وزير الخارجية: تمسكنا بالموقف الإفريقي الموحد    ديوان التعليم والتكوين عن بعد يكشف عن رزنامة التقويمات الدراسية لهذه السنة    ملفا مرزوق وقاضية وهران تزلزلان المجلس التأديبي للقضاة    بن رحمة :"علينا مواصلة العمل"    وزارة التجارة تمنع البيع بالتخفيض بسبب كورونا وتحصره في "التجارة الالكترونية"    إصابات كورونا العالمية تتجاوز عتبة رمزية    سوناطراك.. سنة 2021 ستشهد نموا في الانتاج والمبيعات    قطة وكانيش ضمن جهاز العروس!    أحمد لعرابة يفتح النقاش اليوم حول مشروع قانون الانتخابات    بورت يبحث عن تعويض هذا الثلاثي    مجلس الشيوخ الأمريكي يؤجل قرار محاكمة ترامب    غراندميزون: رفض فرنسا الاعتراف بجرائمها.. "تملص مشين تاريخيا وسياسيا"    عالم سياسي فرنسي.. ماكرون يظهر ازدواجية ملحوظة بخصوص الأرشيف المصنف على أنه سر-دفاع    الاستحقاقات المقبلة فرصة لتكريس الشفافية    وزير الخارجية بوقدوم يُستقبل من طرف رئيس جمهورية الكونغو    ضرورة التنسيق مع القطاعات لإنجاح الانتقال الطاقوي والانعاش الاقتصادي    توقيف سارقي محل تجاري في حالة تلبس..    ليس غريبا أن يتصدّر الإعلامي الصفوف الأولى    نبراس التاريخ والذاكرة الوطنية    الرقمنة النواة الأساسية لمحاربة التهريب والفساد    تقرير "أسود" يهدّد السياحة والاستثمارات في المغرب!    إطلاق الشباك الموحد للجمارك قريبا    كسر احتكار تصنيع قطع الغيار وتقليص فاتورة الاستيراد    التلقيح الوسيلة الأنجع للحد من خطر "كوفيد 19"    5 وفيات.. 243 إصابة جديدة وشفاء 193 مريض    بلماضي في زيارة لملعب "تشاكر"    سفير فلسطين يستبعد إمكانية عقد مؤتمر دولي للسلام    رفض واستهجان ليبي لمخرجات حوار بوزنيقة المغربية    عملية الكركرات أسقطت أكذوبة المغرب حول عدم وجود الحرب    تسوية 15 ألف ملف منذ 2018    معهد باستور الفرنسي يعلن فشله في تطوير لقاح لكورونا    «سياربي» تُعقّد من مأمورية «المكرة»    تكفّل بالمطالب المشروعة    6 مواد لامتحان الأئمة    محاكمة ترامب: مجلس الشيوخ الأمريكي يبدأ خطوات رسمية تمهيدا لمحاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب    تعاون مقاولاتي    سدود لا تسدّ...؟!    حملة وطنية للحد من تسممات الغاز    غرس 300 ألف شجيرة بالعاصمة    توقيف 5 أشخاص واسترجاع مجوهرات مسروقة    الانتقال الطاقوي تأخر كثيرا في الجزائر    51 ألف مسافر استعملوا القطارات منذ استئناف الرحلات    جديدنا مجلة تكون الصيغة المكتوبة لندواتنا    برنامجنا المتنوع كان عامل جذب مهم    مسابقة شهرية في الأفق    بن دودة تتوعد بمتابعة القضائية للمتسببين في تشويه المواقع الاثرية بباتنة وخنشلة    تعادل أمام التلاغمة وودية أمام "الكاب"    كابري وموقور ينتظران القرار النهائي    بطاقتان حمراوان و أول هزيمة للمولودية    الوداد يعود من بعيد ويطيح بالعميد    الواجب الإنساني كان دافعنا لتحدي الموت    هذه شهادة بهية راشدي في الفنان عثمان عريوات!    «آثار العابرين» يستحدث جائزة أم سهام الأدبية    إبنة الراحلة عبلة الكحلاوي تكشف عن وصيتها الأخيرة    وفاة الداعية عبلة الكحلاوي متأثرة بكورونا    كورونا تفتك بالداعية عبلة الكحلاوي    وفاة الداعية الدكتورة عبلة الكحلاوي    هكذا تم الاحتفاء بابنة البيرين التي حفظت القرآن الكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سعيد بوحجة في ذمة الله، جراد، شنقريحة وبلحيمر يعزون
نشر في المساء يوم 25 - 11 - 2020

توفي المجاهد والرئيس السابق للمجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة، فجر اليوم الاربعاء بمستشفى مصطفى باشا بالجزائر العاصمة عن عمر ناهز 82 سنة اثر مرض عضال.
بهذه المناسبة الأليمة، تقدم الوزير الأول، عبد العزيز جراد، بتعازيه الخالصة، إلى أسرة المجاهد والرئيس الأسبق للمجلس الشعبي الوطني، وكتب السيد جراد على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، "رحل عنا المجاهد السعيد بوحجة، رئيس المجلس الشعبي الوطني سابقا، بعد مسار نضالي ثري بدأ من ثورة التحرير واستمر خلال التعددية السياسية، وكان فيها فاعلا وشاهدا على أحداث بارزة"، وأضاف بالقول "تعازي الخالصة إلى عائلة الفقيد وكل رفقائه، وأدعو الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه وينعم ذويه الصبر والسلوان. الله يرحمك يا عمي السعيد".
من جهته، تقدم الفريق السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، بتعازيه إلى عائلة المجاهد السعيد بوحجة، وجاء في رسالته بالتعزية باسمه الخاص وباسم كافة مستخدمي الجيش الوطني الشعبي "بأصدق التعازي القلبية وخالص المواساة لعائلة المرحوم، راجيا من الله تعالى أن يتغمد روح الفقيد برحمته الواسعة وأن يسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين الأبرار، وأن يلهم عائلته وذويه جميل الصبر والسلوان في هذا المصاب الجلل".
أما وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر، فكتب في رسالة التعزية، أن الفقيد "انخرط مبكرا في صفوف الثورة التحريرية، وتولى عدة مسؤوليات بعد الاستقلال في حزب جبهة التحرير الوطني والمؤسسة التشريعية، لينتخب سنة 2017 رئيسا للمجلس الشعبي الوطني".
وأمام هذا المصاب الجلل، أعرب الوزير عن "أخلص عبارات التعازي وأصدق المواساة لعائلة الفقيد، داعيا المولى العلي القدير أن يتغمّده بواسع رحمته وغفرانه وينزله منزلة الشهداء والصديقين وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان".
للإشارة، تقلّد المرحوم عدة وظائف عضوية في الحزب من بينها محافظ في عدة ولايات من بينها سكيكدة، مسقط رأسه، و عضو في المكتب السياسي لسنوات عدة. كما كان نائبا ممثلا لحزبه في المجلس الشعبي الوطني من 1997 الى 2002 قبل أن ينتخب رئيسا لنفس المجلس عام 2017. وهي العهدة التي لم تعمر طويلا اذ انتهت في أكتوبر 2018.
وسيوارى الفقيد الثرى عصر اليوم بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.