رزيق: إحصاء نحو 6000 مستورد وهمي عبر الوطن    تصفيات كأس إفريقيا لكرة القدم سيدات : الكاف تقرر تأجيل مباراة السودان/ الجزائر إلى موعد لاحق    تساقط أمطار تكون أحيانا في شكل زخات رعدية على عدة ولايات من الوطن    هذا ما قاله بلعابد عن القانون الأساسي لقطاع التربية    مستشار وزير السياحة: نتطلع لاستقطاب السوق السياحية الروسية    انطلاق الاجتماع الوزاري الإفريقي – الأوروبي    متظاهرون يغلقون الشوارع الرئيسية في العاصمة السودانية الخرطوم    الحماية المدنية: 36 قتيلا في حوادث المرور    ضرورة مرافقة مؤسسات صناعة السفن لرفع قدرتها الإنتاجية    ملتقى وطني حول الذاكرة التاريخية واشكالية كتابة التاريخ يوم 8 نوفمبر القادم    أهمية الوحدة الفلسطينية لتحقيق المطامح المشروعة للشعب الشقيق    الرئيس تبون يحيي النجوم القدماء للمنتخب الوطني    20 ملف ترشّح ينتظر غربال مجلس الدولة    إعجاب بالعراقة والتاريخ    بوغالي يستقبل رؤساء المجموعات البرلمانية واثنين من نوابه    ورقلة : غرس 30000 شجيرة إلى غاية نهاية مارس 2022    أرقام محرز تضع غوارديولا في موقف حرج    توتر شديد في السودان.. والجزائر تدعو للحوار    تأمين الحدود الجزائرية النيجرية مسؤولية مشتركة بين البلدين    العدالة والقانون فوق الجميع    تسهيلات لدفن البيروقراطية    الاستفادة من التجارب الاقتصادية الناجعة لتطوير الصناعة    الهجمات ضد الجزائر دليل قوي على أنها تسير على النهج القويم    تعليمات لإعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    روس يرهن نجاح دي ميستورا بمنحه صلاحيات أوسع    الجزائر تدعو جميع الأطراف إلى الاحتكام للحوار    حملة التشجير أفضل رد على الأيادي الإجرامية    4 وفيات.. 81 إصابة جديدة و 69 حالة شفاء    الوزير سبقاق والفاف والرابطة يهنئون الأندية الجزائرية بعد تألقها قاريا    وفاق سطيف وشباب بلوزداد يواصلان المشوار القاري    صيود وعرجون يتوَّجان بالذهب    13 مليون جرعة لقاح ضد كورونا مخزّنة    متهم مبني للمجهول !    بروتوكول صحي على الملصقات فقط    الجزائر ستكون منصة لتجسيد الصيرفة الإسلامية بإفريقيا    توقيف 6 مروجين واسترجاع مبالغ مالية ومركبة    5 سنوات للص لواحق المركبات    «روس» يحمّل المغرب مسؤولية عرقلة جهود التسوية    البجاويون عازمون على رفع التحدي    في معرض لوس أخوس ديل موندو    المتاجرة بالأدب جريمة    صدور الترجمة الإيطالية لرواية "سكرات نجمة"    أيت جودي يصر على وضع الأرجل فوق الارض    كمال هبري :« هدفنا هو تسيير البطولة مباراة بمباراة»    تحفيزات للاستثمار و توسيع نشاطات سوناطراك و سونلغاز    «احتمال الموجة الرابعة قائم مع ظهور متحورات جديدة»    هذه قصة النبي سليمان مع الهدهد الفصيح    سورة البقرة.. سنام القرآن    الشرطة تكرم الإعلاميّين في يومهم الوطني    بعث مشروع العلامة "نحاس قسنطينة" الأشهر المقبلة    مصالح الأمن تشارك الإعلاميّين احتفالاتهم    لعبة الحبار    تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و69 حالة شفاء    تتويج جزائري في الدورة الثانية من المهرجان العربي لفيلم التراث    الأطباء هم سادة الموقف..    25 سنة على رحيل عبد الحميد بن هدوقة    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هذه تفاصيل ليلة القبض على آخر أسرى نفق الحرية
نشر في أخبار اليوم يوم 19 - 09 - 2021


مشهد بطولي بعد تهديد بتفجير مخيم جنين
هذه تفاصيل ليلة القبض على آخر أسرى نفق الحرية
أعلن جيش الاحتلال اعتقال الأسيرين الفلسطينيين الأخيرين اللذين فرا من سجن جلبوع أيهم كممجي ومناضل نفيعات وذلك في الحي الشرقي لمدينة جنين شمالي الضفة الغربية وقال والد الأسير الأول إن ابنه أخبره بأن استسلم لقوات الاحتلال لحماية سكان المبنى الذي اختبأ فيه.
ق.د/وكالات
قال جيش الاحتلال في بيان إن عملية اعتقال الأسيرين تمت دون مقاومة أو إصابات في صفوفه وإنه تم نقل كممجي ونفيعات إلى مركز لجهاز الأمن العام (الشاباك) للتحقيق معهما وأشار بيان جيش الاحتلال إلى أن جميع قادة المنطقة الوسطى حضروا إلى غرفة العمليات الخاصة لمتابعة عملية الاعتقال.
وقال فؤاد كممجي والد الأسير أيهم إن نجله أبلغه هاتفيا قبل اعتقاله أنه ونفيعات سيستسلمان دون مقاومة حماية لسكان المبنى بعد أن هددت قوات الإحتلال بنسف المبنى بمن فيه.
وأصدر جهاز الأمن العام بيانا قال فيه إنه تمكن من تحديد المنزل الذي كان فيه الأسيران وأضاف البيان أنه تم اعتقال فلسطينيَين اثنين آخرَين قدما المساعدة للأسيرين.
وقالتا وكالات إن مصادر من الاحتلال ذكرت أنه سيتم نقلهما إلى سجن في جنوبي الاحتلال وسيوضعان في زنازين منفردة في حين نقل الأسرى الأربعة الى سجن الجلمة شرقي حيفا ثم حولوا إلى المحكمة بتهمة مدنية هي الفرار من السلطات.
*عملية تمويه
وأضافت المصادران قوات الإحتلال قامت بعملية تمويه وتضليل إذ دفعت بأعداد كبيرة من أفرادها إلى الحي الشرقي لجنين في حين قامت قوات خاصة من الجيش والشرطة والمخابرات بمحاصرة منزل في منطقة أخرى في المدينة كان فيه الأسيران الفلسطينيان.
وذكرت المصادر أن احتجاجات فلسطينية اندلعت عقب اعتقال الأسيرين تخللها إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة وإطلاق النار على قوات الإحتلال.
وأفادت المصادر بأن قوات الاحتلال انسحبت من جنين بعد اعتقال الأسيرين. كما أفادت بسماع تبادل لإطلاق نار في أعقاب اقتحام قوات الاحتلال للحي الشرقي من جنين لاعتقال الأسيرين.
وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت يومي الجمعة والسبت الماضيين الأسرى محمود عارضة ويعقوب قادري وزكريا الزبيدي ومحمد عارضة الذين فروا رفقة كممجي ونفيعات من سجن جلبوع شديد الحراسة في 6 سبتمبر الحالي وذلك عبر نفق حفروه من زنزانتهم إلى خارج السجن وهو ما سبب إحراجا للمؤسسة الأمنية للاحتلال.
ومنذ عملية الفرار من سجن جلبوع دفع الاحتلال بآلاف من عناصر الأجهزة الأمنية والقوات الخاصة وقصاصي الأثر كما استخدمت طائرات مروحية مسيرة ووسائل تكنولوجيا متطورة في عمليات البحث عن الأسرى.
وقالت مصادر في شرطة الإحتلال قبل يومين إن كلفة البحث عن الأسرى هي الأعلى في تاريخ الكيان فقد تجاوزت 30 مليون دولار وبلغت التكلفة اليومية لعملية البحث ما بين 3 إلى 6 ملايين دولار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.