إدانة سلال ومتيجي ب 5 و8 سنوات حبساً    إعادة فتح موقعي الباك و البيام    سطيف: 153 حالة مؤكدة بفيروس كورونا بجامعة سطيف    منظمات تفضح أنشطة الاتحاد الأوروبي في الصحراء الغربية    تصاعد احتمالات النزاع بين أمريكا وروسيا    تنظيم الدولة يختبر مرحلة جديدة في العراق وسوريا    يوصف ب"المقبرة" ومرتبط برقم مميز: ملعب «أهيدجو» لاحتضان ذهاب الدور التصفوي الأخير    الدولي الكاميروني السابق روجي ميلا للنصر    الكاف تُغرّم الفاف ب5 آلاف دولار    يخفيها في كوخ بأحد الأحياء: توقيف متهم بترويج المخدرات والمهلوسات    يعرف تأخرا: تحيين دراسة محوّل الطرقات الشمالي لمدخل مدينة باتنة    مشاركة قوية للجزائر في معرض القاهرة للكتاب    الجيش الأبيض وجهاً لوجه مع الوباء مُجدداً    الجزائر ترسل مساعدات إنسانية إلى دولة مالي    أطباء يُشدِّدون على ضرورة الاستجابة لحملة التلقيح    رئيس المحكمة الدستورية يستعرض مع وزير العدل القطري سبل تعزيز التعاون    كأس أمم إفريقيا : غامبيا تقصي غينيا    برنامج ثقافي مكثف و تسعة مهرجانات بمناسبة ألعاب البحر الأبيض المتوسط بوهران    آثار الذنوب على الفرد والمجتمع    كوفيد-19: تمديد العمل بالجهاز الحالي للحماية والوقاية لمدة 10 أيام ابتداء من يوم الثلاثاء    تجهيز القرية المتوسطية بأكثر من 230 كاميرا مراقبة    رئيس فيفا السابق: ميسي لا يستحق الكرة الذهبية    المستخدمون الطبيون وشبه الطبيون وفيروس كورونا رفع التحدي والتصدي للوباء و ضمان الخدمات الصحية    سكن: وكالة عدل تعلق استقبال المكتتبين إلى غاية فيفري المقبل    خلال العام الفارط تمويل 200 مؤسسة مصغرة في سوق أهراس    الفرقة الاقتصادية و المالية توقيف شخص بحوزته قطعتين نقديتين أثريتين رومانتين    بوركينافاسو: حالة من الضبابية والترقب بعد ورود أنباء عن احتجاز الرئيس في ثكنة للجيش    الوزير الأول يستقبل وزير العدل لدولة قطر    الجولة 15 لبطولة الرابطة الأولى: "الداربي" العاصمي بين اتحاد الجزائر-نادي بارادو أبرز المباريات    المسرحي الجزائري عمر فطموش ضمن لجنة تحكيم مهرجان قرطاج الدولي للمونودراما بتونس    ليبيا: البرلمان يعلن عن مسارين لإجراء الانتخابات والتعديلات الدستورية    الدولة ستوفر قنطار الشعير للمربين بسعر 2000 دج    وفاة طفلة وإصابة أخرى في حادث أليم بالبويرة    حفل فني لفرقة "ايوال" ضمن فعاليات معرض إكسبو2020 دبي    تأجيل محاكمة شكيب خليل والمدير السابق لسوناطراك إلى 31 يناير الجاري    الشلف: حجز 24 كلغ من الكيف المعالج    رياضة مدرسية/الجزائر : تأجيل "الأولمبياد المدرسي" الى يوليو المقبل    نفط: أسعار خام برنت تفوق 6ر87 دولارا اليوم الاثنين    ضرورة تسريع وتيرة الإنجاز    الرئيس تبون يغادر أرض الوطن متوجها إلى مصر    عملية تصدير ب4 ملايين أورو من مستغانم    تناول الأدوية بدون وصفة خطر    توقيف مشعوذ يمتهن النصب والاحتيال    حفل فني شاوي معاصر بمعرض إكسبو-2020 دبي    إشكالية.. من يعود أولا    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل13 شخصا    أحقا الشعر ديوان العرب..؟!    ألباريس يؤكد على ضرورة تسريع تسوية النزاع الصحراوي    اتفاق تطبيعي جديد بين المغرب والكيان الصهيوني    نحرص على استدراك ضريبي في قانون المالية التكميلي 2022    جزائريون يلجؤون للمحاكم لمنح أسماء غريبة لأبنائهم    عندما يدفع الشعر الثمن    رواية تعج بالتاريخ    فضائل ذهبية للرفق واللين وحسن الخلق    هكذا سترفع الجزائر الصادرات إلى 7 ملايير دولار في 2022    لغتي في يومك العالمي    على طريق التوبة من الكبائر..    نشر ومشاركة المنشورات المضلّلة على مواقع التواصل إثم مبين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



15 قتيلا بجمعة "لن نركع"، وكلينتون تدعو لمقاطعة سوريا تجاريا
نشر في الشروق اليومي يوم 13 - 08 - 2011

نقل ناشطون أن قوات الأمن السورية قتلت 15 شخصاً، في جمعة "لن نركع"، عندما تصدت لاحتجاجات شعبية متواصلة عمت أنحاء مختلفة من البلاد تنادي برحيل الرئيس، بشار الأسد، تزامناً مع دعوة وزيرة الخارجية الأميركية، هيلاري كلينتون، دول العالم بوقف علاقاتها التجارية مع سوريا.
* وأجمعت ثلاث منظمات هي: "لجان التنسيق المحلية في سوريا" و"آفاز" بجانب "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، ومقره لندن، على حصيلة القتلى.
* ونظراً لقيود تفرضها الحكومة السورية على دخول وسائل الإعلام الدولية، فأن CNN لا يمكنها التأكد بشكل مستقل من الحصيلة."
* وتتواصل المسيرات الاحتجاجية المناهضة لنظام دمشق في أنحاء مختلفة من البلاد رغم حملات القمع العسكرية التي تكاثفت مع بداية شهر رمضان.
* والجمعة، حولت الدبابات السورية وجهتها إلى بلدة "خان شيخون" موسعة من عمليتها العسكرية التي تقوم بها ضد التظاهرات المناوئة للنظام، فيما أفادت تقارير بسقوط قتلى في عدد من المدن السورية، ومنها مدينة حلب.
* وقال شاهد عيان في حلب، التي انسحبت منها وحدات الجيش هذا الأسبوع، أن عناصر أمن بملابس مدنية على متن حافلات فتحوا النار على محتجين عقب صلاة الجمعة في مساجد المدينة.
* وأشار إلى أن أنباء تحدثت عن سقوط ضحايا إلا أن الحصيلة لم تتضح.
* وذكر آخر أن العناصر الأمنية بادرت إلى فتح نيرانها بمجرد انتهاء الصلاة في المسجد الذي أدى به الجمعة، مضيفاً: "لضمان عدم خروج المصليين للتظاهر، ما أن خرجوا حتى بدأت حملة اعتقالات عشوائية."
* ميدانياً، اقتحم الجيش والأمن السوريان الجمعة بلدة خان شيخون، وأعلن فيها عن سقوط سيدة قتيلة برصاص الأمن، فيما قتل آخر في سقبا، وذلك قبيل انطلاق جمعة "لن نركع" التي دعا إليها المعارضون السوريون، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
* وقتل شخصان في حي الصاخور في حلب، حيث أفادت التقارير بخروج الآلاف فيه للتظاهر ضد النظام.
* كذلك خرجت التظاهرات في مناطق من مدينة اللاذقية الساحلية وبأعداد كبيرة، كما خرجت التظاهرات في باب السباع والخالدية في حمص، والقامشلي و دير الزور والبوكمال، في شرقي سوريا، وفقاً لما أظهرته لقطات فيديو نشرت على موقع يوتيوب.
* وأظهرت لقطات نشرت على موقع يوتيوب خروج مظاهرات في مدينة حماة، وأحياء من العاصمة دمشق إلى جانب عدد من المدن الواقعة في ريف دمشق.
* وكان الجيش السوري قد واصل عملياته العسكرية ضد البلدات والقرى والمدن التي تشهد مظاهرات حاشدة تدعو لإنهاء حكم الرئيس بشار الأسد، فدخلت وحدات منه إلى مدينة سراقب شمال غربي البلاد، وقال ناشطون إن الجيش اقتحم المدينة مطلقاً النار بمختلف الاتجاهات، وقامت وحدات منه باقتحام المنازل والمحلات التجارية بحثاً عن أشخاص شاركوا في الاحتجاجات الأخيرة.
* وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن لديه تقارير حول اعتقال 200 ناشط من سراقب، مضيفاً أن هوياتهم ستظل قيد الكتمان خشية على سلامتهم.
* أما في محافظة حمص، فقد شهدت مدينة القصير القريبة من الحدود مع لبنان مقتل خمسة أشخاص بعمليات للجيش، بينما قتل ثلاثة في دير الزور، ونقل المرصد السوري أيضاً أن عمليات دهم جرت في مدينتي درعا والسويداء، كما ترددت أصوات طلقات نارية في حي بابا عمرو بمدينة حمص.
* دمشق: مقتل ثلاثة من رجال الأمن
* وبدورها، أعلنت السلطات السورية، السبت، مقتل ثلاثة من عناصر الأمن بحوادث إطلاق الجمعة.
* ونقلت وكالة الأنباء الرسمية، سانا، أن "مجموعات مسلحة" بينهم قناصة، قامت بإطلاق النار عشوائياً، الجمعة، في مدينة دوما بريف دمشق وحي الصاخور في حلب ومدينة اريحا بريف إدلب ما أسفر عن مصرع ثلاثة من عناصر حفظ النظام واثنين من المدنيين وإصابة ضابطين بجروح وعدد من عناصر حفظ النظام والمدنيين.
* وأوردت سانا أن بعض مناطق ريف حمص وريف إدلب وريف دمشق ومنطقة الرمل الفلسطيني باللاذقية قد شهدت تجمعات عقب صلاة الجمعة تفرق معظمها من تلقاء نفسه، طبقاً للمصدر.
* وتصدى النظام السوري لانتفاضة شعبية تطالب بسقوط نظام الرئيس، بشار الأسد، بحملة قمع عسكرية، أوقعت مئات القتلى، وأنحت دمشق بلائمة العنف، الذي أودى بحياة مدنيين وعناصر أمن على حد سواء، على "مجموعات إجرامية مسلحة."
* قال نشطاء حقوقيون سوريون، إن نحو 2100 شخص قتلوا، واعتقل نحو 26 ألف شخص منذ بدء الاحتجاجات المطالبة بإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد، منهم 12 ألفا ما زالوا داخل السجون حتى الآن. (المزيد)
* أمريكا تطالب بوقف العلاقات التجارية مع سوريا
* وعلى الصعيد الدبلوماسي، دعت كلينتون دول العالم وقف علاقاتها التجارية مع سوريا وطالبت الدول التي تستورد النفط والغاز السوري، وتلك التي تزود نظام دمشق بالأسلحة، إلى الوقوف على الجانب الصحيح من التاريخ.
* وقالت وزيرة الخارجية الأمريكية في مؤتمر صحفي الجمعة إن الأسد فقد شرعيته لقيادة الشعب السوري وأن البلاد أفضل من دونه.
* وأضافت: "وحشية نظام الأسد المستمرة أدت إلى تعبئة الرأي العام الدولي، وإلى تصعيد سلسلة من الإدانة، وليس فقط من قبل دول العالم، ولكن بصفة خاصة من دول المنطقة. فبعد صدور بيان مجلس الأمن، شاهدنا هذا التعاقب السريع في حركة المواقف من الجامعة العربية ومجلس التعاون الخليجي والمملكة العربية السعودية وتركيا وغيرها. وستواصل الولايات المتحدة العمل مع شركائها لتحويل هذا التوافق المتنامي من أجل زيادة الضغط وعزلة نظام الأسد".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.