تأجيل محاكمة ولد عباس وبركات إلى 6 ديسمبر المقبل    تسليم 278 وحدة سكن عدل بسيدي عبد الله    ميناء وهران: ارتفاع بنسبة 08.7 بالمائة في النشاط التجاري رغم تأثيرات جائحة كورونا    أوابك: ارتفاع تقديرات احتياطات النفط في الدول الاعضاء إلى 710 مليار برميل نهاية 2019    مجلس الأمن الدولي يعتمد رسالة الرئيس الصحراوي حول التطورات في الأراضي المحتلة    بِالفيديو: ثالث هدف ل "درفلو" في البطولة الهولندية    تعيين يوسف بوزيدي مدربا جديدا لشبيبة القبائل    الرابطة الأولى لكرة القدم: وفاق سطيف يكشف عن انيابه وشبيبة الساورة تطيح بالمدية    اضطراب جوي وثلوج مرتقبة على المرتفعات ابتداء من يوم الأربعاء    مصالح الأمن تلقي القبض على المتورطين في قضية سرقة 70 مليون من مواطن بالقبة    توجيه أزيد من ألف إعذار لأصحاب المتاجر    جائزة أفضل تركيب لفيلم "هدف الحراك" بمهرجان بوذا السينمائي بالهند    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    كورونا… تسجيل1009 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    34 قتيلاً بتفجيرين منفصلين في أفغانستان    إيليزي/ مناطق الظل : تزويد سكان قرية مستني بالمياه الصالحة للشرب    هكذا اعتمد البرلمان الأوروبي لائحته عن الجزائر    دينا الشربيني تحضر لانطلاق تصوير مسلسلها المقرر عرضه رمضان 2021    صفحات من نضال الحركة الأسيرة . . التجربة النضالية للأسير المحرر محمد السلامين    المجلس الشعبي الوطني يشارك في ورشة إقليمية حول دور البرلمانات العربية في حماية حقوق كبار السن    الناطق الرسمي باسم الصيادلة المعتمدين : ندرة في 300 دواء بالجزائر وبعض الموزعين يفاقمون الوضع    وفاة 3 اشخاص في حوادث مرور خلال 24 ساعة    وفاة المهاجم السابق لإتحاد الجزائر عبد العزيز سلاوي    البرلمان يشارك في إجتماع لهيئة مكتب البرلمان العربي بالقاهرة    السيد براقي يعاين مدى التنفيذ الميداني للتدابير الاستعجالية المقررة    مدير عام بنكcpa : تمويل المؤسسات الناشئة والمصغرة في ظرف 72 ساعة    قوجيل: نرفض التدخل في شؤوننا الداخلية    كوفيد 19 : توجيه أزيد من ألف اعذار لأصحاب المتاجر المخالفة للاجراءات الوقائية    هكذا كانت تنقل السموم من مغنية إلى تبسة وصولا إلى تونس وليبيا!    سيدي بلعباس: إطلاق عملية واسعة لتشجير أكثر من 48 هكتارا    المنتخب الجزائري للتجذيف يفتك أربع تأشيرات للمشاركة في بطولة العالم-2021    الوزير بلميهوب : تراجع فاتورة الواردات ب 10 مليار دولار في 2020    وفاة المجاهد والدبلوماسي سيسبان شريف    نواب "حمس" يدعون لإعادة تقييم اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي    فرنسا.. إصابة أكثر من 60 شرطيا في الاحتجاجات ضد قانون "الأمن الشامل"    جيدو بطولة افريقيا : نحو مشاركة جزائرية ب18 مصارعا في موعد مدغشقر    الجيش يطلق حملة تلقيح وكشف عن كورونا بالمناطق النائية    نيجيريا تؤكد تمسكها بتنفيد 03 مشاريع اقتصادية ضخمة مع الجزائر    محرز يصنع الحدث في "إنجلترا"    البويرة: إنقاذ شابين تعرضا للاختناق    إصابات "كوفيد-19" في إفريقيا تتخطى 2.13 مليون    طلائع الحريات يستنكر تدخل البرلمان الأوروبي في الشؤون الداخلية للوطن    مقري: عملاء الاستعمار يهاجمونني    وزير الصحة يتوقع انخفاض نسبة الاصابة بكورونا والكشف عن المخبر الذي ستقتني الجزائر منه اللقاح الاسبوع المقبل    تركيا توقع عقدا لشراء 50 مليون جرعة من لقاح صيني ضد كورونا    النفط يحقق مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي    إرساء نموذج طاقوي بديل للحفاظ على احتياطات المحروقات    جداريات فنية لرياضيين ومعالم أثرية    « اخترنا قصر الباي لتصوير عملي الجديد «حسبتيها للدوام»    بن العمري ينفي الشائعات    صرح يتآكل    قرب استكمال أشغال إنجاز المخطط التقني للحماية    الفن التشكيلي الافتراضي في ديسمبر    إقرار بضرورة تكريس هوية البحث    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    السعودية تحذر من وضع "أسماء الله" على الأكياس    أحكام المسبوق في الصلاة (01)    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسجيل 252 حالة جديدة
ارتفاع مقلق لإصابات فيروس كورونا
نشر في المشوار السياسي يوم 22 - 10 - 2020

سجلت 252 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد-19) خلال ال 24 ساعة الأخيرة في الجزائر، حسب ما كشف عنه أمس الناطق الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا، الدكتور جمال فورار.
وقال بالمناسبة أن الوضعية الحالية للوباء تستدعي من المواطنين اليقظة واحترام قواعد النظافة والمسافة الجسدية ودعاهم إلى الامتثال لقواعد الحجر الصحي والالتزام بارتداء القناع الواقي. هذا وتناول الاجتماع الذي ترأسه أمس بالجزائر العاصمة وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد بمعية الوزير المنتدب المكلف بإصلاح المستشفيات مصباح اسماعيل عرض خارطة الطريق لاستئناف نشاطات الوكالة الوطنية لزرع الاعضاء وكذا مخطط برنامج اعتماد المنصة الإلكترونية لرقمنة المواعيد للتداوي بالأشعة. وذكر بيان لوزارة الصحة ان هذا الاجتماع الذي عرف حضور اطارات الادارة المركزية يدخل في إطار تجسيد التوجيهات الرامية إلى رفع مستوى التكفل بالمواطنين وتحسين الرعاية الصحية في ظل الاستراتيجية الصحية الجديدة وتعزيز الطاقات والقدرات الوطنية في شقها الخاص بالوكالة الوطنية لزرع الأعضاء التي تتضمن خارطة طريق لاستئناف نشاطاتها . ويتم من خلال ذلك -كما اوضح البيان ذاته - استئناف نشاط زراعة الكلى على مستوى مصالح زراعة الأعضاء التي انخفض أو توقف نشاطها خلال فترة كوفيد-19، وتعزيز الفرق الطبية، وترقية تكوين الفرق الطبية وشبه الطبية، الى جانب تطوير رقمنة ملف زرع الأعضاء وكذا دراسة الخبرة في مرحلتها الأخيرة لإطلاق نشاط نزع القرنية بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا وإنشاء بنك القرنية . كما تم خلال هذا الاجتماع عرض مخطط برنامج اعتماد المنصة الإلكترونية لرقمنة المواعيد للتداوي بالأشعة , يضيف بيان الوزارة.
+ صناعة صيدلانية: نحو إنشاء مركز مستقبلي للتكنولوجيا الحيوية بالجزائر يسعى قطاعا التعليم العالي والبحث العلمي والصناعة الصيدلانية إلى تجسيد رؤية مشتركة لإنشاء مركز مستقبلي للتكنولوجيا الحيوية بالجزائر، حسبما أفاد به بالجزائر وزيرا القطاعين. ويعمل هذا المركز على دعم وترقية تكوين الكفاءات الوطنية في مجالات الصناعة الصيدلانية والبيوتكنولوجيات، من خلال الشراكة والتعاون بين الجامعة والمنتجين والقطاعات المعنية. وفي كلمته بمناسبة التوقيع على اتفاقية التعاون والشراكة بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومخابر فايرز فارم الجزائر تحت اشراف وزارة الصناعة الصيدلانية لإطلاق برنامج بامتياز ، ذكر وزير التعليم العالي والبحث العلمي السيد عبد الباقي بن زيان بأن الجزائر تملك أحد أهم الاسواق الصيدلانية في افريقيا بقيمة تفوق 4 مليار دولار أمريكي وتعداد سكاني يفوق 44 مليون نسمة. وحسب الوزير، فان قطاع الصناعة الصيدلانية يعد سادس أكبر قطاع اقتصادي في العالم والذي عرف تطورا على المستوى الدولي خلال 2020 بنسبة تزيد عن 5 بالمائة مقارنة مع العام 2019. وفي هذا الإطار أكد السيد بن زيان أن الصحة والصناعة الصيدلانية بما فيها التكنولوجيا الحيوية تمثل إحدى اولويات الحكومة، بما لها من إثر ايجابي على الرفاهية والرعاية الجيدة للساكنة، مما يستدعي إرساء شراكة متينة ومتضامنة مع عالم المؤسسات تتلاءم مع المهارات التي يتطلبها التطور المستقبلي للمهن والبحث الذي يواكب الديناميكية التكنولوجية ومتطلبات تنمية الاقتصاد الوطني. ويتم في هذا الإطار العمل على إنشاء نظام بيئي متكامل يجعل من الجامعة محورا له، ويوفر مؤسسات حاضنة لتطوير التكوين المستقبلي والتكنولوجيات الجديدة. وجدد السيد بن زيان في هذا الجانب سعي قطاعه الى ضمان انفتاح الجامعة على محيطها الوطني والدولي بما يجسد الرؤية الجديدة للسلطات العمومية ومخطط العمل الاستراتيجي للقطاع. وحسب الوزير فان هذا الاتفاق، الذي يعتمد على مبدأ رابح- رابح ويشرك الاساتذة الباحثين الجامعيين والباحثين في كبريات الشركات، سيسمح بإقامة شراكات على مستوى جميع مراحل سلسلة انتاج الابتكار بداية بمرحلة مدخلات المعرفة الاساسية وصولا الى مخرجات التسويق بما يساهم في زيادة اهمية التكوين وتثمين البحث العلمي في البلاد. و تابع الوزير بأن المستجدات المفروضة على المستوى العالمي والاقليمي والمحلي اليوم تفرض مواجهة تحديات الجودة وترقية الابتكار والتطوير التكنولوجي، الذي يتطلب امتلاك المعارف والتحكم في التكنولوجيا ووسائل الابتكار، من خلال انشطة التبادل والتعاون المبنية على قاعدة الانصاف في تقاسم الاستفادة من العوائد المترتبة عنها، والتي تشكل القوة المطلوبة لمواجهة التحديات المشتركة. من جانبه، اكد وزير الصناعة الصيدلانية، السيد لطفي بن باحمد، أن هذه المبادرة جاءت في الوقت المناسب عبر استحداث تشكيلات من قياديي المستقبل في مجال تطوير البحث العلمي والتكنولوجي بالشراكة بين الجامعات والمنتجين والوزارات المعنية. ورحب الوزير بشروع الجامعة في الانفتاح على محيطها الاقتصادي ما يسمح بتطوير مهارات انتاجية جديدة تتناسب ومتطلبات السوق المحلي والدولي. وفي هذا المجال أكد الوزير أن تطوير التكنولوجيا الحيوية يعد اساس مستقبل الصناعة الصيدلانية و التي لا بد ان تتم عبر ممرات بيداغوجية متوفرة عبر الجامعات و المؤسسات الانتاجية المحلية. وبحسب السيد بن باحمد، فان التكنولوجيا الحيوية تمثل 30 بالمائة من مستوى استهلاك الادوية عبر العالم، مما يجعل هذا الاتفاق بداية لإنشاء بيئة للصناعة الصيدلانية التي تتكفل بالبيوتكنولوجيا في الجزائر. وتتواجد بالجزائر وحدتين متخصصتين في مجال التكنولوجيا الحيوية من ضمن 95 وحدة متخصصة في مجال الصناعة الصيدلانية والتي تغطي حاليا 50 بالمائة من الاحتياجات الوطنية. وفي هذا الاطار اكد الوزير عزم قطاعه على ادراج مخابر ووحدات انتاجية أخرى في هذا المسعى من خلال اتفاقيات تعاون وشراكة صناعية، تستهدف تطوير المورد البشري الموجه للتكفل بهذه الصناعات. وسيتم رفع سقف الانتاج، يتابع نفس المسؤول، عبر نقل التكنولوجيا وتأهيل المورد البشري وتبادل المعارف بين الجامعة التي تتضمن 11 تخصصا في مجال الصيدلة والمحيط الاقتصادي ..
+ الحكومة المصرية قلقة من ارتفاع الإصابات بكورونا قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي أمس إن حكومته تنظر بعين القلق إلى ارتفاع أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في دول مجاورة. وأشار مدبولي إلى أن التقارير أظهرت أن أعداد المصابين تأخذ المنحى التصاعدي مرة أخرى، وهو ما يدعو إلى ضرورة الاستمرار في الالتزام بتطبيق الاجراءات الاحترازية. وحث على أهمية ارتداء الكمامات في مختلف المواقع والأماكن العامة، ووسائل النقل الجماعي، موجها بتطبيق الغرامات على غير الملتزمين، وذلك حفاظا على الصحة العامة لجميع المواطنين.
+ أرقام قياسية لافتة خلال 24 ساعة سجلت أمس عدة أرقام قياسية في عدد من دول أوروبا في حالات الإصابة بعدوى الفيروس التاجي الجديد، ورصدت في بعضها زيادة بوتيرة متصاعدة. وسجلت النمسا في هذا الصدد رقما قياسيا جديدا في غضون 24 ساعة في عدد الإصابات ب كوفيد – 19 ، بلغ 1958 حالة إصابة. وتحطم الرقم القياسي اليومي في بولندا، وبلغ عدد الإصابات بالعدوى 10040 حالة. وسجلت ليتوانيا هي الأخرى رقما قياسيا جديدا في عدد الإصابات اليومية بالفيروس التاجي، بلغ 311 إصابة. واكتشفت في جورجيا 1351 حالة إصابة بالفيروس التاجي الجديد خلال يوم واحد. وارتفع عدد الإصابات اليومية في أوكرانيا بشكل قياسي، وبلغ خلال 24 ساعة 6719 حالة. وسجلت أرمينيا أعلى رقم في الإصابات ب كوفيد – 19 منذ تفشي العدوى في البلاد، بلغ 1836 حالة. ورصد الأطباء في جمهورية التشيك خلال ال 24 ساعة الماضية، أقصى حد لعدد الأشخاص المصابين بالفيروس التاجي خلال الجائحة، وبلغ 11984. وسجلت سلوفاكيا أيضا رقما قياسيا جديا في عدد الإصابات بعدوى الفيروس التاجي، بلغ 2202 شخص. وفي بلغاريا، شُخصت إصابة 1336 شخصا ب كوفيد – 19 خلال ال 24 ساعة الاخيرة.
+ إيران تسجل زيادة غير مسبوقة في إصابات كورونا لليوم الثاني على التوالي، سجلت السلطات الصحية الإيرانية قفزة غير مسبوقة بأكثر من خمسة آلاف حالة جديدة في حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد. وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة الايرانية، سيما سادات لاري، أثناء موجز صحفي عقدته الأربعاء، عن رصد 5616 إصابة جديدة بالفيروس التاجي خلال الساعات ال 24 الماضية، مقابل 5039 إصابة في اليوم السابق. وسجلت السلطات الصحية الإيرانية خلال اليوم الأخير 312 وفاة جديدة ناجمة عن الفيروس الذي يسبب مرض كوفيد-19 ، مقابل 322 وفاة في اليوم السابق. وأصبح بذلك إجمالي عدد الإصابات بكورونا التي سجلت في إيران حتى اليوم 545286 إصابة مؤكدة بما في ذلك 31346 حالة وفاة و438709 حالات شفاء. ولا يزال 4861 مريضا مصابا بكورونا في حالة حرجة ويخضعون للعناية المركزة في المستشفيات الإيرانية. وأجري في البلاد حتى اليوم قرابة 4.6 مليون فحص مختبري لتشخيص الإصابات ب كوفيد-19 ، ولا تزال 26 من أصل أقاليم البلاد ال31، وعلى رأسها محافظة طهران، في وضع صحي أحمر.
+ روسيا تسجل رقما قياسيا في عدد وفيات كورونا في انتظار بدء عمليات التلقيح الشامل ضد فيروس كورونا، سجلت روسيا ارتفاع قياسيا في عدد الوفيات بواقع 317 حالة وفاة، و15700 إصابة جديدة خلال الساعات ال 24 الماضية. وبحسب آخر الأرقام والإحصاءات الرسمية الصادرة عن المركز الروسي لمكافحة الوباء، الأربعاء، ارتفعت حصيلة الوفيات في روسيا إلى 24952 حالة، وبلغت حصيلة الإصابات مليون و447335 إصابة منذ بدء تفشي الوباء. وقال المركز المركز الروسي إن 10952 شخصا تماثلوا للشفاء خلال اليوم الماضي، ما يرفع حصيلة المتعافين إلى مليون و96560 شخصا حتى الآن. وأشار المركز إلى أن 25.9% من المصابين، الذين تم اكتشافهم، خلال اليوم الماضي، لم تظهر عليهم أعراض المرض. هذا ومن المقرر أن تبدأ السلطات الصحية في روسيا عمليات التلقيح الشامل ضد فيروس كورونا في نهاية الشهر المقبل، في انتظار توفير الشركات المصنعة للقاح، كميات قادرة على تلبية احتياجات السوق المحلية. وسجلت روسيا معدل وفيات ضعيفا مقارنة بالبلدان الأخرى، ورغم أنها تحتل المرتبة الرابعة من حيث عدد الإصابات بفيروس كورنا، بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل، إلا أنها تحتل المرتبة ال 13 من حيث عدد الوفيات.
+ آملاً بتسريع اللقاح.. إصابة متطوعين عمداً بكورونا لا شك أن تجربة العلماء مع أمراض سابقة قد تقدم العديد من الأسلحة لتفكيك شفرات الفيروس المستجد الذي أصاب الملايين حول العالم، وما زال مستمراً ملوحاً بموجات ثانية. وعلى الرغم من جهود العلماء، فإن العالم ما زال عاجزاً حتى اليوم بعد أشهر طويلة من انتشار الجائحة التي تسببت بأزمات عالمية مفصلية. ومن جهود الأبحاث، أن علماء بريطانيين يتأهبون هذه الأيام لبدء تجربة مثيرة للجدل من شأنها إصابة متطوعين أصحاء بفيروس كورونا المستجد، وذلك لدراسة المرض أملا في تسريع تطوير لقاح. وتعتبر التجربة الجديدة، التي يطلق عليها دراسة التحدي ، محفوفة بالمخاطر، غير أن مؤيديها قالوا إنها قد تسفر عن نتائج أسرع من الأبحاث القياسية، التي تدرس تأثير الأدوية التجريبية في المتطوعين المصابين بالمرض. بدورها، أعلنت جامعة إمبريال كوليدج لندن، الثلاثاء، أن الدراسة التي تضم متطوعين أصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاما، ستجرى بالشراكة مع وزارة الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية ومستشفى رويال فري لندن والصندوق الائتماني لنظام الصحة الوطنية وشركة إتش فيفو، وهي شركة لديها خبرة في إجراء الاختبار. ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن البروفيسور بيتر أوبنشو، الباحث المشارك في الدراسة أن إصابة المتطوعين عمداً بمسببات الأمراض البشرية المعروفة يجب ألا يتم التعامل معها باستخفاف، إلا أن مثل هذه الدراسات غنية بالمعلومات حول مرض ما، في حال تمت دراسته جيداً مثل كوفيد-19. ويهدف الباحثون في المرحلة الأولى من الدراسة، إلى تحديد أقل مستوى من التعرض اللازم للتسبب في المرض. وسيستخدم الباحثون بعد ذلك نموذج التحدي نفسه لدراسة كيفية عمل اللقاحات المحتملة في الجسم والاستجابة المناعية للجسم والعلاجات المحتملة. يشار إلى أن عالماً بريطانياً بارزاً كان قد أعلن أن فيروس كورونا من المحتمل أن يصبح مستوطنا ، مثل الإنفلونزا وقد لا يتمكن اللقاح من إيقافه. وأضاف كبير المستشارين العلميين في بريطانيا باتريك فالانس، أن من المرجح أن يصبح كورونا مستوطنا مثل فيروس الإنفلونزا السنوي. وعلى الرغم من أن بعض اللقاحات المحتملة في مراحلها الأخيرة من التجارب السريرية، إلا أن باتريك فالانس قال إنه من غير المرجح أن يقضي على الفيروس


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.