أحزاب ترحّب وأخرى تدعو إلى التريث    شرفي: التسجيل عن بُعد.. تحدّ كبير حتى نكون في الموعد    السيد بوقدوم يتحادث بباماكو مع ممثلي تنسيقية حركات الأزواد وأرضية الحركات    تأجيل استئناف قضية علي حداد إلى 27 سبتمبر    خلال 48 ساعة الماضية    مركّب استشفائي بالعاصمة لغلق باب العلاج بالخارج    الرئيس تبون: "الجزائر تسير نحو الاقتصاد الرقمي ولن نتسامح مع مشكل انقطاع الانترنت"    انتقال تسيير مترو الجزائر من الفرنسيين إلى الجزائر    الجزائر لا تبارك "هرولة" دول عربية نحو التطبيع مع الاحتلال    بسبب حظر التطبيق    كانت مغلقة منذ جانفي الماضي    زلزال بقوة 5.3 درجة يضرب وسط تركيا    النصرية في تربص تحضيري في الشلف    عملان جزائريان في مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد    لرشيق بوعناني    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي وسائل إعلام وطنية    كوفيد-19: قرار فتح المدارس سوف يتخذ بالتشاورمع المختصين    تنصيب عبد الرزاق سبقاق مديرا عاما لديوان الحج والعمرة    4 إصابات خلال احتراق 40 عدادا بحي بكيرة    روباين : كل الظروف مهيئة لاستقبال طلب الفلاحين    فييرا يتحدى الانتقادات ويستدعي عطال    في انتظار الكشف عن الودية الثانية: تربص الخضر يرسم بهولندا والكاميرون أول المنافسين    اختير أحسن لاعب في لقاء العين: بونجاح يتألق قبل موعد تربص أكتوبر    تبسة: حجز 5437 قرصا مهلوسا من مختلف الأنواع بالمريج والحويجبات    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    العثور على كهل منتحرا شنقا داخل مستودع للدواجن    بالوثيقة.. "الفاف" تطالب الأندية باحترام البروتوكول الصحي في التدريبات    أشبال الأمة : انطلاق مسابقة القبول للطور الثانوي    بيلاروسيا.. دعوات محتجين لمحاصرة القصر الرئاسي    تنصيب رؤساء الدوائر الجدد في ولاية ميلة    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا    ديدي راوولت: "حراقة" جزائريون وتونسيين سبب الموجة الثانية لكورونا في فرنسا    فريق إنجليزي يتفاوض لِانتداب سليماني    الجزائر تفتك المرتبة الأولى عالميا في مسابقة لصناعة الروبوتات    "عدل" تشدد اللهجة مع شركات الإنجاز الأجنبية    القضاء على إرهابي في أمسيف بجيجل.. والجيش يواصل تمشيط المنطقة    اضراب وطني يشل النقل الخاص    تندوف: تحقيق نتائج جيدة في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة الوطنية العليا للصحافة    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"    سوق أهراس: الجزائرية للمياه تدعو المؤسسات الصغيرة لإنجاز أشغال التوصيلات وإصلاح التسربات    في اجتماع مع مدراء الصحف العمومية: بلحيمر يُشدِّد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور    قضية علي حداد : النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    طُرق استغلال أوقات الفراغ    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    أمطار رعدية على 7 ولايات    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأسفت لما حدث لمسرح الموجة·· وأرجو أن تحتضن الجزائر الفرقة المسرحية العربية
الفنان الكوريغرافي العراقي طلعت سماوي صاحب ''خطوة المستقبل''، ل''الفجر''
نشر في الفجر يوم 16 - 10 - 2009

الفنان طلعت جئت للجزائر هذه المرة وأنت تحمل معك مشروع ''خطوة المستقبل''، هلا قدمت تعريفا لمحتواه؟
مشروع خطوة المستقبل، يدور حول فكرة تنظيم ورشات تكوينية طويلة، تجمع بين الطلاب والفنانين الشباب من كل الدول العربية، يكون هذا اللقاء فضاء للحوار والتعاون بين الخبراء العرب والأوروبيين، ويهدف إلى التعليم العلمي والتربوي والفني في مناهج فن الخشبة وهو حديث في البلدان العربية، ويسعى في نفس الوقت إلى تطوير مفاهيم المجتمع المدني الحديث، والحوار على أسس ديمقراطية، وتطوير تجربة العمل الجماعي الثقافي والفني للطلاب وكذا توفير فرصة للتبادل بين الأطراف المشاركة، بالإضافة إلى تطوير وترسيخ تجربة الرقص الدرامي والجسد والصورة في فن الخشبة· ف''خطوة للمستقبل''، يضم أكثر من 60 متربصا من 9 دول عربية وأجنبية، من بينها الجزائر وتونس وسوريا والعراق وفلسطين والسويد· ويتوزع برنامج التكوين على مدى شهر، حيث يحتوي على ثلاث ورشات أساسية تشمل تطوير طرق التفكير في فن الخشبة وتطوير إدارة المشروع الثقافي، وتطوير التعاون بين الثقافات السويدية والعربية·
ما طبيعة النشاطات التي ستقدمونها في هذا الشهر التكويني؟
النشاطات التي تعرفها هذه التظاهرة، تتمثل في ورشات تكوينية موزعة على عروض ودروس، ويشرف عليها أساتذة عرب وأوروبيون من بريطانيا وفرنسا والسويد وسوريا والعراق وكذا من الجزائر، وتتم هذه النشاطات في المعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري، أين تقام فيه الدروس والورشات التكوينية، والمسرح الوطني الجزائري محي الدين بشطارزي، الذي يضم العروض المسرحية المقدمة من قبل الفرق السويدية التي ستنزل ضيفة على الجزائر· ومن المرتقب أن يحتضن المقهى الأدبي ''سقراط'' ندوات وحوارات يكون محورها عدة مواضيع متعلقة بالمسرح، كالمسرح الغنائي العربي والصورة في السينما والمسرح، ومشروع التعدد والتبادل الثقافي، وكذارقص الشوارع والفن التجريدي، ليكون ختام هذه النشاطات إنتاج عمل فني مشترك بين الطلبة المتربصين·
لماذا وقع اختيار الجزائر من بين الدول العربية؟
في الحقيقة مشروع ''خطوة للمستقبل''، بدأ منذ سنوات، حيث بدأ نشاطه في العراق، لكن الظروف التي يعيشها هذا البلد دفعت بمجموعة ''أكيتو''، صاحبة المشروع على نقله إلى سوريا، ثم الجزائر في هذه السنة، فالسويد اختارت الجزائر كخطوة موالية لتكملة المشروع ثم تونس ومنها لباقي الدول العربية لاحقا، وتم اختيار الجزائر لسهولة التواصل مع القائمين على هذا القطاع، وانعدامه تقريبا مع باقي الدول العربية·
اقترحتم إنشاء فرقة مسرحية عربية موحدة، وهو المطلب الذي نادى به المشاركون في الملتقى العربي الأول في المسرح المحترف مؤخرا بالجزائر، من خلال توصياته ولم تر النور بعد؟
والله لم أسمع بأن هذا الموضوع، قد اقترح، وهي فعلا فكرة رائعة، ومن خلال الورشات التي نقوم بها وبالتعاون مع الإخوة الجزائريين اقترحنا هذه الفكرة، والتي تتمثل في إنشاء فرقة مسرحية عربية من كل الدول العربية، تتناول في أعمالها المسرحية مواضيع تهم كل الشعوب العربية، وتكون مستقلة الانتماء، عن أي دولة، لكن المشكلة تكمن في التمويل، فلحد الساعة لم نجد ممولا، وسنتصل بالجهات المختصة في هذا الشأن في الوطن العربي، من أجل ذلك، خاصة من أجل البحث عن الدولة التي ستتطوع بمقر للفرقة، والبداية ستكون باتصالنا بوزارة الثقافة الجزائرية كون الفكرة طرحت على أرضها، ونأمل خيرا منها، وإن وافقت سيكون مقرها الجزائر·
قيل إنه كان من المفروض أن يشارك مسرح الموجة في مهرجان القاهرة للمسرح التجريبي، وبسبب مشكل هدم المسرح، لم تتم المشاركة؟
لا علم لي بالموضوع، وعلى ذكر مسرح الموجة، والله أحزنني كثيرا هدم أقدم مسرح عربي بهذه الطريقة، وهو أمر مؤسف جدا، خاصة أنه مسرح جميل له بصمته، لكن يبدو أن المصلحة التجارية أصبحت أهم من الثقافة، وهذا المسرح كان يمكن أن يكون متحفا، وأعتز كثيرا أني قدمت فيه عملا مسرحيا، فالمكان روحي أكثر منه مجسم·
وماذا عن مشروعك الجديد مع هذا المسرح؟
نحن نحضر لعمل مسرحي جديد، بعنوان ''بان غضب بان'' لابن المقفع، مأخوذ من كتابه كليلة ودمنة، يتناول السلطة، وقانون الغابة في عصر العولمة، وصراع الوصول للسلطة، وكذا عن مؤسسات السلام العالمي، فيه رسائل سياسية كثيرة، مسقطة على واقعنا السياسي اليوم، سيكون رائعا، خاصة وأن المخرج والطلبة متحمسون لهذا العمل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.