مجلة الجيش تبرز "الانسجام الكامل" مع الرئيس    عرقاب: "اجتماع اوبك + فرصة اكيدة لتحقيق الإستقرار في سوق النفط"    عطال يتحصل على الضوء الأخضر لمباشرة التدريبات!    جورج وأمل كلوني يعلنان التبرع بأكثر من مليون دولار لمكافحة كورونا    فيروس كورونا : 94 حالة مؤكدة جديدة و 30 حالة وفاة ما بين 31 مارس و 9 أبريل في الجزائر    اربع رحلات لإجلاء الجزائريين العالقين بالإمارات    تعيينات جديدة في قطاع الصحة    إجلاء الجزائريين العالقين بالإمارات غدا    وفاة الممثل الأمريكي المخضرم ألين غارفيلد بفيروس كورونا    كشف وتدمير 6 مخابئ للإرهابيين بالمدية وسكيكدة    المنتخب الوطني يحافظ على مركزه ضمن تصنيف "الفيفا"    محاكمة عن بعد للهامل و براشدي    بسبب كورونا.. الفاف تؤجل تسديد اشتراكات وغرامات الأندية    السيد بلحيمر يعزي عائلة المرحوم محمد بغدادي    جيجل: وفاة شخص بعد سقوطه من سقالة بناء    برمجة 4 رحلات لإجلاء المواطنين العالقين في الامارات من مطار دبي الدولي    مواد غذائية تتحول إلى سموم عند تسخينها في الميكرووند    نفط: الأسعار ترتفع قبيل اجتماع "أوبك+"    بوسحابة : ” متأسف للإستهتار في التعامل مع الكورونا و اتمنى تتويج “السياربي” باللقب “    محامون وحقوقيون يصدرون بيانا رافضا لمحاولات إقحام المهنة في التجاذبات السياسية    أمير سعودي يرد على خبر وجود إصابات بكورونا في العائلة الحاكمة    1000 طبيب تحت تصرف وزارة الصحة الجزائرية    تكليف رئيس المخابرات العراقية مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة    أمطار رعدية على هذه الولايات    البنوك تضع حيز التنفيذ تدابير حماية المؤسسات و وسائل الانتاج    الاحتلال المغربي يتجاهل بشكل خطير مطالب الأسرى الصحراويين بتوفير التدابير الوقائية من الفيروس    رئيس الجمهورية يعين العميد عبد الغني راشدي نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    الجيش مستعد لإسناد المنظومة الصحية    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    خلال الثلاثي الرابع من 2019    أزمة جديدة تضرب الحمرواة    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة لرئيس الوزراء البريطاني    سيشرع في توزيعها بداية من الاسبوع المقبل    تحسبا لأي تطورات تفرضها جائحة كورونا    وزارة الثقافة تنظم ندوات عبر الفيديو    بمناسبة يومهم العالمي    اللجنة الوزارية للفتوى تؤكد:    توقيف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة    تحية للأم رفيقة الإبداع    كتاب في الأفق وذكريات لا تُنسى    انطلاق المحاكمات عن طريق الفيديو بمجلس قضاء وهران    المسرح الوطني يفتح باب المشاركة لحاملي المشاريع    أنصار مديوني وهران يساهمون في إعداد قوائم المتضررين    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    5سنوات حبسا لمروّج 200 قرص مهلوس لقاصر بكافنياك    103 مخالفين لحظر التجوال    الحياة بنمط آخر    الإطاحة بعصابة "زينو"    إطلاق الاستشارة الطبية عن بعد قريبا    رفع التموين إلى 50 طنا يوميا    الأندية ترفع مساهمة الرابطة إلى 30 مليون دينار    «هذه هي النصائح لمحافظة اللاعبين على 70% من لياقتهم»    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دمشق في مرمى غارات الصهاينة !
نشر في أخبار اليوم يوم 09 - 01 - 2018

أعلن الجيش السوري تعرض مواقع تابعة له في ريف دمشق لقصف صهيوني عبر غارات ثم صواريخ وقال إنه ردّ على ذلك القصف. في المقابل التزمت دولة الاحتلال الصمت إزاء استهداف أهداف عسكرية في سوريا.
وقال بيان عسكري سوري إن الدفاعات الجوية تصدت لثلاثة اعتداءات موضحا أن مقاتلات إسرائيلية أطلقت الساعة 2:40 فجر امس بالتوقيت المحلي صواريخ باتجاه منطقة القطيفة بريف دمشق وذلك من فوق الأراضي اللبنانية وأشار البيان العسكري السوري إلى أن دفاعاته الجوية تصدّت للقصف وأصابت إحدى الطائرات.
وبحسب البيان الرسمي السوري تجدد القصف الإسرائيلي عبر صواريخ أطلقت من هضبة الجولان في الساعة 3:04 فجرا ومنطقة طبريا في الساعة 4:15 فجرا نحو ريف دمشق وأشار البيان إلى أن القصف أسفر عن خسائر مادية.
وجددت القيادة العامة للجيش السوري تحذيرها من التداعيات الخطيرة لاعتداءات الصهاينة وتحميلها كامل المسؤولية لتبعاتها.
وفي سياق متصل قالت مصادر في المعارضة السورية لوكالة الصحافة الألمانية إن الطيران الصهوني استهدف مواقع للجيش السوري تضم مخازن صواريخ بعيدة المدى ومخازن أسلحة في مدينة القطيفة (شمال العاصمة دمشق) فجر امس وأن انفجارات عنيفة سمعت في المنطقة التي تعرضت للقصف.
وقالت المصادر إن القصف -الذي لم تعترف به تل أبيب- هو 24 من قبل الاحتلال ضد أهداف عسكرية في سوريا منذ اندلاع الأزمة السورية عام 2011.
وفي ديسمبر الماضي استهدفت صواريخ آتية من الاحتلال مركز البحوث العملية في منطقة جمرايا (شمال غرب العاصمة دمشق) كما أعلنت سوريا أن دفاعاتها الجوية اعترضت طائرات صهيونية أطلقت ستة صواريخ على مواقع عسكرية سورية جنوب العاصمة دمشق في حين قالت مصادر إن الموقع المستهدف تحت النفوذ الإيراني.
وكانت دولة الاحتلال قصفت مركز البحوث العلمية في افريل 2013 كما قصفت اللواء 105 حرس جمهوري وخلفت دمارا كبيرا وعشرات القتلى والجرحى من عناصر قوات نظام بشار الأسد.
وتقصف دولة الاحتلال بشكل متكرر مواقع في سوريا في السنوات الأخيرة لكنها لا تعلن عادة مسؤوليتها عن هذه الضربات واستهدف قصف منتصف نوفمبر الماضي منطقة حسناء الصناعية (جنوب مدينة حمص).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.