بالصور.. حملة تحسيسية للحد من إرهاب الطرقات ببومرداس    جريح في حادث انقلاب سيارة بالأغواط    بالصور.. السفير الزيمباوي يُؤدي زيارة وداع لوزير السّياحة    مطار القاهرة يستقبل آلاف الجماهير الجزائرية    أمن قسنطينة يطيح بسارقين ويسترجع 3 دراجات نارية ومركبة    رئيس الكاف يتحدث عن النهائي بين الجزائر والسنغال ويطلب...    ريبيري وعائلته يصلون القاهرة لمؤازرة الجزائر    الجزائر والسنغال .. أفريقيا تنتظر بطلها الجديد    رئيس الدولة يعتبر مبادرة منتدى المجتمع المدني "خطوة ايجابية" لتجسيد مسعى مقترح الدولة    بكالوريا 2019 : نسبة النجاح بلغت 54,56 بالمائة    بكالوريا 2019: تيزي وزو في الصدارة    قايد صالح يهنئ المتفوقين من مدارس أشبال الأمة    ترامب: دمرنا طائرة مسيرة إيرانية فوق مضيق هرمز    فرنسا تشدد الإجراءات الأمنية تحسبا لنهائي "الكان"    مجزرة مرورية بشرشال    بن ناصر: “إن شاء الله محرز يعاودها”    أليو سيسيه: “الوصول للنهائي شرف والجزائر فريق كبير “    رئيس الدولة عبد القادر بن صالح في مصر مناصرة للخضر    الحكم بالإعدام على المتهمين في مقتل السائحتين الإسكندنافيتين بالمغرب        السيسي يستقبل بن صالح            إنهاء مهام مدير المؤسسة الاستشفائية محمد بوضياف ببريكة    الوادي.. مقصيون من التنقل لمصر يطالبون بفتح تحقيق في القائمة    بلماضي يدافع عن قديورة مجددا    الحماية المدنية تتأهب تحسبا لنهائي الكأس الإفريقية    المستشار المحقق لدى المحكمة العليا يأمر بإيداع عمار غول الحبس المؤقت    توقيف 3 عناصر دعم للجماعات الإرهابية بولاية سيدي بلعباس    نفط: سعر سلة خامات أوبك يتراجع الى 13ر66 دولار للبرميل    الأئمة يحتجون لحماية كرامتهم والمطالبة بحقهم في السكن    رسالة تضامن قوية من المناطق المحتلة لمناصرة الفريق الوطني    السيد رابحي يدعو من القاهرة إلى إعداد استراتيجية عربية مشتركة للترويج لثقافة التسامح    بدوي يستقبل وزير الخارجية و التعاون المالي    الوزير الاول يترأس اجتماعا للحكومة لدراسة مشاريع تنموية تخص عدة قطاعات    المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    شؤون دينية: انشاء لجنة متابعة وخلية استماع لمتابعة سير موسم حج 2019    «بيتروفاك» يدّشن مركزا للتكوين في مهن البناء    ‘' نزيف الذاكرة ‘'    المجلس العسكري وقادة الاحتجاج يوقعان على اتفاق سياسي تاريخي    50 شاحنة لنقل محصول الحبوب عبر 6 ولايات شرقية    نافياً‮ ‬شائعات وفاته    لفائدة سكان بلدية بوعلام    الخبير الاقتصادي‮ ‬كمال رزيق‮ ‬يكشف ل السياسي‮ : ‬    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    في‮ ‬كتابه‮ ‬النشيد المغتال‮ ‬    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    « التحضير ل4 عروض جديدة خاصة بالأطفال »    تخصيص 350 مليار سنتيم لإعادة التهيئة وتلبيس الطرقات ببلعباس    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدكتور عمار بوحوش يحاضر بخصوص البحث العلمي في الجزائر:‏
أصبحنا نستورد الأفكار على حساب الكفاءات العلمية المحلية
نشر في المساء يوم 26 - 05 - 2009

دعا الباحث والدكتور الجزائري عمار بوحوش إلى ضرورة إعادة تقييم الوضع الخاص بالبحث العلمي في بلادنا الذي أصبح حسبه مقبرة لوأد أفكار وابتكارات الشباب الباحث في الوقت الذي فسح فيه المجال واسعا لاستيراد أفكار وبرامج قد تكون في نفس مستوى الإنتاج المحلي.
وانتقد الدكتور عمار بوحوش خلال محاضرة ألقاها أمس "بمركز الشعب" للدراسات الإستراتيجية حول موضوع البحث العلمي في الجزائر، القوانين المعمول بها على مستوى الجامعات الجزائرية وكذا الإجراءات الإدارية التي تعرقل أداء الباحثين عوض ان تسهل عملهم، مشيرا إلى أن البحث العلمي ليس في أزمة فحسب بل ليس هناك من يشعر بأنه بحاجة إليه بعد أن أصبح التركيز على استيراد الحلول والبحوث الجاهزة والسريعة.
ولا يمكن - يضيف المحاضر - الاعتماد على الحلول الغربية أو الترقيعات التي وصفها بالتعبير العامي "دوا عرب" لإصلاح مجتمعنا والنهوض به بل يجب التركيز على البحث العلمي والخبراء الذين يستطيعون إحداث التغيير النوعي، مؤكدا أنهم وحدهم أبناء الوطن والباحثين يمكنهم فهم مجتمعهم وإيجاد الحلول اللازمة لمشاكله لأن لكل مجتمع خصوصياته وميزاته التي لا تنطبق عليها خطط وبرامج المجتمعات الأخرى.
وأعاب محدثنا على القائمين على البحث العلمي ما أسماه ب تبنيهم "لسياسات التقطير" في تمويل البحوث العلمية والباحثين بدعوى التقشف، واصفا هذا الإجراء بالبخل، مشيرا الى انه يمنع على الباحثين التمويل المادي ذاته الذي يصرف على استيراد البحوث الجاهزة، ضاربا المثل بما يطبق بالدول الأوروبية وبالتحديد بفرنسا التي شرعت جامعاتها ال85 ومنذ بداية السنة الجارية في العمل بطريقة الاستقلالية المالية في تسيير شؤونها وابتداء من 2012 ستتمتع كامل الجامعات الفرنسية بالاستقلالية التامة في التسيير المالي وستكتفي الدولة بتقديم مساعدات رمزية لكل جامعة في شكل حوافز للباحثين.
كما استشهد السيد بوحوش بالتجربة الأمريكية التي وصفها بالفريدة من نوعها، حيث أن جل الجامعات حولت إلى مراكز أفكار وبحث من قبل وزارة الدفاع التي تعتمد في كل مشاريعها على ما تجود به أفكار الجامعيين وبحوثهم حتى أصبحت تستثمر أكثر في جامعاتها بحيث تمول أي بحث تريد إنجازه، وحذر المتحدث من مغبة جلب الأدمغة والباحثين الجزائريين والإطارات المهاجرة إلى الوطن والاحتفاظ بهم كديكور في مكاتب فخمة مغلقة دون الانتفاع بهم واصفا هذا الإجراء بالخطر الكبير على بلادنا.
ودعا الدكتور بوحوش في ختام محاضرته إلى تغيير أسلوب العمل الحالي الذي وصفه بالبيروقراطي والهادف إلى تقديس القانون عوض العمل به كما حمل الباحثين جزءا من مسؤولية تردي وضع البحث العلمي ببلادنا لأنهم يقبلون بالوصاية في تسيير بحوثهم وأعمالهم مضيفا ان الدولة لديها سخاء علمي مالي غير ان المشكل في سوء التنظيم وفهم القوانين.
للإشارة تم تكريم الدكتور عمار بوحوش من قبل "مركز الشعب للدراسات الإستراتيجية" وذلك بحضور عدد من الوجوه السياسية والفكرية المعروفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.