طوارئ في المستشفيات بسبب موجة جديدة ل«البوحمرون»!    هذه هي الأحياء المعنية ب«الرّحلة» إلى 1000 مسكن جديد في العاصمة يوم الأحد المقبل    إعتداءات وتهديدات من طرف المنظمات الطلابية‮ ‬    في‮ ‬حادث مرور في‮ ‬ولاية تلمسان    المهرجان الثقافي‮ ‬الوطني‮ ‬للفنون والإبداع بقسنطينة    المدير التنفيذي‮ ‬للمجموعة‮ ‬يكشف‮:‬    بوتين‮ ‬يحذر واشنطن‮: ‬    الإحتفال‭ ‬بالذكرى ال43‮ ‬لإعلان الجمهورية الصحراوية‭..‬‮ ‬حمة سلامة‮:‬    اتحاد عنابة‮ ‬يفاجىء وفاق سطيف    شجع الفريق من أجل العودة بالفوز    بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض    نُظم تحسباً‮ ‬للدورة المقبلة‮ ‬    فنزويلا تتأهب للحرب وتوجه رسائل لواشنطن‮ ‬    ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه    أول عملية تصدير للمنتجات الجزائرية برا باتجاه السينغال    مجمع‮ ‬سوناطراك‮ ‬يعلن‮:‬    تمثل ثلث الكتلة النقدية المتداولة    مقري‮ ‬يكشف عن برنامجه الرئاسي‮ ‬ويؤكد‮: ‬    بكل من تيسمسيلت وهران والمسيلة    تمتين العلاقات بين البلدين في مجال البحث العلمي    استعراض سبل تعزيز التعاون في مجال تبادل الأخبار والبرامج    إدانة ضد التصريحات الحاقدة تجاه المسلمين    ڤيطوني‮ ‬يعوّل على التعاون مع كوبا‮ ‬    لمناقشة التعاون بين البلدين‮ ‬    انعقاد الدورة 22 للجنة المشتركة الجزائرية - الكوبية    يوسفي يستقبل الوزير الكوبي    مجموعة وثائق جغلال ونقادي تسلم هذا الأحد    الجيش الفنزويلي: عزل مادورولن يمر إلا فوق جثثنا    الجزائر تُركّب 180 ألف سيارة في عام واحد    اجتماع هام لأحزاب المعارضة    وزيرة خارجية جنوب افريقيا تجدد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    غلام الله يدعو الأئمة للإقتداء بنهج الشيخ بلكبير    دعوات للحفاظ على الجزائر    هجر تلاوة القران    عودة زرقين وعطية وبن شريفة وغياب مسعودي    "لوما" أمام تحدي البقاء في الصدارة    الفريق يحتاج إلى استعادة الثقة بالنفس    التاريخ، الرواية، فضاء الرشح و غواية الإنشاء    أوبيرات حول الشهيد ومعرض للكتب و الصور التاريخية    حفل تربوي بحضور 500 تلميذ بمسرح علولة    حقائق العصر..    غرفة التجارة توقع اتفاقية مع الشركة الوطنية للتأمينات    «شهادة الاستثمار» تُعرقل دخول سيارات «ألتو» و «سويفت » إلى السوق    صرح رياضي يتأهب للتجديد    استرجاع 150 قنطارا من النخالة المسروقة ب «شطيبو    انقلاب دراجة نارية يخلف جريحين في حالة حرجة بالعقيد لطفي    جلسات وطنية لدعم الشراكة مع المؤسسات الكبرى    سكان الخدايدة يترقبون السكن الريفي    استقالة برلماني لسرقته "ساندويتشا"    التوعية ضرورة مجتمعية    مقالات الوسطيين: رضا الناس غاية لا تدرك    لا تحرموا أبناءكم من مواكبة التطورات وراقبوهم بذكاء    نزال تايسون والغوريلا.. دليل جديد على "الطيش"    مازال ليسبوار    الابتكار والإبداع متلازمة لترسيخ صورة الشهيد    فراشات ب40 مليون دولار    حفيظ دراجي يجري عملية جراحية    10 خطوات لتصبحي زوجة مثالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعادة النظر في مسار التعليم المهني: من الممكن طرح الاقتراحات على الحكومة خلال الشهر الجاري (وزير)

أعلن وزير التكوين والتعليم المهنيين، محمد مباركي، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة أنه يجري العمل لاعداد ملف اقتراحات حول اعادة النظر في بعض جوانب مسار التعليم المهني من الممكن طرحه على الحكومة خلال الشهر الجاري.
وأوضح السيد مباركي في تصريح للصحافة على هامش أشغال اللقاء حول المؤسسات المصغرة و الشباب وتكنولوجايت الاعلام و الاتصال أن الوزارة بصدد العمل لتقديم ملف اقتراحات للحكومة خلال الشهر الجاري يتضمن حلول للنقائص المسجلة في التعليم المهني كمسار جديد في القطاع.
و كان السيد مباركي قد أكد سابقا أنه تم تنصيب لجنة عمل على مستوى الوزارة لمراجعة هذا المسار بغية اقتراح حلول، مضيفا أن هذا المسار يعرف ضعف إقبال الشباب عليه مرجعا ذلك الى عدة أسباب من بينها التوجيه.
وعلى صعيد آخر اعتبر الوزير أن قطاع البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال "استراتيجيا" ضمن اتفاقية اطار التى تم ابرامها سنة 2014 مع 15 دائرة وزارية بغية "دعم التحكم" في هذا المجال.
وأشار الى ان مدونة المهن و التخصصات توفر حاليا 38 تخصصا في تكنولوجيات الاعلام و الاتصال موزعة على أربعة فروع تتمثل في الاعلام الآلي و الصناعات و الفنون المطبعية و تقنيات السمعي البصري و كذا مجال الهاتف و الاتصالات.
و أكد السيد مباركي أن هذا التأهيل يشكل فرصة للشباب للحصول على تمويل لخلق مؤسسات بعد تخرجهم في اطار مختلف أجهزة التشغيل التى توفرها الدولة.
كما أضاف أن الوزارة تسعى الى انشاء مراكز امتياز في مهن تكنولوجيات الإعلام و الاتصال وفق المقاييس الدولية و ذلك بالشراكة مع الوزارة المعنية.
في هذا الاطار، أشار السيد مباركي الى مشروع انشاء مركز متخصص بمدينة بوسماعيل (تيبازة) الذي يتم تجسيده بالتعاون مع اتصالات الجزائر حيث سيضمن عروض تكوين بتوفير 500 منصب تكوين.
من جهته، أكد وزير العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي، محمد الغازي، أن 48 بالمائة من المؤسسات المصغرة المحققة في اطار أجهزة تشغيل الشباب في مختلف المجالات استحدثت من قبل شباب خريجي قطاع التكوين المهني.
بدورها، أوضحت وزيرة البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال، هدى ايمان فرعون، أن قافلة المؤسسات المصغرة التى تم اطلاقها شهر أوت الفارط بمبادرة من اتصالات الجزائر و الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب أظهرت اهتمام الشباب المتطلعين الى الحصول على المعلومات حول التكوين في التخصصات ذات الصلة بالمجال.
كما مكنت هذه القافلة --حسب الوزيرة-- هؤلاء الشباب من الاطلاع على الفرص المتاحة لهم ضمن مخطط عمل مؤسسة اتصالات الجزائر التى تحتاج الى "حشد كل القدرات و الكفاءات المتوفرة" من خلال اعتماد صيغة المناولة مع المؤسسات المصغرة.
بالمناسبة، ذكرت السيدة فرعون أن اتصالات الجزائر برمجت بسط حوالي 70.000 كلم من الالياف البصرية سنويا و الاستبدال التدريجي لما يقارب 25.000 كلم من الكوابل النحاسية وما الى ذلك من أشغال الصيانة والتوصيل بهدف جلب 900.000 زبون اضافي سنويا مع ضمان الخدمة النوعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.