عيسى بكاي يؤكد..فتح النقل الجوي الخاص وخفض أسعار الرحلات الداخلية من أولويات الوزارة    طبع 80 مليون كتاب مدرسي    هذا موقع ذوي الهمم في مخطط الحكومة    إجراءات استعجالية لفائدة الفلاحين    مساعدات جزائرية للنيجر    لائحة مساندة لبلماضي    وزارة المجاهدين تعلن عن مسابقة    "الأشخاص المصابون بالأنفلونزا معرضون الكوفيد كثيرا"    الجمهورية الصحراوية تندد بالمحاولات البائسة لتشويه صورة كفاح الشعب الصحراوي    تيبازة : الإطاحة بعصابة أشرار متورطة في السطو على محلات تجارية بالقليعة (2)    وزارة المجاهدين تعلن عن مسابقة وطنية لإنجاز شعار خاص بالذكرى ال60 لعيد الاستقلال    تفاصيل توقيف عنصريين من "الماك" على قارب ل"الحراقة"    حوادث المرور.. باتنة تتربع على عرش الولايات المتضررة    مطالب برفع الحد الأدنى للأجور إلى 5 ملايين سنتيم    وضع مقاربة لاسترجاع الأموال المهربة إلى الخارج    تمويل السكنات والمحلات التابعة للمؤسسة الوطنية للترقية العقارية بصيغة الصيرفة الإسلامية    حل مشكل التهيئة الخارجية في عدد من مشاريع "عدل 2"    حجز أزيد من 3700 قرص مهلوس بولاية المدية    مسيلة: وفاة طفل داخل بئر ببلدية عين الريش    عمانيون ينزلون إلى بئر برهوت محبس "الجن" في اليمن    الوزير الأول يستقبل وزير خارجية الهند    وزارة الثقافة تعد بالتكفل بالحالة الصحية لفنان أغنية الشعبي حسان داود    الدخول المدرسي .. أفواج ب 50 تلميذ !    فرنسا.. توقيف 3 آلاف عامل صحة لرفضهم التطعيم ضد كورونا    هذا موعد إنتاج أول دفعة من اللقاح الصيني بالجزائر    نواب البرلمان يصادقون بالأغلبية على مخطط عمل الحكومة    برج بوعريريج: وفاة طفل وإصابة ثلاثة آخرين في حادث مرور بالطريق الوطني 45    مجرمان يخطفان"فورقا" ويدهسان خمسيني فيسقط قتيلا بالصرول    لائحة مساندة و تأييد من المكتب الفيدرالي للمدرب الوطني جمال بلماضي    لهذه الأسباب رفضت حمس منح ثقتها لمخطط عمل الحكومة    "إنتاج أول دفعة لقاح مضاد لكورونا في الجزائر في 29 سبتمبر الجاري"    أسعار النفط تستقر في الأسواق العالمية لهذا السبب    البرلماني "رحماني" ينقل انشغالات الجالية الجزائرية خلال مناقشة مخطط عمل الحكومة    أوبرا الجزائر تنظم مسابقة وطنية لانتقاء موسيقيين ومغنيين سيمفونيين من 20 إلى 24 سبتمبر الجاري    الرئيس تبون يؤكد موقف الجزائر الداعم لحل الأزمة الليبية    وفاة 11 شخصا وإصابة 393 آخرين في حوادث المرور خلال أسبوع    طلبة دفعتي 2014-2015 و2015-2016 الممنوحين بالمملكة المتحدة في حالة "إخلال بعقد التكوين"    ترشيح المناضلة الصحراوية سلطانة سيد إبراهيم خيا لنيل جائزة "ساخاروف"    وزارة الصحة: تسجيل 219 إصابة جديدة و21 وفاة    بيب غوارديولا يوضح سبب توبيخه للنجم الجزائري رياض محرز    جازي تنظم النسخة الأولى من مسابقة الاتحاد العالمي للرياضات الإلكترونية بالجزائر!    عصابات إجرامية على الحدود وشبكات تُروّج الأكاذيب في الفضاء الأزرق: المخدرات والتضليل أسلحة المغرب الخبيثة في حربها القذرة على الجزائر    عبيد شارف يعود للقاءات الأهلي بعد غياب 3 سنوات: طاقم تحكيم جزائري بقيادة غربال لإدارة كأس السوبر المصري    مانشيني يعارض مقترح إقامة كأس العالم كل عامين    الوجهة التونسية الأكثر استقطابا للّاعبين: نقاش ورايح يرفعان عدد المغادرين نحو الخارج    المسجد مؤسسة اجتماعية شريكة في تحقيق التنمية الشاملة    "وضعية الفريق تسودها الضبابية و قدوم شركة وطنية بيد السلطات"    تمديد "تقني" لبعثة الأمم المتحدة بليبيا إلى 30 سبتمبر    الخارجية الفلسطينية تدين دعوات لتنظيم اقتحامات للأقصى    الرئيس تبون يقرّ 15 سبتمبر يوما وطنيا للإمام    العهدة أثبتت قيمة التعددية والنظام الدولي القائم على القواعد    المسرح العربي يمر بمرحلة ركود ويبحث عن هويته    "حطب سراييفو" بالإنجليزية في الأسواق    هذه ضوابط صلاة المريض    فضائل ذهبية للعفو عند المقدرة    الرسول الكريم والنظرة التكافلية للمجتمع    رقصة المجاز    «..الفُرڨڤة موت»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفنانة وفاء عامر حصريا ل" الأمة العربية"
نشر في الأمة العربية يوم 25 - 03 - 2012

وفاء عامر.. فنانة مصرية جميلة وفارعة العود في ثيابها الناصع البياض، متواضعة ورشيقة ومتأنقة ومتألقة تتقد جمالا وبهاء وروعة.. وجهها مُشرق وهادئ كنسمات الفجر الصادق وتفيض حيوية ونشاطا، ضاحكة السن وفي عينيها آية تلتهم جمال الأزهار وطفولة الإنسان بسحرهما، نظراتها الدافئة تلمح بالهدوء والسكينة بينما جفناها يتقدان احمرارا ووجنتاها تلتهبان حياء، وأعذب ما فيها ابتسامتها الحلوة الرقيقة المرتسمة على ثغرها المرسوم كالعنقود،
تنبض بحياة الاخصاب والعذارى ليتراءى وجهها الوضاء كشعاع الشمس لحظة يفتض ستائر الحزن وغيوم الكآبة، أما ضحكتها تسيل بأنبل العواطف ومن شفتيها النديتين يبدأ الحب لينشر التفاؤل ويمنح تأشيرة البوح بما يجول في خلدها وخاطرها، قامتها ممشوقة وقوامها رشيق وفي كامل نضجها لم تداهم تصريف الأيام مٌحياها الذي صارت تغار منه الصبايا.. وردة تزداد مع مرور الأيام تفتحا ولم تنل السنوات العجاف من دلالها البهي وطلعتها المتألقة ووقارها المعهود ورتابتها المحسوبة بدقة ونغمها المميز وحيويتها المتدفقة.. امرأة في كامل أنوثتها اليافعة وبراءتها المتكاملة وكبريائها الشامخ ورومانسيتها المتزنة ورهافتها النادرة.
وفاء عامر.. أطلق عليها النقاد لقب ممثلة الأدوار الصعبة وأعلنت المقاطعة لأدوار الإغراء رافضة بذلك أن تتحول من دمية جميلة إلى ممثلة، هكذا أعلنت عن ميلادها الحقيقي من خلال - جواز على ورقة طلاق- ثم دشنت هذا الميلاد في- ملح الأرض- مع النجم محمد صبحي لتثبت بالفعل أنها تقف على أرض صلبة تستطيع أن تنطلق منها محلقة في سماء النجومية.. رفضت اتهامها بالغرور وأكدت للمرة الألف هذا اتهام ظالم لشخصها وأنها تهتم بعملها وليس بالكلام الذي يثار حولها، وإنها وافقت على دور – قمر- السيدة العجوز في فيلمها الجديد - كف القمر- لأنها ممثلة مجنونة، تعشق أداء الأدوار الصعبة،
وفاء عامر،، تحب أن تنافس نفسها في العمل فقط، دون أن تقصد أنها خارج المنافسة كما تم فهمهما خطأ، بل أنّ كل من يعرفها يعلم أنها إنسانة بسيطة للغاية وأقرب للخجل، ولا تهتم بمثل هذه الاتهامات. أما مسيرتها الفنية ليست بحاجة إلى تعريف، بدايتيها الفنية كانت من التلفزيون في أدوار صغيرة في مسلسلات مثل - قلب الأسد- حوالي أربع حلقات و- ليالي الحلمية - في ثلاث حلقات والجزء الثاني من - رأفت الهجان- ومن هذه الأدوار الصغيرة بدأ صناع السينما يلتفون حولها ويأخذونها للسينما. أدت العديد من الأدوار البسيطة والمركبة والصعبة جدا فأثبت في كل مرة أنها ممثلة من طينة نادرة في الساحة الفنية وبشكل خاص الفن السابع وبامتياز، وهكذا شاركت في أجندة تلفزيونية وسينمائية متفردة من بينها على سبيل الذكر لا الحصر: دموع في نهر الحب،، و ناصر، والملك فاروق،، و ملاعيب شيحا،، وعفريت القرش،، وجسر الخطر- والقائمة طويلة

الأمة: لنبدأ من مهرجان الفيلم العربي بوهران، حضور فيلم – كف القمر- الذي شاركت فيه ضمن المنافسة، لكن حضرت جمانة مراد وكنت الغائبة؟.
وفاء عامر: لم تتم دعوتي للأسف فكم كنت أود المشاركة لزيارة الجزائر ليعرفني عن قرب وأعرف آراء الجمهور الجزائري، لكن ربما في المستقبل إن شاء الله.

الحمد لله أن القناع سقط، والنظام رحل، وأنا من المؤيدين لتلك الثورة البيضاء العظيمة، وبقدر أهمية أن تعود الأموال المنهوبة إلى مصر...
الأمة: أكثر من عام يمر عن حادثة أم درمان وما خلفته من أجواء ببن الشعبين الجزائري والمصري، كيف تعاملت مع الأحداث مقارنة بموقف بعض الفنانين الآخرين؟،، كيف تقرئين ذلك بعد مرور عام؟، ألا تعتقدين بأنه آن الأوان للفن أن يصلح ما أفسدته الكرة، وكيف ذلك برأيك؟
وفاء عامر: شعب الجزائر ومصر لن تفرقهما لعبة مهما كانت، فكلنا في النهاية عرب ولن ننسى موقف الجزائر في حرب 1973 ما حيينا، وما يجمعنا لا يمكن للكرة أن تتلفه بين عشية وضحاها، الشيء المؤكد أنّ ما حدث حزّ في قلوبنا كثيرا وتأثرنا به وسألنا الله أن يفرج هذه الغمة فكان لنا ذلك، لأنّنا في كل الأحوال لا يمكن أن نستغني عن بعضنا البعض بل محتوم علينا أن نوطد هذا التواصل التاريخي والحضاري والأخوي، وكل أملي أن يصلح الفن والثقافة ما أفسدته الكرة، لأنّ للفنانين والمثقفين رسالة نبيلة في هذا الاتجاه يجب القيام بها.

الأمة: كيف ستتعاملين مع المتغيرات السياسية في مصر على ضوء فوز الإسلاميين؟
وفاء عامر: أعتقد أن فوز الإسلاميين سوف يقيد الحريات فقط سيقتصر على الإصلاح وتقديم فن هادف وأعتقد أنّ هذا لا يعارضه أحد، المهم هو الاستثمار الحقيقي والأمثل في ثورة 25 يناير دون مزايدات أو مغالطات، لا بد من إعادة مصر الحضارة والعروبة إلى مكانها الطبيعي لتواصل مسيرتها التاريخية بأمانة وصدق، ولن يتأتى ذلك إلا إذا فهمنا الرسالة النبيلة لثورة يناير التي أعادت رسم معالم مصر الحديثة.

الأمة: ما رأيك في السينما الجزائرية؟،، وإذا طلب منك أحد المخرجين الجزائريين المشاركة في أحد أفلامه، كيف سيكون ردك؟،
وفاء عامر: الجزائر بلد عظيم وبها مواهب جميلة منها العظيمة، الكل يعرف وزنها ومكانتها، وبكل فرح لو طلب مني المشاركة في عمل سينمائي جزائري لن أتردد وهذا يشرفني كثيرا ويمنحني أيضا فرصة للتواصل الفني بين البلدين والتقارب أكثر.

الأمة: الربيع العربي قيل في شأنه الكثير، فما هي قراءتك الخاصة؟
وفاء عامر: أتمنى أن تكون كل الثورات التي قامت تسير نحو الديمقراطية الحقيقية وتحقيق طموحات الجماهير الشعبية والاستجابة لتطلعاتهم وطموحاتهم وانشغالاتهم، وليس في اتجاه التقسيم والفرقة والفوضى لأنها لا تخدم الأهداف النبيلة التي قامت عليها هذه الثورات، ولكن عموما أظل متفائلة رغم أنّ المسالة ليست بالسهولة كما يتصور الكثير وأنّ كل الأهداف المنشودة سوف تتحقق بين عشية وضحاها، نحن بحاجة إلى المزيد من التواصل والحوار والتماسك والتعاون والصبر أيضا.

الأحداث الكثيرة والمتشعبة في حياة - تحية كاريوكا-، لأنها مرت في حياتها بأحداث تدل على أن الفنان إنسان يقع في الحب ويتزوج ويطلق وأحيانا ينخدع وينجح ثم ينطفئ وهج نجوميته ويمرض ويموت..

الأمة: لو لم تكوني فنانة ماذا كنت ستختارين؟،، ولماذا؟،،
وفاء عامر: لو لم أكون فنانة لوددت أن أكون فنانة، أنا أحب الفن جدا وأعطيته من دمى ووقتي وبالتالي ليس لدي استعداد لأداء دور هايف أو سهل أو أنظر لأمر ثلاثين حلقة مثلا مقابل أداء دور تافه بمعنى أني لا أقزم أو أفرط
أبدا في فني.

الأمة: بين وفاء عامر الفنانة و وفاء عامر الإنسانة مساحة للحب والحنان والعطاء، هل فعلا استثمرتها في كل ما حلمت به أم أنّ الفرصة المناسبة لم تأت بعد؟
وفاء عامر: بصراحة، لم تأت الفرصة بعد لإخراج كل ما بداخلي من حب وحنان وعطاء وإبداع متجدد، وربما تظهر في مسلسلي القادم عن حياة الراحلة العظيمة تحية – كاريوكا-، الذي أنظر إليه برؤية أخرى أكثر عمقا ووضوحا.

الأمة: ماذا تقول وفاء عامر لجمهورها في الجزائر ؟
وفاء عامر: أقول للشعب الجزائر أحبكم وأقدركم كثيرا جدا يا بلد المليون والنصف المليون شهيد..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.