رئيس الدولة يستقبل فيلالي غويني ومحمد العربي ولد خليفة في إطار المساعي التشاورية لمعالجة الأوضاع السياسية في البلاد    أحزاب "التحالف الرئاسي" تبحث عن "عذرية" جديدة في مخاض الحراك    اجتماع مرتقب بين وزراء خارجية الجزائر ومصر وتونس حول ليبيا    بهلول يكشف تفاصيل شجاره مع روراوة !    تفكيك عصابة السطو على منازل و محلات المواطنين بالطارف    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    207 قتيل ومئات الجرحى في حصيلة جديدة لتفجيرات سيريلنكا    وفاة المؤرخة المختصة في تاريخ الجزائر أني راي غولدزيغر    ولد عباس يستدعي اللجنة المركزية لاجتماع الثلاثاء    بلماضي يقرر التربص بالإمارات تحسبا "لكان"    تنصيب محمد وارث مديرا عاما للجمارك الجزائرية    قتيل و3 جرحى في حادث مرور بسعيدة    بوعكاز يتهم اللاعبين وبيطام يقول إن الرئيس وراء ماحدث    تتعلق بتعبيد الطرقات و تهيئة الشوارع: تسجيل مشاريع تنموية ب 18 مليارا ببلدية ديدوش مراد    إعانة مستعجلة في طريقها لخزينة دفاع تاجنانت: التعثر ممنوع أمام صاحب الفانوس الأحمر    سوسطارة في مهمة صعبة بسطيف ومباريات شيقة لتفادي السقوط    "الجزائر تعيش امتدادا للعهدة الخامسة"    حجز حوالي 3 قناطير من المخدرات بسطيف وتلمسان    تيجاني هدام: “دراسة امكانية رفع التجميد عن بعض نشاطات حاملي المشاريع”    امطار قوية مرتقبة بغرب الوطن و وسطه ابتداء من ظهيرة الاحد    محرز خارج قائمة المرشحين لجائزة افضل لاعب في "البيرميرليغ"    بالصور.. عرقاب يدشّن مقرات جديدة لتسيير الكهرباء والغاز بجسر قسنطينة    العدالة تستدعي أويحىي ولوكال في قضايا فساد    بسبب التماطل في‮ ‬افتتاحه‮ ‬    في‮ ‬يوم سبت جديد من حراك‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬    خلال اجتماع لوزراء خارجيتها اليوم في‮ ‬القاهرة    في‮ ‬حريق بواحة الفيض ببسكرة    عزيز شواقي تابع حراك الجزائريين بإعجاب وافتخار    تراجع طفيف في الواردات الغذائية    بلفوضيل ينفجر ويخلط حسابات بلماضي    جددوا مطلب رحيل ما تبقى من رموز النظام    حكومة الوفاق الليبية تطلق عملية لدحر ميليشيات حفتر    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    «على النخب أن تلعب دورها في تأمين الجزائر من المخاطر»    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    الطُعم في الطمع    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    الشروع في تجسيد تدابير متنوعة    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    نوع جديد من البشر    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كوهلر يدعو للقاء جديد قبل نهاية السنة
فيما تجدد البوليزاريو استعدادها لمفاوضات مباشرة
نشر في المساء يوم 11 - 08 - 2018

أعرب هورست كوهلر، المبعوث الشخصي للامين العام الاممي إلى الصحراء الغربية عن رغبته في استئناف المفاوضات بين جبهة البوليزاريو والمغرب قبل نهاية السنة الجارية، من أجل التوصل إلى حل نهائي للنزاع المستمر في الصحراء الغربية منذ أكثر من أربعة عقود.
وأبدى الرئيس الألماني الأسبق عزمه إطلاق جولة جديدة من المفاوضات بين طرفي النزاع الصحراوي خلال اجتماعه الثاني حول القضية الصحراوية ليلة الأربعاء إلى الخميس بمجلس الأمن الدولي.
وأكد مساعد السفير البريطاني جوناثان ألان، الذي تضمن بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الأمن خلال الشهر الجاري، في تصريح صحفي أن "مجلس الأمن يدعم بشكل كبير مقاربة كوهلر واقتراحه بمحاولة جمع شمل مختلف الأطراف قبل نهاية العام".
وخلال إحاطة قدمها بنيويورك أطلع الوسيط الأممي مجلس الأمن الدولي حول مسعاه المتمثل في إرسال دعوات إلى جبهة البوليزاريو والمغرب من أجل استئناف المفاوضات المباشرة المتوقفة منذ 2012، حيث كشف عن عزمه تنظيم هذه الجولة الجديدة من المفاوضات نهاية شهر أكتوبر أو بداية نوفمبر القادمين.
وبالرغم من ضغوطات المغرب لحصر هذه الإحاطة في مجرد تقرير بهدف تفادي التوصيات حول الرجوع إلى طاولة المفاوضات، فقد أعلن الرئيس الألماني السابق عن المساعي التي ينوي اتخاذها من أجل استئناف المسار الأممي.
ويعد هذا ثاني اجتماع لكوهلر منذ تعيينه كمبعوث شخصي للأمين العام الاممي للصحراء الغربية، والذي يأتي أيضا في أقل من شهرين بعد جولته إلى المنطقة، حيث أجرى محادثات مع طرفي النزاع جبهة البوليزاريو والمغرب وكذا مع موريتانيا والجزائر بصفتهما بلدين ملاحظين.
وكان كوهلر حدد وبوضوح خلال أول إحاطة له قدمها أمام مجلس الأمن شهر مارس الماضي، مهمته كمبعوث شخصي للأمين العام الأممي و«التي تكمن في إيجاد سبيل للمستقبل" على أساس تسوية تضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.
وسارعت جبهة البوليزاريو إلى تأكيد جاهزيتها ورغبتها للذهاب إلى مفاوضات مباشرة مع المملكة المغربية على النحو الذي دعا إليه مجلس الأمن الدولي في قراره الأخير 2414 الصادر نهاية أفريل الماضي.
وأوضح بيان لتمثيلية جبهة البوليزاريو بالأمم المتحدة أول أمس، أن "المبعوث الشخصي للصحراء الغربية هورست كوهلر، قام باطلاع مجلس الأمن الدولي على زيارته الأخيرة للمنطقة والخطوات القادمة التي ينوي القيام بها.. وعليه تعيد الجبهة الممثل الوحيد والشرعي للشعب الصحراوي التأكيد على التزامها بالتعاون الكامل مع المبعوث الشخصي في إطار العملية السياسية للأمم المتحدة وهي على استعداد للانخراط في عملية التفاوض على نحو ما دعا إليه مجلس الأمن".
وفي هذا السياق قال سيدي محمد عمار، ممثل جبهة البوليزاريو بالأمم المتحدة أن "الجبهة لا تزال ترى في الجهود التي يبذلها السيد كوهلر، عاملا مشجعا، وهي تؤيد تلك الجهود لإعادة إطلاق عملية الأمم المتحدة للسلام المتوقفة منذ فترة طويلة".
وأضاف إن "شعب الصحراء الغربية الذي ما زال يعاني من أهوال الاحتلال المغربي لأرضه قد انتظر بصبر لفترة طويلة جداً لممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.. وإن جبهة البوليزاريو مستعدة وراغبة في الذهاب إلى طاولة المفاوضات للتوصل إلى حل عادل وسلمي ودائم لنزاع الصحراء الغربية بما يكفل حقوق شعبنا غير القابلة للتصرف".
للتذكير فإن آخر مرة اجتمعت فيها جبهة بوليزاريو مع المغرب حول طاولة المفاوضات كانت في مارس 2012 بمدينة منهاست بالولايات المتحدة الأمريكية. كما يوجد مسار السلام الذي أطلقته منظمة الأمم المتحدة في حالة انسداد بسبب العراقيل الكثيرة التي يضعها المغرب لتفادي تسوية النزاع على أساس مبادئ الشرعية الدولية التي تضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.