من المتوقع أن تتجه إلى اليونان    خلال الألعاب الإفريقية    الألعاب العسكرية الدولية بروسيا    لمدة موسمين    وسط إجراءات أمنية مشددة    منذ بداية الموسم الاصطياف‮ ‬    خلال نشوب‮ ‬4‮ ‬حرائق بقالمة‮ ‬    بسبب التهميش وغياب المشاريع التنموية منذ سنوات‮ ‬    المغربي‮ ‬لا‮ ‬يملك اعتماداً‮ ‬للعمل‮ ‬    فيما‮ ‬يشتكي‮ ‬آلاف العمال تأخر صرف رواتبهم‮ ‬    وزارة السكن ترفع طلباً‮ ‬للحكومة‮ ‬    بعد حجز دام لأكثر من ستة أشهر‮ ‬    ضمن مشروع قانون المالية‮ ‬2020    حتى هذا رأي..!    رئيسة مجلس الدولة تكشف‮:‬    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين‮ ‬    بسبب ندرة حادة في‮ ‬المخزون‮ ‬    قال أن إستقلاليته مسؤولية مفروضة عليه‮.. ‬زغماتي‮: ‬    مرداسي‮ ‬تهنئ المخرج فرحاني    حدثان حاسمان في مسار التحرر الوطني    توقيف 24 شخصا ببرج باجي مختار وعين قزام    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 20 شخصا    ترقيم 4 آلاف سيارة جديدة في السداسي الأول 2018    سعر خامات (أوبك) تتجاوز ال59 دولارا    محطات أسقطت أسطورة المستعمر الذي لا يهزم    حالات اخضرار لحوم الأضاحي نادرة ومعزولة    خلافات داخل قوى الحرية والتغيير تؤخر تشكيل المجلس السيادي    تألّق»143 شارع الصحراء» مكسب جديد للجزائر    تموين الجنوب ب28 طنا من اللحوم البيضاء المجمدة    الدولة عازمة على مواصلة تنمية المناطق الحدودية    فتح الباب أمام المواطنين للمشاركة في الحوار    شاب يرمي بنفسه من الطابق الثالث لبناية أثناء خضوعه للرقية شرعية    عام حبس لسارق زبائن حافلات النقل الحضري بوهران    «عَيْنْ مَا تْشُوفْ وْقَلْبْ مَا يُوجَعْ»    رفع 1400 متر مكعب من النفايات بتبسة    لا حديث إلا عن تدشين الموسم بانتصار    أميار في حضن الفساد    سكان « الحساينية » يحيون وعدتهم السنوية العثمانية    بلال و «تيكوباوين» يلهبان الجمهور    رياض النّعام يُحدث المفاجأة والشيخ عمار يتألق بأغنية « خالتي فطمية »    دعوة إلى تفعيل دور الزوايا    «حوالتك» لتحويل الأموال دون حساب بريدي    «وقفاتنا متواصلة إلى غاية إسكان آخر مسجل بقطب مسرغين»    «الفيفا» يغرم وفاق سطيف    جمعية وهران تنتظر وعد أومعمر لتأهيل منتدبيها الجدد    سائل الخنازير المنوي في قوارير الشامبو    إيرجن تحتفل بالثقافة والتاريخ    إسماعيل يبرير ضيف جلستنا الأدبية الثالثة    السجن 40 عاما لشابة "سقط جنينها"    «أنا عزباء" طريقة طريفة للبحث عن طبيب    نوارس تجبر طائرة على الهبوط    إجلاء الحجاج المرضى ممن هم في حالة خطيرة سريعا إلى الجزائر    بعد أدائهم لمناسك الركن الخامس    التّربية الوقائية في الإسلام    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أرضية قطاعية مشتركة لمرافقة الشباب والحد من البطالة
نشر في الشعب يوم 19 - 07 - 2019

تتجه الجزائر إلى تبني إستراتيجية جديدة في مجال الاقتصاد الاجتماعي التضامني تيسمح بتفعيل دور الشباب للقضاء على البطالة، هذه الأخيرة التي لم يعد يكفي محاربتها بقرارات مركزية، دون وضع أسس حقيقة ناجعة تكون نابعة من الواقع، حيث تم وضع، أمس، أرضية قطاعية مشتركة لمرافقة هذا التوجه الحديث.
لتحقيق توجه الدولة الرامي إلى جعل الشباب حلقة فعلية فاعلة في دائرة التنمية المحلية، أكد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي تيجاني حسان هدام، أنه تم وضع أرضية قطاعية مشتركة لمرافقة الفاعلين المحليين في مجال دعم تشغيل الشباب بولايات نموذجية قبل تعميمها على المستوى الوطني. في حين أكدت وزيرة التضامن الوطني والمرأة غنية الدالية على ضرورة تفعيل هذا التوجه لتحقيق لأهداف المرجوة.
وأوضح هدام خلال لقاء ندوة حول «الاقتصاد الاجتماعي والتضامني»، أول أمس، بفندق الجزائر بالعاصمة، أنه تم وضع هذه الأرضية ببرنامج تجريبي على مستوى أربع ولايات نموذجية ممثلة في وهران، خنشلة، بشار، عنابة، ليتم تعميمها على المستوى الوطني في وقت لاحق، بهدف مرافقة الفاعلين المحليين في إطار برنامج دعم الشباب والتشغيل.
ولتحقيق نجاح هذا الآلية أوضح وزير العمل أنه تم تأسيس مشروع لبناء منظومة متكاملة وشاملة للاقتصاد الاجتماعي والتضامني كآلية جديدة لتطوير التشغيل في مجال التعاونيات، خاصة تلك التي تنشط في قطاعات الفلاحة والحرف والصناعات التقليدية، وكذا النشاطات المرتبطة بالتشغيل ذي الطابع الاجتماعي الموجه للفئات الهشة والذي تسييره وكالة التنمية المحلية التابعة لوزارة التضامن الوطني.
في مقابل ذلك اعتبر هدام الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بمثابة فرصة لاستحداث نشاطات وتوفير مناصب شغل ضمن الإستراتيجية الوطنية الرامية إلى تنويع الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أن ترقية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني يندرج ضمن الجهود التي تبذلها الوزارة من أجل ترقية التشغيل واستحداث مؤسسات مصغرة ومساهمة الشباب في تنمية الاقتصاد المحلي.
وتشارك في الأرضية القطاعية المشتركة وزارة التضامن طرف فاعل، ووزارة الخارجية التي تسهم في تبادل المعارف دوليا، وتلقى دعما من طرف الاتحاد الأوروبي. وفي هذا الصدد أكدت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية على ضرورة إيجاد سبل أكثر فعالية لتجسيد وتطوير الاقتصاد الاجتماعي والتضامني كقطاع جديد يركز على الجانب الاجتماعي في خلق النشاطات، من خلال التضامن بين الأفراد.
ويجري العمل حاليا على مستوى وكالة التنمية المحلية حسب الدالية لإعداد مشروع إطار قانوني وتنظيمي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني، مع السعي إلى رسم خارطة طريق ووضع مخطط عمل حول مرافقة المشاريع في هذا المجال والبحث عن التحديات التي تواجه هذا النوع من الاقتصاد على المستوى المحلي، لتجاوز العراقيل وتحقيق الأهداف.
كما تسهم وزارة الخارجية في تعزيز العلاقة مع بعثة الاتحاد الأوروبي بالجزائر وهو ما أكده مدير أوروبا بوزارة الخارجية محمد حناش، مؤكدا أن الجزائر بصدد إطلاق برنامج شامل في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، قائلا إن هذا الاقتصاد سيشكل رافدا جديدا وفعالا لامتصاص البطالة، وإنشاء مناصب شغل جديدة في إطار مقاربة شاملة تراعي التنمية المستدامة والبيئة وقواعد التضامن.
من جهته، قال سفير الاتحاد الأوروبي بالجزائر إن الاقتصاد الاجتماعي التضامني يشكل حلقة هامة لتعزيز مرافقة الشباب، داعيا إلى مزيد من التعاون بين بلدان المتوسط لكسب الخبرات، وتحقيق الأهداف المرجوة على المدى القريب من خلال الدعم الكامل لفئة الشباب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.