أساتذة الابتدائي يشلون المدارس ل "الاثنين" الثالث على التوالي    لوكال: "قانون المالية لسنة 2020 حافظ على الثوابت الاجتماعية للدولة"    الأفامي يؤكد الوضع المتأزم للاقتصاد الجزائري    طاسيلي للطيران تعزز رحلاتها نحو الجنوب الكبير    سونلغاز: توقيع على عقود لانجاز تسع محطات كهربائية    الاتحاد الوطني للمحامين يندد بفرض ضرائب على أصحاب الجبة السوداء    برناوي يستقبل رئيس مجلس إدارة اتحاد الجزائر    توقيف شخصين وحجز 9000 كبسولة من المؤثرات العقلية    انقطاع المياه في 8 بلديات بالعاصمة إلى غاية يوم الأربعاء    علماء يدرسون كيفية "نشأة مرض" السرطان بهدف العلاج المبكر    أمطار رعدية مرتقبة على 5 ولايات    النظام العام و محاربة الجريمة يمران عبر استراتيجية إعلامية وقائية    «إعداد برنامج إقتصادي حقيقي مرهون بقاعدة معطيات محينة»    3 راغبين في الترشح يحجزون مواعيد إيداع الملفات    رئيس الدولة عبد القادر بن صالح يجري حركة في سلك الرؤساء و محافظي الدولة بالمحاكم الإدارية    لا عذر لمن يرفض المشورة    نقل 100 ألف من "الروهينغيا" إلى جزيرة نائية    تضم جميع مناطق شرق الفرات    الجولة التاسعة من الرابطة المحترفة الثانية    بسبب المعاملة السيئة للأنصار    لمخرجه نور الدين زروقي‮ ‬    خلال المهرجان الوطني‮ ‬للشعر النسوي‮ ‬    استهدفا مسجداً‮ ‬بولاية ننكرهار    تحديد رزنامة العطل المدرسية    خلال السنوات الأخيرة    خلال الحملة الوطنية‮ ‬شهر دون بلاستيك‮ ‬    دخلت‮ ‬يومها الرابع أمس‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف تاجري‮ ‬مخدرات بعدة مناطق    خلال الملتقى الدولي‮ ‬السياسة العثمانية بالمنطقة المغاربية‮ ‬المنظم بالأغواط‮ ‬    بعد قرار اللجنة القانونية لمجلس الأمة‮ ‬    انتشار جرائم القتل في المجتمع.. أسبابها وكيفية مواجهتها    الإحسان إلى الأيتام من هدي خير الأنام    شملت‮ ‬12‮ ‬مركزا للصحة المتواجدة بإقليم الدائرة    القطاع الخاص جزء من المنظومة الوطنية    دعوة الشريك الأمريكي للمساهمة في رفع صادرات الجزائر    استقطاب الاستثمار والحفاظ على القاعدة 51/49 وحق الشفعة    "النهضة" تؤكد على قيادة الحكومة القادمة    المتظاهرون يشدّدون الخناق على حكومة الحريري    إيغيل يثير الاستغراب بإصراره على الحارس برفان    اجماع على تعيين راجع مديرا عاما    ستة و ستون سنة بعد صدور «الدرجة الصفر في الكتابة» لرولان بارث    البحر    صباح الرَّمادة    الجزائر في مجموعة المغرب    الحمام التركي    مروج يبرر حيازته للكوكايين بإصابته بداء الصرع    نقطة سوداء ومشهد كارثيّ    متابعات قضائية لاسترجاع الأوعية العقارية بغليزان    ضرورة إنشاء تعاونيات وتكوين الفلاحين    باريس تحولت إلى صندوق قمامة    عندما تغذّي مواقع التواصل الاجتماعي الإشاعة    الظواهر الاتصالية الجديدة محور ملتقى    "الرضيع الشفاف" ينجو من الموت    “وصلنا للمسقي .. !”    وزارة الصحة تتدارك تأخر إنطلاق العملية‮ ‬    وزارة الصحة تضرب بقوة    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    دعاء اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماسياس بالدار البيضاء للاحتفال ب”عيد الحب”… ومغاربة: لا نريدك!
حمى المقاطعة تنتقل من بيانات المثقفين إلى مواقع التواصل
نشر في الشروق اليومي يوم 20 - 01 - 2019

انتقلت حمى الرفض والمقاطعة لحفل الفنان اليهودي الفرنسي ذو الأصول الجزائرية أونريكو ماسياس من بيانات التنديد والغضب التي أطلقها فنانون ومثقفون مغاربة إلى مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ما عبرت عن رفض كبير للحفل المرتقب أن يحييه ماسياس في "عيد الحب" بالدار البيضاء شهر فيفري الداخل. وكان مثقفون وفنانون مغاربة، وفق مواقع إعلامية مغربية، طالبوا بإلغاء حفلة ماسياس بسبب مواقفه الداعمة لإسرائيل في أكثر من مناسبة.
وفي السياق، أصدرت مبادرة "الحملة المغربية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل" بياناً جاء فيه أن غناء ماسياس عن العالم العربي وتغنيه به لا يجب أن يغفل مواقفه المساندة لإسرائيل والجيش الإسرائيلي.
وبذلك، فإن ماسياس الذي رفضته الجزائر في 2007 خلال زيارة الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي إلى البلاد، وظلّ يتحرق شوقا إلى زيارة الجزائر وتحديدا قسنطينة، كما عبر عن ذلك في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية بقوله: "إنني أتألم بسبب عدم قدرتي على زيارة مسقط رأسي، ولكن لن أغلق الباب رغم أن عمري 74 سنة"، يلقى معارضة شديدة هذه المرّة في المغرب بسبب إعلان حفله المرتقب بالدار البيضاء بمناسبة ما يسمى "عيد الحب".
وقال أحد النشطاء على التويتر: "مع أنه ممنوع من الغناء في الجزائر" تمّت برمجة أونريكو ماسياس" الصهيوني والمؤيد لجيش إسرائيل لحفل في الدار البيضاء ليوم 14 فيفري.. على جميع النشطاء أن يتحرّكوا لِمنع هذا الحفل". ووصف المغرد الحفل "بحفل العمالة والتطبيع مع الكيان الصهيوني".
وبدوره، كتب ناشط آخر: "كيف للمغرب، البلد الذي يترأس ملكه لجنة القدس أن يقبل باستقبال هذا المغني العجوز الداعم للجيش الإسرائيلي الذي يقتل أطفال ونساء فلسطين"، داعيا المغاربة إلى ضرورة مقاطعة حفل ماسياس.
أمّا مغرد ثالث، فقال معلقا على مقال جريدة مغربية: "لماذا نطبل ونرحب ونكرم مثل هؤلاء"، وأردف: "الرجل يدافع عن الأطروحة الإسرائيلية وعن مذابح بني صهيون ويأتي إلى هنا ليكرم ويرحب به باسم الفن؟". وبهذا الموقف الشعبي الواعي من الأشقاء في المغرب، يتوحد المغاربة ضدّ كافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني ورموزه الحاقدة على فلسطين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.