إمرأتين تسرقان مجوهرات وأموال من منزل بإستعمال السحر والطلاسم بالدواودة في تيبازة    وزيرة الثقافة تتضامن مع ريم غزالي.. "جميعنا نتضرّع إلى المولى لتتعافي"    إجتماع الحكومة : تعميم استعمال الدفع الإلكتروني وتوسيعه لمجالات جديدة    ينبغي محاسبة المغرب على الاحتلال غير القانوني للأراضي الصحراوية    حرب التحرير: ماكرون يعترف بأن علي بومنجل "قد عُذب وقُتل" على أيدي الجيش الفرنسي    تمويل البرامج التحضيرية الخاصة ب 325 رياضي    جيلالي سفيان يحذر من "انزلاقات" بسبب بعض الشعارات المرفوعة في مسيرات الحراك    التجريد من الجنسية.. للإرهابيين والعملاء و"الخلّاطين"    عرقاب: نسبة الامتثال لإتفاق خفض الانتاج "جد إيجابية"    ..ويستمرّ الحوار من أجل التغيير الجذري    مجهود كبير يبذل لتدارك النقائص بمناطق الظل    إنشاء ولايات جديدة يهدف لإنعاش الاقتصاد وتقريب الإدارة من المواطن    استحداث سلطة ضبط المادة والمعلومة التاريخية    الاهتمام بانشغالات المواطنين أساس الديمقراطية التشاركية    إحصاء 1200 مُصدِر سنة 2020    الجزائر القوية    5 وفيات.. 163 إصابة جديدة وشفاء 147 مريض    «اقتناء قريبا لتجهيزات متطورة للكشف عن جينات السلالات المتحورة للوباء»    "الجزائر أبدت رغبتها في استضافة القمة العربية المقبلة"    إقرار أوروبي بعدم وجود أي علاقة بين الصحراء الغربية والمغرب    رأيُ أوغسطين في المحامين    ألمانيا ترد بدبلوماسية على التهوّر المغربي    أمينتو حيدار تنتقد صمت الأمم المتحدة    محرز نجما في لقاء وولفرهامبتون    ليفربول الإنجليزي يجدد اهتمامه بماندي    شباب بلوزداد يبحث عن التدارك أمام الهلال السوداني    «الجزائر لا تُبنى بفئة ولكن بسواعد جميع أبنائها وبناتها»    في سبيل اقتصاد مربح    900 عائلة معنية بالترحيل من عمارات «الطاليان»    صاحب وكالة كراء وشريكه مهددان بالسجن    التذبذب و انقطاع الماء متواصل بمستغانم    كشف 11015 قرص مهلوس    «جميلات الولاية الخامسة منسيات»    حلّ متواصل لانشغالات المدرسة    «محمد عظمة» في آخر اللمسات ل 3 أعمال فنية أخرى    تتويج الفيلم الجزائري « هوس» بالجائزة البرونزية    تكريم نورية حفصي وليلى زرقيط    نصف قرن من الرسم والنحت والتلقين    نورهان مومنة تصدر "المريض رقم 12"    المسرحيون ينتظرون قرار وزارة الثقافة    حواء تصنع الاستثناء....    احجبوا المواقع الإباحية وأنقذوا شبابنا    «التدرب في زمن الوباء صعب والرياضة النسوية في تحسن»    شريف الوزاني: «نقاط بلعباس لها طعم خاص»    وصول 4475 جرعة من لقاح» سينوفارم» الصيني    الانطلاق في التطعيم باللقاح الصيني اليوم    فيروس كورونا .. 163 إصابة و5 وفيات جديدة في آخر 24 ساعة    ضمان 40 ٪ من حاجيات السوق الوطنية    الخبراء يشرحون الآثار الاقتصادية للنفايات    ألمانيا تدعم الصحراء الغربية    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    شفاء للأرواح والأبدان درر الطب النبوي    تسلُّم مشروع نهائي الحديد شهرَ جوان    مجمع سيفيتال: هذا هو سبب رفع سعر زيت المائدة    إضطراب جوي في 18 ولاية    ألماس: طلبنا من اللاعبين التدارك أمام تونجيت السنغالي    سوناطراك.. مؤسسة "ألجيريا فانتور" ستعطي قيمة مضافة للاقتصاد الوطني    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فضائح الملك محمد السادس على قناة إسرائيلية
وقّع اتفاقا يجرم معاداة الصهيونية
نشر في المساء يوم 19 - 01 - 2021

وقّع المغرب وبمباركة من رئيس لجنة القدس الملك محمد السادس، اتفاقا مع وزارة الخارجية الأمريكية لتجريم ومعاداة الصهيونية ضمن خطوة اخرى في اطار قرار التطبيع مع الكيان العبري الذي تمت ادانته بشكل واسع من داخل المملكة وخارجها.
وأوضحت تقارير اعلامية أمس، أن سفيرة النظام المغربي لدى واشنطن لالة جمالة العلوي، حضرت توقيع مؤسسة مغربية تحظى بدعم حكومي رسمي الجمعة الماضي، على اتفاقية مع وزارة الخارجية الأمريكية لمكافحة وتجريم معاداة الصهيونية. وينص الاتفاق على أن الطرفين "يعتزمان العمل معا لتبادل وتعزيز أفضل الممارسات لمكافحة معاداة الصهيونية ونزع الشرعية عن الكيان الاسرائيلي". ولم يمنع قرار التطبيع المغربي مع الكيان الصهيوني، الذي توقع متتبعون أن يتسبب في حدوث "انتفاضة شعبية داخل المغرب من أجل إسقاطه" من أن يكون العاهل المغربي محل تحقيق في قناة اسرائيلية تحت عنوان "أسرار محمد السادس التسعة" تضمن كشف تفاصيل مثيرة عن العاهل المغربي محمد السادس والخلافات داخل القصر.
ورصد تحقيق القناة الاسرائيلية مظاهر بذخ الملك محمد السادس، في بلد نسبة كبيرة من سكانه يعيشون تحت عتبة الفقر، وكذا امتلاكه لأسطول من اليخوت وشرائه العام الماضي، لقطعة أرض في "أميل دشتال" بباريس ب8 مليون أورو في ظل انهيار الاقتصاد المغربي بسبب وباء كورونا وحالة الاحتقان الاجتماعي والاقتصادي وازدياد معدلات البطالة. وفي سياق التململ الذي يعيشه المغرب على خلفية قرار ملكه تطبيع العلاقات مع الكيان المحتل، طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمدينة الحسيمة وإمزورن بمنطقة الريف، إطلاق سراح جواد أمغار، الناشط في الحركة الاحتجاجية وعضو لجنة الحراك الشعبي ببلدة تماسينت وباقي معتقلي "حراك الريف" وكافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمملكة ورفع المتابعات في حق النشطاء.
وأكدت الجمعية أن "الاتهامات الموجهة لأمغار تبين أن لها علاقة وثيقة بنشاطه ضمن الحركة الاحتجاجية بتماسينت المطالبة منذ سنوات بتوفير الحقوق الاقتصادية والاجتماعية ورفع التهميش عن البلدة، وكذا التعبير عن آرائه خاصة على فضاءات التواصل الاجتماعي".
وندد البيان بشدة باستمرار الاعتقال السياسي واستهداف نشطاء الحركات الاحتجاجية، معتبرا هذا الاعتقال "تعميقا للاحتقان السائد بالمنطقة". وعبّرت الجمعية عن تطلعها والحركة الحقوقية والديمقراطية بالإقليم إلى "إنهاء الاحتقان عبر الكف عن اعتماد المقاربة الأمنية في التعاطي مع الحركات الاحتجاجية والانكباب الجدي على معالجة أسبابها والاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة". وطالبت بتنفيذ الوعود والالتزامات المقدمة للجنة الحراك الشعبي بتماسينت في جلسات حوار رسمية وفتح تحقيق بشأن الاختلالات والخروقات التي شابت عملية إنجاز بعض المشاريع العمومية بالبلدة خاصة القنطرتين وكذا إيجاد حل لمشكل الصرف الصحي بالبلدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.