دعوة التجار والحرفيين إلى الخروج ب «قوة» للتصويت    مشروع تعديل الدستور وثيقة مصيرية في مسار التأسيس    تضامن دولي واسع مع المعتصمين واحتجاجاتهم المشروعة بالكركرات    مسعود جاري والي وهران يكرم أيقونة الصحافة المكتوبة    كورونا: ألمانيا تغلق المطاعم والمنشآت الترفيهية    تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية    مظاهرات بالعيون بمخيمات اللاجئين الصحراويين تضامنا مع معتصمي الكركرات    نقل الرئيس تبون إلى ألمانيا لإجراء فحوصات طبية معمقة    محاضرات حول الانسان والثقافة في فكر مالك بن نبي    "المحمدية" تنتصر    عبيد شارف لإدارة لقاء سيراليون ضد نيجيريا    3 قتلى و152 جريح خلال 24 ساعة    "جامع الجزائر".. عندما تنير "المحمدية" شمال إفريقيا    عرقاب : مشروع تعديل الدستور "يدعم الاقتصاد والمنتوج والمستثمر الجزائري"    "ادعاءاتكم حملة مغرضة ولن تزيدني إلا عزما وإصرارا"    10 وفيات.. 320 إصابة جديدة وشفاء 191 مريض    اكتشاف وكر دعارة وتوقيف 13 شخصا بينهم 4 نسوة في برج بوعريريج!    انتخاب النائب رحمانية رئيسا للجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان بالبرلمان العربي    تعديل الدستور: الفريق شنقريحة يسدي تعليمات لاتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    المولد النبوي الشريف : ضمان دوام الوكالات التجارية الرئيسية للاتصالات الجزائر    رمز للسيادة والدين الأقوم    الوزير الأول يكرم الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بجامع الجزائر    متى ينتهي الجدل حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي؟    قوراية: معا لنصرة نبينا الكريم يا أمة المليار    تظاهرات في غزة للمطالبة بإنهاء الانقسام الداخلي ومواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية    لابد من تكوين مختصين في اليد العاملة المحلية    اتخاذ كافة الإجراءات لتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    رسميا إطلاق قناة "الذاكرة" في شهر نوفمبر    الحارس الدولي السابق سمير حجاوي يعاني في صمت    الثنائي غربي وشتيح يغلقان «الميركاتو»    تكريم أوائل الناجحين في الباكالوريا بمستغانم    مكتتبو عدل يحتجون    إسم يبحث عن رسم    تكريم مجاهدي مغنية    الإذاعة و التلفزيون .. من رهان السيادة إلى تحدي الرقمنة    تأييد الحكم في حق المحتال على 10 بنائين    مساحات خضراء تتحول إلى مفارغ بغليزان    عواد و كوريبة و زرقين أبرز المستقدمين    فاوتشي: بحلول أوائل ديسمبر سنعرف ماذا يمكن أن يفعله لقاح كوفيد19    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء    ألعاب القوى-منشطات: "أنا رياضي نظيف"    ضبط قائمة المستقدمين وبرنامج التحضيرات    وهران: نشوب حريق في مستودع للأغطية والأفرشة بحاسي بونيف    حجز 200 ألف وحدة مفرقعات    عمال مصنع الأجر يحتجون    إعارة اللاعب سومانا والحارس معاشو    إيطاليا تعلن تسجيل 24991 إصابة جديدة بكورونا و221 وفاة    توقع إنتاج 700 ألف قنطار برسم الحصاد الخريفي    وزير الصناعة يعطي إشارة اانطلاق قافلة تصدير منتجات عصائر من بجاية إلى ليبيا    كورونا… تسجيل 320 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    بركاني: هكذا سيتم تطبيق الحجر الصحي إذا واصلت إصابات كورونا في الارتفاع    تغييرات جذرية في مفهوم الحقوق والحريات بمشروع الدستور    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    تزويد مناطق الظل بالكهرباء والغاز من أولويات رئيس الجمهورية في المجال الطاقوي    تجارة الكترونية: الجزائر تمتلك سوقا قوية ذات امكانات نمو عالية    هزة أرضية بولاية بومرداس    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الغاء التحضيري ودخول "اختياري" للتلاميذ مع امتحانات خاصة
عودة ملف الأساتذة المتعاقدين بقوة.. ونقابات التربية تقترح:
نشر في الشروق اليومي يوم 28 - 09 - 2020

دعت نقابات التربية المستقلة وزارة التربية الوطنية إلى الاستعجال في مكافحة الفساد الإداري والمالي المتفشي بمديريات التربية للولايات، قبل الحديث عن ملف الدخول المدرسي المقبل، الذي سيأتي في ظروف استثنائية قاهرة فرضتها أزمة الوباء، كما طالبت بأهمية إجراء "تقويم تشخيصي" للتلاميذ المنتقلين بمعدل 9 من 20 واستحداث ما يصطلح عليه "بالأقسام الخاصة" لفائدتهم لرفع المستوى، فيما رافعت لأجل تحقيق دخول مدرسي "اختياري"، بإسقاط "إجبارية" الالتحاق مع ضمان الدراسة عن بعد.
واغتنمت نقابات القطاع فرصة اللقاء التشاوري، الذي عقدته وزارة التربية الوطنية الأحد، حول كيفيات إنجاح الدخول المدرسي القادم 2020/2021، لطرح مشاكل تقنية ومهنية وأخرى بيداغوجية بحتة على وزير التربية الوطنية محمد واجعوط، وهو اللقاء الذي دام إلى غاية السادسة مساء، إذ طالبت بضرورة العمل على مكافحة الفساد الإداري والمالي المتفشي بمديريات التربية للولايات، والقيام بحركة تغييرات واسعة وسط المديرين ورؤساء المصالح، قبل فتح النقاش حول ملف الدخول المدرسي القادم، وقبل الحديث عن البروتوكول الصحي الوقائي من تفشي الفيروس وعن عمليات التعقيم، في وقت أن النظافة تنعدم تماما بعديد المدارس التي غزتها الفئران من شدة الاتساخ.
وبخصوص الشق البيداغوجي، دعا الشركاء الاجتماعيون القائمين على الوزارة، إلى ضرورة إعادة النظر في طرائق التدريس، على اعتبار أن الطريقة المعتمدة حاليا لا تحفز التلميذ على البحث بقدر ما تزرع لديه "الاتكالية" والاعتماد على الأساتذة فقط دون التفاعل معهم، أين طالبت بالعمل على إنجاح التعليم والتعلم عن بعد الذي بات ضروريا وبديلا أساسيا عن التعليم الحضوري في زمن كورونا.
وفي نفس السياق، رافعت النقابات لأجل جعل الدخول المدرسي "اختياريا"، بإسقاط "إجبارية" التحاق التلاميذ بمقاعد الدراسة، من خلال استشارة الأولياء حول رغبتهم بخصوص التحاق أبنائهم بمقاعد الدراسة من عدمه، شريطة ضمان الدراسة للجميع عن بعد، وذلك عن طريق تطوير وترقية التعليم عن بعد، فيما رفضت رفضا قاطعا مقترح الدخول باعتماد "نظام المراحل" أو "نظام المستويات"، مؤكدين على ضرورة "توحيد" الدخول المدرسي، لأن هناك وزارة تربية واحدة وبرنامج دراسي واحد وبكالوريا واحدة.
وبخصوص التلاميذ الذين استفادوا من قرار التخفيض في معدل النجاح، وانتقلوا إلى المستويات العليا بمعدل 9 من 20، خاصة فئة المنتقلين إلى السنة أولى متوسط والأولى ثانوي، طالبت النقابات من الوزارة ضرورة برمجة "تقويم تشخيصي" لفائدتهم، بإجراء امتحانات لإثبات مستواهم الحقيقي، وإذا تبين بأن مستواهم الدراسي ضعيف ومتدن، فقد تم اقتراح العودة إلى العمل بنظام "الأقسام الخاصة" لرفع المستوى.
واقترحت النقابات أيضا أهمية إلغاء "التربية التحضيرية"، عبر مدارس الوطن بصفة استثنائية، بسبب أزمة الوباء، والعمل على استغلال الحجرات في تدريس تلاميذ باقي المستويات، لتجنب الوقوع في مشكل الاكتظاظ ومن ثمة تفادي تفشي الوباء وسط المتمدرسين، فيما طالبت الوصاية بأهمية فتح تحقيق معمق على مستوى مؤسسات التربية والتعليم الخاصة، على خلفية قيام البعض منها ببرمجة دخول مدرسي "مسبق" لفائدة التلاميذ المترشحين لاجتياز الامتحانات الرسمية.
وفي الشق المهني، طغى ملف الأساتذة المتعاقدين على أشغال الندوة الوطنية، إذ جددت النقابات مطالبة الوزارة بضرورة الاستعجال في دفع المخلفات المالية المتأخرة لفائدتهم، على اعتبار أن هناك العديد منهم لم يتقاضوا مرتباتهم منذ سنتين كاملتين على غرار أساتذة ولاية الأغواط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.