تأجيل محاكمة وزير الشباب والرياضة السابق محمد حطاب إلى ال8 من ديسمبر    محكمة سيدي أمحمد تبرأ الوزير الأول السابق عبد المالك سلال    وزارة الطاقة تعلن عن إستراتيجية وطنية للهيدروجين    المغرب : وقفات ب27 مدينة احتجاجا على التطبيع    لعمامرة يتأسف لتواصل "مسلسل المؤامرات" على الجزائر بسبب نصرتها لحركات التحرر في العالم    الرئيس"تبون"يدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه مناورات تقويض إقامة الدولة الفلسطينية    النجم"ميسي" يدخل التاريخ ويتوج بالكرة الذهبية السابعة    16 منتخبا يتنافسون على تاج نسخة ترعاها الفيفا    الرياح تتسب في سقوط شجرتين على منزل فوضوي بالأبطال وأسلاك كهربائية بالحجار    وفاة 4 أشخاص وإصابة 97 آخرين بجروح بسبب حوادث المرور    الكُتب بين الوظيفة الفنية والإنسانية    تلقوا شرحا مفصلا للقوانين المعدّلة: جلسة تحكيمية للاعبي الخضر تحت إشراف خبير الفيفا    بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة،كريكو: الجزائر ملتزمة بدعم مبادرات تعزيز حقوق المرأة    تقييد السفر إلى العدد من الدول القارة الإفريقية ظهور المتحور "أوميكرون" الجديد يثير رعبا عالميا    إسبانيا: أحزاب تطالب الحكومة "برد حازم" ضد المغرب لوقف الاعتداءات المستمرة على الأراضي الاسبانية    قسنطينة توقيف 3 أشخاص تورطوا في شجار جماعي مسلح بعلي منجلي    لعمامرة يشارك في الدورة الوزارية الثامنة    اليوم الدولي فرصة لفضح جرائم الاحتلال    الجزائر لم تسجل إصابات ب "اوميكرون"    شركة «يسير» تتحصل على تمويل أمريكي    رقمنة 40 مؤسسة صناعية واقتصادية خلال ثلاث سنوات    رقمًا قياسيًا جديدا في البروميارليغ جيمي فاردي يسجل 93 هدفًا في بلوغه الثلاثين عاما    بعد إكتمال الصفوف بالتحاق الرباعي غدا السودان، لبنان ثم مصر بذكريات أم درمان    الانتخابات المحلية استكمال للبناء المؤسساتي    معرض ايدكس-2021 للدفاع : الفريق شنقريحة يحضر مراسم الافتتاح الرسمي بالقاهرة    نحو احتفاظ "الأفلان" بالريادة    هل هناك أزمة طاقة عالمية تلوح في الأفق؟    سلطة ضبط البريد تتحصل على «واب تراست»    غثاء السيل.. معجزة نبوية    قيلوا فإن الشياطين لا تقيل .. والعلم الحديث يثبت    نسعى للعمل مع أصدقائنا البريطانيين للتصدي لأزمة المهاجرين    100 عارض منتظرا في المعرض الوطني للتجارة الحدودية    تأجيل مباراة مولودية الجزائر نادي بارادو    المغرب أصبح محطة للمخابرات الصهيونية    عدل 2013: سحب مقررات التخصيص لفائدة 68 ألف مكتتب ابتداء من اليوم    ندوة دولية تطالب بمساءلة الكيان الصهيوني    المنشآت محور اجتماع المجلس التنفيذي للولاية    192 إصابة جديدة، 135 حالة شفاء و 6 وفيات    «الصحّة العالمية» تتحدث عن خطر «متحور أوميكرون»    وفاة 5 أشخاص من عائلة واحدة اختناقا بالغاز بخنشلة    استلام منصة رقمية للتصريح الإلكتروني بالممتلكات المتعلقة بالموظفين العموميين    السيد بوغالي يستقبل السفير الإيطالي بالجزائر    السيد حسني يشارك في لقاء دولي حول المياه و التنمية المستدامة في بودابست    قسنطينة: القبض على 3 متهمين في شجار جماعي بالأسلحة البيضاء بعلي منجلي    صونيا بلعاطل تحرز المرتبة الرابعة    توقيف ستيني أطلق النار على شخصين بوسط باتنة    الأمن الحضري الرابع بأمن ولاية المسيلة يوقف عصابة سرقة المحلات التجارية    وزيرة الثقافة والفنون تؤكد دعمها لترقية الامازيغية    تمديد صلاحية التذاكر المنتهية إلى 31 ديسمبر 2022    اعمر الزاهي يبقى مصدر إلهام للمواهب الجديدة    المبايعة كما وثقها الراحل الطاهر بن عيشة    خفيا ذاك الكرسي خفيا، قلتِ لي    كل شيء محتمل في بوعقل    قتل الإبداع وتهشيمه في سياقات الوهم. .!!    شذرات    تحية لابن باديس    محبوبي مازال نتمناه    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وفاة ثالث رؤساء الجزائر المستقلة
نشر في أخبار اليوم يوم 06 - 10 - 2012


الشاذلي.. وداعا
فقدت الجزائر، أمس السبت، وللأبد، ثالث رؤسائها بعد الاستقلال الشاذلي بن جديد، الذي انتقل إلى رحمة الله عن عمر يناهز ال83 سنة بالمستشفى العسكري محمد الصغير النقاش بعين النعجة في الجزائر العاصمة، بعد أن تدهورت حالته الصحية، حيث أدخل إلى هذا المستشفى منذ ازيد من اسبوع حيث خضع الى العناية المركزة.
وبعد ساعات قليلة من انتشار أخبار عن دخوله في غيبوبة تامة، حملت أمسية السبت الحزين خبرا مفجعا يؤكد وفاة الرئيس الشاذلي بن جديد، الذي يفضل البعض وصفه ب"أب الديمقراطية" في الجزائر، بعد شهور قليلة من وفاة الرئيس الأول للجزائر بعد الاستقلال أحمد بن بلة.
الشاذلي بن جديد، من مواليد 14 أفريل 1929 في قرية بوثلجة بولاية عنابة، وكان الرئيس الثالث للجزائر بعد الاستقلال، بعد كل من الراحلين، أحمد بن بلة وهواري بومدين.
وكان بن جديد وزيرًا للدفاع من نوفمبر 1978، وحتى فيفري 1979. وأصبح بعد وفاة هواري بومدين رئيسًا للجزائر.
وتميزت فترة حكم الرئيس الشاذلي، بانفتاح اقتصادي كبير، لم تعهده البلاد التي كانت تسير في فلك المعسكر الشرقي، كما تميزت فترته بانفجار اجتماعي وقع في أكتوبر من عام 1988.
وأدت الأحداث المتسارعة في الأيام الأولى من شهر أكتوبر من تلك السنة، إلى تغيير جذري في حياة الجزائريين، حيث انتقلت الجزائر من حالة الأحادية الحزبية (حزب جبهة التحرير الوطني) إلى عهد التعددية الحزبية التي أقرها دستور فيفري 1989.
وفي يوم الحادي عشر من جانفي 1992، لم تكن عادية على الإطلاق، وبحلول المساء، وفي حدود الساعة الثامنة مساء بتوقيت الجزائر، بثت نشرة "الثامنة" على التلفزيون الجزائري، مشهد الرئيس الشاذلي بن جديد وهو يعلن تنحيه من المنصب.
ولم يكتف الرئيس الشاذلي بالاستقالة بل أعلن عن حل البرلمان أيضا، وهو ما أدخل الجزائر بسرعة في مرحلة فراغ دستوري وقانوني، تبعته أزمة سياسية وأمنية عنيفة تسببت في مقتل عدد غير قليل من الجزائريين.
وحافظ الراحل بن جديد على وقاره واحترامه، بعد مغادرته لرئاسة الجمهورية، وقد التقى في أكثر من مناسبة بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي حرص على إنزاله منزلته التي يستحقها كمجاهد ورجل دولة ناضل من أجل تحرير الجزائر، ثم من أجل بنائها.. فوداعا يا رئيس الجزائر ومجاهدها الفذ..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.