أكثر من 730 ألف مترشح يجتازون امتحانات البكالوريا ابتداء من الغد    بالصور..أداء اليمين القانوني لضباط وأعوان الشرطة القضائية للدرك الوطني    هذهي التهمة الموجهة لوزير العلاقات مع البرلمان السابق الطاهر خاوة    هذه شروط التسجيل في "lpp" ومواقع السكنات    مرافقة الكفاءات الطلابية و ربط مشاريع تخرجها المبتكرة بالملكية الفكرية    الكشف عن قائمة ال23 لاعبا    تعيين محمد راوراوة نائبا شرفيا للرئيس    مُستقبل غزال مع بشيكتاش في خطر    ملعب وهران جاهز للتدشين    خلال 48 ساعة الاخيرة.. وفاة 9 أشخاص وجرح 378 آخرين في حوادث مرور    وزارة المجاهدين :العقاب لمن يتطاول على رموز الدولة    الدان مُخاطبًا آيت حمودة: الشعب واع وسيتصدى لأحقادكم    الكاتب رابح ظريف سيشرع في كتابة سيناريو سلسلة سينمائية حول الأمير عبد القادر    تيبازة: البحث عن غريق مفقود في البحر لليوم التاسع    الداخلية " تمكين أصحاب السيارات المستوردة من أوروبا المحجوزة من استرجاعها والانتفاع بها"    "الجزائر في قلب الموجة الثالثة من فيروس كورونا"    جيلاني سفيان: "مشاركتنا في التشريعيات من اجل حل مشاكل البلاد وليس حصد المقاعد"    ايداع الوزير الأسبق للعلاقات مع البرلمان الطاهر خاوة الحبس المؤقت    كوتون سبور – شبيبة القبائل: "الكناري" لتحقيق خطوة نحو نهائي "الكاف"    تصفيات كأس العرب: الجزائر تتعرف على أولى منافسيها في دور المجموعات اليوم    وزارة التجارة: ترخيص للمتعاملين الاقتصاديين بتصدير المنتجات الزراعية الغذائية ذات الطابع المحلي ك"الفريك، الديول و المرمز و الكسكسي "    اليوم الوطني للمحكوم عليهم بالإعدام… شهداء واجهوا الموت بالإبتسامة    الذكرى ال65 لاستشهاد البطل زبانة: حفظ وصون الذاكرة الوطنية من "أولويات" قطاع المجاهدين (وزير)    المفوضية الأوربية تجدّد دعمها للاجئين الصحراويين بمخيمات تندوف    الحضيرة الصحية تتدعم بجهاز سكانار بمستشفى الحكيم عقبي بقالمة    توقيف 4 أشخاص وحجز مهلوسات وأسلحة بيضاء ببومرداس    جيلالي سفيان: مشاركتنا في التشريعيات كانت لإدخال روح الحراك إلى البرلمان    وفاة الفنان المصري سيد مصطفى عن عمر 65 عاما    رغم المنافسة الشرسة.. سونلغاز تُدعم الإنتاج الليبي ب265 ميغاواط    سفارة الجزائر بفرنسا تكذب إلغاء اعفاء الطلبة والمسنين من تكاليف الحجر    إصابات واعتقالات وسط الفلسطينيين خلال مواجهات في القدس    "إبراهيم رئيسي" رئيسا جديدا لإيران    درجات حرارة تتعدى 47 درجة مئوية ورياح قوية على 7 ولايات جنوبية    إسرائيل تمد فلسطين بجرعات منتهية الصلاحية من لقاح "فايزر"    الجيش الصحراوي يواصل قصفه لمواقع تخندقات قوات الاحتلال المغربي    إتحاد كونفدرالية النقابات الأنغولية يدعو لإنهاء الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية    إنهاء مهام والي بشار بسبب التقصير والإخلال المسجلين في أداء مهامه    استقبال 6 شحنات من الذهب الخام بكمية تتعدى 100 طن    تلقي أزيد من 400 طعن    الجزائر تدعو إلى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين    جوائز لمن يتلقى لقاح كورونا في هذه الدول..    10 وفيات.. 379 إصابة جديدة وشفاء 262 مريض    انتفاضة "الزملة التاريخية".. تاريخ الأحرار يُعيد نفسه    فرنسا تقترح "خطة" لإخراج جميع المرتزقة من ليبيا !    انطلاق "البصمة" على أرضية "أرتسي" العالمية    عملان جزائريان في المسابقة الرسمية الدولية    فوز ساحر لأشبال الماجيك    موسم آخر.. بعيد عن الأهداف    نجاعة طاقوية..    ضبط 30 كلغ مخدرات ونصف مليار سنتيم    10 حالات إعتداء متبوعة بسرقات    «عمورة خارق للعادة و بلومي فاجأني وأرضية الميدان رائعة»    ثلاثة أسباب تكتب لك التوفيق والنجاح في عملك    عاقبة الفساد والطغيان    كيف كان يسبح النبي بدون إذن أو تعقيد؟    أنا كيفك    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حملات تحسيسية واسعة للحد من التبذير
رمي أكثر من 14 ألف خبزة في 20 يوما بمستغانم
نشر في الجمهورية يوم 08 - 05 - 2021

تم تسجيل حصيلة ثقيلة لكميات معتبرة من الخبز المبذر على مستوى ولاية مستغانم من بداية رمضان يوم 13 أفريل إلى غاية 2 ماي الجاري وفق ما أشارت إليه الجهات الوصية و التي كشفت عن تبذير 3 أطنان و 699 كغ من الخبز بما يعادل 14796 خبزة تم رميها من قبل السكان في الفترة المقدرة ب20 يوما فقط، و هو رقم معتبر يؤكد على أن هناك اقتناء لاعقلاني لهذه المادة من طرف مواطني ولاية مستغانم الذين يتخلصون من ما تبقى منها يوميا لاسيما و أن الجميع يحبذ تناول الفطور بخبز طازج .
و هو فعل يتنافى مع القيم المتأصلة للمجتمع المستغانمي والجزائري على حد سواء خاصة و أن ظاهرة تبذير الخبز خلال شهر رمضان الناجمة عن الاستهلاك الجنوني له تخلف آثار اقتصادية قياسا بالتكلفة المالية المتعلقة بتموين السوق بالمواد الضرورية لصناعة الخبز لاسيما بالقمح اللين و المواد الأساسية الأخرى المدعمة و التي يتم استيراد كميات منها بالعملة الصعبة.
يحدث هذا رغم الجهود التحسيسية المتواصلة على المستوى المحلي لإتباع قواعد الاستهلاك العقلاني و تجنب أشكال التبذير المنبوذة التي لا تمس بصلة لقيم ديننا الحنيف وعادات وأخلاق المجتمع المستغانمي وثقافته الاستهلاكية، حيث في هذا الإطار تم تنظيم منذ 3 أيام حملة توعوية للحد من ظاهرة تبذير الخبز و أثارها الاقتصادية و الاجتماعية و البيئية و ذلك بساحة مقر بلدية مستغانم بوسط المدينة من طرف المكتب الولائي للمنظمة الجزائرية للبيئة و المواطنة بالتنسيق مع مديرية البيئة و المعهد الوطني للتكوينات البيئية و بمشاركة المنظمة الجزائرية لإرشاد وحماية المستهلك والمؤسسة الولائية لتسيير الردم التقني للنفايات و التي اختير لها شعار «صوم و ما تبذرش» إذ تم تحسيس السكان بضرورة اقتناء الكميات التي تستهلك فقط لتفادي رمي أكياس منه في المزابل مع إلصاق منشورات على مستوى المحلات و الأروقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.