جونسون يحض ترامب على إزالة العوائق من أمام الشركات البريطانية    مقتل 12 قرويا في هجوم إرهابي لبوكو حرام على الحدود مع نيجيريا    إدراج مقياس «حماية المستهلك» بمعهد التّكوين المهني بتسمسيلت    مكتتبو برنامج «عدل 2» يقرّرون وقفة احتجاجية    تايوان في طوارئ لمواجهة إعصار «بايلو» المرعب    بلماضي يضم دراوي لتعويض بن خماسة في المنتخب الجزائري للمحليين    “حمس” مستعدة لخوض غمار إنتخابات رئاسية    برنامج لاستحداث 11 مقبرة جديدة بالعاصمة    شرطة دلس تُوقف عصابة أشرار وتسترجع هاتف نقّال    «براغيث» في مسرح الهوّاة بمستغانم ومهرجان الجريد بتونس    وزير الداخلية يستمع إلى انشغالات ممثلي جمعية متقاعدي الجيش    العرض العالمي الأول للفيلم ضمن قسم أيام فينيسيا    دحمون ينصب المدير الجديد للأمن الوطني (صور )    حوادث المرور: وفاة 8 وإصابة 44 خلال 24ساعة الأخيرة    وزارة التربية تنشر المدونة الرسمية للأدوات المدرسية للموسم 2019/2020    انفراج ازمة شركات المسجونين    خلال زيارة عمل لوهران    مانشستر سيتي يتقدم للمركز الثاني    بلمداح: وزراء في السجن ووزيرة تستقيل حلم تحقّق !!    سليماني يسجل أول هدف له مع موناكو    بالفيديو: سليماني يعود إلى ممارسة هوايته المفضلة في أول لقاء مع موناكو    ” كورتاج” عرس يتحول ل مأتم    سوناطراك الأولى إفريقيا    الجزائر: التضخم بلغ نسبة 7ر2% على أساس سنوي إلى غاية شهر جويلية 2019    لا أزمة في الحليب    5 فنانين في تظاهرة “أيام معسكر شو” للمونولوج بمعسكر    جيجل تحقق انتاجا ” قياسيا” في القمح والشعير    الوفاق يتعثر بميدانه و "البرايجية" يتفوقون في بلعباس    إحالة ملفات أزيد من 20 مستثمرا بالعاصمة على العدالة    برشلونة يتبرأ من ملاحقة نجم جوفنتوس    والي العاصمة:اجراءات جديدة لضمان دخول مدرسي مريح    أمطار رعدية مرتقبة على ولايات شرقية داخلية    في بيان صادر عن وزارة الدفاع الوطني    حسب خلية الاتصال بمركب "توسيالي" للفولاذ بوهران    خلال لقاء فريقه ضد تيليكوم جيبوتي    منذ منتصف شهر أوت الجاري    بعد قبول أربعة طعون‮ ‬    3‭ ‬ملايين شخص بحاجة لمساعدات‮ ‬    يملكون صفة ضابط الشرطة القضائية‮ ‬    بعد ضغوط أوروبية على رئيس البرازيل    أغلبهم من ذوي‮ ‬الأمراض المزمنة‮ ‬    أقمصة "طايال" تثير الجدل    توقيف المرشح للرئاسيات نبيل قروي بتهمة الفساد    «سبيل»    ماكرون يدعو لتفادي نشوب حرب تجارية    صالون الطفل وكتاب الشباب    18 نصا قصصيا بالعربية والإنجليزية    الجمهور يرقص على إيقاع الموسيقى السطايفة والراي    «مؤسستنا تتعامل مع كبريات الشركات البترولية العالمية»    "تفضّلي يا آنسة" في المسابقة الرسمية    وصول الفوج الأول من حجاج أدرار إلى مطار سيدي محمد بلكبير    شدد على ضرورة الإستغلال الأمثل للهياكل المستلمة‮.. ‬ميراوي‮:‬    للحفاظ على توازنات صناديق الضمان الاجتماعي    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 25 شخصا    عملة لصفقة واحدة    المال الحرام وخداع النّفس    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    الذنوب.. تهلك أصحابها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفاق سطيف انسحاب سرّار يطرح مشكلا في توقيع العقود، وأعراب يرفض المهمة
نشر في الهداف يوم 22 - 05 - 2012

مازال وفاق سطيف يصنع الاستثناء دائما، فهو وفاق الفرحة ووفاق المتناقضات السبعة في آن واحد كونه الفريق الوحيد الذي يمزج بين الألقاب والمشاكل، إلى درجة أن المتتبعين يحسون أن الفريق سقط ولم يتوج ب"دوبلي" تاريخي.
قضية سرّار ستؤثر من ناحية التوقيت
وتبقى أكبر مشكلة تواجه الوفاق السطايفي في هذه الفترة بالذات تزامنا مع استقالة سرّار وانسحابه بصفة نهائية من رئاسة مجلس إدارة الشركة التجارية، هي قضية من يوقع العقود في الفترة الحالية، فالرابطة الوطنية ترفض التعامل مع أي وثيقة غير موقعة من الثنائي سرّار وأعراب في إطار قانون الاحتراف.
سرّار وأعراب فقط لهما صلاحية التوقيع
ومن الناحية القانونية، يبقى عبد الحكيم سرّار بصفته رئيسا لمجلس إدارة الشركة التجارية وعز الدين أعراب بصفته المدير العام للشركة التجارية، الوحيدين اللذين يحق لهما التوقيع على العقود الخاصة باللاعبين أو المدربين، سواء كانت خاصة باللاعبين الجدد أو تجديد عقود القدامى.
سرّار لن يوقع أي عقد بعد قراره
وبعد القرار الجديد الذي كان من رئيس مجلس إدارة الشركة التجارية، فالمؤكد هو أن المعني لن يوقع أي عقد في الأيام القادمة، خاصة أنه أغلق هاتفه بصفة نهائية أمس الأحد، وتبقى الطريقة التي تحدث بها معنا هاتفيا كافية للدلالة على أنه لن يقوم بأي نشاط في الفترة القادمة.
شيء ما حدث والانتخابات ليست السبب
وإن كان سرّار قد أرجع أسباب قراره بالانسحاب بقضية الانتخابات التشريعية وعدم حصوله على كرسي البرلمان، فإن المكالمات التي كانت لنا مع سرّار في الأيام الأخيرة ومنذ الانتخابات التشريعية وتنقله إلى تونس، تدل على حدوث شيء ما بعيدا عن الأسباب التي ذكرها.
إلى غاية صبيحة الأحد كان يتحدث عن أمقران
وما يكشف أن شيئا ما حدث هو أن سرّار في اليوم الذي تنقل فيه إلى تونس، ظل يتصل بنا على امتداد الطريق للسؤال عن جديد لقاء إتحاد العاصمة - شبيبة بجاية (الذي كان يلعب في الوقت الذي كان فيه سرّار في الطريق إلى تونس)، وبعده عن لقاء جمعية الشلف - الهلال السوداني، كما بقي يتابع مجريات اللقاءات الأخيرة. وإلى غاية صبيحة أول أمس الأحد، كان يتحدث عن ترقية أمقران، عمور وعروسي، قبل أن تنقلب الأمور في الأمسية ويفاجئ الجميع بالقرار.
16 ألف صوتا ليس بالأمر الهين
والمؤكد أن ربط سرّار بين المشروع الرياضي والطموح السياسي يبقى غير منطقي، لأن سطيف المدينة أعطت سرّار من الأصوات ما جعله في المرتبة الثانية خلف الحزب العتيد، كما أن الكل يعلم أنه ليس أنصار الوفاق هم من أقصوه، لكن معادلة 5% السياسية و16 ألف صوتا ليست بالأمر الهين، لأنها ثلث الأصوات التي حصل عليها "الأفلان".
"بلادي وإن جارت عليّ عزيزة وأهلي وإن ظنوا بي كرام"
وحتى لو افترضنا أن سرّار أحس بعدم الاعتراف من المدينة التي منحها أكثر من 10 ألقاب في السنوات الأخيرة، فإن ما قاله ابن الرومي في القرن الثامن الميلادي يكفي أن نقوله ل سرّار ويفهمه "بلادي وإن جارت عليّ عزيزة وأهلي وإن ظنوا بي كرام"، خاصة أن الآلاف من أنصار الوفاق كانوا مستعدين للقيام بأعمال شغب في المدينة من أجله في قضية بومرشي في مارس 2011.
تتويج الشبان أفضل من كرسي البرلمان
وإن كان سرّار يرى في خسارته في البرلمان سببا يجعله يتوقف عن الوفاق، رغم أن المعطيات تؤكد أنه حصل على معقدين في الليل حولا صباحا إلى "الأرندي"، فإن النجاح الحقيقي له حسب أنصار الوفاق هو نجاح المشروع الرياضي، لأن أسماء بن خوجة، فراحي، تيولي، ڨورمي، ناجي، برڨيڨة، سيريل، وحتى جحنيط الذي رقاه وعودية الذي لم يتوقع له أحد النجاح وغيرهم من اللاعبين الذين ضحك الجميع لما كان سرّار يأخذ معهم الصور بقميص الوفاق في الصيف الماضي، وحتى بلقايد، بن حمو، وغزالي الذين كان الكل ضد بقائهم في جويلية، نجحوا في الحصول على "دوبلي"، وهذا أكبر من نجاح في الوصول إلى البرلمان حسبهم.
... وأعراب يؤكد أن مهمته هي تحضير الجمعية العامة
أما الرقم الثاني في المعادلة والذي يحق له التوقيع على العقود فهو عز الدين أعراب، والذي أكد أمس أن مهمته تتمثل في التحضير لوثائق الجمعية العامة من أجل عقدها بسرعة وقبل فوات الأوان لفسح المجال لمن يريد المجيء لرئاسة مجلس إدارة الشركة التجارية.
أعراب: "مهمتي هي تحضير الجمعية ولن أوقع أي عقد"
وقال الدكتور أعراب في حديث هاتفي معه أمس، أن مهمته الرئيسية في الوقت الحالي هي تحضير وثائق الجمعية العامة للشركة، وأضاف أنه لن يقوم بتوقيع أي من العقود في الأيام المتبقية قبل الجمعية، سواء الخاصة باللاعبين الجدد، التمديد أو التجديد، لأن مهمته انتهت بنهاية مهمة سرّار على رأس مجلس إدارة الشركة التجارية.
حمّار يأمل في تراجع سرّار
وفي الوقت نفسه، يأمل رئيس النادي حسان حمّار في أن يتراجع سرّار عن قراره متفهما موقفه، إلا أنه قال: "أنا أنتظر عودة سرار من تونس للحديث والاتفاق على عودته إلى مهامه، وأن يقوم بالاتصالات هذه الأيام على أساس مواصلة العمل من طرف سرّار، خاصة أن المعني كان يتحدث معه على أساس خارطة الطريق للموسم الجديد قبل يوم واحد من قراره المفاجئ".
حمّار: "كي نغضب أنا يحاولني سرّار، وكي يغضب سرّار أنا اللي نحاولو"
وقال حمّار أن العلاقة السابقة التي كانت بينه وبين سرّار تجعله يقوم بمحاولة التأثير على هذا الأخير بالتراجع عن قراره، وقال حمّار مازحا: "عندما أغضب في المرات السابقة كان سرّار هو من "يحاولني"، والآن عندما غضب سرّار فيجب علي أن "نحاولو" أنا أيضا".
‪-------------------------‬
حمّار التقى زيتي، يلتقي دوخة غدا ويتصل بالركائز للتجديد
في ظل الأزمة الحالية، يعمل حمّار على إنقاذ ما يمكن إنقاذه، وهو ما عكسه مواصلة المعني لاتصالاته مع اللاعبين الجدد، وهذا من أجل تكوين فريق الموسم القادم، على أن يتوقف هو الآخر موازاة مع نهاية الجمعية العامة.
التقى زيتي صبيحة أمس
وقد التقى حمّار صبيحة أمس مع لاعب شباب قسنطينة زيتي خثير، وهو اللقاء الذي كان في فندق الهضاب بحضور اللاعب ومناجيره عبد العالي، وهذا في أول جلسة لقاء مباشر للمعني مع إدارة الوفاق السطايفي.
ڨيڨر شجعه على الانضمام
وقد شجع ڨيڨر المتواجد في الفندق زيتي على الانضمام للوفاق السطايفي، خاصة أنه سبق له وأن درب زيتي في شبيبة القبائل ووصل معه إلى نصف نهائي رابطة الأبطال، وقد شجعه على الانضمام للوفاق.
زيتي منح الموافقة وينتظر عرض الشباب
من حهته، منح خثير زيتي الموافقة للانضمام للوفاق السطايفي بعد أن تحدث مع حمّار على كل الأمور، لكن المعني ترك بابا للنقاش وهو أنه ينتظر اتصالا من إدارة فريق شباب قسنطينة فريقه الحالي.
... وحديوش غير متحمس للعرض المالي
من جهة أخرى، علمنا أن أول اللاعبين الذين تم الاتصال بهم- وهو مهاجم مولودية سعيدة حديوش- مازال غير موافق على عرض الوفاق السطايفي، بالنظر إلى القيمة المالية التي اقترحها عليه حمّار وهي 65 مليون شهريا، في حين تلقى اللاعب عروضا أهم ماليا من بقية الفرق الأخرى.
لقاء حمّار - دوخة غدا في العاصمة وملولي في سطيف
وقد علمنا أن حمّار ضبط موعدا مع الحارس دوخة في العاصمة غدا الثلاثاء لمناقشة تفاصيل عرض انضمامه للفريق السطايفي، خاصة أن رغبة الوفاق في الاستفادة من خدمات المعني كبيرة ليكون الحارس الأساسي في الموسم الجديد. وقد علمنا أن حمّار قبل تنقله إلى العاصمة سيلتقي بالمدافع المحوري لجمعية الشلف فريد ملولي في أول جلسة مفاوضات مباشرة، كما سيمتد الأمر إلى الالتقاء باللاعب الآخر لاتحاد الحراش لڨرع.
... ويتلقى عرضا للثلاثي العباسي حميش، حمزاوي، زايدي
كما تلقى حمّار في الساعات الأخيرة عرضا لثلاثة لاعبين من تشكيلة إتحاد بلعباس، ويتعلق الأمر بصانع الألعاب حمزاوي، حميش والحارس زايدي، وحتى لاعب رابع هو الظهير الأيسر هارون، ولو أن الأخير غير متحمس له إدارة الوفاق، وسيناقش حمّار بعد عودته من العاصمة أمر الثلاثي الأول.
حمّار يبدأ الحديث مع الركائز
وأمام الوضعية الحالية، فإن رحلة حمّار بدأت منذ صبيحة أمس بالحديث مع ركائز الموسم المنقضي، حين تحدث هاتفيا صبيحة أمس مع كل من جابو، عودية وبن موسى، وفي الأمسية مع حشود أثناء تواجدهم مع تربص الفريق الوطني، وهذا من أجل الاطمئنان على عدم مغادرتهم الوفاق.
بن موسى طمأنه بعدم المغادرة
وإذا كان عودية مرتبط بعقد وجابو أكد أنه لن يلعب في الجزائر لغير الوفاق، في حين سيكون حشود سطايفيا في الموسم الجديد، فإن اللاعب الأكثر عرضة للإغراءات هو بن موسى، والذي طمأن حمّار في المكالمة الهاتفية أنه لن يمضي في أي فريق آخر قبل الحديث مع إدارة الوفاق.
اللاعبون قلقون على مستحقاتهم ومن وضعية الفريق أيضا
وإضافة إلى اللاعبين الدوليين من خلال الأحاديث مع أغلب اللاعبين للموسم المنقضي، فإن الكل قلق بخصوص المستحقات المالية في صورة بن حمو، ڨورمي، زعبوب، خماسي الغرب وغيرهم، والذين ينتظرون اتصالا من الإدارة بخصوص الوضعية المالية وتسويتها في القريب العاجل، وما زاد من قلقهم هو استقالة سرّار الأخيرة.
... وحمّار يطمئن أنها "تفرى" قبل بداية الأسبوع الجديد
وبخصوص اللاعبين القدامى وقلقهم، أكد حمّار أن الأموال موجودة وسيقوم بتسوية المستحقات مباشرة بعد عودة سرّار إلى سطيف، أين سيضبط معه وضعية كل لاعب باعتبار أن الشركة سددت بعض الأجور والنادي الهاوي سدد بعض الأجور، ويجب التنسيق بينهما حول وضعية كل لاعب، مؤكدا أن التسوية لن تتعدى بداية الأسبوع الجديد لأن اللاعبون يستحقون أكثر بعد إنجازهم التاريخي.
‪----------------------‬
"ڨيڨر" يتلقى عرضا من نجران ب 40 ألف دولار شهريا، يلتقي حمّار ومغادرته وشيكة
بعيدا عن استقالة سرّار وتأثيرها على الوفاق السطايفي، التقى رئيس النادي حسان حمّار مساء أول أمس مع المدرب السويسري ڨيڨر للحديث عن مصير هذا الأخير مع الوفاق.
ڨيڨر التقى سكلولي أولا
وقبل الالتقاء بحمّار، كان المدرب السويسري قد التقى بالرئيس المدير العام لمجموعة "صايفسر" عمار سكلولي في مكتب الأخير، وهذا للمشاورة وأّخذ رأيه في الوضعية وما جاءه من عروض وما يحصل في الوفاق، خاصة أن سكلولي كان هو من يسدد مستحقات ڨيڨر على امتداد الفترة التي عملها في الوفاق ومنحه مستحقاته كاملة إلى غاية 30 جوان 2012.
اشتكى له من ازدواجية الرئاسة
ومن النقاط التي طرحها ڨيڨر هي ازدواجية القرار والرئاسة في وفاق سطيف بين سرّار وحمّار على امتداد الموسم الكروي المنقضي، وتأثير ذلك حتى على عمله وعلى اللاعبين، لكن ڨيڨر لا يعلم أن الوفاق الذي سار برئيسين سيصبح بدون رئيس في ظرف ساعات.
"ڨيڨر" التقى حمّار وتحدث معه ثلاث ساعات
وبعدها كان الموعد مع لقاء المدرب السويسري "ڨيڨر" برئيس الوفاق حمّار في اجتماع رسمي لمدة 3 ساعات كاملة، وهذا من أجل مناقشة مسألة بقاء المدرب السويسري من جهة، والحديث عن اللاعبين المستقدمين والمسرحين.
ڨيڨر حدثه عن العروض الكثيرة
وكانت الفرصة ل ڨيڨر ليكون صريحا جدا مع رئيس الوفاق ويعطيه العدد الكبير من العروض التي وصلته في الأيام الأخيرة، سواء من أندية جزائرية أو من أندية خارجية.
اتحاد العاصمة، الشلف والقبائل أرادوه
وفي الجزائر هناك 3 أندية طلبت ڨيڨر بصفة رسمية، ويتعلق الأمر بكل من إتحاد العاصمة، شبيبة القبائل وجمعية الشلف، وهي الأندية التي تريد التعاقد معه في الجزائر، لكن بأفضلية مالية لاتحاد العاصمة الذي اقترح عليه 3 مرات أكبر مما تلقاه الموسم المنقضي في الوفاق.
7 عروض خليجية ونجران الأكبر
كما وصلت المدرب السويسري للوفاق السطايفي 7 عروض كاملة من أندية خليجية في قطر، السعودية والكويت، لكن العرض الأهم من الناحية المالية هو عرض نادي نجران السعودي الذي اقترحت إدارته راتبا ب 40 ألف دولار شهريا.
يريد البقاء في الجزائر وقدم مقترحه ل حمّار
ولو أن المعطيات تشير أكثر إلى رغبة المدرب السويسري للبقاء في الجزائر، إذ قدم شروطه المالية لرئيس النادي حمّار بناء على ما وصله من عروض بين الجزائر وغيرها.
25 ألف أورو للبقاء والوفاق لن يقدر
وإن كنا لا نملك القيمة المالية الفعلية التي طلبها المدرب السويسري للبقاء في الوفاق من جديد، إلا أننا علمنا أنها تصل إلى 3 مرات ما كان يتلقاه الموسم المنقضي. وبما أن ڨيڨر كان يتلقى 8000 أورو الموسم الماضي، فالأكيد أن القيمة المطلوبة هي في حدود 25 ألف أورو، وهو المبلغ الذي لن يقدر الوفاق السطايفي على تسديده دون شك.
لقاء آخر يوم الأربعاء بحضور محمدي ومضوي
ولأن اللقاء بين حمّار وڨيڨر كان أمسية الأحد وحدهما، فقد تم الاتفاق على لقاء جديد هذا الأربعاء بعد عودة المحضر البدني بوجمعة محمدي من فرنسا والمدرب المساعد خير الدين مضوي من تونس، وهذا من أجل مناقشة أفضل لشروط ڨيڨر وإستراتيجية الوفاق بصفة عامة.
... وحمّار طلب قائمة كتابية للمسرحين
كما استغل حمّار فرصة اللقاء مع "ڨيڨر" للحديث عن قائمة المسرحين وقائمة اللاعبين المحتفظ بهم والمناصب التي تحتاج إلى التدعيم مع الأسماء المتقرحة للتفاوض، إذ طلب رئيس النادي من المدرب ڨيڨر أن يمنحه قائمة اللاعبين المعنيين بالمغادرة في ورقة مكتوبة وموقعة، حتى يكون موقف الإدارة سليما مع اللاعبين الذين لا يريدهم.
... وڨيڨر له الحق في منحتي البطولة والكأس وفق العقد
من جهة أخرى، طرح المدرب السويسري مسألة منح التتويج الموجودة في عقده، إذ كان قد وضع في بند اعقد التتويج بكأس الجمهورية منحة 15 ألف أورو، في حين أن منحة التتويج بالبطولة هي 10 الآلاف أورو. وبعد أن فاز بالدوبلي، فمن حقه استلام 25 ألف أورو، لكنه لم يحصل من هذا المبلغ سوى على 110 مليون سنتيم في حفل القاعة المتعددة الرياضات الذي كان سهرة الثلاثاء الماضي، ويبقى بحاجة إلى حوالي 220 مليون لتغطية حقوقه المالية الموجودة في العقد.
‪————————‬
"دوري المحترفين" الأحد القادم من سطيف
ستكون الحصة القادمة من دوري المحترفين هي الأخيرة في الموسم الكروي الحالي مباشرة من مدينة سطيف أين سيتنقل الأستوديو إلى عاصمة الهضاب العليا، ويكون بحضور الشخصيات التي صنعت مجد الوفاق في موسم للتاريخ، ويكون حضور كل من مضوي، حمّار، دلهوم، وبعض اللاعبين الآخرين مؤكدا.
الوفاق متصدر حتى في البطاقات الحمراء
إذا كان وفاق سطيف متصدر البطولة الوطنية في النقاط، فقد كان متصدر عدد البطاقات الحمراء أيضا بعد أن نالها كل من: بن موسى (الحراش)، ديس (إتحاد العاصمة)، حشود (باتنة)، فراحي (النصرية)، بن شادي (العلمة)، دلهوم (في نهاية لقاء بلوزداد)، جابو (قسنطينة).
ولم يغب عن منصة المقدمة منذ 7 مواسم
كما يبقى ما فعله الوفاق السطايفي في الموسم الحالي بمثابة لمواصلة تواجد الفريق في منصة المراتب المؤهلة للمشاركات القارية، لأنه منذ 2006 والوفاق يتواجد في مراتب تسمح بالمشاركة على الصعيد الخارجي، وهذا بمرتبة رابعة في 2006، سمحت بالمشاركة في دوري أبطال العرب، مرتبة أولى في 2007 ومشاركة في رابطة أبطال إفريقية، مرتبة ثالثة في 2008 مؤهلة لكأس الكاف، مرتبة أولى في 2009 مرشحة لرابطة الأبطال، مرتبة ثانية في 2010 مرشحة لرابطة الأبطال، مرتبة ثالثة في 2011 مؤهلة لكأس الكاف، ومرتبة أولى في 2012 مرشحة لرابطة أبطال إفريقيا.
‪—————————‬
الأنصار يستيقظون على سيناريو مرعب والفرحة تتوقف دوما بعد التتويجات
استيقظ أنصار الوفاق على سيناريو جديد بإعلان رئيس مجلس إدارة الشركة التجارية سرّار عن استقالته من الوفاق واعتزاله أجواء الفريق أصلا، وكان هذا القرار الثاني في ظرف 5 أيام بعد الذي كان من رئيس النادي حسان حمّار، دقيقة واحدة بعد نهاية لقاء وفاق سطيف - شباب قسنطينة والتتويج الرسمي بالبطولة.
مثل هذه القرارات تأتي دوما أثناء الفرحة
ويبقى ما كان من قرار ل سرّار- والذي سبقه قرار مشابه ل حمّار- بمثابة الشيء الروتيني الذي عهده أنصار الوفاق عقب كل تتويج في السنوات الأخيرة، وأصبحت الإدارة السطايفية مختصة في التنغيص على فرحة الأنصار.
صيف الوفاق يكون دوما حارا على الأنصار
ويبقى فصل الصيف في الوفاق السطايفي ليس كبقية أنصار الفرق، فرغم أن الفريق هو الأكثر تتويجا ب 10 ألقاب في المواسم الستة الأخيرة، إلا أن الصيف دوما يكون "بالسماطة" على أنصار الكحلة والبيضاء وبطريقة "ما يعڨبوش الصيف كيما الناس".
أزمات تعقب كل تتويج وصيف 87 أحسن مثال
والغريب أن الوفاق تعوّد على الدخول دوما في أزمات كبيرة مباشرة عقب كل تتويج، وهو الأمر الذي يعود حتى إلى سنوات الثمانينات حين عرف الوفاق أزمة كبيرة صيف 1987، فمباشرة بعد التتويج باللقب حدثت أزمة كبيرة أدت إلى مقاطعة تربص تونس، ثم ابتعاد المدرب عريبي ومجيء الروسي "بيلوف"، وكانت أسوأ مرحلة ذهاب ولم يحصل الوفاق سوى على 11 نقطة خلال مرحلة الذهاب (في 17 مقابلة)، قبل أن يحاول الوفاق- بعد عودة المرحوم عريبي- إنقاذ الموسم الكروي، ليسقط إلى القسم الثاني في الجولة الأخيرة لموسم 87/88 في بولوغين رغم أنه كان بطل الموسم الذي سبق.
... وفي 1988 أزمة بعد كأس إفريقيا
وحتى بعد أكبر تتويج في تاريخه وهو كأس أندية أبطال إفريقيا 1988، حصلت بعدها بأيام قليلة أزمة وحدث انشقاق للاعبين مع المدرب المساعد عبد الكريم خلفة الذي كانت مساهمته كبيرة في التتويج القاري، وذهب المدرب المساعد بعد أسابيع من أكبر تتويج.
حتى في 1990 جاء مشروع بلباي الاحترافي
كما كان الوفاق يسير بطريقة جيدة في نهاية الثمانينات، لكن بعد تتويجه بالكأس الآفرو-أسيوية ثم كأس الجمهورية في 1990، جاء مشروع بلباي الاحترافي الذي كان بداية انهيار الوفاق السطايفي والهجرة الجماعية للاعبين سنة بعد ذلك، وهو ما أدى إلى سقوط الفريق في 94 وبقائه ثلاث سنوات كاملة في القسم الوطني الثاني.
استقالة صادي في 2007
وامتد مسلسل الاستيقاظ على الأخبار غير السعيدة حتى مع بداية العهد الجديد للتتويجات، ففي جوان 2007 ومباشرة بعد التتويج العربي الذي أعقبه التتويج بالبطولة الوطنية، كان الموعد مع استقالة المناجير وليد صادي وسط أزمة كبيرة في صيف 2007، وصلت إلى التآمر عليه وعدم التوقيع للاعبين الذين جلبهم أو اتفق معهم (المهاجم المالي، المغترب مزريش وعمور)، وتصريح سرّار في الإذاعة المحلية أن من لم يأخذ صورة مع رشيد صالحي لا يمكن اعتباره تفاوض أو أمضى في الوفاق.
... وفي 2008 سرّار يرفض الترشح ويختفي في المغرب
وفي تواصل للأحداث وبسبب الديون الكبيرة التي وصلت إلى 14,6 مليار وقتها، ومباشرة بعد التتويج العربي الثاني، أعلن سرّار عن عدم ترشحه لعهدة جديدة وذهب إلى المغرب وبقي هناك، وسط اتصالات من السلطات لإقناعه بالتراجع وصلت إلى حد استضافة الوفاق في نهائي كأس الجمهورية بين وداد تلمسان وشبيبة بجاية وتكريمه من طرف الرئيس.
2010 سرّار يغضب من شتم والدته ويقاطع صفاقس
وفي أوت 2010 وقعت أزمة بين إدارة الوفاق والمدرب نور الدين زكري أدت إلى وقوع أحداث في إحدى الحصص التدريبية، وتم شتم الإدارة وسرّار في الحصة وكانت والدته- رحمها الله- قد توفيت قبل أسبوعين فقط، مما أدى به إلى حد مقاطعة مباراة نهائي السوبر بين وفاق سطيف والنادي الصفاقسي.
تتويج آخر ل لوناف مصحوب باستقالة سوليناس
وامتد الأمر إلى نهائي كأس شمال إفريقيا للأندية الفائزة بالكؤوس أمام النصر الليبي، حين استقال المدرب سوليناس في غرف الملابس مباشرة التتويج، وكان الخبر بمثابة الصدمة للأنصار خاصة أن الوفاق كان يسير بطريقة جيدة معه، ومازالت استقالة سوليناس بمثابة اللغز إلى اليوم.
2012 اكتمل المشوار باستقالة حمّار
واكتمل المشوار في الأخبار من هذا النوع التي "تسمّط" الفرحة على الأنصار من خلال استقالة حمّار من منصبه مباشرة بعد نهاية لقاء التتويج، وأنه سيواصل مهامه إلى غاية موعد الجمعية العامة العادية، وبعدها فلن يترشح لعهدة جديدة.
... و"سرّار" يفجر قنبلة والتوقيت خطير
لتكون استقالة سرار من تونس بمثابة القنبلة قوية المفعول على قلوب محيط الوفاق خاصة من ناحية التوقيت، والتي جاءت مباشرة بعد نهاية الموسم الكروي الماضي وفي اليوم للقاء أمام إتحاد العاصمة.
أخطر ما في قرار "سرّار" هو التوقيت
ويبقى أخطر ما في قرار سرّار هو التوقيت، فهذا القرار في هذه الفترة جاء في توقيت غير مناسب تماما وسيكون له انعكاسات سلبية كبيرة على الموسم القادم، ف سرار هو الوحيد المخول له التوقيع على عقود المدربين واللاعبين سواء الجدد أو التمديد والتجديد، وكأنه كتب على أنصار الوفاق الشقاء وعدم إكمال الفرحة.
درع البطولة لم يستلم و"فرقوها"
ويبقى الغريب أن الوفاق بطل الجزائر والمتوج بكأسها أيضا لسنة 2012 مازال الموسم لم ينته رسميا بالنسبة له، بما أنه لم يستلم بعد درع البطولة، ورغم هذا فإن الفريق من الناحية الإدارية "تفرق".
هكذا الوفاق سيلعب لتفادي السقوط
وأمام هذه الوضعية، فالمستقبل سيكون أسودا على الوفاق السطايفي، لأن التشكيلة السطايفية بهذه الطريقة ستلعب في الموسم القادم من أجل تفادي السقوط في أحسن الأحوال، لأن هناك بوادر موسم سيء تتضح من الآن.
حدّاد صرف الملايير وخسر الأهداف، لكنه تصرف بطريقة أفضل
وإذا قارنا ما يحدث في إدارة الوفاق بما يحدث في إدارة إتحاد العاصمة، نتخيل أن الاتحاد هو الذي حصل على كل شيء والوفاق هو من لم ينل شيئا، ففي الوقت الذي يحدث كل هذا الانشقاق الإداري في بيت الوفاق ويسير الفريق نحو الهاوية رغم أنه متوج بالدوبلي، فإنه في الجانب المقابل ورغم مصاريف الاتحاد التي فاقت 4 مرات مصاريف الوفاق، إلا أن علي حدّاد كان حاضرا إلى جانب فريقه في الهيلتون وتناول وجبة الغذاء مع اللاعبين صبيحة اللقاء أمام الوفاق، كما أقام مأدبة على شرف الوفاق المتوج باللقب الوطني والكأس.
مضوي لم يفهم شيئا وهو في العاصمة
وقد كانت القرارات أيضا مفاجئة للمدرب المساعد خير الدين مضوي الذي كان في العاصمة سهرة الأحد للمشاركة في حصة "أنار" للفضائية الرابعة الناطقة بالأمازيغية. وقبل التوجه إلى العاصمة التونسية أمس، فوجئ بكل هذه الأزمة في الوفاق السطايفي، وهو ما جعله يتصل بنا مستفسرا على ما يحدث، خاصة أنه يعرف أن كل هذا سيكون له الأثر السلبي على الوفاق الموسم القادم.
‪-------------------------------‬
"قرباج" لم يقل الحقيقة في قضية "درع البطولة"
إذا كان أنصار الوفاق السطايفي قد عرفوا موعد تسليم درع البطولة الوطنية للموسم الرياضي 2011-2012 الذي سيكون على هامش مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره الرواندي في 2 جوان، مثلما أعلنه رئيس الرابطة الوطنية المحترفة أول أمس في حصة "دوري المحترفين" للتلفزيون الجزائري، فإن رئيس الرابطة لم يقل كل الحقيقة بخصوص قضية تأخر تسلم الدرع.
الأسباب الشخصية لم تمنعه من التواجد في 20 أوت
وإذا كان رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم قال في بداية الأمر إن الدرع جاهز وإن عدم تسليمه في بولوغين يعود إلى أسباب شخصية تتعلق به، فإن المؤكد أن رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم كان متواجدا على هامش الجولة الأخيرة في مباراة في ملعب 20 أوت بين شباب بلوزداد وجمعية الخروب.
وحضر عرس عبدات في زرالدة
كما تنقل رئيس الرابطة الوطنية بعد نهاية المباراة إلى مدينة زرالدة أين كان حاضرا في عرس لاعب شباب بلوزداد "عبدات" في سهرة السبت، وبالتالي فالحقيقة ليست كما قالها قرباج في حصة دوري المحترفين.
وحتى سرّار كان يعلم بوجود حفلة في "هيلتون"
وفي الإطار نفسه كان رئيس الرابطة الوطنية المحترفة قد أكد على أن رئيس مجلس إدارة شركة الوفاق على علم مسبق بموعد 2 جوان لتسلم درع البطولة، ولو أنني شخصيا (صحفي الهدّاف) عندما تحدثت مع سرّار ساعات قبل حديث قرباج التلفزي حول قضية الدرع، أكد سرّار أن معلوماته تقول إن "الفاف" تقوم بتحضير حفل في "هيلتون" ولم تكن له أي معلومة بخصوص قضية تسلمه في ملعب تشاكر.
المهم تشاكر وأمام الآلاف تصفق أفضل
وإن كان أخذ اللقب من أمام الاتحاد العاصمي في ملعبه وتسلم الدرع في بولوغين كان سيبقى للتاريخ، إلا أنه رغم هذا فإن الموعد الجديد الذي حددته الرابطة الوطنية لكرة القدم من أجل تسلم درع البطولة يعتبر بمثابة المكان المناسب، وخاصة أن الأمر يتعلق بلقاء رسمي للفريق الوطني ويكون تسلم القائد مراد دلهوم للدرع ووسط تصفيقات الآلاف من أنصار "الخضر" في تشاكر أمام رواندا، أفضل من تسلمه في بولوغين وسط الشتائم.
تشاكر من ملاعب التاريخ المجيد وفي مثل هذا اليوم
ويبقى ملعب تشاكر بالبليدة من الملاعب التي تؤرخ للمجد السطايفي مثل ملاعب 20 أوت، 5 جويلية، قسنطينة، رادس، عمان وغيرها، ففي ملعب تشاكر وفي مثل هذا اليوم بالذات (الخميس 22 ماي 2008) توج الوفاق بطلا عربيا على حساب الوداد البيضاوي بعد فوز الكحلة بهدف وحيد من زياية، وسيعود الوفاق إلى الملعب نفسه يوم السبت 2 جوان 2012 ويستلم درع البطولة الوطنية الخامسة في تاريخه.
دلهوم أقسم على "الطبسي" في تنزانيا وسيناله في البليدة
وبالعودة أسابيع للوراء فقد كان لاعبو الوفاق في رحلة المعاناة التي قادتهم إلى تنزانيا وسط غياب كلي للإدارة قد أقسموا على التتويج بالبطولة (الوفاق يومها كان لم يلعب بعد ربع نهائي الكأس أمام عين وسارة)، وأقسم دلهوم على أنه سيرفع "الطبسي" (درع البطولة) كما رفعه يوم التتويج في بطولة 2009 في نهاية اللقاء أمام الحراش، وسيعود دلهوم بصفته القائد إلى البليدة لاستلام ثاني درع بطولة في تاريخه كلاعب، واللقب الثاني في ظرف شهر بعد كأس الجمهورية التي كان قد رفعها في ملعب 5 جويلية يوم 1 ماي.
إدارة الوفاق لا تعلم كيفية التسلم
ولم تقم الرابطة الوطنية بعد بإعلام الوفاق بالكيفية التي سيتم بها تسليم الدرع في البليدة، وإن كان الأمر سيقتصر على دعوة قائد الوفاق مراد دلهوم فقط لاستلام الدرع، مع تواجد الرباعي الدولي جابو، حشود، عودية، بن موسى إلى جانبه، أو تستدعى كل التشكيلة للحضور إلى تشاكر ومعها رئيس الفريق.
وسيتم تلقي صك بمليار سنتيم
كما ستمنح "الفاف" في عملية تسليم درع البطولة للوفاق السطايفي أيضا صكا بمليار سنتيم يمثل القيمة المالية التي تمنحها الاتحادية لبطل الجزائر، علما أن بطل القسم الوطني الثاني الجار أهلي البرج سيتلقى أيضا درع بطولة الرابطة المحترفة الثانية.
منطقة الهضاب تقاسمت الألقاب
وأمام هذه المصادفة التي ستجمع كلا من أهلي البرج ووفاق سطيف في منصة واحدة لتسلم درع بطولة الرابطة المحترفة الثانية وبطولة الجزائر 2012، فإن منطقة الهضاب ستتقاسم الأوسمة في هذا الموسم الكروي، في انتظار عودة الداربي الأخوي بين الوفاق والأهلي في الموسم القادم.
‪————————‬
ناجي: "لن أنسى فضل أنصار الوفاق وأعدهم بوجه أفضل الموسم المقبل"
خسارة في آخر لقاء أمام "سوسطارة"، ما تعليقك؟
المقابلة كانت شكلية بالنسبة لنا باعتبار أننا توجنا باللقب مسبقا، بدليل أننا لم نجر أي تحضيرات لهذه المواجهة، ومع ذلك حاولنا أن نلعب بكل قوة ونقدم ما كان يجب علينا تقديمه، في المقابل دخل لاعبو الاتحاد محفزين أكثر لتحقيق الفوز الذي يضمن لهم مشاركة إفريقية، أمام نحن فقد حققنا أهدافنا بالدوبلي قبل هذا الموعد.
كيف تعلق على تتويجك ب "الدوبلي" في أول موسم لك مع الوفاق؟
"حاجة تفرّح بزاف"، لقد تعبنا كثيرا من أجل الوصول إلى تحقيق ذلك، فبمرور الجولات تحوّل هدفنا من اللعب عل ضمان البقاء إلى اللعب من أجل الظفر بالبطولة، لتبتسم لنا الأمور فيما بعد ونحقق الكأس التي كانت أول لقب لنا، والحمد لله على ذلك أنه بعدها حققنا البطولة أيضا وليس هناك أفضل من ذلك في الدنيا، نحن محظوظون من هذا الجانب لأن "الدوبلي" لا يتحقق كثيرا للاعب.
هل كنت تعتقد أنك ستحقق الثنائية عندما التحقت بالوفاق؟
العامل الرئيسي الذي دفعني إلى الالتحاق بالوفاق هو تأكدي أن هذا النادي هو فريق ألقاب، وهذا الأمر معروف عن الوفاق الذي يلعب دوما من أجل التتويج خصوصا في السنوات الأخيرة، فإيماني بحصد أول لقب لي مع الوفاق كان موجودا منذ البداية وهذا الكلام قلته في تربص تونس، صحيح أني لم أكن أنتظر "الدوبلي"، لكن والفضل يعود لرب العالمين، تمكنا من تحقيق ثنائية وكان أحسن رد على منتقدينا في بداية الموسم.
ما هو العامل الرئيسي الذي أوصلكم إلى تحقيق هذا "الدوبلي"؟
بصراحة روح المجموعة التي يمتلكها الوفاق هذا الموسم، فهذا العامل جعلنا متحدين منذ بداية الموسم إلى غاية آخر لحظة، والعناصر المشكلة للوفاق كلها "أولاد فاميليا" والحمد لله، وبفضل تضافر كل الجهود حققنا ما لم يكن ينتظره منا أي واحد.
كيف تقيّم أول موسم لك مع الوفاق؟
موسم الفريق ككل ناجح على طول الخط، فقد حققنا الثنائية وسنشارك في رابطة الأبطال المقبلة، أمام على الصعيد الشخصي فأعتقد أني لم ألعب كثيرا، ففي بداية الموسم يوم كان يشرف "كاستيلان" على الفريق، إذ حضرنا كما ينبغي للموسم وكان من المنتظر أن أشارك في أول لقاء أمام "النصرية"، إلا أن الإصابة التي تعرضت لها حرمتني من ذلك، بعدها كانت لي مشاركات متقطعة، وعلى العموم أنا راض عن ما قدمته في هذه المشاركات، لكني أؤكد لكم أن الوجه الذي ظهرت به ليس وجهي الحقيقي، لأنني أعلم قيمة قدراتي وأدرك جيدا أنه بإمكاني تقديم الأفضل، وهذا ما سأعمل على تجسيده في حال بقائي في الوفاق الموسم المقبل.
لماذا قلت "في حال بقائك"، هل يعني ذلك أن هناك إمكانية لمغادرتك رغم ارتباطك بعقد؟
لم أقصد أنني سأغادر الوفاق، صحيح أني مرتبط بعقد لموسمين آخرين مع الوفاق، لكن يبقى كل شيء بالمكتوب، من جهتي لا أفكر مطلقا في مغادرة فريق حققت مع "الدوبلي"، وإن شاء الله سيكون الموسم المقبل أفضل مقارنة بهذا الموسم، خصوصا أني مازلت شابا واللاعب الشاب "ما يطرطڨش في عامو".
مهمتكم في الدفاع عن اللقبين الموسم المقبل ستكون صعبة للغاية، أليس كذلك؟
الموسم القادم سيكون أصعب من سابقه، والسبب واضح وهو استهداف كل الفرق لنا باعتبارنا أبطال النسخة الماضية سواء في البطولة والكأس، إضافة إلى مشاركتنا في رابطة أبطال إفريقيا، لكن ثقتي كبيرة في هذه المجموعة التي أرى أنها قادرة على الحفاظ على هذه الألقاب وتقديم مماثل للموسم المنقضي.
ما هي كلمتك التي توجهها للأنصار؟
أول شيء أشكرهم على دعمهم المطلق لنا طيلة الموسم، لن أنسى فضلهم علي وأعدهم بالظهور بوجهي الحقيقي الموسم المقبل... لقد دعمونا كثيرا ولهم فضل كبيرا في تحقيقنا الثنائية، وأطلب منهم الاستمرار في تشجيعنا ومواصلة مساندتنا لأن دورهم يبقى كبيرا ومهمّا لتحقيق الأهداف المرجوة.
لمن تهدي هذا "الدوبلي"؟
أهدي هذا "الدوبلي" أوّلا إلى كل أنصار وفاق سطيف الذين يستحقون هذه الفرحة، واشكرهم مجددا على دعمهم لفريقهم، كما أهديه إلى كل سكان "أولاد حميدة" التي أنحدر منها، وكل أفراد عائلتي وكل من يحب ناجي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.