الغربال يركن أحزابا و يؤجّج المنافسة لدى الشباب    إنّنا بحاجة إلى المزيد من الجهود للتصدي لحروب الجيل الرابع الهادفة للنيل من الجزائر    دفع جديد لمسار السلم في مالي    زيت المائدة المدعم مفقود بمحلات مستغانم    التعريف بالأجهزة المرافقة للفلاحين ومحفزات الدعم    « قوة الخضر في الفرديات والروح القتالية وبلماضي مدرب عالمي»    قائمة الفريق الرديف تحدث ضجة في بيت الرابيد    مباركي يهدي الوداد أول فوز    قطار يحول جثة شخص إلى أشلاء    تسقيف سعر البطاطا عند 50 دج    وفاة 3 شبان في ظروف مأساوية بفرندة    13 إعلاميا وصحفيا فرسان الطبعة السابعة    أسبوع من الترتيل والمديح وإكرام الوافدين    المصادقة على التقريرين المالي والأدبي في ظروف تنظيمية جيدة    برج باجي مختار… إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية    الرئيس تبون يسدي وسام "عشير" للصحفي الراحل كريم بوسالم    "برنت" نحو تسجيل أول خسارة أسبوعية في 7 أسابيع    مراجعة أسعار خدمات الفنادق وتسقيف هذه الأسعار    تتويج الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    إصابات كورونا تستمر في التراجع    صيغة "الموائد المستديرة" غير مجدية والجزائر لن تشارك فيها    نصر الله يحذّر الكيان الصهيوني من التصرف في نفط لبنان    ضبط 5760 وحدة من الخمور بالمسيلة    الحرب لن تتوقف إلا بنهاية الاحتلال المغربي    تعزيز مكافحة الجريمة والحفاظ على أمن المواطن    القضاء القوي يساهم في تعزيز التكامل بين كافة المؤسسات    الحكومة تعوّل على تطوير الزراعات الإستراتيجية    رسوماتي ثمرة أبحاث أخلّد بها خصوصية الجزائري    رئيس الجمهورية يشرف على حفل تتويج الفائزين    مشروع قانون مالية 2022 سيزيد المديونية ويعمّق الأزمة    المركزي الروسي يقرّر رفع سعر الفائدة    ندرة زيت المائدة تعود إلى محلات بومرداس    " أسود جرجرة " في رحلة التأكيد    نقص الإمكانيات والجانب المادي وراء مغادرة اللاعبين    خيبة أمل كبيرة وسط عناصر المنتخب الوطني للكيك بوكسينغ    "أبناء العقيبة " في مهمة صعبة لبلوغ المجموعات    لا حلّ للقضية الصّحراوية خارج استفتاء تقرير المصير    هياكل الإيواء بقسنطينة خطر يهدد الطلبة    أم البواقي تحتضن الأيام الوطنية لفيلم التراث    ندوة فكرية بعنوان "تاريخ الصحافة ببسكرة"    مكسورة لجناح    دعوة للنهوض بالقطاع وتوفير آليات إنجاحه    توزيع 5 حافلات للنقل المدرسي    مصادرة 191 كلغ من اللحوم الفاسدة    اللاعبون يبحثون عن الاستقرار بالاحتراف في الخارج    مصادرة مادة كيميائية حافظة للجثث داخل محل جزار    المواقف الدولية لا ترتقي لمستوى جرائم الاحتلال    تسجيل 67 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 59 حالة شفاء    الزلازل والكوارث.. رسالة من الله وعظة وعبرة    هذه حقوق الضيف في الإسلام    عون يعيد إلى البرلمان قانون تبكير الانتخابات النيابية بلبنان    الجوع يدفع عائلات باليمن إلى أكل أوراق الشجر    رومانيا: تدابير وقائية لمدة شهر بسبب تزايد إصابات كورونا    مقري يرد على ماكرون    نحو تعميم بطاقة التلقيح لدخول الأماكن العمومية    «الذهاب إلى التلقيح الإجباري ضروري لبلوغ المناعة»    المآذن القديمة.. وهكذا كان يؤذن سيدنا بلال    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أوباما يتعهد بعدم التسرع في اتخاذ قرار بشأن أفغانستان
نشر في الحوار يوم 28 - 10 - 2009

أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أنه لن يتخذ قرارًا متسرعا بشأن إرسال تعزيزات عسكرية إلى أفغانستان، وذلك في أعقاب مقتل 14 أمريكيًا معظمهم جنود إثر تحطم ثلاث مروحيات بأفغانستان. ونقلت مصادر إعلامية عن أوباما قوله ''لن أتردد أبدا في استخدام القوة لحماية الأمريكيين ومصالحنا الحيوية''، بعد اجتماع مع مستشاريه لبحث الوضع في أفغانستان.
وأضاف أوباما في كلمة ألقاها في جاكسونفيل بولاية فلوريدا أمام عسكريين أمريكيين ''إنني لن أتسرع أبدا في اتخاذ قرار إرسالكم إلى الجبهة، لن أعرض حياتكم للخطر ما لم يكن ذلك ضروريا بالفعل، وإذا تبين أنه كذلك بالفعل سنقدم لكم كل الدعم''. وينتشر في أفغانستان نحو 68 ألف جندي أمريكي، لكن قائد القوات الأمريكية والدولية في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال يطالب بنحو 40 ألف جندي أميركي إضافي لمحاربة طالبان والقاعدة هناك. وقدم الرئيس الأمريكي تعازيه لأسر الجنود الأمريكيين ال14 الذين قتلوا في تحطم مروحيات في أفغانستان. ومن جانبه، قال المتحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس أوباما التقى نائبه جو بايدن وآخرين من كبار المستشارين، وأكد أن القرار الرئاسي بشأن إرسال جنود إضافيين إلى أفغانستان ''سيأتي خلال الأسابيع القادمة''. وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قد قيمت اقتراحين لإرسال تعزيزات لأفغانستان، يقضي أولهما بإرسال 40 ألفا أو ما قارب ذلك، والثاني بإرسال عدد أقل بكثير، وهو ما عارضه الجنرال ماكريستال بدعوى أن العملية ستبوء بالفشل. وفي السياق ذاته قدم الدبلوماسي الأميركي استقالته ليكون أول مسؤول رسمي أميركي يستقيل احتجاجا على الحرب الأميركية على أفغانستان المندلعة منذ ثمانية أعوام، وفقا لما ذكرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية. ويعتبر الدبلوماسي من أكبر المسؤولين الأميركيين العاملين في ولاية زابل الأفغانية، وهي أحد المعاقل الرئيسية لمقاتلي حركة طالبان التي أطاح بها تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة عام .2001 وقال في رسالته ''لدي شكوك ومخاوف حول استراتيجينا الحالية في أفغانستان وكذلك خططنا المستقبلية، ومع ذلك فإن السبب الرئيسي الذي دفعني للاستقالة هو ليس طريقة إدارتنا للحرب هناك ولكن أي نهاية تنتظرنا''. بدوره قال الموفد الأميركي الخاص إلى باكستان وأفغانستان ريتشارد هولبروك إن رسالة هوه التي بعث في سبتمبر الماضي أخذت على محمل من الجد، ''لأن هوه موظف جيد وجاد''. وتأتي استقالة هوه في الوقت الذي تناقش فيه الإدارة الأميركية مسألة إرسال المزيد من الجنود لأفغانستان.
بعد أن طالب بذلك منافسه
كرزاي يرفض طلب إقالة رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات
دعا عبدالله عبد الله الرئيس الأفغاني المنتهية ولايته حامد كرزاي لإقالة القاضي عزيز الله لودين، الذي قال عنه إنه ''بات يفتقد إلى المصداقية''، وذلك قُبيل موعد الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في السابع من الشهر المقبل. وطالب عبد الله بإقالة رئيس اللجنة الانتخابية المستقلة، حيث اعتبر احد المقربين منه انه قد ينسحب ان لم يتم ذلك، وابدى رئيس اللجنة الانتخابية المستقلة عزيز الله لودين تجاهلا تاما لهذا الطلب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.