا الثابت إزاء شعبه    الغنوشي ينوه بمجهودات الجزائر في دعم تونس ويثني على التعاون القائم بين البلدين    توقع شفاء أغلب الحالات المصابة بكورونا و2 % عرضة للوفاة    دعوات للتحقيق مع كل مدراء الديوان الوطني للحليب    وزارة التربية تحذر من الدعوات “المغلوطة” للاحتجاج في القطاع    تمنراست: توقيف شخصين وحجز أزيد من 11 ألف وحدة من المشروبات الكحولية    ارتفاع صادرات الجزائر من الإسمنت بأزيد من 141 بالمائة    «الخضر» مطالبون بالفوز على المنتخب السعودي    القضاء المصري يبرئ نجلي مبارك    «أحب الحياة»    بومرداس.. الإطاحة بشبكة وطنية مختصة بسرقة السيارات الفاخرة    قسنطينة : 12 جريحا في حادث اصطدام تسلسلي بالقرب من مطار "محمد بوضياف"    تدمير مخبأ للجماعات الإرهابية و3 قنابل تقليدية الصنع في الجلفة وبومرداس    أولمبي المدية يسقط في تاجنانت وعنابة تنهار داخل الديار    تراجع ملحوظ في ديون الأندية المحترفة بكرة القدم    يوفنتوس يجري اتصالات لضم حسام عوار    سينماتك العاصمة تحتفي بالمخرج الأمريكي “مارتن سكور سيزي”    حسنة البشارية تحيي حفلا فنيا برياض الفتح    الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى للحراك الشعبي في تيبازة    وزارة السكن على دراية تامة بانشغالات مكتتبي عدل 2013    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    إنقاذ أكثر من 1700 مهاجر قبالة سواحل ليبيا منذ بدء العام الجاري    لا لتهويل الشارع    وضع بطاقية لاحتياجات بلديات تيزي وزو في مجال الاستثمار والتنمية    البويرة: قتيلان في حادثي مرور    العراقيون يستعدون لمليونية جديدة الثلاثاء المقبل    عرقاب يشرح قانون المحروقات الجديد ل “الأفامي”    النقابة الوطنية للصحة العمومية: “يجب تحسين ظروف استقبال المرضى للحد من ظاهرة الاعتداءات بالمستشفيات”    توقيف مروج مهلوسات و حجز أزيد من 400 قرص من دواء بريغابالين بقسنطينة    كورونا يضرب سامسونغ في كوريا الجنوبية والشركة تغلق أبوابها    وفاة أول حالة إصابة بفيروس كورونا في إيطاليا    محمد بجاوي وشكيب خليل وحميد طماّر وسلال وولاة أمام المحكمة العليا    المكتب الفيدرالي‮ ‬يرفض تأجيل الجولة    عودة الرحلات تدريجياً‮ ‬في‮ ‬المطارات    الضغط ونقص الإمكانيات‮ ‬يزيد من معاناتهم‮ ‬    « الدّلاطنة» لإبداعات الشباب الحرّ قريبا على ركح وهران    تسليم جوائز صالون بايزيد عقيل الثقافي    الانتقال الطاقوي بالجزائر محور ملتقى دولي بجامعة مستغانم    المدافعة عن فرنسا بامتياز وخادمة المستعمر    ويل لكل أفاك أثيم    نبضنا فلسطيني للأبد    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التحضير لقوافل تحسيسية بشرق وغرب الوطن
الجمعية الوطنية للتوعية وتحسيس الشباب بمخاطر "الحرقة"
نشر في المساء يوم 26 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
تحضر الجمعية الوطنية للتوعية وتحسيس الشباب من مخاطر "الحرقة"، لإطلاق قافلتين تحسيسيتين وتوعية الشباب بمخاطر الهجرة في قوارب الموت، حيث ينتظر أن تنطلق القافلة الأولى من الجزائر العاصمة، وتجوب عشر ولايات بالغرب الجزائري، في حين تنطلق القافلة الثانية من ولاية بومرداس، لتمس بعض ولايات الشرق، في إطار برنامج الجمعية الرامي إلى توعية الشباب بمخاطر هذه الآفة.
أكد سمير زليخة، رئيس الجمعية في معرض حديثه مع "المساء"، أن ظاهرة الحرقة السرية لا زالت تشكل خطرا كبيرا على الشباب، لذلك، بادرت الجمعية إلى التفكير في تنظيم قوافل تحسيسية تجوب عددا من الولايات، تنطلق خلال السداسي الأول من السنة الجارية"، ويضيف "تهدف القافلة إلى تحسيس الشباب بالعدول عن فكرة الهجرة، بالنظر إلى ما تمثله من خطر على حياتهم، خاصة أن عددا كبيرا منهم يبتلعهم البحر، بالاستعانة برجال الدين والمختصين النفسانيين، وعلى تجارب بعض الشباب الذين فشلوا في الحرقة"، لافتا إلى أن الجمعية ورغم كونها فتية، حيث لم يمض على تأسيسها إلا سنة واحدة، إلا أنها تمكنت على مدار سنة، من القيام بالعديد من الأنشطة التوعوية في عدد من الولايات، على غرار تيبازة وبومرداس وغليزان، وكان هناك تجاوب كبير من الفئة المستهدفة.
من جملة الأهداف المسطرة في برنامج عمل الجمعية، بالتنسيق مع المجتمع المدني؛ الوصول إلى تغيير أفكار الشباب عن الهجرة السرية، وتشجيعهم على البقاء في أرض الوطن والاستثمار فيما هو متاح، وبالإمكانيات المتوفرة، عوض الإلقاء بأنفسهم إلى التهلكة، موضحا في السياق، أن العمل الميداني للجمعية والاحتكاك بالشباب، جعلهم يوقنون أن أسباب الهجرة ليست محصورة كما يبدو في أزمة السكن والبطالة أو الفقر فقط، إنما هنالك أسباب أخرى، أثرت بشكل كبير على رغبة بعض الشباب في البقاء في الوطن، ومنها بعض السلوكات السلبية المرتبطة بالعقليات، ونمط الحياة اليومي في الأحياء التي تدفع بالبعض إلى رفض التأقلم معها، فيقررون الهجرة بحثا عن التغيير، غير أنهم يختارون الطريق الخطأ في الهجرة، ممثلا في ركوب قوارب الموت، وتكون النهاية بالهلاك غرقا.
تعتمد الجمعية لإقناع الشباب بالعدول عن فكرة الهجرة، بالانطلاق من الواقع، حيث يجري، حسب محدثنا، الاستعانة بتجارب بعض الشباب الناجح من الذين تمكنوا من شق طريقهم بنجاح، والقيام ببعض المشاريع الناجحة في مجالات مختلفة، كأصحاب المؤسسات الصغيرة، كما يتم أيضا عرض تجارب الشباب الذين فشلوا في الوصول إلى الضفة الأخرى، ونجوا من خطر الموت، ويتم الاعتماد على قصصهم لإقناع الشباب بحجم الخطر الذي يواجههم إن اختاروا المجازفة بحياتهم، مشيرا إلى أن عرض التجارب الحية من أنجح الطرق للتأثير في الشباب وتغيير أفكارهم، داعيا في السياق الجهات المعنية، من أجل إنجاح العمل التحسيسي، إلى تشديد الرقابة على بعض المواقع التي تنشط في مجال التشهير ببعض الشباب، الذين هاجروا ونجحوا في الوصول إلى الضفة الأخرى، وتدخل في إطار التحريض على الهجرة.
عن مدى تنامي الوعي بخطر هذه الآفة التي أرهقت الأولياء، أكد محدثنا أن هناك نوع من الوعي لدى الشباب، خاصة بعد التغيير الذي حدث في الجزائر، ويقول "غير أن هذا لا يعني أن الظاهرة تراجعت، إنما لا زالت موجودة، الأمر الذي يتطلب منا كمجتمع، بذل المزيد من الجهد بالتعاون مع الجمعيات، مشيرا إلى أنه من بين ما تعمل الجمعية على استهدافه في مخططها، بالتعاون مع الجمعيات، محاربة آفة المخدرات التي تعتبر من الأسباب الأولى التي تشجع متعاطيها على ركوب قوارب الموت والمجازفة بحياته، ويكشف "بالمناسبة، يجري التحضير في إطار مشاريع الجمعية، إلى عقد ندوة وطنية في الأيام القليلة القادمة بولاية مستغانم، للحديث عن الظاهرة، الأسباب والحلول، ورسم استراتيجية خاصة بالسنة الجديدة في مجال محاربة آفة الهجرة السرية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.