وزير الخارجية الموريتاني يزور الجزائر    وزارة الدفاع: توقيف مهرب وتوقيف 71 مهاجرا غير شرعي بتمنراست، تلمسان وغليزان    تشافي يفتح النار على مارادونا بسبب ميسي ويطمئن الأرجنتينيين    أمن الشلف يلقي القبض على مزوري الوصفات الطبية    للمخرج الجزائري مرزاق علواش: "ريح رباني" في منافسة أيام قرطاج السينمائية ال29    الخليفة العام للطريقة القادرية في زيارة للجزائر شهر نوفمبر القادم    إدارة البايرن تثور وتحسم موقفها من إقالة كوفاتش    أسعار النفط ترتفع إلى 80 دولارا للبرميل    ارتفاع اسعار الكتب في معرض الجزائر الدولي للكتاب لاول مرة !!!    حجز سيارات وأجهزة كشف عن المعادن وأدوية بتمنراست    في لقاء جهوي بتلمسان: المشاركون يوصون بضرورة التزام أعضاء الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات بمبدأ الحياد    الإعلاميين الجزائريين في الخارج طاقات يجب إستغلالها    بومرداس : التوقيع على اتفاقيات شراكة بين الوكالة الولائية للتشغيل وعدد من الهيئات    عاصفة مغناطيسية تضرب الأرض اليوم.. وخبراء يحذرون: عواقبها كبيرة .. والحل في الأيس كريم    هذه هي شروط الإقلاع بالاقتصاد الوطني .. !    استراتيجية جديدة لتسيير النفايات : نحو إعطاء مكانة أكبر للمتعاملين الخواص    باريس الأكثر جذباً للسياح في العالم و «باريير لو فوكويت» عنوان للعراقة والأناقة    تيسمسيلت: الدعوة إلى استحداث مخابر بحث تعنى بالمخطوطات الجزائرية القديمة    تركيا تنفي تقديم أي تسجيل صوتي لبومبيو أوغيره    توقيف قاتل مؤذن في الأغواط    زلزال يضرب إقليم بابوا بإندونيسيا    يوسفي يلتقي سفير سويسرا    الجزائر ترافع للارتقاء بأسواق العمل العربية    الحكومة تقرّر منع النقاب في الأماكن العامة    القرني : لن نسكت على المتربصين بالسعودية    مشروع يكثّف ضوء القمر لإنارة شوارع الصين    أمطار رعدية مصحوبة بهبوب رياح على عدد من ولايات غرب البلاد    الحرائق تتلف قرابة 2.239 هكتار خلال الفترة ما بين 1 يونيو و17 أكتوبر    نحو إطلاق تطبيق رقمي من اجل إشراك المواطنين في حماية البيئة    50 ألف جزائري … ضحايا للسرطان في كل سنة    غرف الدردشة.. خيانة دون شهود وجريمة بلا عقاب    سَيرُّوا و سَدُّدُوا فواتيركم بكل آمان    الجزائر- روسيا: سبل تعزيز التعاون بين شرطة البلدين    لهذا السبب إختارت النصرية ملعب 5 جويلية    بن قرينة يدعو لفتح صفحة جديدة مع فرنسا    الأمير عبد القادر يعود إلى صالون الكتاب الدولي    لجنة الشؤون القانونية للمجلس الشعبي الوطني تثبت حالة شغور منصب رئيس المجلس    الاتحاد الأوروبي يؤكد دعمه لحل يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    مساهمون في “فيسبوك” يطالبون بتنحي زوكربيرغ    مغترب في الدوري الهولندي يرغب في تمثيل الخضر..    هيجوايين: جوفنتوس أجبرني على الرحيل    ردنا على قضية إختفاء خاشقجي سيكون محل بحث    رسالة هوكينغ الأخيرة إلى الإنسانية    عطال يطلب الدعم من الجزائريين    البقاء في ريال مدريد مهمة صعبة على المدربين الإسبان    ترامب يتوعد بغلق الحدود مع المكسيك وإرسال الجيش    لجنة الانضباط تعاقب رئيس اتحاد بسكرة لمدة 6 أشهر    انطلاق التسجيلات الخاصة بموسم حج 1440ه / 2019م    إصدار طابع بريدي للصحفي المحترف    الأمير عبدالقادر وتجربة الحكم والإمارة    تسجيل 151 حالة إصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي    منذ مطلع‮ ‬2018    28 ألف بطاقة أخرى جاهزة تنتظر الطلبة    * تراث منطقة أدرار ألهمني في كتابة القصيدة الشعبية *    إبراهيم سكال يبهر الجمهور في مغامرات سحرية    عون الله لأحبابه    كى تنعم بدار البقاء فلابد من الاستعداد للبلاء    مثل ابن آدم وإلى جنبيه تسعة وتسعون منيةً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جامعة صيفية لإطارات الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ببومرداس

افتتحت يوم الثلاثاء بالقاعة المتعددة الرياضات لبومرداس (50 كلم من الجزائر العاصمة) جامعة صيفية لتكوين إطارات الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية أطلق عليها اسم الرئيس الراحل للبرلمان الصحراوي السيد محدوظ علي بيبا.
و يشارك في هذا الاجتماع للنخبة الصحراوية حسب الناطق الرسمي لهذه الجامعة الصيفية المتواصلة إلى غاية 30 من الشهر الجاري حوالي 650 إطارا ممثلين لمختلف مؤسسات الدولة الصحراوية و لجبهة البوليساريو و جيش التحرير الصحراوي .
و أوضح السيد محمد سليماني أن برنامج التظاهرة يشمل على عدد من المحاضرات يقوم بتنشيطها مختصون في القضايا الجيو-إستراتجية الدولية سيما "سياسات القوى العظمى في المغرب العربي" إضافة إلى مواضيع أخرى متعلقة بالمقاومة الجزائرية و مفاوضات أيفيان.
وقال ذات المسؤول أن هذا الملتقى يعد "فرصة لتكوين و تثمين الموارد البشرية لدولة الصحراء الغربية". كما أفاد المتحدث ب"قدوم وفد من الإطارات الصحراوية من الأراضي المحتلة خلال الأيام القادمة للمشاركة في هذا اللقاء".
هذا و يأتي تنظيم هذه التظاهرة المبادر إليها من طرف اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي و السفارة الصحراوية بالجزائر بعد تنظيم جامعة صيفية لفائدة طلاب و شباب صحراويين في زرالدة من 7 إلى 27 جويلية الفارط.
وأشرف على تدشين هذا الملتقى المنتظم تحت شعار "تضامن - مقاومة - تكوين" وزير العدل الصحراوي السيد سلمى حمادة بحضور عدد من المدعوين من ممثلين لسفارات بلدان أمريكا اللاتينية و أفريقا بالجزائر و نائب رئيس البرلمان الجزائري السيد بوطالب و رئيس المجموعة البرلمانية للصداقة الجزائرية الصحراوية السيد طالب هواري و ممثلين عن الحركة الجمعوية الجزائرية.
وفي كلمته بالمناسبة حيا ممثل الجمهورية الصحراوية الجزائر رئيسا وشعبا و حكومة ل"دعمها المستمر للقضية الصحراوية منذ 35 سنة" واصفا موقف الجزائر "بالثابت و المستقر لأنه نابع من المبادئ المؤسسة للثورة الجزائرية المجيدة".
من جهة أخرى، ندد السيج حمادة في كلمته ب"تشبث السلطات المغاربية بموقفها المتعلق بالاستقلال الذاتي رغم دخول القضية الصحراوية رحبة منظمة الأمم المتحدة منذ 17 سنة ضاربة بذلك عرض الحائط كل قرارا ت مجلس الأمن التي تكرس حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره".
وجدد السيد حمادة بالمناسبة دعوته إلى المغرب باسم الحكومة و الشعب الصحراويين ل"يضع حد لهذه المهزلة و الاجتماع لمفاوضات جدية و ذات مصداقية في إطار احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره بنفسه" مشيرا الى عودة "المفاوضات بين الطرفين تحت إشراف ممثل الأمم المتحدة في الصحراء السيد كريستوفير روس".
كما ندد وزير العدل الصحراوي ب"انتهاكات حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة الصحراوية" داعيا السلطات المغربية إلى"اطلاق سراح أو محاكمة النشطاء الصحراويين الثلاثة المسجونين (من ضمن 7 تم إطلاق أربعة منهم) الذين تم توقيفهم اثر قيامهم بزيارة لأقاربهم بمخيمات اللاجئين الصحراويين و لأجل مشاركتهم في لقاء دولي".
وبدوره، وصف رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي هذه الجامعة الصيفية ب"رد على إصرار السلطات المغاربية على إنكار حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره من خلال تنظيم اقتراع حر و شفاف تحت إشراف المجتمع الدولي".
و قال المتحدث في كلمته "نمنح الصحراويين هذه المنصة لغرض دعوة الهيئات الأممية التي تبقى صامتة و على الوضع الراهن إلى تحمل مسؤوليتها و للضغط على المغرب حتى يمتثل للشرعية الدولية". و ذكر السيد محرز لعمارة في كلمته ب"ثبات الجزائر في موقفها الداعم للقضية الصحراوية" داعيا في ذات الوقت منظمة الأمم المتحدة إلى "وضع الميكانيزمات المناسبة لحماية المدنيين في الأراضي الصحراوية المحتلة من تعسف سلطات الاحتلال".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.