غدا تنتهي المهلة!    نقطة أخرى لصالح الجزائر    ربح الحروب يبدأ بالانتصار في المعارك    للمرة السابعة في‮ ‬تاريخها    بسبب الأزمة التي‮ ‬تعيشها‮ ‬الحمراوة‮ ‬    جراد يعيد الاعتبار للغة الضاد    بعد ظهورها مؤخراً‮ ‬في‮ ‬برنامج‮ ‬علمتني‮ ‬الدنيا‮ ‬    نالت حصة الأسد    تشارك فيه المجالس الاجتماعية والقيادات الشعبية    إلى‮ ‬35‮ ‬شخصاً    إمهال واعلي 10 أيام للتنازل عن الحصانة    تفعيل التعاون الاقتصادي والتشاور السياسي    المبادرة تجوب عدة ولايات عبر الوطن    في‮ ‬طبعته الخامسة ببومرداس‮ ‬    البروفيسور زيتوني ينتقد عدم تطبيق قانون الصحة الجديد    التأكيد على تعزيز التعاون والتواصل بين البلدين    خاصة في‮ ‬تربية المائيات البحرية والقارية    اتفاق للتموين بالغاز الطبيعي المميع إلى غاية 2024    إعادة النظر في نظام التوزيع والاستثمار في المعدات    إثر عملية بحث وتمشيط واسعة‮ ‬    على رأسها زيادة الأجور ومعالجة مشكل السكن‭ ‬    بلمهدي يستقبل عميد مسجد باريس الكبير    فكك شبكة إجرامية في‮ ‬العاصمة    إرسال قوّة إفريقية من شأنه ضمان احترام وقف إطلاق النّار    رئيس الوزراء الفلسطيني يجدّد رفض «صفقة القرن»    وزير الصناعة والمناجم‮ ‬يكشف‮: ‬    بسبب فيروس‮ ‬كورونا‮ ‬    وفاة امرأتين بسبب الإنفلوانزا الموسمية العادية بسطيف    "موبيليس" ترافق التحول الرقمي في الجزائر    غلام الله في‮ ‬كرواتيا‮ ‬    التحسيس بمخاطر استعمال النقال أثناء السياقة    نداءات فلسطينية لرفض "صفقة القرن"    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    10سنوات سجنا لمغتصب طفل    التلاميذ بوادي ارهيو محرومون من الإطعام    الأنصار ينتقدون خيارات المدرب الحاج زوبير درقاوي    السردين ب 1000 دج للكلغ    تفعيل وتيرة الأشغال لتوزيع 14400 مسكن    الفنانة حورية زاوش تستعيد وعيها    « طموحي التألق عربيا وتمثيل بلادي إعلاميا »    استغلال الأبحاث الجامعية في المؤسسات لرفع الإنتاج    تغييرات مرتقبة في التعداد الرئيسي أمام التشكيلة الرزيوية    « عدنا بقوة و لن يتكرر سيناريو مرحلة الذهاب خارج الديار»    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    دوما أمام معضلة اختيار التشكيلة الأساسية ضد فريقه السابق    أتطلع لأكون الورقة الجغرافية للمناطق السياحية في العالم الافتراضي    طبعة ثانية للأيام الوطنية للعزف المنفرد    وادي سوف تستقبل المهرجان الدولي للمنودراما النسائي    سمكة الإبرة قفزت من المياه.. واخترقت رقبة محمد    ألمانية تخطط للزواج بطائرة "بوينغ"    لقي مصرعه بعد نزاع دموي.. مع ديك    نهر من خمر في كاليفورنيا    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رسالة إلكترونية لصاحبتها عقيلة من المدية جاء فيها
كل الرجال ينفرون مني لأني مازلت عفيفة
نشر في النهار الجديد يوم 13 - 07 - 2009

السلام عليكم ورحمته تعالى وبركاته أنا قارئة وفية لهذه الجريدة أردت المشاركة معكم من خلال طرح مشكلتي المتعلقة بتأخر زواجي رغم أني بلغت الأربعين.
أمارس مهنة التعليم بالطور الثانوي منذ ثمانية عشر سنة على قدر من التدين والإلتزام بعيدة كل البعد عن سوء الأخلاق وأحب الترفع عن كل الشبهات كوني أنحدر من سلالة عريقة معروفة جدا في المنطقة محبة للخير عقلانية لا أحترف مظاهر الأشياء أقدس الجوهر وأسعى لتحقيق أفكاري على أرض الواقع لكنها تأبى التجسيد
أردت الزواج دون إنشاء علاقات قبل الارتباط الرسمي لكن كلما تعرفت على رجل إلا وسخر من أفكاري وعفتي التي أصبحت تساوي مقدار الصفر على الشمال عند هؤلاء الذين إستباحوا المحرمات ومنحوا لأنفسهم حق التطاول على أجساد النساء لا يربطنهم بهن سوى نزوة شيطانية عابرة ولأني ياسيدتي نور رفضت أن أضع نفسي في هذه المقايضة الرخيسة أصبحت مبعثا لنفورهم وإمرأة و لى زمنها عصر بعيد كل البعد عن الإباحة الذي يعيشونه.
أعيش راضية مقتنعة بمبادئ فقط أردت أن أوجه إلى أبناء آدم من هذا المنبر أني سأظل صامدة ولن أرضخ لتلك المساومات الدنيئة ولو كلفني الأمر قضاء ماتبقى من عمري عانسة لأنه أكرم بكثير من عالم لايؤمن أصحابه إلا بلغة التحام الأجساد في عشوائية أقل ما يقال عنها أنها حيوانية. أما إذا قابلت من يؤمن بأفكاري التي لايحب الكفربها سأكون له السند المعنوي والمادي ما حييت وهو تعالى على ما أقول شهيد.
الرد:
أتمنى ياعزيزتي أن يكون كلامك الحق بمثابة الصفعة القوية على أوجه الغافلين ممن إستحلوا الحرام وجعلوا الممنوع مسموحا وقلبوا موازين الدين بحسب معادلاتهم الخاصة معادلات لاتعترف بالقيمة المؤلفة للأخلاق، قانونها الوحيد المجال المفتوح على دنيا الفاحشة والرذيلة
أما أنت ياعزيزتي فلك بعدما حنت نفسك وحافظت على عفتك طيب من رجال الله الطيبين أما الخبثاء فهم لمثيلاتهم الخبيثات لك مني أسمى معاني التقدير والإحترام، معك أرفع شعار أبدي يحمل عبارة لاللتنازل في سبيل علاقة طاهرة نهايتها زواج حلال يبارك الله، لمن أراد الإتصال بعقيلة رقم هاتفها بحوزتي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.