قطع الجزائر لعلاقاتها مع المغرب كان بعد الأعمال العدائية للمملكة    بحث العلاقات الثنائية و الوضع في ليبيا    القطاع يتدعم بأكثر من 16 ألف منصب جديد    مخطط الحكومة يؤسس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن الريع البترولي    واشنطن تقدر جهود الجزائر لتعزيز السلام والأمن الإقليميين    تصريحات السفير المغربي بجنيف أكاذيب و تلاعب    جلب شحنة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 من روسيا    لعمامرة ونظيرته الجنوب إفريقية يتفقان على مواصلة الجهود للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي    الفيفا تُعدل توقيت مُباراة الاياب بين الجزائر والنيجر لأسباب أمنية    16 وفاة.. 182 إصابة جديدة وشفاء 150 مريض    منشآت تربوية ومطاعم مدرسية جديدة عبر ولايات الجنوب    تدخلات بالجملة للحماية المدنية في عدة ولايات    الوزير الأول: مخطط الحكومة يُؤسّس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن ريع البترول    الجزائر تواصل نسف أكاذيب المخزن    هياكل ومطاعم مدرسية جديدة تدخل الخدمة    التحاق 278 ألف تلميذ بمدارس بومرداس    محاولة انقلاب فاشلة في السودان    هل تنجح حكومة ميقاتي في إخراج لبنان من مأزقه الحالي؟    مؤشرات انسداد سياسي جديد في ليبيا    إعذارات المتخلفين وإلغاء الاكتتاب حال عدم الدفع    التزام "أوبك+" بالتّخفيضات النّفطية يرتفع إلى 116 %    هلاك ثلاثة أشخاص وإصابة 12 بجروح    توافد كبير للمواطنين لاقتناء العدس والحمص    أريحية واكتفاء في الهياكل التربوية هذا الموسم    تلقيح 39 ألف شخص في ظرف أسبوعين    رئيس "الأبيوي " يتدخل لإيجاد حل لمشاكل الرابيد    تأجيل رالي ألجيريا - إيكو رايس إلى موعد لاحق    أشبال "الخضر" في دورة تدريبية بالعاصمة    الإدارة تعول على السلطات المحلية للتخلص من الديون    قانون الانتخابات يجب أن يكون بالاتفاق بين مجلسي النواب والأعلى    السودان..كشف تفاصيل محاولة الانقلاب الفاشلة    حجز 660 وحدة مشروبات كحولية بدون فاتورة    انتشال جثة عالقة بين الصخور    جمعية نماء توزّع 200 محفظة على التلاميذ المعوزين    ضبط 140 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة    أمطار تبعث على التفاؤل    سحب 69 رخصة سياقة    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    مستشفى «بودانس» صرح تاريخي يطاله الإهمال    نجيب محفوظ.. بلزاك الرواية العربية    استرجاع مدفع بابا مرزوق واجب وطني    لا يمكن أن تزدهر الحركة الأدبية دون نقد    الإدارة تنفي وجود مشكل سيولة ولا أعطاب بالشبكة    تغييرجديد في توقيت مباراة النيجر-الجزائر    خالي وبلعريبي حمراويان لموسمين ومكاوي باق    «أدعو الجميع إلى المساهمة في الحفاظ على استقرار الوضع الصحي»    إخلاء 6 مصالح كوفيد 19 بمستشفى دمرجي بتلمسان    أم البواقي تدعيم السوق المحلي ب 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة    "سوناطراك" أمام فرصة كبيرة لتحصيل مداخيل هامة من الغاز    الجزائر حاضرة في الدورة ال 37 لمهرجان "الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط"    اتحاد بسكرة: التشكيلة دون مدرب قبل 4 أسابيع عن الانطلاقة !    الديوان الوطني لحقوق المؤلف يزور الفنان الفكاهي"حزيم" ويطمئن جمهوره    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



كذبة ال 01 ماي المغربية
قطع علاقاته مع إيران بحجة "دعمها" لجبهة البوليساريو
نشر في المسار العربي يوم 02 - 05 - 2018

اعتاد العالم على إطلاق النكت الكاذبة في الأول من أفريل، إلا أن المخزن كسر القاعدة هذه المرة ، ليطلق كذبة ال 01 ماي، التي قد تدخل ضمن قائمة أكبر الأكاذيب في التاريخ، إيران، حزب الله.. هذيان ومؤامرة كونية، ففي هذه المرة خرج المغرب بقرار قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران بحجة "دعمها" لجبهة البوليساريو الممثل الشرعي للشعب الصحراوي، في محاولة يائسة للعب على وتر المذهبية، بعد ان توالت الهزائم الدبلوماسية لنظام محمد السادس، فيما يتعلق بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره .

حيث أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي، ناصر بوريطة، في ندوة صحفية أن المغرب قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران بحجة "دعمها" لجبهة البوليساريو مذكرا انه عاد للتو من زيارة للجمهورية الإسلامية الإيرانية وابلغ وزير الشؤون الخارجية الإيراني، جواد ضريف، "بقرار المملكة المغربية قطع علاقاتها مع إيران".
ويأتي هذا القرار غداة مصادقة مجلس الأمن الدولي الجمعة على قرار 2414 حيث مدد بموجبه عهدة (مينورسو) بستة أشهر إلى غاية 31 أكتوبر 2018 .
كما دعا القرار طرفي النزاع المغرب وجبهة البوليساريو، إلى استئناف المفاوضات المتوقفة منذ سنة 2012، "دون شروط مسبقة وبحسن نية".

جبهة البوليساريو تفند "اكذوبة" المغرب بعد قطع علاقاته مع ايران
وصفت جبهة البوليساريو ب "الكذبة الكبيرة" التصريحات المغربية التي مفادها أن جبهة البوليساريو لها علاقات في المجال العسكري مع ايران, متحدية الرباط بتقديم أدلة ل"مزاعمه" بعد ان قرر قطع علاقاته مع طهران "بسبب دعمها للبوليساريو".
و أوضح منسق جبهة البوليساريو مع بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء تقرير المصير بالصحراء الغربية, امحمد خداد أن موقف الرباط يخضع "للانتهازية السياسية" الرامية إلى "التحايل على استئناف المفاوضات السياسية المباشرة التي طالبت بها الأمم المتحدة" من أجل تسوية النزاع القائم بالصحراء الغربية من خلال استفتاء تقرير المصير و هو مسار لا يزال قائما منذ اتفاق وقف اطلاق النار لسنة 1991.
و أدلى امحمد خداد بهذا التصريح لوكالة الانباء الاسبانية بعد اعلان المغرب أمس الثلاثاء عن قطع علاقاتها مع ايران.
و في هذا السياق, فند السيد خداد وجود اي علاقة عسكرية مع ايران, مؤكدا أن "جبهة البوليساريو لم يكن لها ابدا علاقات عسكرية, و لم تستلم فضلا عن ذلك اسلحة او لها اتصالات عسكرية مع ايران أو حزب الله".
و أوضح يقول أن الأمر "مسخرة و اكذوبة كبيرة، المغرب يبحث عن غطاء لانسحابه من المفاوضات (مع جبهة البوليساريو) و التي من شأنها أن تفضي إلى مشاورات و تنظيم استفتاء تقرير المصير للمستعمرة الاسبانية السابقة طبقا لمخطط التسوية الأممي".
و اختتم المسؤول الصحراوي بالقول "نحن نتحدى المغرب بتقديم اي دليل. المغرب يعيش في حالة هيستيريا و لا يدري كيفية التهرب من إلزامية الحوار".

طهران تنفي التصريحات "الكاذبة" للرباط
فندت وزارة الخارجية الإيرانية "بشكل قاطع" التصريحات "الكاذبة" الصادرة من المغرب بشأن مزاعم بدعم طهران لجبهة البوليساريو, واعربت عن اسفها بأن مثل هذه الادعاءات "تستعمل كذريعة من أجل قطع العلاقات الدبلوماسية".
و أوضح بيان الخارجية الايرانية أن "العبارات المنسوبة لوزير خارجية المملكة المغربية (ناصر بوريطة) حول مزاعم بوجود تعاون بين السلطات الدبلوماسية الايرانية و جبهة البوليساريو كاذبة وعارية تماما من الصحة".
و أكد البيان, أن ايران ملتزمة ب"احترام" الدول التي تقيم معها علاقات دبلوماسية و"عدم التدخل في شؤونها الداخلية".
و كان منسق جبهة البوليساريو مع بعثة الامم المتحدة المكلفة بتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) امحمد خداد, قد أوضح أن موقف الرباط يخضع "للانتهازية السياسية" الرامية إلى "التحايل على استئناف المفاوضات السياسية المباشرة التي طالبت بها الأمم المتحدة" من أجل تسوية النزاع القائم بالصحراء الغربية من خلال استفتاء تقرير المصير و هو مسار لا يزال قائما منذ اتفاق وقف اطلاق النار لسنة 1991.
"حزب الله" يرد على اتهامات المغرب بدعم البوليساريو
نفى " حزب الله " اللبناني، في بيان له، الاتهامات التي وجهها لها وزير الخارجية المغربية بدعم وتدريب جبهة البوليساريو.
وجاء في بيان الحزب أنه "من المؤسف أن يلجأ المغرب بفعل ضغوط أميركية وإسرائيلية وسعودية لتوجيه هذه الاتهامات الباطلة".
ورأى الحزب أنه كان حريا بالخارجية المغربية أن تبحث عن "حجة أكثر إقناعا لقطع علاقاتها مع إيران" ، التي "وقفت وتقف إلى جانب القضية الفلسطينية وتساندها بكل قوة بدل اختراع هذه الحجج الواهية"، وفق البيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.