الإعلان عن نتائج السانكيام    قاضي التحقيق بالمحكمة العليا يأمر بوضع عمار تو تحت الرقابة القضائية    توقّع إنتاج أزيد من 755 ألف قنطار من الحبوب    استئناف خدمة النقل البحري بين وهران وعين الترك    العملية العسكرية في طرابلس مستمرة    جوفنتوس يعلن رسميا على هوية مدربه الجديد    وضع حاويات القمامة الكبرى ومتابعتها يوميا    قرابة 600 ألف حرفي في البطاقية الوطنية    أمن الشلف يطيح بعصابتين    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    هذا ما قاله بلماضي لبلقبلة بعد الفضيحة    بالصور.. هذا ما اكتشفته مفرزة للجيس بمخبأين للأسلحة في سيدي بلعباس    أزمة هجمات ناقلات النفط تتواصل    يوم حافل بالسودان    إجراءات خاصة لاستقبال المصطافين بالطارف    الأرندي يبدأ مرحلة ما بعد أويحيى    هكذا تحصن نفسك من السحر كما ذكر الرسول الكريم    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    بوقرة مدربًا جديدًا للفجيرة الإماراتي    تصريحات جديدة ل محمد بن سلمان بشأن مقتل "خاشقجي"    السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به    بونجاح: “لا توجد منافسة بيننا”    بوهدبة يشيد بجهود الشرطة في حماية الأشخاص والممتلكات    تفكيك شبكة مختصة في زراعة القنب بالطارف    التحالف الرئاسي يعقد اجتماعاته بالحراش !    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    تحضيرات كأس إفريقيا للأمم: بلماضي يريد الاطمئنان قبل الكان    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    القالة: انتشال جثتي طفلين غرقا بشاطئ صخري    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    بوغبا: حان وقت الرحيل عن مانشستر يونايتد    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    فعاليات المجتمع المدني تقترح مبادرة للخروج من الأزمة    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    إلى مستويات أعلى وأكبر    مطلع الأسبوع المقبل    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    بصمات حذاء تقود سارق جاره بكنستال إلى السجن    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سيداتي يكشف: إسبانيا وفرنسا يسلحان المغرب
نشر في صوت الأحرار يوم 07 - 03 - 2010

شكلت الندوة الدولية للتضامن مع الشعب الصحراوي التي احتضنتها غرناطة، بجنوب إسبانيا فرصة لتذكير الاتحاد الأوربي بمسؤولياته، وتنبيهه دوله إلى الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي يرتكبها المغرب في الصحراء الغربية، وشدد المشاركون في الندوة، خاصة الوزير الصحراوي محمد سيداتي ورئيس الندوة الأوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي على أن الوضع المتقدم الممنوح للمغرب فرض على الاتحاد الأوروبي من طرف إسبانيا وفرنسا.
اتهم أول أمس السبت بغرناطة بجنوب إسبانيا، محمد سيداتي، الوزير المستشار الصحراوي لأوروبا، إسبانيا و فرنسا بفرض الوضع المتقدم للمغرب على الاتحاد الأوروبي من خلال الرئاسة الدورية للمجموعة الأوروبية التي تولاها هذان البلدان، و أكد الوزير الصحراوي خلال تقديم الندوة الدولية لمساندة الشعب الصحراوي التي افتتحت أمس بغرناطة أن فرنسا و إسبانيا تقحمان كل الاتحاد الأوروبي و تبذلان جهودا معتبرة لكي يتم تجاهل الجرائم التي ارتكبها النظام المغربي ضد الشعب الصحراوي لاسيما احتلاله غير القانوني للصحراء الغربية.
ويرى المسؤول الصحراوي في نفس السياق أنه »ليس من الصدفة أن يمنح الوضع المتقدم للمغرب تحت الرئاسة الفرنسية للاتحاد الأوروبي وتتم المصادقة عليه اليوم مع الرئاسة الإسبانية«، مضيفا أنه من خلال إسبانيا يقوم الاتحاد الأوروبي بتوجيه رسالة إلى المغرب تجعله يفهم القمة على أنها تشجيع لسياسته القمعية، وانتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها في الأراضي الصحراوية المحتلة، فضلا عن نهب الثروات الطبيعية.
ولاحظ الوزير أن الصحراء الغربية »لا يمكنها بأية حال من الأحوال أن تكون جزءا من هذا الوضع المتقدم و لا أن تشكل موضع أية مساومة بما أن المغرب يحاول الحصول على مصالح تجارية لاتفاقاته« مع الاتحاد الأوروبي، ودعا البلدان الأوروبية إلى معاقبة المغرب الذي يتعنت في انتهاكاتها الصارخة لحقوق الإنسان عوض إجازته، و مراجعة اتفاقاتها الحالية مع هذا البلد بما فيها الاتفاق حول الصيد البحري، و أشار سيداتي إلى أن »الاتفاق حول الصيد البحري يتضمن عناصر غير قانونية و كان الاتحاد الأوروبي على علم بذلك«، موضحا أن المصالح القانونية للبرلمان الأوروبي استخلصت أن هذه الاتفاقات مع المغرب كانت غير قانونية، و ندد الوزير الصحراوي بالمغرب الذي ينفق الملايين والملايين من الدولارات لشراء الأسلحة لدى بلدان تمنحه تسهيلات مثل إسبانيا وفرنسا اللتين تعتبران من أهم ممونيه.
من جهته دعا رئيس الندوة الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي بيار غالان الاتحاد الأوروبي إلى إلغاء اتفاقاته مع المغرب و ضمان أمن المواطنين الصحراويين في الأراضي المحتلة و إنهاء احتلال الصحراء الغربية، و أكد أن الوزراء الأوروبيين الذين سيحضرون قمة الاتحاد الأوروبي-المغرب عليهم احترام ميثاق الأمم المتحدة قصد وضع حد لانتهاك حقوق الإنسان و لا يمكنهم تجاهل الوضع السائد في الأراضي الصحراوية المحتلة، مضيفا أن قيام الاتحاد الأوروبي بإبرام اتفاق مع المغرب سيكون عبارة عن »انتهاك لقواعد اتفاقاته الخاصة«، معتبرا أن هذا سيكون بمثابة تواطؤ مع المغرب، و ندد غالان بسياسة الاستيطان التي يواصلها المغرب بشكل حثيث في الصحراء الغربية من خلال تشجيع استقرار المستعمرين في الأراضي المحتلة و منحهم تسهيلات اقتصادية و نهب الموارد الطبيعية و المساس بحرية التعبير والمضايقات و سجن مناضلي حقوق الإنسان.
ودعا الناطق باسم التنسيقية الإسبانية للجمعيات المتضامنة مع الصحراء الغربية فرانسيسكو غيرير ومن جهته، رئيس الحكومة الإسبانية خوسي رودريغز ثاباتيرو إلى اغتنام فرصة عقد قمة الاتحاد الأوروبي-المغرب للقول للمغرب أن الصحراء الغربية ليست منطقة للمغرب و لكنها تراب محتل، وأكد قائلا »لا يمكننا تعزيز علاقات مع بلد مجاور على حساب حقوق شعب مجاور آخر مثل شعب الصحراء الغربية«.
للإشارة تأتي الندوة والتظاهرات التي أعقبتها للرد على قمة الاتحاد الأوروبي-المغرب، التي تستغلها الرباط لدعم موقفها في الصحراء الغربية، وشارك في الندوة المذكورة العديد من الحركات السياسية و الاجتماعية و النقابات التي جاءت لدعم حرية تقرير مصير الشعب الصحراوي و المطالبة بعدم المصادقة على الوضع المتقدم الممنوح للمغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.