الرئيس تبون يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء اليوم    الجزائر تعمل بلا هوادة من اجل ايجاد حلول سلمية للأزمات في بلدان الجوار    جامعة قسنطينة-2 تتعزز بفضاء للتعليم المتلفز    جيجل تحقق نسبة أعلى من الوطنية    وزير الصناعة يشرع في سلسلة اجتماعات    العفو الدولية تطالب بضرورة إيقاف بيع تقنيات التجسس بعد فضيحة "بيغاسوس"    جبهة البوليساريو: الشعب الصحراوي وحده من يقرر وجهة موارده الطبيعية    تلاوة آيات قرآنية تتسبب في إقالة إمام بفرنسا!    الجزائر ستسعى لتحقيق مشاركة مُشرِّفة في الأولمبياد    فتحي نورين يُرحّل إلى الجزائر    رونالدو.. هل يكون مفاجأة الخليفي الجديدة؟    البليدة : ثلاثة جرحى أثناء عملية إخماد الحرائق بغابة الشريعة    أمن الأغواط يوقف شخصين في قضية تقليد أوراق نقدية    حملة نموذجية واسعة للتلقيح ضد كورونا عبر الأحياء الشعبية    رئاسة شؤون الحرمين تعلن نجاح المرحلة الأخيرة من خطة الحج    هذه قصة الأضحية    كورونا: 1305 إصابة جديدة, 602 حالة شفاء و 16 وفاة    سكان الجباس القديم... بين عزلة خانقة ومشاريع غائبة    مخلفات أضحية العيد لم ترفع ببعض البلديات    النفط يصعد في انتعاش أسبوعي بفضل توقعات بشح الإمدادات    "مراسلون بلا حدود" تعترف ب "خطيئة بيغاسوس" ضدّ الجزائر    غلق منتزه «الصابلات» ل15 يوما    أرضية رقمية لتوزيع الأوكسجين المميع    حوادث المرور: وفاة 13 شخصا وإصابة 363 آخرين بجروح خلال أسبوع    وفاة الوزير الأسبق خذري    حملة لمكافحة آفة بوفروة بواحات بسكرة    الفاف يدرس إيقاف بطولة الرابطة المحترفة الأولى قبل الأوان    الإصابة تُبعد بن سبعيني عن الملاعب    رحيل "أحسن عسوس" المدير الأسبق للمسرح الجهوي لسيدي بلعباس    لعقاب ومنصوري ينسحبان من سباق الدراجات    مع تحويل 60 لقطاع الصحة بلديات قسنطينة تدمج 600 عامل في عقود ما قبل التشغيل وتنهي معاناتهم    كبش اليتيم    رفع القيود عن التوزيعات النقدية للبنوك    انطلاقة بأعلى المعدلات منذ 21 عاما    انطلاق حملة نموذجية واسعة    أولمبياد2020/رماية- مسدس هواء مضغوط - 10 أمتار: إقصاء الجزائرية هدى شعبي    هذه نصيحة عالم الفيزياء نور الدين مليكشي للجزائريين لمواجهة كورونا    كوفيد-19: وصول 2400000 جرعة من اللقاح تم اقتناءها من الصين    التصريح والدفع عبر الإنترنت بالولايات التي ليس لديها مراكز ضرائب    جنوحات: منحنى ارتفاع الإصابات في الجزائر يتزامن مع الإصابة في العالم حاليا    لعروق ل"الجزائر الجديدة: "انفتاح مدرسة فنون الجميلة على العالم حتمية    فجعت لرحيلك فتيحة    "مراسلون بلا حدود" تعترف بإدراج الجزائر "خطأ" ضمن قائمة مستعملي برنامج التجسس "بيغاسوس"    خبر وفاة دلال عبد العزيز يُحدثُ ضجة في العالم العربي    «61.17 % نسبة النجاح باحتساب معدل يساوي أو يفوق 9.5 / 20»    نُزُهَات بحرية وأطباق شهية    تبادل وجهات النظر حول آخر التطورات في ليبيا    المقدم العربي بن حجار أحد رموز تثمين التراث بمستغانم    الجزائر تحتفظ بالحق في تنفيذ استراتيجية الرد على المغرب    الرئيس تبون يستقبل رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات    حزب جبهة التحرير الوطني يستنكر    المخزن ينفي تورطه في عمليات تجسس وتنصت!    إنه عيد الأضحى.. فاخلعوا الأحزان    صدور العدد الثامن لمجلة الصالون الثقافي    ''معذبو الأرض" لفرانز فانون    وفاة المثقف عبد الحكيم مزياني    أرشح جمال سجاتي للوصول إلى نهائي 800م بطوكيو    في تعليق لها عن حوادث المرور لجنة الفتوى تؤكد مسؤولية السائق اتجاه الحادث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



غزوة أحد .. عبر ودروس من رحم الهزيمة
نشر في أخبار اليوم يوم 13 - 06 - 2021


إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْء قَدِيرٌ
غزوة أحد .. عبر ودروس من رحم الهزيمة
بالتأكيد لو أراد أحدهم أن يكتب عن غزوة أحد لو ظل يكتب عشرات المجلدات ما انتهى من فضلها ولا من عبراتها ومواعظها ودروسها لكن نحاول تقديم بعض هذه العبر والدروس المستفادة ولعل أبرز وأهم هذه العبر والمواعظ والدروس هو ضرورة الثقة واليقين في صدق موعود الله تعالى لأوليائه وأحبابه.
قال تعالى: بَلِ اللَّهُ مَوْلَاكُمْ وَهُوَ خَيْرُ النَّاصِرِينَ (150) سَنُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ بِمَا أَشْرَكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَمَأْوَاهُمُ النَّارُ وَبِئْسَ مَثْوَى الظَّالِمِينَ (151) وَلَقَدْ صَدَقَكُمُ اللَّهُ وَعْدَهُ (آل عمران: 150 - 152) نعم فمن صدق في وعد الله لا يمكن إلا أن يمنحه الله ما يريد فكيف بك تثق كل هذه الثقة في وعد الله وهو يردك خائبًا!.. مؤكد لا يمكن أبدًا حدوث ذلك.
-اليقين في أقوال الرسول
أيضًا من أهم الدروس والعبر من غزوة أحد ضرورة اليقين والثقة التامة والتصديق التام لكل ما يقوله الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم ولما لا وهو في بداية الحرب تنبأ باستشهاد عمه حمزة ابن عبدالمطلب وقد كان أيضًا الدرس الأعظم عدم مخالفة أوامر النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم مهما كانت النتائج والأسباب لأنه صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى علمه شديد القوى وبالتالي فإن السير خلفه إنما هو تنفيذ أوامر الله عز وجل بذاته العليا فلما طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من أصحابه (الرماة) عدم النزول من الجبل إلا أنهم خالفوا ذلك فكانت النتيجة الهزيمة وانظر هنا إلى الموقف الإلهي لم يغير الله عز وجل وهو القادر على ذلك دون شك النتيجة ولم يوقف تقدم الكفار لكنه تركهم ينتصرون وما كان ذلك إلا للتأكيد أن سماع أوامر النبي إنما هي من أوامر الله عز وجل أيضًا.
-غربلة المؤمنين
أيضًا من أهم ما حملته غزوة أحد هو كشف أو قل غربلة المنافقين فكشفهم وكشف أن هناك من يريد الطعن في الإسلام وهو للأسف يحسب نفسه منهم ولبيان خطورة إتيان الهزيمة من قِبل أبناء الإسلام والدعوة الإسلامية حين تغريهم الدنيا بزخارفها.
لذلك يقول المولى عز وجل تحقيقًا لذلك: أَوَلَمَّا أَصَابَتْكُم مُّصِيبَةٌ قَدْ أَصَبْتُم مِّثْلَيْهَا قُلْتُمْ أَنَّىٰ هَٰذَا ۖ قُلْ هُوَ مِنْ عِندِ أَنفُسِكُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْء قَدِيرٌ (آل عمران 165) لكن أيضًا من الدروس العظيمة إثبات المحبة الخالصة للنبي الأكرم صلى الله عليه وسلم وهو ما أبداه وأظهره الكثير من المسلمين بل أن كثير منهم أعلنها صراحة فدائه صلى الله عليه وسلم بنفسه وماله وأهله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.