وزارة الصحة تقرر مضاعفة عدد الأسرة بالمؤسسات الإستشفائية للتكفل بالمصابين بفيروس كورونا    صالح قوجيل:الدستور سينزل إلى قبة البرلمان شهري سبتمبر أو أكتوبر    المجلس الشعبي الوطني يختتم دورته البرلمانية 2019-2020    الإداريون التربويون يخرجون في عطلة سنوية    انخفاض أسعار النفط    خطة لتموين مشروع المليون سكن بالحديد.. وتزويد مصانع التركيب بهياكل السيارات!    تحذير…استمرار موجة الحرعلى الولايات الغربية والوسطى    الرئيس تبون يعزي في وفاة أربعة أطباء بفيروس كورونا    إقرار حجر منزلي جزئي على بلديتي القالة والشط بولاية الطارف    علماء سنغافورة يسعون لتوليد الكهرباء من الظلام عبر طاقة الظل    نحو إعادة النظر في القانون الداخلي لضمان الشفافية في معايير دعم الأعمال    الجزائر تبدي قلقها بشأن "الترحيل القسري"    "باريس سان جيرمان" يُصر على خطف "بن ناصر"    الرئيس تبون يترأس جلسة عمل لدراسة تطور الوضعية الصحية في البلاد    الإنجليز يُسلّطون الضوء على مستقبل "بن رحمة" !    الصداقة بين الجزائر والمجر يمكن "استغلالها أفضل وتطويرها أكثر"    أمطار رعدية على هاتين الولايتين!    الجزائر تواصل دعم وحماية اللاجئين الصحراويين في انتظار عودتهم "بكامل ارادتهم"    الأم أمام المحكمة اليوم    20 قتيلا و أزيد من 1300 مصاب خلال أسبوع    الجزائر حشدت كل الجهود للحفاظ على مناصب الشغل وأداة الإنتاج    التماس 15 سنة سجنا ضدّ أويحيى وسلال و16 سنة ضد ضحكوت    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    ثمن الكبش بين كفتي الطلب والوباء    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    اعتبروه خرقا للقانون الدولي    أعلن عدم الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    المبادرة نظمت لحماية الصحة النباتية بورقلة    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    في ظل تزايد حالات الاصابة بوباء كورونا عبر الوطن    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    عمليات متتالية تنتهي بحجز كميات ضخمة    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    وزير التجارة يسدي تعليماته    خالدي يحفز الشباب    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    السجن شهرين نافذ لملال    نداءات دولية لإنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سيرت الليبية    حريق يتلف 1000 حزمة خرطال    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    سكان المنطقة الشمالية يطالبون بمقر للأمن    2600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    أنتظر ترسيمي ولن أتخلى عن التكوين    يسقط من كاتدرائية بسبب سيلفي    مليار دينار لتجهيز الهياكل الرياضية    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    ثلاثي كورونا إدارة مجتمع مدني.. ما العمل؟    خنقت ابنها لأنه "كان يلعب كثيرا"    ينتقم من خطيبته السابقة ب3 جرائم    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    ندوة دولية حول التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زيادة بأكثر من 60 بالمائة بقسنطينة
نشر في أخبار اليوم يوم 07 - 09 - 2018


إنتاج البقول الجافة
زيادة بأكثر من 60 بالمائة بقسنطينة
تميز إنتاج البقول الجافة بولاية قسنطينة برسم الموسم الفلاحي 2017 /2018 بتحقيق زيادة ب61 بالمائة مقارنة بالموسم المنصرم مما سمح بإنتاج ما لا يقل عن 114 ألف قنطار من البقول الجافة خلال حملة الجني الحالية مع تأكيد المصالح الفلاحية المعنية بأنه خلال السنة المنصرمة حققت ولاية قسنطينة إنتاجا قدره 44 ألف و450 قنطار بانتاج 44 ألف و315 قنطار من أصل الإنتاج الإجمالي يمثل العدس متبوعا بالفاصوليا الجافة بمحصول 31 ألف و235 قنطارفي حين يأتي الفول في المرتبة الثالثة ب19 ألف و395 قنطار متبوعا بالحمص بإنتاج يقدر ب15 ألف و905 قنطار والبازلاء الجافة ب2935 قنطار.
ويعد احترام المسار التقني وتوفر الأسمدة والبذور بكميات كافية إضافة إلى التنظيم المنتظم للدورات التكوينية والإرشادية لفائدة فلاحي هذه الشعبة من العوامل الرئيسية التي ساهمت في تحقيق هذه الزيادة كما سجل المردود المتوسط لهذا الإنتاج زيادة بالارتفاع من 10 قنطار في الهكتار الواحد خلال الموسم المنصرم إلى 18 قنطارا في الهكتار خلال هذه السنة حسب ما أضافه ذات المصدر مشيرا إلى أن هذا الإنتاج شهد زيادة أيضا بفضل التساقط الكبير للأمطار والذي بلغ 500 ملم.
واستهدف الموسم الفلاحي الجاري مساحة إجمالية تقدر ب6340 هكتار موزعة على عدة بلديات بالولاية شهدت زيادة خلال هذه السنة ب1930 إضافية استنادا للسيد غديري الذي أوضح بأنه تم تخصيص ما لا يقل عن 2450 هكتار من المساحة الإجمالية للعدس و1430 للفاصوليا الجافة و1370 هكتار للحمص و930 هكتار للفول و160 هكتار للبازلاء الجافة.
وتعد المناطق الواقعة بالمنطقة الشمالية الغربية لعاصمة الولاية الأكثر إنتاجا للبقول الجافة حيث تم إحصاء أكبر كمية ببلدية ابن زياد التي سجلت 25 ألف و290 قنطار من المحصول الإجمالي متبوعة ببلدية زيغود يوسف التي بلغ محصولها 21 ألف و855 قنطار.

للحد من انتشار الأمراض التي قد تنتقل عن طريق المياه
اقتراح بغلق 45 محلا غير شرعي لبيع مياه المنابع في أم البواقي
أصدرت مديرية التجارة لولاية أم البواقي 45 اقتراحا بالغلق لمحلات تجارية تنشط في بيع مياه المنابع بطريقة غير شرعية عبر عدة بلديات حسب ما علم من رئيس مصلحة مراقبة الممارسات التجارية بذات المديرية رشيد مرزوقي الذي افاد أن نشاط بيع مياه المنابع المجهولة المصدر باستعمال صهاريج داخل المحلات والذي يعرف رواجا كبيرا ببلديات ولاية أم البواقي يعتبرنشاطا غير شرعي فضلا عن أن مدونة النشاطات التجارية لا تتضمن هذا النوع من التجارة.
وصرح المتحدث أن أعوان الرقابة التابعين لمديرية التجارة كانوا قد باشروا منذ نهاية شهر أوت الفارط عملية مراقبة واسعة مست مبدئيا بلديات عين البيضاء وأم البواقي وبريش وقصر الصبيحي وبريش وعين ببوش بالإضافة إلى بلديتي العامرية وعين مليلة كماتم على إثر هذه العملية التي لا تزال متواصلة لتشمل باقي البلديات تحرير 53 محضرا من طرف أعوان الرقابة والتي أسفرت عن إصدار 45 اقتراحا بالغلق بسبب مخالفات تباينت بين عدم القيد في السجل التجاري وممارسة نشاط خارج موضوع السجل التجاري وغيرها مشيرا ذات المصدر إلى أن نشاط بيع ماء المنابع يسمح بممارسته فقط للتجار المتنقلين بصهاريج المياه والذين يحوزون على رخصة من مصالح مديرية الموارد المائية بالإضافة إلى القيد في السجل التجاري.
للإشارة فإن تدخل مديرية التجارة للحد من هذا النوع من النشاطات يعتبر إجراء وقائيا للحد من انتشار الأمراض التي قد تنتقل عن طريق المياه وحفاظا على صحة المواطن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.