بوحجة ل "البلاد": الشعب هو من طالب بمحاسبة الفاسدين والجيش استجاب لذلك    رئاسيات 2019 : اختتام عملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية    “المنسي” اللقب الجديد ل”محرز”    غولام يشيد بانشيلوتي    “مشاعر” أضخم مسلسل درامي مغاربي في رمضان 2019    فيما تم استدعاء اويحيى و لوكال للمثول أمام وكيل الجمهورية: توقيف يسعد ربراب والإخوة كونيناف    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بوهران    نادي الإتفاق يقرر المغامرة بمبولحي    الطلبة في مظاهرات حاشدة للمطالبة برحيل الباءات المتبقية    الإضراب يشّل معظم الكليات: جامعات قسنطينة شبه خالية    قد‮ ‬يتواجد مع الخضر مستقبلاً    رالي‮ ‬الجزائر الدولي    الجولة ال26‮ ‬من بطولة الرابطة الأولى    مصالح الأرصاد الجوية تحذر‮:‬    في‮ ‬قضية تزوير العملة‮ ‬    توقعاً‮ ‬لإنهاء الإعفاءات الأمريكية من عقوبات إيران    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    مديرية الضرائب تضيق الخناق على الراغبين في تهريب العملة الصعبة    وفاة مناصر مولودية وهران في حادث مرور بتيزي وزو    بالصور .. تجمع عمال” سيفيتال” ببجاية للمطالبة بإطلاق سراح اسعد ربراب    مئات المواطنين الغاضبين يطردون زوخ    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    وزراءها‮ ‬يطردون في‮ ‬كل زيارتهم للولايات    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    المال العام.. تصرف السفهاء    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ابنتي الصغيرة قلبت موازين حياتي
نشر في النهار الجديد يوم 09 - 05 - 2010

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد: أرجو النصيحة فيما سأطرحه، بعد زواجي بسنة رزقني الله بطفلة جميلة ملأت حياتي وجعلتني أشعر بأنها كل شيء، هي نبض قلبي وخالص روحي، لكني لاحظت منذ ولادتها أن زوجي، أي والدها، لا يحبها ويسيئ معاملتها منذ أن كان عمرها شهرا واحدا، فكنت دائمة المشاكل معه من أجلها وقد برر لي ذلك بأنه يشعر، بعدم حبي له منذ ميلاد الطفلة. مع العلم أن هذا غير صحيح. فأنا أحبه واهتم به كثيرا ولكنه شديد الغيرة منها والآن قارب عمرها الثلاث سنوات وما زال يسئ معاملتها بشدة وعنف، فكل من حوله يغضب منه بسبب تصرفاته معها بما فيهم أهله. وقد رزقنا الله بطفل ثانٍ، وقد لاحظت أنه يعامله بطريقة مختلفة عن أخته ويحظر له كل شيء، حتى أصبح تصوري أنه يوبخ الطفلة لمجرد أنها تريد تقبيله.
أرجوك ساعديني ماذا أفعل، وكيف أتصرف؟
سليمة/ تلمسان
الرد:
الحقيقة أن الحالة التي تحدثت عنها لا تخلو من تفسيرين: الأول أنك حساسة جداً وتعطي الأمور أكبر من حجمها الطبيعي، والثاني أن زوجك يعاني من اضطرابات نفسية ويحتاج إلى علاج نفسي. وعلى كل حال فأنصحك باتباع التعليمات التالية: إعملي على إيجاد التوازن بين ما تقومين به من أدوار مختلفة في إطار الأسرة (الأم - الزوجة) ويكون ذلك عن طريق تنظيم الوقت واستغلاله الإستغلال الأمثل، كأن تقومي بقضاء أغلب حاجات أطفالك الجسدية والنفسية (الحب والإهتمام والحنان واللعب) في أوقات انشغال الزوج خارج أو داخل المنزل، ويساعد في ذلك تنظيم أوقات النوم وأعمال المنزل والإلتزامات الأخرى والتنسيق المسبق من أجل عدم حدوث التعارض الذي يولد الصراع. إعطي ابنتك مزيدا من الإهتمام كنوع من التعويض عن حنان الأب، مع ملاحظة عدم المبالغة في ذلك خصوصا وأن والدها لا يحبها، خصوصا عندما تزداد مداركها ويتفتح عقلها مع مرور الأيام القادمة. أشغلي ابنتك بممارسة الهوايات والألعاب المناسبة لعمرها في المنزل، لا تبيني لزوجك بشكل دائم بأنك قلقة من تعامله مع ابنته وليكن ذلك في أوقات متباعدة، ثم إحرصي على تنبيه زوجك بخطورة ما يقوم به من تصرفات سلبية مع ابنته، تهدد البناء النفسي لها وليكن ذلك بطريقة غير مباشرة، حتى يدرك الأخطاء التي يقدم عليها.
أعانك الله على رعاية شؤون أسرتك وجعل الأبناء من الذرية الصالحة.
ردت نور.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.