محاكمة المتورطين في الفساد تحييدهم عن المشهد السياسي المقبل    توقيف عنصر دعم الجماعات الإرهابية وحجز 200 كلغ من الكيف المعالج    بن صالح يشرف على افتتاح الطبعة 52 لمعرض الجزائر الدولي    حماية الجزائر والمواطن من أضرار الأنشطة النووية    غليزان.. إصابة 9 أشخاص في حادث إصطدام حافلة لنقل المسافرين بسيارة    «توب سامر» مسابقة لأحسن بلدية لصيف 2019    سكان "سيد لحبيب" ببشار يقطعون الطريق    إمضاء اتفاقية شراكة بين الفاف والاتحادية القطرية    أدم أوناس يشفى من الإصابة ويعود إلى التّدريبات    عليق "من 2011 ونحن ندافع عن الفريق وما يهمني هو مستقبله"    بالصور..تعزيزات أمنية مشددة بمطار القاهرة لإستقبال المنتخب الجزائري    إرهاق وتعب وسط مترشّحين وإحباط محاولات غش في البليدة    بالصور.. اللواء بومعيزة يشرف تخرج الدفعات بالمدرسة العليا لتقنيات الطيران    محرز وماندي في قائمة أغلى اللاعبين المشاركين في الكان !    هلال سوداني ينضم الى نادي أولمبياكوس اليوناني    تهيئة 10 نقاط للجمع وتحضير 28 حصادة    ربط 3.600 مسكن بالغاز الطبيعي    معاناة مريرة لمرضى انفصام الشخصية في الجزائر    جاب الله ينعي محمد مرسي    مهنتنا معرضة للخطر اليومي    مسار حافل بالعطاء من الثورة إلى ما بعد الاستقلال    سنن يوم الجمعة    ارتفاع أسعار النفط بنسبة 4 بالمئة    التسجيلات الأولية للناجحين في “باك” 2019 تنطلق يوم 20 جويلية القادم    إقتناء شاحنات صهاريج للتزويد بمياه الشرب بورفلة    عار على جبين المجتمع الدولي    وزير السكن يتوعد المؤسسات المقاولاتية المخالفة لمقاييس الجودة في البناء    فضائل سور وآيات    مصر ترفض اتهامات هيومن رايتس بإهمال رعاية مرسي    ما هي الحقيبة السرية التي تحدث عنها مرسي قبيل وفاته؟    6014 حاجا يحجزون تذاكر السفر الإلكترونية    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    أردوغان يدين موقف المجتمع الدولي حول وفاة “محمد مرسي”    التحقيق مع إطارات من ONOU حول صفقات طحكوت    التأكيد على تشجيع التصدير وتعزيز الشراكة مع الأجانب    المنصف المرزوقي ينهار بالبكاء على مرسي    جلاب: الازمة السياسية لم تمنع عديد الدول من المشارك في المعرض    بالبوني في عنابة: حبس شخصين بتهمة بيع لحوم فاسدة    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    نسبة النجاح تتجاوز ال 91 بالمائة في إمتحان السانكيام    بلاتيني يعتقل بسبب قضية فساد اخرى بمنح حق تنظيم كأس العالم لقطر 2022    بوهدبة يؤكد على ضرورة تعزيز التواجد الأمني    مخصصة لإنجاز محطة تلفزية جهوية منذ 2013 : إلغاء استفادة حداد من قطعة أرضية على مساحة 1555 مترا مربعا بالمسيلة    الكشف عن سبب وفاة “محمد مرسي” والأمراض التي عانى منها    عطال يكشف عن لاعبه المفضل !    الأمم المتحدة تتوقع بلوغ عدد سكان العالم نحو 11 مليار نسمة بحلول عام 2100    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    البيض‮ ‬    الرئيس الصيني في أول زيارة إلى بيونغ يونغ    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    ما تبقى من «أنيمون»    الفنان الراحل كمال كربوز    المسرح والنقد الصحفي    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الداخلية التونسية: منع زهاء 2000 تونسي من الالتحاق بالمتطرفين في 2016
مظاهرات جنوب البلاد احتجاجا على غلق معبر رأس جدير الحدودي
نشر في الفجر يوم 10 - 05 - 2016

أعلن ياسر مصباح، المكلف بالإعلام لدى وزارة الداخلية التونسية، أنه تم منع حوالي 2000 تونسي من الالتحاق بالمنظمات الجهادية المتطرفة في مناطق النزاع في الربع الأول من العام 2016. وقال مصباح في تصريح لإذاعة شمس أف أم” الخاصة: ”في سنة 2016 منع قرابة 1877 تونسيا من المغادرة البلاد للالتحاق ببؤر التوتر”. مضيفا: ”إن هؤلاء الأشخاص الذين تراوح أعمارهم بين 20 و23 عاما يخضعون للمراقبة بصورة مستمرة”.
والتحق آلاف التونسيين بالتنظيمات المتطرفة في سوريا والعراق وليبيا المجاورة، ما يجعل تونس أحد البلدان الأكثر معاناة وتصديرا لهذه الظاهرة. وأوضح المسؤول التونسي أنه ”منذ بداية السنة، تم تفكيك 33 خلية إرهابية، وتمت 1733 عملية دهم لمقار سكن عناصر إرهابية ومتشددة، كما تم في الفترة نفسها، إحالة 1400 شخص إلى العدالة بتهمة الانضمام الى تنظيم إرهابي وتم اعتقال 140 آخرين لتورطهم في قضايا متعلقة بتجنيد شبان وإرسالهم إلى مناطق النزاع”، وقال مصباح: ”الوضع الأمني عموما جيد، وهناك مؤشرات إيجابية جدا”. وأكد أن ”الحرب ضد الإرهاب متواصلة وتتطلب الكثير من اليقظة”. وشهدت تونس منذ ثورة 2011 اعتداءات إرهابية أودت بأكثر من مائة من الجنود ورجال الشرطة و59 سائحا، خلال استهداف تنظيم داعش المتطرف متحفا وفندقا وحافلة للشرطة. كما استهدف متطرفون ثكنة للجيش ومديريتي الدرك والشرطة في مدينة بن قردان جنوبي البلاد وحاولوا إقامة ”إمارة داعشية” في هذه المحاذية لليبيا، وأسفرت الهجمات عن مقتل 13 عنصرا من قوات الامن وسبعة مدنيين.
وفي شأن ذي صلة، تظاهر المئات في سكان بن قردان الواقعة جنوبي تونس يوم الاثنين، احتجاجا على تواصل غلق المعبر الحدودي الرئيسي مع ليبيا، منذ نهاية أفريل، بناء على قرار من طرابلس، كما أفادت وزارة الداخلية. وقال المسؤول عن الإعلام في الوزارة أن ”حوالي ألف شخص تجمعوا أمام معتمدية بن قردان وأحرقوا إطارات احتجاجا على غلق معبر رأس جدير الحدودي بقرار من الجانب الليبي”. وأضاف أن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الغاضبين. وقال حافظ معمر المسؤول في المجلس المحلي الليبي بمنطقة زوارة إن غلق المعبر جاء احتجاجا على ”تهريب السلع المدعمة” مثل البنزين. وأفاد معمر على صفحته الرسمية في فيسبوك أن الجانب الليبي يطالب بضمان ”معاملة حسنة” للليبيين الذين قال أنهم تعرضوا إلى ”سوء معاملة” في الجانب التونسي للمعبر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.